A+ A- bookmark printed version email to friend

نشرة أخبار الطاقة

%4.3 ارتفاع الطلب سنوياً على الكهرباء في الإمارات
www.alroeya.ae/article/2029897/%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%AF/43-%D8%A7%D8%B1%D8%AA%D9%81%D8%A
2019/1/9   HyperLink
توقع تقرير لصندوق النقد العربي، عن آفاق التوليد الكهربائي في الدول العربية، أن يزداد معدل الطلب على الكهرباء في الإمارات بمعدل سنوي متوسط يبلغ نحو 4.3 في المئة حتى 2025، مشيراً إلى جهود الحكومة في تنويع مصادر توليد الطاقة. وذكر التقرير، الذي صدر أخيراً، أن الحمل الأقصى لتوليد الطاقة في الإمارات بلغ 24.4 غيغاواط في 2017، فيما تمت تلبية 99 في المئة منه بوحدات توليد حراري تعتمد على الغاز الطبيعي. كما توقع أن يكون إجمالي قدرات التوليد في الإمارات من محطات الطاقة الشمسية عام 2030 نحو 6500 ميغاواط، تتوزع على 1500 ميغاواط من محطات توليد شمسية في أبوظبي، و5000 ميغاواط من محطات توليد شمسية في دبي، وسوف يشكل إجمالي قدرات هذه المحطات نحو 14.4 في المئة من إجمالي قدرة التوليد في الدولة بحلول 2030. وذكر التقرير أن هيئة المياه والكهرباء في أبوظبي تعاقدت في 2017 مع مستثمر خاص لإنشاء محطة توليد شمسية فوتوفولطية في منطقة سويحان بقدرة 1177 ميغاواط، ومن المقرر أن تدخل الخدمة العام الجاري، وأن يكون السعر الذي تشتري به الهيئة الكهرباء من المستثمر من أرخص أسعار الكهرباء المنتجة من محطات شمسية فوتوفولطية في العالم. وقامت هيئة كهرباء ومياه دبي بالتعاقد على إنشاء العديد من محطات التوليد الشمسية في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، ودخل بعضها الخدمة فيما يجري تنفيذ البعض الآخر. وذكر التقرير أن سعر شراء الكيلو واط/‏‏‏ساعة انخفض بشكل كبير في المرحلة الثالثة مقارنة مع المرحلة الثانية، كما يعد السعر التي حصلت عليه الهيئة لشراء الكهرباء المولدة من المرحلة الرابعة التي ستنجز خلال العام 2020 من أرخص أسعار الطاقة الكهربائية المولدة من محطات توليد الطاقة الشمسية المركزة.