وزارة الكهرباء والطاقة - نشرة أخبار الطاقة http://moee.gov.eg/test_new/news_f.aspx ملخص بأهم الاخبار المتعلقة بالطاقة 75 ألف مواطن يعانون من انقطاع الكهرباء بسبب الرياح فى غرب فرنسا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38921&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://ar.saleh13.com/75-%D8%A3%D9%84%D9%81-%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%B7%D9%86-%D9%8A%D8%B9%D8%A7%D9%8 Wed, 18 Jan 2023 00:00:00 GMT يعاني حوالي 75000 مواطن من انقطاع التيار الكهربائي في غرب فرنسا ، وخاصة في نورماندي (إحدى المناطق الإدارية الشمالية لفرنسا) ، وبريتاني (منطقة ثقافية في شمال غرب البلاد) ولوار (منطقة تقع في وسط غرب البلاد. ). وأعلنت شركة “إنيديس” لإنتاج وتوزيع الكهرباء في فرنسا – بحسب إذاعة “فرانس إنترناشيونال” اليوم الاثنين ، أنه تم إعلان حالة الطوارئ البرتقالية في 23 مقاطعة فرنسية بسبب الرياح العاتية. من جانبها ، أفادت الشركة الوطنية الفرنسية للسكك الحديدية بحدوث انقطاعات في حركة المرور بسبب تساقط الأشجار على القضبان ، خاصة في “باي دو لا لوار” و “إيل دو فرانس” (منطقة شمال وسط فرنسا) وفي نورماندي. حيث لم يغادر عدد من القطارات في موعدها بسبب ذلك. السبب. يعاني حوالي 75000 مواطن من انقطاع التيار الكهربائي في غرب فرنسا ، وخاصة في نورماندي (إحدى المناطق الإدارية الشمالية لفرنسا) ، وبريتاني (منطقة ثقافية في شمال غرب البلاد) ولوار (منطقة تقع في وسط غرب البلاد. ). وأعلنت شركة “إنيديس” لإنتاج وتوزيع الكهرباء في فرنسا – بحسب إذاعة “فرانس إنترناشيونال” اليوم الاثنين ، أنه تم إعلان حالة الطوارئ البرتقالية في 23 مقاطعة فرنسية بسبب الرياح العاتية. من جانبها ، أفادت الشركة الوطنية الفرنسية للسكك الحديدية بحدوث انقطاعات في حركة المرور بسبب تساقط الأشجار على القضبان ، خاصة في “باي دو لا لوار” و “إيل دو فرانس” (منطقة شمال وسط فرنسا) وفي نورماندي. حيث لم يغادر عدد من القطارات في موعدها بسبب ذلك. السبب. إيبردرولا تبيع 49% من مشروعاتها في إسبانيا إلى صندوق الثروة النرويجي http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38920&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/17/%D8%A5%D9%8A%D8%A8%D8%B1%D8%AF%D8%B1%D9%88%D9%84%D8%A7-%D8%AA%D8%A8%D Wed, 18 Jan 2023 00:00:00 GMT أبرمت شركة إيبردرولا الإسبانية صفقة مع صندوق الثروة السيادي النرويجي، لبيع حصة 49% من محفظة مشروعاتها للطاقة المتجددة البالغة 1.3 غيغاواط. وتبلغ قيمة الاستثمار في محطات الطاقة الشمسية ومزارع الرياح البرية الإسبانية 600 مليون يورو (650 مليون دولار أميركي)، وفق ما أعلنته الشركة المشغلة للصندوق في بيان صحفي، اطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. وجرى توقيع الاتفاقية في 16 يناير/كانون الثاني 2023، ومن المتوقع اكتمالها في الربع الأول من عام 2023. وتعكس الصفقة تحولًا تدريجيًا من قبل صندوق الثروة السيادي النرويجي -الذي بُني من ثروات بحر الشمال من النفط والغاز- للتوسع في مصادر الطاقة المتجددة. محفظة أعمال الطاقة المتجددة أوضحت وحدة إدارة الأصول التابعة للبنك المركزي النرويجي "نورج بنك إنفستمنت مانجمنت" -في بيانها- أن شركة إيبردرولا ستظل شريكًا في ملكية المحفظة وتشغيلها. صفقة بين إيبردرولا والصندوق السيادي النرويجي لبيع مشروعات الطاقة المتجددة أحد مشروعات طاقة الرياح التابعة لشركة إيبردرولا - الصورة من موقع الشركة وقالت الوحدة: "تتكوّن المحفظة من 7 مشروعات لمحطات الطاقة الشمسية، و5 مشروعات رياح برية بقدرة مركبة تبلغ 1265 ميغاواط، أي ما يعادل الاستهلاك السنوي للكهرباء لـ700 ألف منزل إسباني". وتشكل محطات الطاقة الشمسية 80% من محفظة الأعمال، في حين تمثّل محطات طاقة الرياح البرية 20% المتبقية. وهناك 9 مشروعات قيد التطوير حاليًا، ومن المتوقع اكتمالها في 2023-2025؛ ستتولى "نورج بنك إنفستمنت مانجمنت" ملكيتها عندما تصبح جاهزة للعمل. وتتضافر جهود الشركتين لتسريع إزالة الكربون في إسبانيا مبدئيًا، ويمكن تمديد الاتفاقية إلى دول أخرى في المستقبل، وفق ما جاء في بيان منفصل أصدرته شركة الطاقة الإسبانية. استثمارات الصندوق السيادي النرويجي أوضحت إيبردرولا أن الصفقة تقدر الأصول عند 1.2 مليار يورو (1.3 مليار دولار)، في حين أضاف مصدر قريب من الصفقة أن ذلك يمثل 15 ضعف أرباحها المتوقعة قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك وإطفاء الدين في عام 2025. وستمتلك الشركة الإسبانية حصة أغلبية تبلغ 51% في الأصول، وستتحكم في الأصول وتديرها، وتوفر خدمات التشغيل والصيانة. وهذه هي المرة الثانية فقط التي يأخذ فيها صندوق الثروة النرويجي حصة مباشرة في مشروع للطاقة المتجددة، إذ كان المشروع الأول يتعلق بمزرعة رياح هولندية، بالاشتراك مع شركة أورستد الدنماركية في عام 2021. وكثيرًا ما صرّح صندوق الثروة النرويجي بأنه من الصعب العثور على مثل هذه المشروعات المناسبة للاستثمار بالسعر المناسب، ويُعد الحصول على حصص في مشروعات الطاقة المتجددة فئة أصول جديدة للصندوق، سمح بها البرلمان في عام 2020. وقالت عدة مصادر قريبة من الصفقة إن باركليز وبيكر ماكنزي عملا مستشارين ماليين وقانونيين لشركة إيبردرولا، كما قدمت كليفورد تشانس وبرايس ووترهاوس كوبرز المشورة إلى "نورج بنك"، وفق ما أوردته وكالة رويترز. شريك مثالي لإيبردرولا تمتلك "نورج بنك إنفستمنت مانجمنت" نحو 1.4 تريليون يورو (1.51 تريليون دولار) من الأصول الخاضعة للإدارة، وهي أكبر مستثمر منفرد في الأسهم العالمية، مع أكثر من 9 آلاف شركة وحصص فيها. وتمتلك في المتوسط 1.4% من جميع الشركات المدرجة في العالم، و2.5% من جميع الشركات المدرجة في أوروبا. و"نورج بنك إنفستمنت مانجمنت" هي -أيضًا- أحد المساهمين الرئيسين في إيبردرولا؛ إذ تحتفظ بحصة تزيد على 3% لأكثر من 7 سنوات، وفق ما أوردته الشركة الإسبانية في بيانها. وبناءً على هذه العلاقة طويلة الأمد، اتخذت "نورج بنك إنفستمنت مانجمنت" قرارًا بإجراء أول استثمار مباشر لها في أصول الطاقة المتجددة في إسبانيا، لتشكيل تحالف مع شركة الكهرباء الأوروبية الرائدة من خلال الرسملة. وأكدت الشركتان أن التحالف يُمكن أن يمتد إلى "فرص إضافية للطاقة المتجددة في أسواق أخرى". تُعد الصفقة مع "نورج بنك" هي جزء من خطة إيبردرولا لبيع حصص أقلية في مشروعات الطاقة المتجددة لتمويل خطتها الاستثمارية البالغة 47 مليار يورو (50.78 مليار دولار) لمدّة 3 سنوات، والمخصصة لمصادر الطاقة المتجددة وشبكات الكهرباء. وباعت الشركة -مؤخرًا- حصة 49% في مزرعة رياح بحرية في ألمانيا مقابل 700 مليون يورو (756.3 مليون دولار). وتهدف إسبانيا إلى إنتاج 67% من الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة بحلول عام 2026؛ وتستثمر شركات الكهرباء من جميع أنحاء العالم في البلاد لبناء البنية التحتية للوصول إلى هذا الهدف. وفي السنوات الـ3 الماضية، وقّعت إيبردرولا عدة تحالفات طويلة الأجل لتعزيز إزالة الكربون من الاقتصاد. فقد توصلت -مؤخرًا- إلى اتفاق مع شركة بي بي البريطانية لتسريع نشر البنية التحتية لشحن السيارات الكهربائية وإنتاج الهيدروجين الأخضر في إسبانيا والبرتغال. أبرمت شركة إيبردرولا الإسبانية صفقة مع صندوق الثروة السيادي النرويجي، لبيع حصة 49% من محفظة مشروعاتها للطاقة المتجددة البالغة 1.3 غيغاواط. وتبلغ قيمة الاستثمار في محطات الطاقة الشمسية ومزارع الرياح البرية الإسبانية 600 مليون يورو (650 مليون دولار أميركي)، وفق ما أعلنته الشركة المشغلة للصندوق في بيان صحفي، اطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. وجرى توقيع الاتفاقية في 16 يناير/كانون الثاني 2023، ومن المتوقع اكتمالها في الربع الأول من عام 2023. وتعكس الصفقة تحولًا تدريجيًا من قبل صندوق الثروة السيادي النرويجي -الذي بُني من ثروات بحر الشمال من النفط والغاز- للتوسع في مصادر الطاقة المتجددة. محفظة أعمال الطاقة المتجددة أوضحت وحدة إدارة الأصول التابعة للبنك المركزي النرويجي "نورج بنك إنفستمنت مانجمنت" -في بيانها- أن شركة إيبردرولا ستظل شريكًا في ملكية المحفظة وتشغيلها. صفقة بين إيبردرولا والصندوق السيادي النرويجي لبيع مشروعات الطاقة المتجددة أحد مشروعات طاقة الرياح التابعة لشركة إيبردرولا - الصورة من موقع الشركة وقالت الوحدة: "تتكوّن المحفظة من 7 مشروعات لمحطات الطاقة الشمسية، و5 مشروعات رياح برية بقدرة مركبة تبلغ 1265 ميغاواط، أي ما يعادل الاستهلاك السنوي للكهرباء لـ700 ألف منزل إسباني". وتشكل محطات الطاقة الشمسية 80% من محفظة الأعمال، في حين تمثّل محطات طاقة الرياح البرية 20% المتبقية. وهناك 9 مشروعات قيد التطوير حاليًا، ومن المتوقع اكتمالها في 2023-2025؛ ستتولى "نورج بنك إنفستمنت مانجمنت" ملكيتها عندما تصبح جاهزة للعمل. وتتضافر جهود الشركتين لتسريع إزالة الكربون في إسبانيا مبدئيًا، ويمكن تمديد الاتفاقية إلى دول أخرى في المستقبل، وفق ما جاء في بيان منفصل أصدرته شركة الطاقة الإسبانية. استثمارات الصندوق السيادي النرويجي أوضحت إيبردرولا أن الصفقة تقدر الأصول عند 1.2 مليار يورو (1.3 مليار دولار)، في حين أضاف مصدر قريب من الصفقة أن ذلك يمثل 15 ضعف أرباحها المتوقعة قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك وإطفاء الدين في عام 2025. وستمتلك الشركة الإسبانية حصة أغلبية تبلغ 51% في الأصول، وستتحكم في الأصول وتديرها، وتوفر خدمات التشغيل والصيانة. وهذه هي المرة الثانية فقط التي يأخذ فيها صندوق الثروة النرويجي حصة مباشرة في مشروع للطاقة المتجددة، إذ كان المشروع الأول يتعلق بمزرعة رياح هولندية، بالاشتراك مع شركة أورستد الدنماركية في عام 2021. وكثيرًا ما صرّح صندوق الثروة النرويجي بأنه من الصعب العثور على مثل هذه المشروعات المناسبة للاستثمار بالسعر المناسب، ويُعد الحصول على حصص في مشروعات الطاقة المتجددة فئة أصول جديدة للصندوق، سمح بها البرلمان في عام 2020. وقالت عدة مصادر قريبة من الصفقة إن باركليز وبيكر ماكنزي عملا مستشارين ماليين وقانونيين لشركة إيبردرولا، كما قدمت كليفورد تشانس وبرايس ووترهاوس كوبرز المشورة إلى "نورج بنك"، وفق ما أوردته وكالة رويترز. شريك مثالي لإيبردرولا تمتلك "نورج بنك إنفستمنت مانجمنت" نحو 1.4 تريليون يورو (1.51 تريليون دولار) من الأصول الخاضعة للإدارة، وهي أكبر مستثمر منفرد في الأسهم العالمية، مع أكثر من 9 آلاف شركة وحصص فيها. وتمتلك في المتوسط 1.4% من جميع الشركات المدرجة في العالم، و2.5% من جميع الشركات المدرجة في أوروبا. و"نورج بنك إنفستمنت مانجمنت" هي -أيضًا- أحد المساهمين الرئيسين في إيبردرولا؛ إذ تحتفظ بحصة تزيد على 3% لأكثر من 7 سنوات، وفق ما أوردته الشركة الإسبانية في بيانها. وبناءً على هذه العلاقة طويلة الأمد، اتخذت "نورج بنك إنفستمنت مانجمنت" قرارًا بإجراء أول استثمار مباشر لها في أصول الطاقة المتجددة في إسبانيا، لتشكيل تحالف مع شركة الكهرباء الأوروبية الرائدة من خلال الرسملة. وأكدت الشركتان أن التحالف يُمكن أن يمتد إلى "فرص إضافية للطاقة المتجددة في أسواق أخرى". تُعد الصفقة مع "نورج بنك" هي جزء من خطة إيبردرولا لبيع حصص أقلية في مشروعات الطاقة المتجددة لتمويل خطتها الاستثمارية البالغة 47 مليار يورو (50.78 مليار دولار) لمدّة 3 سنوات، والمخصصة لمصادر الطاقة المتجددة وشبكات الكهرباء. وباعت الشركة -مؤخرًا- حصة 49% في مزرعة رياح بحرية في ألمانيا مقابل 700 مليون يورو (756.3 مليون دولار). وتهدف إسبانيا إلى إنتاج 67% من الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة بحلول عام 2026؛ وتستثمر شركات الكهرباء من جميع أنحاء العالم في البلاد لبناء البنية التحتية للوصول إلى هذا الهدف. وفي السنوات الـ3 الماضية، وقّعت إيبردرولا عدة تحالفات طويلة الأجل لتعزيز إزالة الكربون من الاقتصاد. فقد توصلت -مؤخرًا- إلى اتفاق مع شركة بي بي البريطانية لتسريع نشر البنية التحتية لشحن السيارات الكهربائية وإنتاج الهيدروجين الأخضر في إسبانيا والبرتغال. السعودية تجري محادثات لتمويل مشروع بريطاني للطاقة الشمسية الفضائية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38919&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://ar.saleh13.com/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D8%AC%D8%B1%D9%8A-%D Wed, 18 Jan 2023 00:00:00 GMT تجري المملكة العربية السعودية محادثات لتمويل مشروع فضاء بريطاني للطاقة الشمسية ، وفقًا لصحيفة The Times of London. التقى وزير الطاقة والأعمال والصناعة البريطاني ، جرانت شابس ، الأسبوع الماضي ، بوزير الاتصالات والتكنولوجيا السعودي ، عبد الله السواحة ، لبحث إمكانية التعاون لتوليد الطاقة الشمسية في الفضاء ، بمشاركة السلطات في مشروع نيوم. أظهرت دراسة أجريت في بريطانيا العظمى أن التحول إلى الطاقة النظيفة في جميع أنحاء العالم يمكن أن يوفر على الاقتصاد العالمي تريليونات إضافية من الدولارات بشكل غير متوقع ، ويمكن تحقيق ذلك في فترة أقصر من المتوقع ، وذلك بفضل التطور السريع لتقنيات إنتاج الطاقة البديلة التي يشهد العالم. . ذكرت دراسة أجريت في جامعة أكسفورد البريطانية العام الماضي أنه بحلول عام 2050 ، من المتوقع أن يؤدي الانتقال إلى الطاقة النظيفة إلى إنقاذ العالم بأكثر من 12 تريليون دولار. تجري المملكة العربية السعودية محادثات لتمويل مشروع فضاء بريطاني للطاقة الشمسية ، وفقًا لصحيفة The Times of London. التقى وزير الطاقة والأعمال والصناعة البريطاني ، جرانت شابس ، الأسبوع الماضي ، بوزير الاتصالات والتكنولوجيا السعودي ، عبد الله السواحة ، لبحث إمكانية التعاون لتوليد الطاقة الشمسية في الفضاء ، بمشاركة السلطات في مشروع نيوم. أظهرت دراسة أجريت في بريطانيا العظمى أن التحول إلى الطاقة النظيفة في جميع أنحاء العالم يمكن أن يوفر على الاقتصاد العالمي تريليونات إضافية من الدولارات بشكل غير متوقع ، ويمكن تحقيق ذلك في فترة أقصر من المتوقع ، وذلك بفضل التطور السريع لتقنيات إنتاج الطاقة البديلة التي يشهد العالم. . ذكرت دراسة أجريت في جامعة أكسفورد البريطانية العام الماضي أنه بحلول عام 2050 ، من المتوقع أن يؤدي الانتقال إلى الطاقة النظيفة إلى إنقاذ العالم بأكثر من 12 تريليون دولار. بنك الاستثمار الأوروبي يقدم 19 مليون يورو لتطوير شبكات الطاقة الشمسية بمدغشقر http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38918&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.elbalad.news/5613098 Wed, 18 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلن بنك الاستثمار الأوروبي عن إبرام اتفاقية بقيمة 19 ملايين يورو مع وزارة الطاقة ووكالة تنمية كهربة الريف (ADER) في مدغشقر، لدعم مشروع شركة WeLight Madagascar من أجل بناء وتطوير شبكات صغيرة للطاقة الشمسية في أكثر من 120 قرية وربطها بشبكة الكهرباء في مدغشقر. وأكد نائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي، أمبرواز فايول، في بيان للبنك ، التزام البنك الأوروبي بدعم مشاريع الطاقة الشمسية في المناطق الريفية بأفريقيا خاصة بعد نجاح مشاريعها في بنين وتشاد وجزر القمر وموزمبيق وأوغندا، وذلك كجزء من خطة البنك لمكافحة تغير المناخ مع تعزيز التنمية الاقتصادية وتوفير الخدمات اللازمة مثل التعليم والأمن والصحة. من جهتها، وصفت سفيرة الاتحاد الأوروبي في مدغشقر، إيزابيل ديلاتري، المشروع بأنه مثال رائع للتأثير الإيجابي لتحسين الحياة اليومية وتحقيق هدف مهم من أهداف التنمية المستدامة وتوفير الطاقة النظيفة بأسعار معقولة للجميع في مدغشقر؛ مما يساهم في الانتقال الأخضر والعادل الذي تدعمه استراتيجية الاتحاد الأوروبي. من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة WeLight Madagascar، رومان دي فيلينوف، إن المشروع، الذي تقدر تكلفته بنحو 28 ملايين يورو، سيؤثر بشكل إيجابي على حياة مئات الآلاف من الأشخاص ويعزز مستويات المعيشة والاقتصاد المحلي في مدغشقر ويرفع مستويات رفاهية مواطنيها. وأضاف أن WeLight Madagascar، هي عبارة عن كونسورتيوم يتمتع بخبرة واسعة في قارة أفريقيا ويضم مجموعة AXIAN Group، ومجموعة Sagemcom الفرنسية الرائدة، وصندوق الاستثمار النرويجي للبلدان النامية Norfund، وسيوفر الكونسورتيوم الـ 9 ملايين يورو المتبقية للمشروع في شكل قروض للمساهمين، وفقا لما جاء بالبيان. أعلن بنك الاستثمار الأوروبي عن إبرام اتفاقية بقيمة 19 ملايين يورو مع وزارة الطاقة ووكالة تنمية كهربة الريف (ADER) في مدغشقر، لدعم مشروع شركة WeLight Madagascar من أجل بناء وتطوير شبكات صغيرة للطاقة الشمسية في أكثر من 120 قرية وربطها بشبكة الكهرباء في مدغشقر. وأكد نائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي، أمبرواز فايول، في بيان للبنك ، التزام البنك الأوروبي بدعم مشاريع الطاقة الشمسية في المناطق الريفية بأفريقيا خاصة بعد نجاح مشاريعها في بنين وتشاد وجزر القمر وموزمبيق وأوغندا، وذلك كجزء من خطة البنك لمكافحة تغير المناخ مع تعزيز التنمية الاقتصادية وتوفير الخدمات اللازمة مثل التعليم والأمن والصحة. من جهتها، وصفت سفيرة الاتحاد الأوروبي في مدغشقر، إيزابيل ديلاتري، المشروع بأنه مثال رائع للتأثير الإيجابي لتحسين الحياة اليومية وتحقيق هدف مهم من أهداف التنمية المستدامة وتوفير الطاقة النظيفة بأسعار معقولة للجميع في مدغشقر؛ مما يساهم في الانتقال الأخضر والعادل الذي تدعمه استراتيجية الاتحاد الأوروبي. من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة WeLight Madagascar، رومان دي فيلينوف، إن المشروع، الذي تقدر تكلفته بنحو 28 ملايين يورو، سيؤثر بشكل إيجابي على حياة مئات الآلاف من الأشخاص ويعزز مستويات المعيشة والاقتصاد المحلي في مدغشقر ويرفع مستويات رفاهية مواطنيها. وأضاف أن WeLight Madagascar، هي عبارة عن كونسورتيوم يتمتع بخبرة واسعة في قارة أفريقيا ويضم مجموعة AXIAN Group، ومجموعة Sagemcom الفرنسية الرائدة، وصندوق الاستثمار النرويجي للبلدان النامية Norfund، وسيوفر الكونسورتيوم الـ 9 ملايين يورو المتبقية للمشروع في شكل قروض للمساهمين، وفقا لما جاء بالبيان. ألمانيا تواجه أزمة الطاقة بإنشاء 3 طواحين هواء جديدة يوميا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38917&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://ar.saleh13.com/%D8%A3%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7-%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87-%D Wed, 18 Jan 2023 00:00:00 GMT أكدت ألمانيا أنها تسعى حاليًا إلى انتقال طويل الأجل من مصادر الطاقة التقليدية مثل الفحم والنفط والغاز الطبيعي ، بينما تتغلب على التأثير الأولي لضغوط نقص إمدادات الطاقة في روسيا. قال المستشار الألماني أولاف شولتز في مقابلة مع صحيفة “تاز” الألمانية ، نشرت اليوم: “إذا أردنا تحقيق انتقال الطاقة ، فنحن بحاجة إلى مزيد من السرعة ، وهدفنا يجب أن يكون إنشاء 3 إلى 4 توربينات رياح كبيرة في ألمانيا كل مرة. اليوم. ” بحسب وكالة “بلومبرج” الأمريكية.. وأشار إلى أنه تم تعديل العديد من القوانين لتسريع الموافقات على مشاريع طاقة الرياح والتي قد تستغرق حاليًا مدة تصل إلى 6 سنوات.. وأضاف “إننا نواجه أكبر تحديث صناعي في ألمانيا منذ نهاية القرن التاسع عشر. لا ينبغي لأحد أن يقلل من شأن هذه المهمة”. دفع نقص الطاقة منذ الأزمة الأوكرانية العام الماضي ألمانيا إلى تمديد عملياتها في محطات الطاقة النووية المتبقية ، لكن شولتز أخبر تاز أن المفاعلات ستغلق “بالتأكيد” خلال الربيع.. قال المستشار الألماني أولاف شولتز ، أمس ، عند افتتاح محطة للغاز الطبيعي المسال في لوبمين على ساحل بحر البلطيق: “إننا نجتاز هذا الشتاء” دون نقص في الغاز ، مضيفًا أنه “لا توجد أزمة اقتصادية في ألمانيا”. أكدت ألمانيا أنها تسعى حاليًا إلى انتقال طويل الأجل من مصادر الطاقة التقليدية مثل الفحم والنفط والغاز الطبيعي ، بينما تتغلب على التأثير الأولي لضغوط نقص إمدادات الطاقة في روسيا. قال المستشار الألماني أولاف شولتز في مقابلة مع صحيفة “تاز” الألمانية ، نشرت اليوم: “إذا أردنا تحقيق انتقال الطاقة ، فنحن بحاجة إلى مزيد من السرعة ، وهدفنا يجب أن يكون إنشاء 3 إلى 4 توربينات رياح كبيرة في ألمانيا كل مرة. اليوم. ” بحسب وكالة “بلومبرج” الأمريكية.. وأشار إلى أنه تم تعديل العديد من القوانين لتسريع الموافقات على مشاريع طاقة الرياح والتي قد تستغرق حاليًا مدة تصل إلى 6 سنوات.. وأضاف “إننا نواجه أكبر تحديث صناعي في ألمانيا منذ نهاية القرن التاسع عشر. لا ينبغي لأحد أن يقلل من شأن هذه المهمة”. دفع نقص الطاقة منذ الأزمة الأوكرانية العام الماضي ألمانيا إلى تمديد عملياتها في محطات الطاقة النووية المتبقية ، لكن شولتز أخبر تاز أن المفاعلات ستغلق “بالتأكيد” خلال الربيع.. قال المستشار الألماني أولاف شولتز ، أمس ، عند افتتاح محطة للغاز الطبيعي المسال في لوبمين على ساحل بحر البلطيق: “إننا نجتاز هذا الشتاء” دون نقص في الغاز ، مضيفًا أنه “لا توجد أزمة اقتصادية في ألمانيا”. "مصدر" توقع اتفاقيات لتطوير مشاريع طاقة متجددة بقدرة 4 جيجاواط في أذربيجان http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38916&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://24.ae/article/740352/%D9%85%D8%B5%D8%AF%D8%B1-%D8%AA%D9%88%D9%82%D8%B9-%D8%A7%D8%AA%D9%81%D Wed, 18 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل "مصدر"، اليوم الثلاثاء، عن توقيع اتفاقيات مع شركة النفط الوطنية في أذربيجان "سوكار" لتطوير مشاريع في مجالات الطاقة الشمسية الكهروضوئية وطاقة الرياح البرية، ومشاريع متكاملة لطاقة الرياح البحرية والهيدروجين الأخضر، بقدرة إجمالية تبلغ 4 جيجاواط. وبهذه المناسبة، قال وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، الرئيس المعيّن لمؤتمر COP28، رئيس مجلس إدارة "مصدر" الدكتور سلطان بن أحمد الجابر: "تماشياً مع رؤية القيادة بمد جسور التعاون ودعم تحقيق التنمية المستدامة، تأتي هذه الاتفاقيات المهمة لتسهم في توطيد العلاقات الثنائية الوثيقة التي تربط بين دولة الإمارات وجمهورية أذربيجان، كما أنها تعكس التزام الدولتين المشترك بتنويع مزيج الطاقة وتطوير حلول منخفضة وعديمة الانبعاثاتالكربونية". أعلنت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل "مصدر"، اليوم الثلاثاء، عن توقيع اتفاقيات مع شركة النفط الوطنية في أذربيجان "سوكار" لتطوير مشاريع في مجالات الطاقة الشمسية الكهروضوئية وطاقة الرياح البرية، ومشاريع متكاملة لطاقة الرياح البحرية والهيدروجين الأخضر، بقدرة إجمالية تبلغ 4 جيجاواط. وبهذه المناسبة، قال وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، الرئيس المعيّن لمؤتمر COP28، رئيس مجلس إدارة "مصدر" الدكتور سلطان بن أحمد الجابر: "تماشياً مع رؤية القيادة بمد جسور التعاون ودعم تحقيق التنمية المستدامة، تأتي هذه الاتفاقيات المهمة لتسهم في توطيد العلاقات الثنائية الوثيقة التي تربط بين دولة الإمارات وجمهورية أذربيجان، كما أنها تعكس التزام الدولتين المشترك بتنويع مزيج الطاقة وتطوير حلول منخفضة وعديمة الانبعاثاتالكربونية". ارتفاع التكاليف يعرقل خطط أوروبا للتوسع في إنتاج الطاقة المتجددة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38915&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.aleqt.com/2023/01/16/article_2472806.html Wed, 18 Jan 2023 00:00:00 GMT فشلت أوروبا في الوصول إلى المعدلات المستهدفة لإنتاج الطاقة المتجددة نتيجة ارتفاع تكاليف هذه المشروعات، بحسب أكبر شركة منتجة لتوربينات طاقة الرياح في العالم. وقال هنريك أندرسن الرئيس التنفيذي لشركة "فيستاس ويند سيستمز" في مقابلة مع بلومبيرج إن شركات إنتاج الطاقة النظيفة تحتاج إلى البناء بصورة محمومة لكي تحقق مستهدفات الاتحاد الأوروبي في إنتاج الطاقة المتجددة، مضيفا أن أسعار الطاقة حاليا مرتفعة بحيث لا يجب أن تكون تكاليف إقامة مشروعات الطاقة المتجددة عقبة أمام إقامتها. فيستاس من الشركات التي رفعت أسعار منتجاتها بسبب ارتفاع أسعار المواد الخام واضطراب سلاسل الإمداد التي أثرت على القطاع خلال العامين الماضيين، ولكن ارتفاع معدل التضخم ليس التهديد الوحيد الذي يواجه صناعة طاقة الرياح في أوروبا، فعلى سبيل المثال، يتعين على أوروبا تسريع جهودها في إقامة مصانع إنتاج الهيدروجين الأخضر واستخدامه حتى لا تفقد استثمارات بمليارات الدولارات في هذا المجال لصالح مناطق أخرى مثل الولايات المتحدة وأمريكا اللاتينية. فشلت أوروبا في الوصول إلى المعدلات المستهدفة لإنتاج الطاقة المتجددة نتيجة ارتفاع تكاليف هذه المشروعات، بحسب أكبر شركة منتجة لتوربينات طاقة الرياح في العالم. وقال هنريك أندرسن الرئيس التنفيذي لشركة "فيستاس ويند سيستمز" في مقابلة مع بلومبيرج إن شركات إنتاج الطاقة النظيفة تحتاج إلى البناء بصورة محمومة لكي تحقق مستهدفات الاتحاد الأوروبي في إنتاج الطاقة المتجددة، مضيفا أن أسعار الطاقة حاليا مرتفعة بحيث لا يجب أن تكون تكاليف إقامة مشروعات الطاقة المتجددة عقبة أمام إقامتها. فيستاس من الشركات التي رفعت أسعار منتجاتها بسبب ارتفاع أسعار المواد الخام واضطراب سلاسل الإمداد التي أثرت على القطاع خلال العامين الماضيين، ولكن ارتفاع معدل التضخم ليس التهديد الوحيد الذي يواجه صناعة طاقة الرياح في أوروبا، فعلى سبيل المثال، يتعين على أوروبا تسريع جهودها في إقامة مصانع إنتاج الهيدروجين الأخضر واستخدامه حتى لا تفقد استثمارات بمليارات الدولارات في هذا المجال لصالح مناطق أخرى مثل الولايات المتحدة وأمريكا اللاتينية. التمديد النووي في بلجيكا: مركز الدراسات النووية يطلب مندوب خاص للبحث في مفاعلات SMR http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38914&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.belg24.com/%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%85%D8%AF%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%88%D9%88%D9 Wed, 18 Jan 2023 00:00:00 GMT خلال جلسة الاستماع لمدير CEN، ظهر يوم الثلاثاء، قال “بيتر بايتن” ان مركز الدراسات النووية البلجيكي (SCK-CEN) في Mol (مقاطعة انتويرب) يؤمن بتطوير الجيل الجديد من المفاعلات النووية المسمى SMR (مفاعل معياري صغير). كانت مدير CEN قد تحدث أمام اللجنة الفرعية للسلامة النووية بالبرلمان بصحبة المدير العام لمشروع Myrrha “حميد آيت عبد الرحيم”. وقال “بايتن” أنه من أجل إنجاح البحث في هذا الموضوع ، يجب على الحكومة تعيين نوع من المندوبين الخاصين للمشروع. وقررت الحكومة العام الماضي صرف 100 مليون يورو لهذا النوع من المفاعلات ، والتي ، وفقًا للسيد بايتن، أكثر مرونة وأرخص وتنتج نفايات نووية أقل من الجيل الحالي من المفاعلات. وأكد السيد عبد الرحيم ، ان المبعوث الخاص سيعطي مزيدًا من المصداقية لبلجيكا في هذا المجال حيث تكون الأبحاث دولية. مضيفًا، أن من شأنه جعل الأمور أسهل بالنسبة لنا. ونحن جاهزون فنيًا ، لكننا بحاجة إلى ممثل. وتقوم CEN والمكاتب الوزارية المعنية – تلك التابعة لوزيرة الطاقة الفيدرالية “تن فاندر ستراته”، ووزير الدولة للتعافي ، توماس ديرمين- بمناقشة خطة عمل ملموسة. وقد تم تخصيص مبلغ 50 مليون يورو لهذا الغرض للموازنة بمرسوم ملكي. كما ان المناقشات جارية بشأن النصف الآخر من المائة مليون. خلال جلسة الاستماع لمدير CEN، ظهر يوم الثلاثاء، قال “بيتر بايتن” ان مركز الدراسات النووية البلجيكي (SCK-CEN) في Mol (مقاطعة انتويرب) يؤمن بتطوير الجيل الجديد من المفاعلات النووية المسمى SMR (مفاعل معياري صغير). كانت مدير CEN قد تحدث أمام اللجنة الفرعية للسلامة النووية بالبرلمان بصحبة المدير العام لمشروع Myrrha “حميد آيت عبد الرحيم”. وقال “بايتن” أنه من أجل إنجاح البحث في هذا الموضوع ، يجب على الحكومة تعيين نوع من المندوبين الخاصين للمشروع. وقررت الحكومة العام الماضي صرف 100 مليون يورو لهذا النوع من المفاعلات ، والتي ، وفقًا للسيد بايتن، أكثر مرونة وأرخص وتنتج نفايات نووية أقل من الجيل الحالي من المفاعلات. وأكد السيد عبد الرحيم ، ان المبعوث الخاص سيعطي مزيدًا من المصداقية لبلجيكا في هذا المجال حيث تكون الأبحاث دولية. مضيفًا، أن من شأنه جعل الأمور أسهل بالنسبة لنا. ونحن جاهزون فنيًا ، لكننا بحاجة إلى ممثل. وتقوم CEN والمكاتب الوزارية المعنية – تلك التابعة لوزيرة الطاقة الفيدرالية “تن فاندر ستراته”، ووزير الدولة للتعافي ، توماس ديرمين- بمناقشة خطة عمل ملموسة. وقد تم تخصيص مبلغ 50 مليون يورو لهذا الغرض للموازنة بمرسوم ملكي. كما ان المناقشات جارية بشأن النصف الآخر من المائة مليون. وزير: الإمارات تستهدف تعزيز دورها مزوداً موثوقاً للطاقة المستدامة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38913&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 www.mubasher.info/news/4063539/%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D Tue, 17 Jan 2023 00:00:00 GMT أكد سهيل المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية، أن دولة الإمارات تعمل وفق منظور شامل يستهدف تعزيز التعاون الدولي والعمل المشترك مع مختلف دول العالم، لدفع عجلة التنمية المستدامة وتنفيذ العديد من المشاريع الرائدة عالميا في مجال الطاقة، وتعزيز دورها مزودا ملتزما ومسؤولا للطاقة المستدامة. وأوضح المزروعي أن الدولة تسعى للوصول إلى مستقبل خالٍ من الكربون، من خلال التعاون الدولي وتعزيز مكانة التقنيات الرائدة الداعمة لتطوير قطاع الطاقة، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية، وام. وقال إن للإمارات جهود كبيرة في تنويع مصادر الطاقة والتأثير الإيجابي في العمل المناخي، وقد اتخذت خطوات عملية للتحول الحقيقية إلى الطاقة الصديقة للبيئة . وتابع بأن الدولة نجحت عبر الخطط الطموحة في جعل الهيدروجين مصدراً عالمياً موثوقاً للطاقة، وتعتبر منتجاً تقليدياً له كما أنها تمتلك الموارد الطبيعية والتكنولوجية التي تدعم التوجه المستقبلي القائم على استغلال مصادر هذا الغاز للحصول على الطاقة. وأشار إلى أن المرحلة الحالية والمقبلة تتطلب تكثيف جهود حكومات العالم لتطوير الخطط والاستراتيجيات المستقبلية لتسريع التحول العالمي في قطاع الطاقة، وزيادة التركيز على مصادره النظيفة والمتجددة لا سيما الغاز المسال. ولفت إلى أن الإمارات تواصل جهودها لتحقيق مستهدفات الخمسين عاماً المقبلة في استدامة قطاع الطاقة، وتنويع مصادرها ودفع عجلة التحول إلى الطاقة النظيفة، مشيراً إلى أن الدولة تُعد السوق الأسرع نمواً لمصادر الطاقة النظيفة والمتجددة على مستوى المنطقة. وقال وزير الطاقة الإماراتي، في وقت سابق، إن استثمارات الإمارات في مشاريع الطاقة المتجددة داخل وخارج الدولة تتراوح حالياً بين 30 و40 مليار دولار. وأشار إلى أن الإمارات التزمت مع أمريكا باستثمار 100 مليار دولار في الطاقة المتجددة، وسوف تستثمر الإمارات 50 مليار دولار في الطاقة النظيفة حول العالم حتى 2030. ونوه إلى أن الإمارات لم توقع أي اتفاقية مع أي من الدول الأوروبية لسد حاجتها من الطاقة، وأن كل عقود الإمارات من الغاز المسال بيعت أغلبها للأسواق الآسيوية وبالأخص لليابان. أكد سهيل المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية، أن دولة الإمارات تعمل وفق منظور شامل يستهدف تعزيز التعاون الدولي والعمل المشترك مع مختلف دول العالم، لدفع عجلة التنمية المستدامة وتنفيذ العديد من المشاريع الرائدة عالميا في مجال الطاقة، وتعزيز دورها مزودا ملتزما ومسؤولا للطاقة المستدامة. وأوضح المزروعي أن الدولة تسعى للوصول إلى مستقبل خالٍ من الكربون، من خلال التعاون الدولي وتعزيز مكانة التقنيات الرائدة الداعمة لتطوير قطاع الطاقة، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية، وام. وقال إن للإمارات جهود كبيرة في تنويع مصادر الطاقة والتأثير الإيجابي في العمل المناخي، وقد اتخذت خطوات عملية للتحول الحقيقية إلى الطاقة الصديقة للبيئة . وتابع بأن الدولة نجحت عبر الخطط الطموحة في جعل الهيدروجين مصدراً عالمياً موثوقاً للطاقة، وتعتبر منتجاً تقليدياً له كما أنها تمتلك الموارد الطبيعية والتكنولوجية التي تدعم التوجه المستقبلي القائم على استغلال مصادر هذا الغاز للحصول على الطاقة. وأشار إلى أن المرحلة الحالية والمقبلة تتطلب تكثيف جهود حكومات العالم لتطوير الخطط والاستراتيجيات المستقبلية لتسريع التحول العالمي في قطاع الطاقة، وزيادة التركيز على مصادره النظيفة والمتجددة لا سيما الغاز المسال. ولفت إلى أن الإمارات تواصل جهودها لتحقيق مستهدفات الخمسين عاماً المقبلة في استدامة قطاع الطاقة، وتنويع مصادرها ودفع عجلة التحول إلى الطاقة النظيفة، مشيراً إلى أن الدولة تُعد السوق الأسرع نمواً لمصادر الطاقة النظيفة والمتجددة على مستوى المنطقة. وقال وزير الطاقة الإماراتي، في وقت سابق، إن استثمارات الإمارات في مشاريع الطاقة المتجددة داخل وخارج الدولة تتراوح حالياً بين 30 و40 مليار دولار. وأشار إلى أن الإمارات التزمت مع أمريكا باستثمار 100 مليار دولار في الطاقة المتجددة، وسوف تستثمر الإمارات 50 مليار دولار في الطاقة النظيفة حول العالم حتى 2030. ونوه إلى أن الإمارات لم توقع أي اتفاقية مع أي من الدول الأوروبية لسد حاجتها من الطاقة، وأن كل عقود الإمارات من الغاز المسال بيعت أغلبها للأسواق الآسيوية وبالأخص لليابان. تشغيل وحدة لتوليد الكهرباء بالفحم في اليابان بعد تضررها من زلزال فوكوشيما http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38912&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 attaqa.net/2023/01/16/%D8%AA%D8%B4%D8%BA%D9%8A%D9%84-%D9%88%D8%AD%D8%AF%D8%A9-%D9%84%D8%AA%D9%88%D9% Tue, 17 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت شركة "سوما كيودو" اليابانية إعادة تشغيل إحدى وحدات توليد الكهرباء بالفحم، بعد توقفها ما يقرب من عام بسبب تضررها من زلزال فوكوشيما. وقالت الشركة المملوكة لكل من مرفق كهرباء توهوكو وشركة توليد الطاقة الحرارية "جيرا"، إن الوحدة 2 في شمال شرق فوكوشيما، بدأت تجارب التشغيل النهائية في 24 ديسمبر/كانون الأول 2022، بحسب ما ذكرته منصة "آرغوس ميديا" المتخصصة في شؤون الطاقة، اليوم الإثنين 16 يناير/كانون الثاني 2023. وفوكوشيما هي بطل بعض الأحداث المرتبطة بمنظومة الطاقة في اليابان؛ فمن محطة الطاقة النووية التي أغلقتها في 2011 بسبب زلزال عنيف، إلى محطة توليد كهرباء بالفحم التي أُعلن استئناف نشاط وحدتها المذكورة، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. تشغيل وحدة ثانية استأنفت شركة سوما كيودو اليابانية تشغيل الوحدة رقم 2 بالكامل في محطة كهرباء تعمل بالفحم، يوم الجمعة 13 يناير/كانون الثاني 2023. وقالت الشركة إنها استأنفت -أيضًا- تشغيل الوحدة رقم 1، والتي تبلغ قدرتها 1000 ميغاواط، وذلك في 11 نوفمبر/تشرين الثاني 2022. وتوقف تشغيل الوحدتين بسبب مشكلات فنية، وأسهم الزلزال الذي ضرب فوكوشيما في 16 مارس/آذار 2022، في أضرار إضافية بهما. مجهودات إضافية توليد الكهرباء بالفحم بذلت شركة سوما كيودو اليابانية مجهودات لإعادة تشغيل وحدتي توليد الكهرباء بالفحم في وقت مبكر؛ لتلبية زيادة الطلب المتوقعة لأغراض التدفئة في العاصمة طوكيو ومنطقة توهوكو. ويعني الإعلان عن تشغيل الوحدتين في نهاية 2022 أن عمليات إصلاح المشكلات الفنية، والأضرار الناجمة عن زلزال فوكوشيما، استغرقت نحو 9 أشهر. يُذكر أن الوحدتين تستهلكان نحو 4.5 مليون طن متري من الفحم الحراري المستورد سنويًا. وكانت فوكوشيما قد شهدت وقوع زلزال ضخم في عام 2011، وتسبب في تسونامي قتل أكثر من 18 ألف شخص. وعقب هذا الحادث قررت اليابان التخلص من ترسانتها من المفاعلات النووية التي تعتمد عليها بصورة أساسية في توليد احتياجاتها من الكهرباء. غير أن أزمة الطاقة العالمية، بسبب الحرب في أوكرانيا، دفعت طوكيو للإعلان مؤخرًا عن خطة لإعادة تشغيل تلك المفاعلات. كما تعتزم الحكومة تدشين مشروعات جديدة من الجيل الثاني، والتي تتسم بصغر حجم مفاعلاتها النووية. أعلنت شركة "سوما كيودو" اليابانية إعادة تشغيل إحدى وحدات توليد الكهرباء بالفحم، بعد توقفها ما يقرب من عام بسبب تضررها من زلزال فوكوشيما. وقالت الشركة المملوكة لكل من مرفق كهرباء توهوكو وشركة توليد الطاقة الحرارية "جيرا"، إن الوحدة 2 في شمال شرق فوكوشيما، بدأت تجارب التشغيل النهائية في 24 ديسمبر/كانون الأول 2022، بحسب ما ذكرته منصة "آرغوس ميديا" المتخصصة في شؤون الطاقة، اليوم الإثنين 16 يناير/كانون الثاني 2023. وفوكوشيما هي بطل بعض الأحداث المرتبطة بمنظومة الطاقة في اليابان؛ فمن محطة الطاقة النووية التي أغلقتها في 2011 بسبب زلزال عنيف، إلى محطة توليد كهرباء بالفحم التي أُعلن استئناف نشاط وحدتها المذكورة، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. تشغيل وحدة ثانية استأنفت شركة سوما كيودو اليابانية تشغيل الوحدة رقم 2 بالكامل في محطة كهرباء تعمل بالفحم، يوم الجمعة 13 يناير/كانون الثاني 2023. وقالت الشركة إنها استأنفت -أيضًا- تشغيل الوحدة رقم 1، والتي تبلغ قدرتها 1000 ميغاواط، وذلك في 11 نوفمبر/تشرين الثاني 2022. وتوقف تشغيل الوحدتين بسبب مشكلات فنية، وأسهم الزلزال الذي ضرب فوكوشيما في 16 مارس/آذار 2022، في أضرار إضافية بهما. مجهودات إضافية توليد الكهرباء بالفحم بذلت شركة سوما كيودو اليابانية مجهودات لإعادة تشغيل وحدتي توليد الكهرباء بالفحم في وقت مبكر؛ لتلبية زيادة الطلب المتوقعة لأغراض التدفئة في العاصمة طوكيو ومنطقة توهوكو. ويعني الإعلان عن تشغيل الوحدتين في نهاية 2022 أن عمليات إصلاح المشكلات الفنية، والأضرار الناجمة عن زلزال فوكوشيما، استغرقت نحو 9 أشهر. يُذكر أن الوحدتين تستهلكان نحو 4.5 مليون طن متري من الفحم الحراري المستورد سنويًا. وكانت فوكوشيما قد شهدت وقوع زلزال ضخم في عام 2011، وتسبب في تسونامي قتل أكثر من 18 ألف شخص. وعقب هذا الحادث قررت اليابان التخلص من ترسانتها من المفاعلات النووية التي تعتمد عليها بصورة أساسية في توليد احتياجاتها من الكهرباء. غير أن أزمة الطاقة العالمية، بسبب الحرب في أوكرانيا، دفعت طوكيو للإعلان مؤخرًا عن خطة لإعادة تشغيل تلك المفاعلات. كما تعتزم الحكومة تدشين مشروعات جديدة من الجيل الثاني، والتي تتسم بصغر حجم مفاعلاتها النووية. إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة في الهند تجذب استثمارات بـ5 مليارات دولار http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38911&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 attaqa.net/2023/01/16/%D8%A5%D8%B9%D8%A7%D8%AF%D8%A9-%D8%AA%D8%B4%D8%BA%D9%8A%D9%84-%D9%85%D8%B2%D8% Tue, 17 Jan 2023 00:00:00 GMT تدرس الحكومة الهندية إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة، في مسعى منها لاجتذاب استثمارات بمليارات الدولارات، والتعويل عليها في تعزيز سعة الكهرباء المولَّدة بالرياح، وبالتالي خفض أسعار الطاقة. فمن الممكن أن تجتذب مسودة إستراتيجية إعادة تشغيل محطات طاقة الرياح القديمة، التي كشفت عنها وزارة الطاقة والطاقة المتجددة في الهند، استثمارات بقيمة تلامس 40 ألف كرور روبية هندية (4 مليارات و909 ملايين دولار أميركي) على مدار المدة من 3 إلى 5 سنوات المقبلة، حسبما ورد في تقرير أصدرته وكالة "سي آر أي إس آي إل" الهندية للأبحاث، حسبما أوردت صحيفة "إيكونوميك تايمز" الهندية. مضاعفة السعة ستُسهم مسودة الإستراتيجية الحكومية المقترحة -حال نُفذت بنجاح على الأرض- في تعزيز متوسط سعة طاقة الرياح السنوية في الهند بواقع 3 مرات، مقارنة بنظيرتها في السنوات المالية الـ4 الماضية، وفقًا لما جاء في تقرير "سي آر أي إس آي إل". وتقترح مسودة الإستراتيجية التي كشفت عنها وزارة الطاقة الجديدة والمتجددة في الهند في أكتوبر/تشرين الأول (2022) إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة، التي عدّتها "سي آر أي إس آي إل " خُطوة مُهمة في المسار الصحيح الذي يقود إلى زيادة معدلات توليد الكهرباء بالرياح، ما يؤدي بدوره إلى خفض التعرفات في هذا الخصوص. وقال مدير "سي آر أي إس آي إل"، أنكيت هاكو، إن الخطوة -حال وافقت عليها السلطات الهندية- قد يتمخض عنها استبدال مزارع رياح جديدة تفوق في سعتها الإنتاجية نظيرتها القديمة البالغ قدرتها 5 غيغاواط، بواقع مرتين. وعزى هاكو ذلك إلى أن مثل تلك المشروعات من الممكن أن تحقق عائدات مُضاعفة بتعرفة تصل إلى 4 روبيات للوحدة عن السعة الإضافية. وأشار هاكو إلى أن مثل تلك التعرفة من الممكن أن تستقطب عملاء جددًا عبر الوصول الحر للموردين، نظرًا إلى أن متوسط تكلفة شراء الكهرباء تتراوح اليوم من 4 و5 روبيات للوحدة. وتضاعف إجمالي سعة طاقة الرياح في الهند بنحو 3 مرات من 13 غيغاواط في عام 2010، إلى 34 غيغاواط حتى مارس/آذار (2018)، قبل أن تفقد وتيرتها المتسارعة تلك، وتعود -مجددًا- للصعود إلى 42 غيغاواط، بدءًا من ديسمبر/كانون الأول (2022). اشتمل جُل مزارع الرياح القديمة على توربينات ذات سعة أقل من 1.5 ميغاواط، التي لا تقوى إلا على إنتاج سعة كهرباء أقل، قياسًا بالتقنيات الجديدة. وفي المقابل، تستطيع مزارع الرياح الجديدة إنتاج سعة أعلى من الكهرباء، عبر توربينات أعلى كفاءة تزيد سعتها على 3 ميغاواط. فعلى سبيل المثال، يمكن أن تُنتج مزرعة الرياح الجديدة البالغ سعتها 3 ميغاواط، وبمعامل حِمل يتراوح من 34 إلى 36%، كهرباء أعلى بنسبة 200%، قياسًا بتوربين قديم سعة 1 ميغاواط في الموقع نفسه، ومعامل حِمل يتراوح من 22 إلى 24%، وفق ما قاله هاكو وطالعته منصة الطاقة المتخصصة. يُذكر أنه وبعد عام 2018، شهدت الهند تباطؤًا في معدلات سعة الكهرباء المُضافة، حتى لامست 42 ميغاواط بدءًا من ديسمبر/كانون الأول 2022. ولعل أحد الأسباب الرئيسة التي تفسر هذا التراجع هو عدم توافر مواقع الرياح التي تتمتع بقدرات عالية في توليد الكهرباء، ما أدى بطبيعة الحال إلى ارتفاع كُلفة رأس المال، مقارنة بمشروعات الطاقة الشمسية. بدوره، قال المدير المساعد في "سي آر أي إس آي إل ريتنغز"، فارون مارواها، إن مسودة إستراتيجية إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة تمهّد السبيل أمام استثمارات بأكثر من 5 غيغاواط، لا سيما في ولايتي غوجارات وتاميل نادو. وتتيح مسودة الاستراتيجية المذكورة قدرًا وفيرًا من الشفافية بشأن تمديد صلاحية الآلات القديمة من 1 غيغاواط إلى 2 غيغاواط، كي يُعاد تشغيلها، وذلك عند بيع الكهرباء الإضافية بنظام مسار الوصول الحر إلى العملاء الصناعيين والتجاريين. تحديات قائمة سيكون الإنفاق الرأسمالي لكل ميغاواط أعلى في حالات إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة، مقارنة بنظيرتها الجديدة، نظرًا إلى أن المطورين الذي يستحوذون على مواقع رياح قديمة سيدفعون -على الأرجح- مبالغ إضافية، بالإضافة إلى اضطرارهم دفع نفقات تفكيك مزارع الرياح القديمة التي تتراوح من 80 لاخ روبية إلى 1 كرور روبية لكل ميغاواط، بحسب تقرير"سي آر أي إس آي إل". (اللاخ = 100 ألف روبية) وبينما سيزيد معدل توليد الكهرباء بنسبة تتراوح من 200 إلى 300%، ستكون المشروعات بحاجة إلى تعرفات تزيد على 4 روبيات لكل وحدة، على الأقل، مقارنة بالتعرفات التي سادت في المناقصات الأخيرة، والتي وصلت إلى 3 روبيات لكل وحدة؛ بغية تحقيق عائدات مرتفعة. وقد يفضّل المطورون إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة على المشروعات الجديدة، نظرًا إلى ما تنطوي عليه من مخاطر أقل بالنظر إلى معدلات التوليد الحالية لمزارع الرياح القائمة بالفعل. بيد أن وتيرة إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة ونجاحها إنما يتوقفان على سرعة تنفيذ مسودة الإستراتيجية المذكورة، بجانب الحصول على الموافقات الممنوحة من قبل الهيئات التنظيمية الحكومية، نظرًا إلى أن المشروعات التي يُعاد تشغيلها ترتبط عادةً بشبكات الكهرباء الحكومية. تدرس الحكومة الهندية إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة، في مسعى منها لاجتذاب استثمارات بمليارات الدولارات، والتعويل عليها في تعزيز سعة الكهرباء المولَّدة بالرياح، وبالتالي خفض أسعار الطاقة. فمن الممكن أن تجتذب مسودة إستراتيجية إعادة تشغيل محطات طاقة الرياح القديمة، التي كشفت عنها وزارة الطاقة والطاقة المتجددة في الهند، استثمارات بقيمة تلامس 40 ألف كرور روبية هندية (4 مليارات و909 ملايين دولار أميركي) على مدار المدة من 3 إلى 5 سنوات المقبلة، حسبما ورد في تقرير أصدرته وكالة "سي آر أي إس آي إل" الهندية للأبحاث، حسبما أوردت صحيفة "إيكونوميك تايمز" الهندية. مضاعفة السعة ستُسهم مسودة الإستراتيجية الحكومية المقترحة -حال نُفذت بنجاح على الأرض- في تعزيز متوسط سعة طاقة الرياح السنوية في الهند بواقع 3 مرات، مقارنة بنظيرتها في السنوات المالية الـ4 الماضية، وفقًا لما جاء في تقرير "سي آر أي إس آي إل". وتقترح مسودة الإستراتيجية التي كشفت عنها وزارة الطاقة الجديدة والمتجددة في الهند في أكتوبر/تشرين الأول (2022) إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة، التي عدّتها "سي آر أي إس آي إل " خُطوة مُهمة في المسار الصحيح الذي يقود إلى زيادة معدلات توليد الكهرباء بالرياح، ما يؤدي بدوره إلى خفض التعرفات في هذا الخصوص. وقال مدير "سي آر أي إس آي إل"، أنكيت هاكو، إن الخطوة -حال وافقت عليها السلطات الهندية- قد يتمخض عنها استبدال مزارع رياح جديدة تفوق في سعتها الإنتاجية نظيرتها القديمة البالغ قدرتها 5 غيغاواط، بواقع مرتين. وعزى هاكو ذلك إلى أن مثل تلك المشروعات من الممكن أن تحقق عائدات مُضاعفة بتعرفة تصل إلى 4 روبيات للوحدة عن السعة الإضافية. وأشار هاكو إلى أن مثل تلك التعرفة من الممكن أن تستقطب عملاء جددًا عبر الوصول الحر للموردين، نظرًا إلى أن متوسط تكلفة شراء الكهرباء تتراوح اليوم من 4 و5 روبيات للوحدة. وتضاعف إجمالي سعة طاقة الرياح في الهند بنحو 3 مرات من 13 غيغاواط في عام 2010، إلى 34 غيغاواط حتى مارس/آذار (2018)، قبل أن تفقد وتيرتها المتسارعة تلك، وتعود -مجددًا- للصعود إلى 42 غيغاواط، بدءًا من ديسمبر/كانون الأول (2022). اشتمل جُل مزارع الرياح القديمة على توربينات ذات سعة أقل من 1.5 ميغاواط، التي لا تقوى إلا على إنتاج سعة كهرباء أقل، قياسًا بالتقنيات الجديدة. وفي المقابل، تستطيع مزارع الرياح الجديدة إنتاج سعة أعلى من الكهرباء، عبر توربينات أعلى كفاءة تزيد سعتها على 3 ميغاواط. فعلى سبيل المثال، يمكن أن تُنتج مزرعة الرياح الجديدة البالغ سعتها 3 ميغاواط، وبمعامل حِمل يتراوح من 34 إلى 36%، كهرباء أعلى بنسبة 200%، قياسًا بتوربين قديم سعة 1 ميغاواط في الموقع نفسه، ومعامل حِمل يتراوح من 22 إلى 24%، وفق ما قاله هاكو وطالعته منصة الطاقة المتخصصة. يُذكر أنه وبعد عام 2018، شهدت الهند تباطؤًا في معدلات سعة الكهرباء المُضافة، حتى لامست 42 ميغاواط بدءًا من ديسمبر/كانون الأول 2022. ولعل أحد الأسباب الرئيسة التي تفسر هذا التراجع هو عدم توافر مواقع الرياح التي تتمتع بقدرات عالية في توليد الكهرباء، ما أدى بطبيعة الحال إلى ارتفاع كُلفة رأس المال، مقارنة بمشروعات الطاقة الشمسية. بدوره، قال المدير المساعد في "سي آر أي إس آي إل ريتنغز"، فارون مارواها، إن مسودة إستراتيجية إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة تمهّد السبيل أمام استثمارات بأكثر من 5 غيغاواط، لا سيما في ولايتي غوجارات وتاميل نادو. وتتيح مسودة الاستراتيجية المذكورة قدرًا وفيرًا من الشفافية بشأن تمديد صلاحية الآلات القديمة من 1 غيغاواط إلى 2 غيغاواط، كي يُعاد تشغيلها، وذلك عند بيع الكهرباء الإضافية بنظام مسار الوصول الحر إلى العملاء الصناعيين والتجاريين. تحديات قائمة سيكون الإنفاق الرأسمالي لكل ميغاواط أعلى في حالات إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة، مقارنة بنظيرتها الجديدة، نظرًا إلى أن المطورين الذي يستحوذون على مواقع رياح قديمة سيدفعون -على الأرجح- مبالغ إضافية، بالإضافة إلى اضطرارهم دفع نفقات تفكيك مزارع الرياح القديمة التي تتراوح من 80 لاخ روبية إلى 1 كرور روبية لكل ميغاواط، بحسب تقرير"سي آر أي إس آي إل". (اللاخ = 100 ألف روبية) وبينما سيزيد معدل توليد الكهرباء بنسبة تتراوح من 200 إلى 300%، ستكون المشروعات بحاجة إلى تعرفات تزيد على 4 روبيات لكل وحدة، على الأقل، مقارنة بالتعرفات التي سادت في المناقصات الأخيرة، والتي وصلت إلى 3 روبيات لكل وحدة؛ بغية تحقيق عائدات مرتفعة. وقد يفضّل المطورون إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة على المشروعات الجديدة، نظرًا إلى ما تنطوي عليه من مخاطر أقل بالنظر إلى معدلات التوليد الحالية لمزارع الرياح القائمة بالفعل. بيد أن وتيرة إعادة تشغيل مزارع الرياح القديمة ونجاحها إنما يتوقفان على سرعة تنفيذ مسودة الإستراتيجية المذكورة، بجانب الحصول على الموافقات الممنوحة من قبل الهيئات التنظيمية الحكومية، نظرًا إلى أن المشروعات التي يُعاد تشغيلها ترتبط عادةً بشبكات الكهرباء الحكومية. مزارع الرياح في ألمانيا تنتعش بصفقة لمدة 10 سنوات http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38910&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 attaqa.net/2023/01/16/%D9%85%D8%B2%D8%A7%D8%B1%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%AD-%D9%81%D9% Tue, 17 Jan 2023 00:00:00 GMT تتجه دول أوروبية عدة إلى دعم نشر الكهرباء النظيفة، وتُسهم مزارع الرياح في ألمانيا بتحقيق ذلك، إذ وقّعت شركة الكهرباء "آر دبليو إي" اتفاقية توريد تمتد إلى 10 سنوات؛ للاستفادة من إنتاج مزرعتي "نورد سي أوست" و"أمروم بنك ويست". وتستفيد من اتفاقية التوريد 12 شركة ومرفقًا محليًا، في ظل محاولات تقليص الاعتماد على الكهرباء المولّدة من مصادر الوقود الأحفوري، بحسب بيان نُشر على الموقع الإلكتروني لشركة الكهرباء الألمانية "آر دبليو إي" اليوم الإثنين 16 يناير/كانون الأول. وتكثف ألمانيا من توسعها في مصادر الطاقة النظيفة مؤخرًا سواء عبر مشروعات طاقة الرياح أو الهيدروجين، وخلال رحلتها لتحقيق أهدافها الخضراء دفع غياب الغاز الروسي -الذي كانت تعده وقودًا انتقاليًا- نحو عودة برلين إلى الفحم مرة أخرى، وفق ما تابعته منصة الطاقة المتخصصة. تفاصيل الاتفاق بموجب الاتفاق تشتري 12 شركة صناعية ومرافق محلية 1500 غيغاواط/ساعة سنويًا من شركة الكهرباء "آر دبليو إي" للتوريد والتجارة طوال 10 سنوات بداية من عام 2025، ويشمل الاتفاق توريد الكهرباء النظيفة المنتجة من قِبل 2 من أبرز مزارع الرياح في ألمانيا. مزارع الرياح في ألمانيا تطوير الطاقة المتجددة والرياح.. خطة ألمانيا للاستغناء عن الإمدادات الروسية وتنطلق عملية توريد الكهرباء المنتجة من مزرعتي الرياح في ألمانيا عبر مرحلتين؛ تركز المرحلة الأولى على تزويد 11 عميلًا صناعيًا بداية من عام (2025)، وتورد شركة "آر دبليو إي" من خلال المرحلة الثانية الكهرباء النظيفة إلى مرفق محلي كبير بداية من عام (2026). وتستمر عمليات توريد الكهرباء النظيفة لمدة تصل إلى 10 سنوات وفق التعاقد بنظامي الشراء المباشر والمؤجل، وأسهمت المزرعتان في اتفاقيات مماثلة خلال الأعوام من 2019 حتى 2021، وسمحت الاتفاقيات السابقة والحالية ببيع الكهرباء النظيفة المنتجة من المزرعتين من عام 2026. دعم الكهرباء النظيفة كانت مزرعتا الرياح في ألمانيا "نورد سي أوست" و"أمروم بنك ويست" قد بدأتا الإنتاج عام 2015، وتضم الأولى 48 توربينًا بقدرة إجمالية مركّبة تصل إلى 295 ميغاواط، أما الثانية فتضم 80 توربينًا بقدرة إجمالية مركبة تصل إلى 302 ميغاواط. وتزوّد قوانين الطاقة المتجددة مزارع الرياح في ألمانيا بالتمويل اللازم، غير أن انتهاء العمل بتلك القوانين بحلول عام 2025 دفع شركة "آر دبليو إي" نحو فتح المجال أمام العملاء لاتفاقيات شراء الكهرباء النظيفة. بدوره، أكد الرئيس التنفيذي لشركة "آر دبليو إي" للتوريد والتجارة، أولف كيرستن، أن الكهرباء النظيفة الخالية من الكربون المنتجة من مزرعتي الرياح في ألمانيا جذبت اهتمام الشركات والمرافق الصناعية. وأضاف كيرستن أن الاتفاقيات طويلة الأجل تضمن تخطيطًا آمنًا لكل من الموردين والعملاء، فضلًا عن تعزيز قدرة برلين على المنافسة وتسويق إنتاج مزارع الرياح البحرية التي تخضع للتطوير. توسعات الفحم على النقيض من الاعتماد على مزارع الرياح لإنتاج وتوريد الكهرباء النظيفة في ألمانيا، تجري الجهود على قدم وساق لتوسعة مناجم الفحم وتزويد محطات توليد الكهرباء بالوقود الملوث، لتلبية الطلب الآخذ في الارتفاع. وتصاعدت حدة الأمر -قبل أيام قليلة- إلى أن وصلت للاشتباك بين قوات الشرطة ونشطاء مناخ رفضوا هدم إحدى القرى لتوسعة منجم فحم. الغاز الطبيعي - ألمانيا انتكاسة بيئية بإنتاج الكهرباء في ألمانيا.. عودة الاعتماد على الفحم بنسبة 36.3% وبعدما ظلت برلين تكافح لتبني سياسات الأهداف الخضراء، جاءت تداعيات الحرب الأوكرانية وانقطاع الغاز الروسي بمثابة "انتكاسة" لأكبر الاقتصادات الأوروبية. وأكدت رابطة مستوردي الفحم في ألمانيا أن الوقود الملوث في ظل التطورات الأخيرة سيظل خيارًا داعمًا لسنوات عدة طالما استمر نقص الغاز، مشيرة إلى أنه يجري العمل على تطوير إنتاج الفحم محليًا بجانب زيادة وارداته من منافذ بديلة لموسكو؛ من بينها أميركا وأفريقيا وأستراليا. تتجه دول أوروبية عدة إلى دعم نشر الكهرباء النظيفة، وتُسهم مزارع الرياح في ألمانيا بتحقيق ذلك، إذ وقّعت شركة الكهرباء "آر دبليو إي" اتفاقية توريد تمتد إلى 10 سنوات؛ للاستفادة من إنتاج مزرعتي "نورد سي أوست" و"أمروم بنك ويست". وتستفيد من اتفاقية التوريد 12 شركة ومرفقًا محليًا، في ظل محاولات تقليص الاعتماد على الكهرباء المولّدة من مصادر الوقود الأحفوري، بحسب بيان نُشر على الموقع الإلكتروني لشركة الكهرباء الألمانية "آر دبليو إي" اليوم الإثنين 16 يناير/كانون الأول. وتكثف ألمانيا من توسعها في مصادر الطاقة النظيفة مؤخرًا سواء عبر مشروعات طاقة الرياح أو الهيدروجين، وخلال رحلتها لتحقيق أهدافها الخضراء دفع غياب الغاز الروسي -الذي كانت تعده وقودًا انتقاليًا- نحو عودة برلين إلى الفحم مرة أخرى، وفق ما تابعته منصة الطاقة المتخصصة. تفاصيل الاتفاق بموجب الاتفاق تشتري 12 شركة صناعية ومرافق محلية 1500 غيغاواط/ساعة سنويًا من شركة الكهرباء "آر دبليو إي" للتوريد والتجارة طوال 10 سنوات بداية من عام 2025، ويشمل الاتفاق توريد الكهرباء النظيفة المنتجة من قِبل 2 من أبرز مزارع الرياح في ألمانيا. مزارع الرياح في ألمانيا تطوير الطاقة المتجددة والرياح.. خطة ألمانيا للاستغناء عن الإمدادات الروسية وتنطلق عملية توريد الكهرباء المنتجة من مزرعتي الرياح في ألمانيا عبر مرحلتين؛ تركز المرحلة الأولى على تزويد 11 عميلًا صناعيًا بداية من عام (2025)، وتورد شركة "آر دبليو إي" من خلال المرحلة الثانية الكهرباء النظيفة إلى مرفق محلي كبير بداية من عام (2026). وتستمر عمليات توريد الكهرباء النظيفة لمدة تصل إلى 10 سنوات وفق التعاقد بنظامي الشراء المباشر والمؤجل، وأسهمت المزرعتان في اتفاقيات مماثلة خلال الأعوام من 2019 حتى 2021، وسمحت الاتفاقيات السابقة والحالية ببيع الكهرباء النظيفة المنتجة من المزرعتين من عام 2026. دعم الكهرباء النظيفة كانت مزرعتا الرياح في ألمانيا "نورد سي أوست" و"أمروم بنك ويست" قد بدأتا الإنتاج عام 2015، وتضم الأولى 48 توربينًا بقدرة إجمالية مركّبة تصل إلى 295 ميغاواط، أما الثانية فتضم 80 توربينًا بقدرة إجمالية مركبة تصل إلى 302 ميغاواط. وتزوّد قوانين الطاقة المتجددة مزارع الرياح في ألمانيا بالتمويل اللازم، غير أن انتهاء العمل بتلك القوانين بحلول عام 2025 دفع شركة "آر دبليو إي" نحو فتح المجال أمام العملاء لاتفاقيات شراء الكهرباء النظيفة. بدوره، أكد الرئيس التنفيذي لشركة "آر دبليو إي" للتوريد والتجارة، أولف كيرستن، أن الكهرباء النظيفة الخالية من الكربون المنتجة من مزرعتي الرياح في ألمانيا جذبت اهتمام الشركات والمرافق الصناعية. وأضاف كيرستن أن الاتفاقيات طويلة الأجل تضمن تخطيطًا آمنًا لكل من الموردين والعملاء، فضلًا عن تعزيز قدرة برلين على المنافسة وتسويق إنتاج مزارع الرياح البحرية التي تخضع للتطوير. توسعات الفحم على النقيض من الاعتماد على مزارع الرياح لإنتاج وتوريد الكهرباء النظيفة في ألمانيا، تجري الجهود على قدم وساق لتوسعة مناجم الفحم وتزويد محطات توليد الكهرباء بالوقود الملوث، لتلبية الطلب الآخذ في الارتفاع. وتصاعدت حدة الأمر -قبل أيام قليلة- إلى أن وصلت للاشتباك بين قوات الشرطة ونشطاء مناخ رفضوا هدم إحدى القرى لتوسعة منجم فحم. الغاز الطبيعي - ألمانيا انتكاسة بيئية بإنتاج الكهرباء في ألمانيا.. عودة الاعتماد على الفحم بنسبة 36.3% وبعدما ظلت برلين تكافح لتبني سياسات الأهداف الخضراء، جاءت تداعيات الحرب الأوكرانية وانقطاع الغاز الروسي بمثابة "انتكاسة" لأكبر الاقتصادات الأوروبية. وأكدت رابطة مستوردي الفحم في ألمانيا أن الوقود الملوث في ظل التطورات الأخيرة سيظل خيارًا داعمًا لسنوات عدة طالما استمر نقص الغاز، مشيرة إلى أنه يجري العمل على تطوير إنتاج الفحم محليًا بجانب زيادة وارداته من منافذ بديلة لموسكو؛ من بينها أميركا وأفريقيا وأستراليا. خبير: الطاقة الشمسية في الجزائر يمكنها إضاءة العالم http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38909&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 attaqa.net/2023/01/16/%D8%AE%D8%A8%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A7%D9%82%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8% Tue, 17 Jan 2023 00:00:00 GMT كشف خبير إستراتيجيات الطاقة، الدكتور نايف الدندني، عن إمكانات الطاقة الشمسية في الجزائر، مؤكدًا أن نشر المحطات على 2% من مساحة الدولة الواقعة في شمال أفريقيا، يكفي لتوفير الإضاءة للعالم كله. وأوضح الدندني، اليوم الإثنين 16 يناير/كانون الثاني (2023) أن 0.5% فقط من إجمالي مساحة الجزائر تكفي لتوفير احتياجات قارة أوروبا من الكهرباء المولّدة من الطاقة الشمسية، وفق ما نشره على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر". وتلقى مشروعات الطاقة الشمسية في الجزائر اهتمامًا كبيرًا من المستثمرين والشركات العالمية المتخصصة في مجال الطاقة، ولا سيما مع ما تمتاز به أراضي الدولة من نسبة سطوع عالية مقارنة بباقي الدول المجاورة لها. 2% فقط من مساحة #الجزائر 🇩🇿 قادرة لإضاءة العالم بالطاقة الشمسية و 0.5% تكفي لإمداد أوروبا بأكملها! يشار إلى أن تقريرًا سابقًا لمنتدى الطاقة العالمي توقع أن تستحوذ الطاقة الشمسية في الجزائر على نسبة تتراوح بين 30 و40% من الكهرباء في البلاد بحلول 2030، وفق المعلومات التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. مشروع سولار 1000 العملاق على الرغم من تأجيل حسم مصيره أكثر من مرة؛ فإن مشروع "سولار 1000" يُعَد أكبر مشروعات الطاقة الشمسية في الجزائر، والذي يُتوقع منه المساهمة بقوة في تحقيق هدف البلاد المتمثل في الوصول إلى 15 ألف ميغاواط من الطاقة المتجددة في مزيج الكهرباء بحلول عام 2035. ويوضح الإنفوغرافيك التالي، من إعداد منصة الطاقة المتخصصة، أبرز المعلومات عن مشروع سولار 1000 لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في الجزائر: مشروع سولار 1000 في الجزائر وشهد المشروع الحيوي عدة تأجيلات، خلال العام الماضي 2022؛ حيث كان من المقرر أن تفصل الحكومة في صفقاته قبل نهاية العام المنصرم، ولكنه توقف بسبب غياب الوزارة الوصية على المشروع، بعد إلغاء وزارة الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة، ودمجها في البيئة. ويستهدف المشروع توليد 1000 ميغاواط سنويًا من الكهرباء، من مصادر الطاقة الشمسية في الجزائر، من خلال الاعتماد على الطاقة الكهروضوئية والطاقة الشمسية الحرارية وطاقة الرياح، بجانب التوليد المشترك، والكتلة الحيوية، والطاقة الحرارية الأرضية. وتملك الجزائر إمكانات طبيعية تؤهلها للمنافسة عالميًا في سوق الطاقة المتجددة، في حالة استغلالها بشكل صحيح؛ حيث تشير تقديرات رسمية إلى أن معدل الإشعاع الشمسي في أنحاء الدولة يتراوح بين 2000 و3900 ساعة سنويًا. وبحسب مجلس طاقة الرياح العالمي؛ فإن الجزائر من الدول التي تملك إمكانات ملحوظة في طاقة الرياح، التي يعطل استغلالها استمرار اعتماد الدولة على الوقود الأحفوري، وفق معلومات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. الطاقة الشمسية في منشآت الدولة تشهد مشروعات الطاقة الشمسية في الجزائر توسعات كبرى، مع توجه الحكومة إلى تعميم استخدام الطاقة المتجددة في منشآتها، وسعيها إلى تأمين احتياجات عدد من القطاعات والمؤسسات المهمة من الكهرباء، ضمن خطتها للتحول إلى الطاقة النظيفة. وفي أغسطس/آب 2022، وقّعت وزارة الانتقال الطاقوي الجزائرية اتفاقية مع وزارة الشؤون الدينية والأوقاف، لتزويد المساجد وصفوف تحفيظ القرآن والزوايا بسخانات مياه تعمل بالطاقة الشمسية، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. وأعلنت الوزارة أن هذه الخطوة ستُنَفَّذ على محورين؛ أولهما يخص سخانات المياه العاملة بالطاقة الشمسية، والثاني يتمثل في تنفيذ مشروع توزيع 3 ملايين مصباح موفّر للطاقة من نوع "ليد"، وذلك ضمن مساعي الحكومة لترشيد استهلاك الكهرباء. استثمارات الطاقة الشمسية تجذب مشروعات الطاقة الشمسية في الجزائر اهتمام كبرى شركات الطاقة المتجددة، ولا سيما مع إعلان الحكومة خططها الطموحة لزيادة مساهمة الطاقة الشمسية في مزيج الكهرباء إلى 15 ألف ميغاواط بحلول عام 2035، وفق ما اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. الطاقة الشمسية في الجزائر وكانت شركة مصدر الإماراتية قد أعلنت، في يوليو/تموز الماضي 2022، توجهها إلى استكشاف فرص الاستثمار في مشروعات الطاقة الشمسية في الجزائر، في خطوة تهدف إلى توسعة محفظتها من مشروعات الطاقة المتجددة، المنتشرة في نحو 40 دولة حول العالم. وخلال شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أعلنت شركات تركية وإيطالية عزمها الاستثمار في مشروعات الطاقة الشمسية في الدولة الواقعة بشمال أفريقيا، من خلال شراكات مشتركة؛ إما لاستغلال مساحات الدولة الشاسعة لتوليد الكهرباء، وإما لاستغلال إمكاناتها في مجال تصنيع الألواح الشمسية. وتشجع الحكومة الجزائرية الاستثمار في مشروعات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، عبر خصخصة سوق الطاقة المتجددة، والسماح للشركات الخاصة بتنفيذ مشروعات، وأيضًا استثناء هذه المشروعات من قوانين تنفر المستثمرين الأجانب، ومنها قانون الاستثمار الذي يحدد ملكيتهم في المشروعات بأقل من 49%. كشف خبير إستراتيجيات الطاقة، الدكتور نايف الدندني، عن إمكانات الطاقة الشمسية في الجزائر، مؤكدًا أن نشر المحطات على 2% من مساحة الدولة الواقعة في شمال أفريقيا، يكفي لتوفير الإضاءة للعالم كله. وأوضح الدندني، اليوم الإثنين 16 يناير/كانون الثاني (2023) أن 0.5% فقط من إجمالي مساحة الجزائر تكفي لتوفير احتياجات قارة أوروبا من الكهرباء المولّدة من الطاقة الشمسية، وفق ما نشره على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر". وتلقى مشروعات الطاقة الشمسية في الجزائر اهتمامًا كبيرًا من المستثمرين والشركات العالمية المتخصصة في مجال الطاقة، ولا سيما مع ما تمتاز به أراضي الدولة من نسبة سطوع عالية مقارنة بباقي الدول المجاورة لها. 2% فقط من مساحة #الجزائر 🇩🇿 قادرة لإضاءة العالم بالطاقة الشمسية و 0.5% تكفي لإمداد أوروبا بأكملها! يشار إلى أن تقريرًا سابقًا لمنتدى الطاقة العالمي توقع أن تستحوذ الطاقة الشمسية في الجزائر على نسبة تتراوح بين 30 و40% من الكهرباء في البلاد بحلول 2030، وفق المعلومات التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. مشروع سولار 1000 العملاق على الرغم من تأجيل حسم مصيره أكثر من مرة؛ فإن مشروع "سولار 1000" يُعَد أكبر مشروعات الطاقة الشمسية في الجزائر، والذي يُتوقع منه المساهمة بقوة في تحقيق هدف البلاد المتمثل في الوصول إلى 15 ألف ميغاواط من الطاقة المتجددة في مزيج الكهرباء بحلول عام 2035. ويوضح الإنفوغرافيك التالي، من إعداد منصة الطاقة المتخصصة، أبرز المعلومات عن مشروع سولار 1000 لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في الجزائر: مشروع سولار 1000 في الجزائر وشهد المشروع الحيوي عدة تأجيلات، خلال العام الماضي 2022؛ حيث كان من المقرر أن تفصل الحكومة في صفقاته قبل نهاية العام المنصرم، ولكنه توقف بسبب غياب الوزارة الوصية على المشروع، بعد إلغاء وزارة الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة، ودمجها في البيئة. ويستهدف المشروع توليد 1000 ميغاواط سنويًا من الكهرباء، من مصادر الطاقة الشمسية في الجزائر، من خلال الاعتماد على الطاقة الكهروضوئية والطاقة الشمسية الحرارية وطاقة الرياح، بجانب التوليد المشترك، والكتلة الحيوية، والطاقة الحرارية الأرضية. وتملك الجزائر إمكانات طبيعية تؤهلها للمنافسة عالميًا في سوق الطاقة المتجددة، في حالة استغلالها بشكل صحيح؛ حيث تشير تقديرات رسمية إلى أن معدل الإشعاع الشمسي في أنحاء الدولة يتراوح بين 2000 و3900 ساعة سنويًا. وبحسب مجلس طاقة الرياح العالمي؛ فإن الجزائر من الدول التي تملك إمكانات ملحوظة في طاقة الرياح، التي يعطل استغلالها استمرار اعتماد الدولة على الوقود الأحفوري، وفق معلومات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. الطاقة الشمسية في منشآت الدولة تشهد مشروعات الطاقة الشمسية في الجزائر توسعات كبرى، مع توجه الحكومة إلى تعميم استخدام الطاقة المتجددة في منشآتها، وسعيها إلى تأمين احتياجات عدد من القطاعات والمؤسسات المهمة من الكهرباء، ضمن خطتها للتحول إلى الطاقة النظيفة. وفي أغسطس/آب 2022، وقّعت وزارة الانتقال الطاقوي الجزائرية اتفاقية مع وزارة الشؤون الدينية والأوقاف، لتزويد المساجد وصفوف تحفيظ القرآن والزوايا بسخانات مياه تعمل بالطاقة الشمسية، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. وأعلنت الوزارة أن هذه الخطوة ستُنَفَّذ على محورين؛ أولهما يخص سخانات المياه العاملة بالطاقة الشمسية، والثاني يتمثل في تنفيذ مشروع توزيع 3 ملايين مصباح موفّر للطاقة من نوع "ليد"، وذلك ضمن مساعي الحكومة لترشيد استهلاك الكهرباء. استثمارات الطاقة الشمسية تجذب مشروعات الطاقة الشمسية في الجزائر اهتمام كبرى شركات الطاقة المتجددة، ولا سيما مع إعلان الحكومة خططها الطموحة لزيادة مساهمة الطاقة الشمسية في مزيج الكهرباء إلى 15 ألف ميغاواط بحلول عام 2035، وفق ما اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. الطاقة الشمسية في الجزائر وكانت شركة مصدر الإماراتية قد أعلنت، في يوليو/تموز الماضي 2022، توجهها إلى استكشاف فرص الاستثمار في مشروعات الطاقة الشمسية في الجزائر، في خطوة تهدف إلى توسعة محفظتها من مشروعات الطاقة المتجددة، المنتشرة في نحو 40 دولة حول العالم. وخلال شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أعلنت شركات تركية وإيطالية عزمها الاستثمار في مشروعات الطاقة الشمسية في الدولة الواقعة بشمال أفريقيا، من خلال شراكات مشتركة؛ إما لاستغلال مساحات الدولة الشاسعة لتوليد الكهرباء، وإما لاستغلال إمكاناتها في مجال تصنيع الألواح الشمسية. وتشجع الحكومة الجزائرية الاستثمار في مشروعات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، عبر خصخصة سوق الطاقة المتجددة، والسماح للشركات الخاصة بتنفيذ مشروعات، وأيضًا استثناء هذه المشروعات من قوانين تنفر المستثمرين الأجانب، ومنها قانون الاستثمار الذي يحدد ملكيتهم في المشروعات بأقل من 49%. طاقة الرياح البرية في مرمى نيران التكاليف المرتفعة للعام الثاني (تقرير) http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38908&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 attaqa.net/2023/01/17/%D8%B7%D8%A7%D9%82%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%AD-%D8%A7%D9%84%D8% Tue, 17 Jan 2023 00:00:00 GMT شهدت طاقة الرياح البرية تحديات غير مسبوقة، في العام الماضي (2022)، مع اضطرابات سلاسل التوريد العالمية، ويبدو أن عامًا صعبًا آخر في انتظار الصناعة خلال 2023، خاصة في أوروبا. وتعرضت شركات توربينات الرياح الغربية لخسائر قوية في 2022، مع زيادة التكاليف، في حين استطاعت الشركات الصينية النجاة، بفضل سلسلة التوريد المحلية، بحسب المعلومات التي رصدتها وحدة أبحاث الطاقة. وعلى الرغم من الجهود المستمرة لزيادة أسعار توربينات الرياح في ضوء تحديات سلسلة التوريد العالمية؛ فمن المتوقع استمرار الضغوط على الشركات الغربية هذا العام (2023)، وفق تقرير حديث صادر عن شركة الأبحاث وود ماكنزي. ولمتابعة حصاد وحدة أبحاث الطاقة لعام 2022 بشأن أسواق الطاقة والسيارات الكهربائية والهيدروجين وغيرها، إلى جانب توقعات عام 2023، يُرجى الضغط هنا. المعاناة مستمرة في 2023 من المرجح استمرار معاناة سلسلة إمدادات صناعة طاقة الرياح البرية العالمية، خلال العام الجاري، لكن قد ترتفع ربحية الموردين الغربيين نسبيًا، بعد تراجع كبير في 2022. وعانت أكبر الشركات المصنعة للمعدات الأصلية لتوربينات الرياح في الغرب خسائر بمليارات الدولارات، على مدار العام الماضي؛ ما أدى إلى إغلاق المصانع وتسريح الموظفين وزيادة أسعار المعدات. شركات تصنيع توربينات الرياح في أوروبا تعلن خسائر متزايدة أمام تنامي المنافس الصيني (تقرير) وجاء ذلك مع اضطرابات سلسلة التوريد وارتفاع أسعار المواد الخام والزيادات الهائلة في تكاليف اللوجستيات المتخصصة وتراكم عقود التوريد ذات الأسعار غير المناسبة. ومن المتوقع أن تستمر هذه المشكلات حتى نهاية النصف الأول من عام 2023 على الأقل، حسب التقرير الذي اطلعت عليه وحدة أبحاث الطاقة. ومع ذلك، تتوقع وود ماكنزي تحول شركات صناعة الرياح البرية الغربية إلى الربحية في العام الجاري، مع الحوافز التي تقدمها الولايات المتحدة لدعم الصناعة المحلية. وبحسب التقرير، من المرجح هدوء قيود سلسلة التوريد وتقلبات أسعار المواد الخام -العائق الأساس لربحية مصنعي المعدات الأصلية- في عام 2023. ارتفاع أسعار الكهرباء المولدة من الرياح تتجه أسعار الكهرباء المولدة من طاقة الرياح البرية هذا العام مع زيادة النفقات الرأسمالية؛ جراء تحديات سلسلة التوريد، التي أجبرت الشركات المصنعة للمعدات الأصلية على رفع أسعار التوربينات. وأدى ارتفاع أسعار توربينات الرياح البرية إلى انخفاض الطلبات الجديدة، وقد يؤدي ذلك في النهاية إلى ارتفاع أسعار الكهرباء في اتفاقية شراء الكهرباء من مشروعات الرياح على المدى الطويل. ومن المتوقع -أيضًا- ارتفاع مزادات مشروعات الرياح في أوروبا، خلال العام الجاري، بعدما شهدت كل من إسبانيا وألمانيا وفرنسا انخفاضًا حادًا في عدد مزادات الطاقة المتجددة طوال عام 2022. ومع زيادة مزادات مشروعات طاقة الرياح البرية هذا العام، سيؤدي الطلب القوي من الشركات إلى دفع علاوة سعرية لاتفاقية شراء الكهرباء. استمرار تفوق الشركات الصينية من المقرر أن تكتسب شركات توربينات الرياح الصينية حصة إضافية في السوق من مصنعي المعدات الأصلية الغربيين. وعلى عكس الخسائر القوية التي ضربت طاقة الرياح البرية الغربية؛ فإن وفورات الحجم في سلسلة التوريد الصينية وعدم التعرض بصورة كبيرة لارتفاع أسعار المواد الخام وتقلبات الخدمات اللوجستية، تدعم الشركات الصينية لتحقيق المزيد من الربحية. توربينات الرياح الصينية تستعد لغزو الأسواق العالمية بأسعار منافسة (تقرير) وعلاوة على ذلك؛ فإن الشركات المصنعة للمعدات الأصلية الصينية تتفوق على التكنولوجيا الغربية، حسب التقرير الذي تابعته وحدة أبحاث الطاقة. وكان متوسط حجم التوربينات للطلبات المقدمة في الصين لعام 2022 أكثر من 5.4 ميغاواط، وهو ما يفوق متوسط 4.2 ميغاواط لمصنعي المعدات الأصلية الغربيين، عكس الاتجاهات التاريخية. شهدت طاقة الرياح البرية تحديات غير مسبوقة، في العام الماضي (2022)، مع اضطرابات سلاسل التوريد العالمية، ويبدو أن عامًا صعبًا آخر في انتظار الصناعة خلال 2023، خاصة في أوروبا. وتعرضت شركات توربينات الرياح الغربية لخسائر قوية في 2022، مع زيادة التكاليف، في حين استطاعت الشركات الصينية النجاة، بفضل سلسلة التوريد المحلية، بحسب المعلومات التي رصدتها وحدة أبحاث الطاقة. وعلى الرغم من الجهود المستمرة لزيادة أسعار توربينات الرياح في ضوء تحديات سلسلة التوريد العالمية؛ فمن المتوقع استمرار الضغوط على الشركات الغربية هذا العام (2023)، وفق تقرير حديث صادر عن شركة الأبحاث وود ماكنزي. ولمتابعة حصاد وحدة أبحاث الطاقة لعام 2022 بشأن أسواق الطاقة والسيارات الكهربائية والهيدروجين وغيرها، إلى جانب توقعات عام 2023، يُرجى الضغط هنا. المعاناة مستمرة في 2023 من المرجح استمرار معاناة سلسلة إمدادات صناعة طاقة الرياح البرية العالمية، خلال العام الجاري، لكن قد ترتفع ربحية الموردين الغربيين نسبيًا، بعد تراجع كبير في 2022. وعانت أكبر الشركات المصنعة للمعدات الأصلية لتوربينات الرياح في الغرب خسائر بمليارات الدولارات، على مدار العام الماضي؛ ما أدى إلى إغلاق المصانع وتسريح الموظفين وزيادة أسعار المعدات. شركات تصنيع توربينات الرياح في أوروبا تعلن خسائر متزايدة أمام تنامي المنافس الصيني (تقرير) وجاء ذلك مع اضطرابات سلسلة التوريد وارتفاع أسعار المواد الخام والزيادات الهائلة في تكاليف اللوجستيات المتخصصة وتراكم عقود التوريد ذات الأسعار غير المناسبة. ومن المتوقع أن تستمر هذه المشكلات حتى نهاية النصف الأول من عام 2023 على الأقل، حسب التقرير الذي اطلعت عليه وحدة أبحاث الطاقة. ومع ذلك، تتوقع وود ماكنزي تحول شركات صناعة الرياح البرية الغربية إلى الربحية في العام الجاري، مع الحوافز التي تقدمها الولايات المتحدة لدعم الصناعة المحلية. وبحسب التقرير، من المرجح هدوء قيود سلسلة التوريد وتقلبات أسعار المواد الخام -العائق الأساس لربحية مصنعي المعدات الأصلية- في عام 2023. ارتفاع أسعار الكهرباء المولدة من الرياح تتجه أسعار الكهرباء المولدة من طاقة الرياح البرية هذا العام مع زيادة النفقات الرأسمالية؛ جراء تحديات سلسلة التوريد، التي أجبرت الشركات المصنعة للمعدات الأصلية على رفع أسعار التوربينات. وأدى ارتفاع أسعار توربينات الرياح البرية إلى انخفاض الطلبات الجديدة، وقد يؤدي ذلك في النهاية إلى ارتفاع أسعار الكهرباء في اتفاقية شراء الكهرباء من مشروعات الرياح على المدى الطويل. ومن المتوقع -أيضًا- ارتفاع مزادات مشروعات الرياح في أوروبا، خلال العام الجاري، بعدما شهدت كل من إسبانيا وألمانيا وفرنسا انخفاضًا حادًا في عدد مزادات الطاقة المتجددة طوال عام 2022. ومع زيادة مزادات مشروعات طاقة الرياح البرية هذا العام، سيؤدي الطلب القوي من الشركات إلى دفع علاوة سعرية لاتفاقية شراء الكهرباء. استمرار تفوق الشركات الصينية من المقرر أن تكتسب شركات توربينات الرياح الصينية حصة إضافية في السوق من مصنعي المعدات الأصلية الغربيين. وعلى عكس الخسائر القوية التي ضربت طاقة الرياح البرية الغربية؛ فإن وفورات الحجم في سلسلة التوريد الصينية وعدم التعرض بصورة كبيرة لارتفاع أسعار المواد الخام وتقلبات الخدمات اللوجستية، تدعم الشركات الصينية لتحقيق المزيد من الربحية. توربينات الرياح الصينية تستعد لغزو الأسواق العالمية بأسعار منافسة (تقرير) وعلاوة على ذلك؛ فإن الشركات المصنعة للمعدات الأصلية الصينية تتفوق على التكنولوجيا الغربية، حسب التقرير الذي تابعته وحدة أبحاث الطاقة. وكان متوسط حجم التوربينات للطلبات المقدمة في الصين لعام 2022 أكثر من 5.4 ميغاواط، وهو ما يفوق متوسط 4.2 ميغاواط لمصنعي المعدات الأصلية الغربيين، عكس الاتجاهات التاريخية. كوريا الجنوبية والإمارات يدرسان نموذجا للتعاون في الطاقة النووية يشمل مشاريعا في دولة ثالثة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38907&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 gate.ahram.org.eg/News/3975422.aspx Tue, 17 Jan 2023 00:00:00 GMT أكد الرئيس الكوري الجنوبي يون سيوك-يول، اليوم الثلاثاء، أهمية تعزيز التعاون الثنائي مع الإمارات في مصادر الطاقة. وقال يون خلال منتدى الأعمال الكوري الإماراتي، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب"، إن "الجانبين يجب عليهما طرح نموذج جديد للتعاون في الطاقة النووية يشمل مشاريع مشتركة في دولة ثالثة، فضلا عن تطوير الوقود النووي وتقنية مفاعل وحدات صغيرة (SMR)، بناء على نموذج التعاون النجاح في محطات براكة". وشدد يون على ضرورة تعزيز التعاون في قطاع الهيدروجين والطاقة المتجددة، بما في ذلك التطوير المشترك للهيدروجين منخفض الكربون والأمونيا، وتنقل الهيدروجين، مشيرا إلى أن هناك حاجة إلى إنشاء نظام تعاون جديد للتجارة والاستثمار من أجل الاستجابة الفعالة للتحول في نموذج التجارة العالمية. وأعرب عن أمله في أن يصبح إطار ترويج التجارة والاستثمار حافزا لا يعزز التجارة والاستثمار فحسب، بل يسرع أيضا من وتيرة الانتقال إلى الاقتصاد الرقمي والأخضر والحيوي، واصفا رجال الأعمال من البلدين بأنهم عمود فقري للتعاون الاقتصادي بين البلدين واللاعبين الرئيسيين الرائدين في الابتكار. وفي سياق متصل، قال كبير سكرتيري الرئاسة للسياسة والتخطيط الكوري الجنوبي لي كوان-سوب، إنه "تم توقيع ما مجموعه 48 مذكرة تفاهم بمناسبة زيارة الرئيس يون إلى الإمارات"، مضيفا أن الوزارات ذات الصلة ستقدم دعما وثيقا لكي تفضي مذكرات التفاهم الموقعة بين البلدين إلى إنجازات ملموسة". أكد الرئيس الكوري الجنوبي يون سيوك-يول، اليوم الثلاثاء، أهمية تعزيز التعاون الثنائي مع الإمارات في مصادر الطاقة. وقال يون خلال منتدى الأعمال الكوري الإماراتي، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب"، إن "الجانبين يجب عليهما طرح نموذج جديد للتعاون في الطاقة النووية يشمل مشاريع مشتركة في دولة ثالثة، فضلا عن تطوير الوقود النووي وتقنية مفاعل وحدات صغيرة (SMR)، بناء على نموذج التعاون النجاح في محطات براكة". وشدد يون على ضرورة تعزيز التعاون في قطاع الهيدروجين والطاقة المتجددة، بما في ذلك التطوير المشترك للهيدروجين منخفض الكربون والأمونيا، وتنقل الهيدروجين، مشيرا إلى أن هناك حاجة إلى إنشاء نظام تعاون جديد للتجارة والاستثمار من أجل الاستجابة الفعالة للتحول في نموذج التجارة العالمية. وأعرب عن أمله في أن يصبح إطار ترويج التجارة والاستثمار حافزا لا يعزز التجارة والاستثمار فحسب، بل يسرع أيضا من وتيرة الانتقال إلى الاقتصاد الرقمي والأخضر والحيوي، واصفا رجال الأعمال من البلدين بأنهم عمود فقري للتعاون الاقتصادي بين البلدين واللاعبين الرئيسيين الرائدين في الابتكار. وفي سياق متصل، قال كبير سكرتيري الرئاسة للسياسة والتخطيط الكوري الجنوبي لي كوان-سوب، إنه "تم توقيع ما مجموعه 48 مذكرة تفاهم بمناسبة زيارة الرئيس يون إلى الإمارات"، مضيفا أن الوزارات ذات الصلة ستقدم دعما وثيقا لكي تفضي مذكرات التفاهم الموقعة بين البلدين إلى إنجازات ملموسة". ? مصنع جديد لإنتاج ألواح الطاقة الشمسية في لوكسمبورغ بنهاية 2023 http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38906&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/15/%D9%85%D8%B5%D9%86%D8%B9-%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF-%D9%84%D8%A5%D9%86%D Mon, 16 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت شركتان أوروبيتان اندماجهما في كيان جديد هو "سولارسيلز"، وافتتاح مصنع لإنتاج ألواح الطاقة الشمسية في لوكسمبورغ، نهاية العام الجاري (2023). والشركتان هما "سوكوم" في لوكسمبورغ، و"إيفوسيلز" في بلجيكا؛ حيث تعتزمان بناء المصنع في لوكسمبورغ، التي امتلكت قدرة كهروضوئية مركبة 195 ميغاواط بنهاية (2020)، بحسب ما ذكره موقع "بي في ماغازين". وافتتحت شركتا "إنوفوس" الألمانية، وعملاق صناعة الصلب "آرسيلور ميتال"، أول مزرعة طاقة شمسية عائمة في لوكسمبورغ، في نوفمبر/تشرين الثاني 2021؛ حيث تدعم الدولة الأوروبية حاليًا ألواح الطاقة الشمسية، من خلال نظام تعرفة التغذية، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. قدرة المصنع تبلغ قدرة مصنع إنتاج ألواح الطاقة الشمسية في لوكسمبورغ، الذي تفتتحه شركة سولارسيلز الأوروبية، نهاية العام الجاري (2023)، نحو 50 ميغاواط سنويًا. وتخطط الشركة لزيادة إنتاج ألواح الطاقة الشمسية من المصنع الجديد بمقدار الضعف، لتبلغ 100 ميغاواط سنويا في 2026، وفق بيان من حكومة لوكسمبورغ. وقدّرت الشركة الاستثمارات المبدئية المطلوبة للمصنع بنحو 5 ملايين يورو (5.4 مليون دولار أميركي). كما يوفر مصنع إنتاج ألواح الطاقة الشمسية 20 وظيفة جديدة. تكلفة أعلى من آسيا ألواح الطاقة الشمسية قال رئيس شركة سوكوم، مارك ثين، إن تكلفة ألواح الطاقة الشمسية، في المصنع الذي تفتتحه سولارسيلز الأوروبية في لوكسمبورغ، نحو 15 يورو (16.2 دولارًا أميركيًا)، وقد تصل إلى 18 يورو (19.5 دولارًا) للوح الواحد. وأضاف، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته شركته مع شريكتها في عملية الاندماج إيفوسيلز، وتكوين سولار سيلز بمناسبة الإعلان عن المصنع الجديد، أن هذه التكلفة ترتفع عن نظيرتها في آسيا. وأضاف: "من الأسهل أن تنتج ألواح الطاقة الشمسية وغيرها من المنتجات محليًا، لخفض الاعتماد على سلاسل الإمدادات من الخارج وجلبها من الجانب الآخر من العالم". وتابع أن إيفوسيلز ستؤدي دورًا أساسيًا في جلب الخامات اللازمة لعمليات التصنيع، مع إعطاء الأولوية للخامات ذات المنشأ الأوروبي، في وقت تتصدر فيه الصين دول العالم في إمدادات مكونات محطات الطاقة الشمسية. الاستغناء عن روسيا قال وزير الطاقة في لوكسمبورغ، كلاود تورمز: "إن صناعة الطاقة الشمسية تزدهر في البلاد، ومصنع الألواح الجديد يساعد البلاد على تنمية مشروعات الطاقة المتجددة بها والإنتاج محليًا؛ ما يمكننا من الاستغناء عن الوقود الأحفوري الروسي". وأضاف: "مصنع ألواح الطاقة الشمسية الجديد يسهم في زيادة معدلات التوليد، ويعزز توسع البلاد في عمليات تحول الطاقة". وفي أكتوبر/تشرين الأول 2020، طرحت وزارة الطاقة في لوكسمبورغ مناقصة لتطوير قدرة توليد الطاقة الشمسية بنحو 40 ميغاواط، تنقسم إلى 5 أجزاء: الأول يستهدف محطات مثبتة على أراض صناعية، والثاني لمشروعات تجارية على أسطح المباني، والجزء الثالث عبارة عن مشروعات صناعية على أسطح المباني، والرابع والخامس في الصوبات أو أحواض المياه. وفي عام 2019، وصلت سعة الطاقة الشمسية المثبتة في لوكسمبورغ إلى رقم قياسي جديد، قدره 160 ميغاواط؛ بما يغطّي احتياجات الكهرباء لنحو 100 ألف شخص، وفق بيانات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. أعلنت شركتان أوروبيتان اندماجهما في كيان جديد هو "سولارسيلز"، وافتتاح مصنع لإنتاج ألواح الطاقة الشمسية في لوكسمبورغ، نهاية العام الجاري (2023). والشركتان هما "سوكوم" في لوكسمبورغ، و"إيفوسيلز" في بلجيكا؛ حيث تعتزمان بناء المصنع في لوكسمبورغ، التي امتلكت قدرة كهروضوئية مركبة 195 ميغاواط بنهاية (2020)، بحسب ما ذكره موقع "بي في ماغازين". وافتتحت شركتا "إنوفوس" الألمانية، وعملاق صناعة الصلب "آرسيلور ميتال"، أول مزرعة طاقة شمسية عائمة في لوكسمبورغ، في نوفمبر/تشرين الثاني 2021؛ حيث تدعم الدولة الأوروبية حاليًا ألواح الطاقة الشمسية، من خلال نظام تعرفة التغذية، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. قدرة المصنع تبلغ قدرة مصنع إنتاج ألواح الطاقة الشمسية في لوكسمبورغ، الذي تفتتحه شركة سولارسيلز الأوروبية، نهاية العام الجاري (2023)، نحو 50 ميغاواط سنويًا. وتخطط الشركة لزيادة إنتاج ألواح الطاقة الشمسية من المصنع الجديد بمقدار الضعف، لتبلغ 100 ميغاواط سنويا في 2026، وفق بيان من حكومة لوكسمبورغ. وقدّرت الشركة الاستثمارات المبدئية المطلوبة للمصنع بنحو 5 ملايين يورو (5.4 مليون دولار أميركي). كما يوفر مصنع إنتاج ألواح الطاقة الشمسية 20 وظيفة جديدة. تكلفة أعلى من آسيا ألواح الطاقة الشمسية قال رئيس شركة سوكوم، مارك ثين، إن تكلفة ألواح الطاقة الشمسية، في المصنع الذي تفتتحه سولارسيلز الأوروبية في لوكسمبورغ، نحو 15 يورو (16.2 دولارًا أميركيًا)، وقد تصل إلى 18 يورو (19.5 دولارًا) للوح الواحد. وأضاف، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته شركته مع شريكتها في عملية الاندماج إيفوسيلز، وتكوين سولار سيلز بمناسبة الإعلان عن المصنع الجديد، أن هذه التكلفة ترتفع عن نظيرتها في آسيا. وأضاف: "من الأسهل أن تنتج ألواح الطاقة الشمسية وغيرها من المنتجات محليًا، لخفض الاعتماد على سلاسل الإمدادات من الخارج وجلبها من الجانب الآخر من العالم". وتابع أن إيفوسيلز ستؤدي دورًا أساسيًا في جلب الخامات اللازمة لعمليات التصنيع، مع إعطاء الأولوية للخامات ذات المنشأ الأوروبي، في وقت تتصدر فيه الصين دول العالم في إمدادات مكونات محطات الطاقة الشمسية. الاستغناء عن روسيا قال وزير الطاقة في لوكسمبورغ، كلاود تورمز: "إن صناعة الطاقة الشمسية تزدهر في البلاد، ومصنع الألواح الجديد يساعد البلاد على تنمية مشروعات الطاقة المتجددة بها والإنتاج محليًا؛ ما يمكننا من الاستغناء عن الوقود الأحفوري الروسي". وأضاف: "مصنع ألواح الطاقة الشمسية الجديد يسهم في زيادة معدلات التوليد، ويعزز توسع البلاد في عمليات تحول الطاقة". وفي أكتوبر/تشرين الأول 2020، طرحت وزارة الطاقة في لوكسمبورغ مناقصة لتطوير قدرة توليد الطاقة الشمسية بنحو 40 ميغاواط، تنقسم إلى 5 أجزاء: الأول يستهدف محطات مثبتة على أراض صناعية، والثاني لمشروعات تجارية على أسطح المباني، والجزء الثالث عبارة عن مشروعات صناعية على أسطح المباني، والرابع والخامس في الصوبات أو أحواض المياه. وفي عام 2019، وصلت سعة الطاقة الشمسية المثبتة في لوكسمبورغ إلى رقم قياسي جديد، قدره 160 ميغاواط؛ بما يغطّي احتياجات الكهرباء لنحو 100 ألف شخص، وفق بيانات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. ? أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق.. حل جديد ينقذها من عجز الكهرباء http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38905&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/16/%D8%A3%D9%83%D8%A8%D8%B1-%D9%85%D8%AD%D8%B7%D8%A9-%D8%B7%D8%A7%D9%82%D Mon, 16 Jan 2023 00:00:00 GMT تستعد شركة "نكونديزي إنرجي" لإنشاء أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق، بعد تخصيص الأرض اللازمة للمشروع، في إطار جهود مابوتو لتسريع وتيرة مشروعات الطاقة المتجددة. وتأتي المحطة الجديدة في البلاد بهدف زيادة معدلات توليد الكهرباء لمواكبة الطلب المحلي المتنامي، وفق المعلومات التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. وحصلت الشركة الرائدة في صناعة الطاقة على 950 هكتارًا من الأراضي لتنفيذ أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق، في مقاطعة تيتي شمال شرق البلاد، بحسب ما أورده موقع أفريك 21 (Afrik 21). ومن المقرر أن تبلغ سعة مشروع الطاقة الشمسية نحو 300 ميغاواط؛ ما يجعله أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق؛ حيث أعلنت "نكونديزي إنرجي" الحصول على الأرض من حكومة البلاد. موقع مميز بموجب حق الانتفاع بالأراضي المخصصة للمشروع، أضحى بمقدور "نكونديزي إنرجي" القيام بأعمال تطوير أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق، بهدف التوسع في إنتاج الكهرباء من الطاقة المتجددة. ووفق ما أشارت إليه "نكونديزي إنرجي"، يمكن للموقع الذي منحته إياها الحكومة أن يستضيف إنشاء محطة طاقة شمسية بقدرة 500 ميغاواط، بحسب معلومات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. وقال العضو المنتدب بالشركة، هانو بنغيللي، إن الحق في استخدام الأرض الذي حصلت عليه الشركة من السلطات الموزمبيقية، شرط جوهري لتنفيذ المشروع. ويُسلط هذا الأمر الضوء على كل من الدعم المحلي الذي تحظى به الشركة، وكذلك تسارع وتيرة الخطوات التي نمضي بها في هذا الخصوص، منذ الإعلان عن دراسة الجدوى الإيجابية في شهر أكتوبر/تشرين الأول 2022. ومن المقرر أن تُستخدم الكهرباء المولَّدة من المشروع في تغذية الشبكة المملوكة لشركة "إليكتريسيداد دو موزمبيق" المملوكة للدولة والعاملة في مجال توليد الكهرباء ونقلها وبيعها وتوزيعها. أكبر محطة طاقة شمسية تعزيز حلول نقل الكهرباء تُخطط "نكونديزي إنرجي" لتحديث حلولها الخاصة بنقل الكهرباء إلى شبكة الكهرباء الوطنية في موزمبيق على مدار الشهرين المقبلين. ويُعوَّل على أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق، المخطط إنشاؤها من قِبل "نكونديزي إنرجي"، في المساعدة على تنويع مزيج الكهرباء في البلد الكائن شرق أفريقيا. وتستحوذ الطاقة الشمسية على نسبة 1% فقط من إجمالي سعة الكهرباء في موزمبيق، البالغة 3 آلاف ميغاواط، بينما تمتلك الطاقة الكهرومائية نصيب الأسد في تلك المسألة، بواقع 75%، وفق أحدث التقديرات الصادرة عن موقع "باور أفريك". ومع ذلك تتجه معدلات إنتاج الطاقة الكهرومائية صوب الهبوط في موسم الجفاف، وفي إطار استجابتها إلى هذا التحدي العصيب، تعمد مابوتو إلى التشجيع على تأسيس الشراكات بين القطاعين العام والخاص، بغية إنتاج الطاقة المتجددة. وفي إطار برنامج مزادات الطاقة المتجددة، أطلقت موزمبيق مؤخرًا دعوة لمقدمي العطاءات الراغبين في اقتحام هذه الصناعية الحيوية، بهدف اختيار منتجي الطاقة المستقلين؛ لضمان تمويل وبناء محطتين للطاقة الشمسية سعة 30 ميغاواط في مانجي بمقاطعة تيتي، وشيمبونيلا بمقاطعة نياسا شمال غرب البلاد. يُشار هنا إلى أن برنامج مزادات الطاقة المتجددة في موزمبيق كانت قد طرحته وزارة الموارد المعدنية والطاقة بدعم من الاتحاد الأوروبي في سبتمبر/أيلول 2020، ويهدف خصيصًا لتعزيز سعة توليد الكهرباء في البلاد. خُطط طموحة تستهدف موزمبيق توليد كهرباء سعة 60 ميغاواط من مشروعات الطاقة الشمسية التي تُنفذ حاليًا في البلاد، في إطار مساعي مابوتو الرامية لتأمين إمدادات إضافية من الكهرباء النظيفة. وتأتي تلك الجهود ضمن خُطط أوسع تنفذها موزمبيق لتوفير الكهرباء لنحو 10 ملايين مواطن بحلول عام 2024، وأيضًا لكل السكان الذين يزيد عددهم على 30 مليون نسمة بحلول نهاية العقد الحالي. وعلاوة على ذلك تستهدف البلاد توليد 600 ميغاواط من الكهرباء قبل حلول عام 2024؛ من بينها 200 ميغاواط من الطاقة المتجددة؛ لذا تتجه إلى إنشاء أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق، وفق معلومات طالعتها منصة الطاقة المتخصصة. ويعول البلد الأفريقي الفقير الذي يعاني شُحًا في الكهرباء على طرح المناقصات العامة، في النهوض بمشروعات الطاقة المتجددة عبر إضفاء الشفافية وتعزيز القدرة التنافسية، وهو ما يسهم في النهاية في استقطاب المستثمرين المحليين والدوليين. وفي هذا الصدد، وقّعت موزمبيق برنامج تعاون مع الاتحاد الأوروبي، يستهدف توفير تمويلات لمشروعات بقيمة 200 مليون يورو (208.21 مليون دولار) في مجال الطاقة النظيفة، وذلك خلال المدة من 2021 إلى 2024. تستعد شركة "نكونديزي إنرجي" لإنشاء أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق، بعد تخصيص الأرض اللازمة للمشروع، في إطار جهود مابوتو لتسريع وتيرة مشروعات الطاقة المتجددة. وتأتي المحطة الجديدة في البلاد بهدف زيادة معدلات توليد الكهرباء لمواكبة الطلب المحلي المتنامي، وفق المعلومات التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. وحصلت الشركة الرائدة في صناعة الطاقة على 950 هكتارًا من الأراضي لتنفيذ أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق، في مقاطعة تيتي شمال شرق البلاد، بحسب ما أورده موقع أفريك 21 (Afrik 21). ومن المقرر أن تبلغ سعة مشروع الطاقة الشمسية نحو 300 ميغاواط؛ ما يجعله أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق؛ حيث أعلنت "نكونديزي إنرجي" الحصول على الأرض من حكومة البلاد. موقع مميز بموجب حق الانتفاع بالأراضي المخصصة للمشروع، أضحى بمقدور "نكونديزي إنرجي" القيام بأعمال تطوير أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق، بهدف التوسع في إنتاج الكهرباء من الطاقة المتجددة. ووفق ما أشارت إليه "نكونديزي إنرجي"، يمكن للموقع الذي منحته إياها الحكومة أن يستضيف إنشاء محطة طاقة شمسية بقدرة 500 ميغاواط، بحسب معلومات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. وقال العضو المنتدب بالشركة، هانو بنغيللي، إن الحق في استخدام الأرض الذي حصلت عليه الشركة من السلطات الموزمبيقية، شرط جوهري لتنفيذ المشروع. ويُسلط هذا الأمر الضوء على كل من الدعم المحلي الذي تحظى به الشركة، وكذلك تسارع وتيرة الخطوات التي نمضي بها في هذا الخصوص، منذ الإعلان عن دراسة الجدوى الإيجابية في شهر أكتوبر/تشرين الأول 2022. ومن المقرر أن تُستخدم الكهرباء المولَّدة من المشروع في تغذية الشبكة المملوكة لشركة "إليكتريسيداد دو موزمبيق" المملوكة للدولة والعاملة في مجال توليد الكهرباء ونقلها وبيعها وتوزيعها. أكبر محطة طاقة شمسية تعزيز حلول نقل الكهرباء تُخطط "نكونديزي إنرجي" لتحديث حلولها الخاصة بنقل الكهرباء إلى شبكة الكهرباء الوطنية في موزمبيق على مدار الشهرين المقبلين. ويُعوَّل على أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق، المخطط إنشاؤها من قِبل "نكونديزي إنرجي"، في المساعدة على تنويع مزيج الكهرباء في البلد الكائن شرق أفريقيا. وتستحوذ الطاقة الشمسية على نسبة 1% فقط من إجمالي سعة الكهرباء في موزمبيق، البالغة 3 آلاف ميغاواط، بينما تمتلك الطاقة الكهرومائية نصيب الأسد في تلك المسألة، بواقع 75%، وفق أحدث التقديرات الصادرة عن موقع "باور أفريك". ومع ذلك تتجه معدلات إنتاج الطاقة الكهرومائية صوب الهبوط في موسم الجفاف، وفي إطار استجابتها إلى هذا التحدي العصيب، تعمد مابوتو إلى التشجيع على تأسيس الشراكات بين القطاعين العام والخاص، بغية إنتاج الطاقة المتجددة. وفي إطار برنامج مزادات الطاقة المتجددة، أطلقت موزمبيق مؤخرًا دعوة لمقدمي العطاءات الراغبين في اقتحام هذه الصناعية الحيوية، بهدف اختيار منتجي الطاقة المستقلين؛ لضمان تمويل وبناء محطتين للطاقة الشمسية سعة 30 ميغاواط في مانجي بمقاطعة تيتي، وشيمبونيلا بمقاطعة نياسا شمال غرب البلاد. يُشار هنا إلى أن برنامج مزادات الطاقة المتجددة في موزمبيق كانت قد طرحته وزارة الموارد المعدنية والطاقة بدعم من الاتحاد الأوروبي في سبتمبر/أيلول 2020، ويهدف خصيصًا لتعزيز سعة توليد الكهرباء في البلاد. خُطط طموحة تستهدف موزمبيق توليد كهرباء سعة 60 ميغاواط من مشروعات الطاقة الشمسية التي تُنفذ حاليًا في البلاد، في إطار مساعي مابوتو الرامية لتأمين إمدادات إضافية من الكهرباء النظيفة. وتأتي تلك الجهود ضمن خُطط أوسع تنفذها موزمبيق لتوفير الكهرباء لنحو 10 ملايين مواطن بحلول عام 2024، وأيضًا لكل السكان الذين يزيد عددهم على 30 مليون نسمة بحلول نهاية العقد الحالي. وعلاوة على ذلك تستهدف البلاد توليد 600 ميغاواط من الكهرباء قبل حلول عام 2024؛ من بينها 200 ميغاواط من الطاقة المتجددة؛ لذا تتجه إلى إنشاء أكبر محطة طاقة شمسية في موزمبيق، وفق معلومات طالعتها منصة الطاقة المتخصصة. ويعول البلد الأفريقي الفقير الذي يعاني شُحًا في الكهرباء على طرح المناقصات العامة، في النهوض بمشروعات الطاقة المتجددة عبر إضفاء الشفافية وتعزيز القدرة التنافسية، وهو ما يسهم في النهاية في استقطاب المستثمرين المحليين والدوليين. وفي هذا الصدد، وقّعت موزمبيق برنامج تعاون مع الاتحاد الأوروبي، يستهدف توفير تمويلات لمشروعات بقيمة 200 مليون يورو (208.21 مليون دولار) في مجال الطاقة النظيفة، وذلك خلال المدة من 2021 إلى 2024. ? على خطى المغرب.. الطاقة المتجددة في غانا تنتعش باتفاقية جديدة (تقرير) http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38904&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/15/%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%AE%D8%B7%D9%89-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D Mon, 16 Jan 2023 00:00:00 GMT بهدف دعم تطلعات البلاد في مجال الطاقة المتجددة، أعلنت هيئة الطاقة في غانا اتفاقيةً لمدة عامين مع شركة إنرجي إكزمبلر الكندية؛ لاستخدام برمجيات النماذج لديها "بليكسوس"، التي يستخدمها المغرب والسنغال. وستُستَخدم هذه البرمجيات في توفير رؤى بشأن أساسيات سوق الطاقة التي ستساعد غانا على الانتقال إلى الطاقة النظيفة، بحسب ما نشرته مجلة إي إس آي أفريكا (ESI Africa). وتسعى الحكومة الغانية إلى زيادة نسبة مصادر الطاقة المتجددة في المزيج الوطني من 42.5 ميغاواط إلى 1363 ميغاواط، بحسب تقرير اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. وتريد غانا، على وجه التحديد، التركيز على توسيع وتحسين قدرات الطاقة الكهرومائية الحالية التي تمثل نحو 29% من إجمالي قدرة توليد الكهرباء المركبة، بالإضافة إلى طاقة الرياح والطاقة الشمسية. دور منصة البرمجيات ستساعد منصةُ برمجيات النماذج "بليكسوس" الحكومة الغانية على التعاون مع الدول المجاورة لتبني استخدام أوسع للطاقة المتجددة لدعم أهدافها في مجال الطاقة والحفاظ على التكاليف في متناول المستهلك على مدار العام. وأصبحت منصة "بليكسوس"، المستخدمة حاليًا في السنغال والمغرب، بمثابة "لغة مشتركة" للدول الأفريقية التي ترغب في تسخير ثروة موارد القارة؛ ما يقلل الاعتماد على الكتلة الحيوية لإنتاج الطاقة الحرارية بحلول عام 2030، وفقًا للخطة الرئيسة للطاقة المتجددة في غانا. الطاقة المتجددة غانا تتوسع في الطاقة المتجددة دون التخلي عن النفط والغاز ويمثّل العمل مع شركة إنرجي إكزمبلر خطوة مهمة نحو تحقيق أهداف الطاقة النظيفة في غانا، بحسب ما نشرته مجلة إي إس آي أفريكا (ESI Africa) في 13 يناير/كانون الثاني الجاري. علاوة على ذلك، تمتلك غانا وجيرانها بتَجَمُّع الطاقة في غرب أفريقيا إمكانات هائلة للطاقة المتجددة، التي يمكن تسخيرها وتحسينها إلى مستوى لم يكن من الممكن الوصول إليه في السابق، وفق المعلومات التي رصدتها منصة الطاقة المتخصصة. الحياد الكربوني قال السكرتير التنفيذي بهيئة الطاقة في غانا، أوسكار أمونو نيزر: "نأمل في أن يقدم نهجنا المبتكر مثالًا للقارة بأكملها بشأن طريقة التكيف والاستجابة لتحديات تغير المناخ والسوق والجيوسياسية المتزايدة". وأضاف: "سيثبت أن التعاون أمر بالغ الأهمية لتحقيق أهداف قمة المناخ كوب 27، التي تركز بشكل خاص على مركزية المياه والزراعة والتنوع البيولوجي وإزالة الكربون، وهي موضوعات رئيسة في تطلعات أفريقيا المتسارعة في مجال الطاقة المتجددة". الطاقة المتجددة الطاقة المتجددة في غانا تتلقى تمويلًا من بنك التنمية الأفريقي وقال رئيس منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لدى إنرجي إكزمبلر، مايكل شنايدر، إن منصة بليكسوس تُسهِم في تحول الطاقة نحو الحياد الكربوني في القارة، ولا سيما في توفير "لغة قطاعية" مشتركة لجميع الدول التي تتطلع إلى تحسين أنظمة الطاقة لديها لدعم التعاون والتبادل. وأضاف أنه بعد تراجع استثمارات أفريقيا تاريخيًا في النفط والغاز كثيف الكربون، أصبحت دول القارة في موقع متميز يمكّنها من اتخاذ خطوة متقدمة نحو مصادر الطاقة المتجددة. وستستخدم هيئة الطاقة في غانا أيضًا نظام برمجيات النماذج "بليكسوس" للحصول على فهم أكبر للتقلبات في أسعار الغاز، التي يأتي 20% منها من نيجيريا عبر خط أنابيب غاز غرب أفريقيا. تجدر الإشارة إلى أن البنك الدولي موَّل الاتفاقية مع شركة إنرجي إكزمبلر. بهدف دعم تطلعات البلاد في مجال الطاقة المتجددة، أعلنت هيئة الطاقة في غانا اتفاقيةً لمدة عامين مع شركة إنرجي إكزمبلر الكندية؛ لاستخدام برمجيات النماذج لديها "بليكسوس"، التي يستخدمها المغرب والسنغال. وستُستَخدم هذه البرمجيات في توفير رؤى بشأن أساسيات سوق الطاقة التي ستساعد غانا على الانتقال إلى الطاقة النظيفة، بحسب ما نشرته مجلة إي إس آي أفريكا (ESI Africa). وتسعى الحكومة الغانية إلى زيادة نسبة مصادر الطاقة المتجددة في المزيج الوطني من 42.5 ميغاواط إلى 1363 ميغاواط، بحسب تقرير اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. وتريد غانا، على وجه التحديد، التركيز على توسيع وتحسين قدرات الطاقة الكهرومائية الحالية التي تمثل نحو 29% من إجمالي قدرة توليد الكهرباء المركبة، بالإضافة إلى طاقة الرياح والطاقة الشمسية. دور منصة البرمجيات ستساعد منصةُ برمجيات النماذج "بليكسوس" الحكومة الغانية على التعاون مع الدول المجاورة لتبني استخدام أوسع للطاقة المتجددة لدعم أهدافها في مجال الطاقة والحفاظ على التكاليف في متناول المستهلك على مدار العام. وأصبحت منصة "بليكسوس"، المستخدمة حاليًا في السنغال والمغرب، بمثابة "لغة مشتركة" للدول الأفريقية التي ترغب في تسخير ثروة موارد القارة؛ ما يقلل الاعتماد على الكتلة الحيوية لإنتاج الطاقة الحرارية بحلول عام 2030، وفقًا للخطة الرئيسة للطاقة المتجددة في غانا. الطاقة المتجددة غانا تتوسع في الطاقة المتجددة دون التخلي عن النفط والغاز ويمثّل العمل مع شركة إنرجي إكزمبلر خطوة مهمة نحو تحقيق أهداف الطاقة النظيفة في غانا، بحسب ما نشرته مجلة إي إس آي أفريكا (ESI Africa) في 13 يناير/كانون الثاني الجاري. علاوة على ذلك، تمتلك غانا وجيرانها بتَجَمُّع الطاقة في غرب أفريقيا إمكانات هائلة للطاقة المتجددة، التي يمكن تسخيرها وتحسينها إلى مستوى لم يكن من الممكن الوصول إليه في السابق، وفق المعلومات التي رصدتها منصة الطاقة المتخصصة. الحياد الكربوني قال السكرتير التنفيذي بهيئة الطاقة في غانا، أوسكار أمونو نيزر: "نأمل في أن يقدم نهجنا المبتكر مثالًا للقارة بأكملها بشأن طريقة التكيف والاستجابة لتحديات تغير المناخ والسوق والجيوسياسية المتزايدة". وأضاف: "سيثبت أن التعاون أمر بالغ الأهمية لتحقيق أهداف قمة المناخ كوب 27، التي تركز بشكل خاص على مركزية المياه والزراعة والتنوع البيولوجي وإزالة الكربون، وهي موضوعات رئيسة في تطلعات أفريقيا المتسارعة في مجال الطاقة المتجددة". الطاقة المتجددة الطاقة المتجددة في غانا تتلقى تمويلًا من بنك التنمية الأفريقي وقال رئيس منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لدى إنرجي إكزمبلر، مايكل شنايدر، إن منصة بليكسوس تُسهِم في تحول الطاقة نحو الحياد الكربوني في القارة، ولا سيما في توفير "لغة قطاعية" مشتركة لجميع الدول التي تتطلع إلى تحسين أنظمة الطاقة لديها لدعم التعاون والتبادل. وأضاف أنه بعد تراجع استثمارات أفريقيا تاريخيًا في النفط والغاز كثيف الكربون، أصبحت دول القارة في موقع متميز يمكّنها من اتخاذ خطوة متقدمة نحو مصادر الطاقة المتجددة. وستستخدم هيئة الطاقة في غانا أيضًا نظام برمجيات النماذج "بليكسوس" للحصول على فهم أكبر للتقلبات في أسعار الغاز، التي يأتي 20% منها من نيجيريا عبر خط أنابيب غاز غرب أفريقيا. تجدر الإشارة إلى أن البنك الدولي موَّل الاتفاقية مع شركة إنرجي إكزمبلر. ? الإمارات والهند تقتربان من اتفاق لربط شبكات الكهرباء المولدة من مصادر متجددة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38903&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.alarabiya.net/aswaq/oil-and-gas/2023/01/16/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8 Mon, 16 Jan 2023 00:00:00 GMT قال وزير الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة الهندي، راج كومار سينغ، يوم الأحد، إن بلاده والإمارات تقتربان من التوصل إلى "اتفاق رئيسي" لربط شبكات الكهرباء المولدة من مصادر الطاقة المتجددة بين البلدين. وأضاف سينغ، الذي يزور أبوظبي لحضور اجتماع الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا) التي ترأسها الهند حاليا، لـ"رويترز"، أن الاتفاق ينتظر الموافقات النهائية، دون أن يوضح إطارا زمنيا. وأكد سينغ أنه "يوجد اتفاق رئيسي لإجراء ربط بين شبكة الكهرباء الإماراتية والشبكة الهندية"، مضيفا أن ذلك سيكون في إطار مبادرة "شمس واحدة، عالم واحد، شبكة واحدة" التي أطلقتها مجموعة من الدول لإنشاء شبكات للطاقة المتجددة. وتهدف المبادرة، التي كان رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، أول من اقترحها، إلى نقل الكهرباء المولدة من مصادر طاقة متجددة من خلال ربط الشبكات. وقال سينغ، إن الإمارات أشارت أيضا إلى رغبتها في زيادة الاستثمار في مشروعات الطاقة المتجددة في الهند، ومنها الطاقة الشمسية وطاقة الرياح. وكانت سفارة الهند في الإمارات، ذكرت على تويتر يوم الجمعة، أن الهند والإمارات وقعتا أيضا مذكرة تفاهم في 13 يناير بشأن تطوير الهيدروجين الأخضر، المنتج باستخدام الطاقة المتجددة. وأحجمت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية عن الإدلاء بتعليق على ذلك حتى الآن. وأبرمت الإمارات العام الماضي، اتفاقا تجاريا واسع النطاق مع الهند يهدف لزيادة التجارة البينية غير النفطية إلى 100 مليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة. ودعم سينغ استضافة الإمارات لمؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ (كوب28) هذا العام، كما دعم تعيين سلطان الجابر، الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك الحكومية للنفط ومبعوث الإمارات للمناخ، رئيسا للمؤتمر. وقال الوزير الهندي "إنه (الجابر) يأتي في الطليعة في ما يتعلق بالطاقة المتجددة وتغير المناخ.. عندما تنظر إلى تحول الطاقة، فإنك تنظر إلى قطاع الطاقة بأكمله، للسلة بأكملها، وقطاع النفط والغاز أيضا، إنه يعمل على مبادرات خضراء". ويشغل الجابر أيضا منصب وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة في الإمارات، وساعد في تأسيس شركة مصدر للطاقة المتجددة في أبوظبي عام 2006. قال وزير الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة الهندي، راج كومار سينغ، يوم الأحد، إن بلاده والإمارات تقتربان من التوصل إلى "اتفاق رئيسي" لربط شبكات الكهرباء المولدة من مصادر الطاقة المتجددة بين البلدين. وأضاف سينغ، الذي يزور أبوظبي لحضور اجتماع الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا) التي ترأسها الهند حاليا، لـ"رويترز"، أن الاتفاق ينتظر الموافقات النهائية، دون أن يوضح إطارا زمنيا. وأكد سينغ أنه "يوجد اتفاق رئيسي لإجراء ربط بين شبكة الكهرباء الإماراتية والشبكة الهندية"، مضيفا أن ذلك سيكون في إطار مبادرة "شمس واحدة، عالم واحد، شبكة واحدة" التي أطلقتها مجموعة من الدول لإنشاء شبكات للطاقة المتجددة. وتهدف المبادرة، التي كان رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، أول من اقترحها، إلى نقل الكهرباء المولدة من مصادر طاقة متجددة من خلال ربط الشبكات. وقال سينغ، إن الإمارات أشارت أيضا إلى رغبتها في زيادة الاستثمار في مشروعات الطاقة المتجددة في الهند، ومنها الطاقة الشمسية وطاقة الرياح. وكانت سفارة الهند في الإمارات، ذكرت على تويتر يوم الجمعة، أن الهند والإمارات وقعتا أيضا مذكرة تفاهم في 13 يناير بشأن تطوير الهيدروجين الأخضر، المنتج باستخدام الطاقة المتجددة. وأحجمت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية عن الإدلاء بتعليق على ذلك حتى الآن. وأبرمت الإمارات العام الماضي، اتفاقا تجاريا واسع النطاق مع الهند يهدف لزيادة التجارة البينية غير النفطية إلى 100 مليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة. ودعم سينغ استضافة الإمارات لمؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ (كوب28) هذا العام، كما دعم تعيين سلطان الجابر، الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك الحكومية للنفط ومبعوث الإمارات للمناخ، رئيسا للمؤتمر. وقال الوزير الهندي "إنه (الجابر) يأتي في الطليعة في ما يتعلق بالطاقة المتجددة وتغير المناخ.. عندما تنظر إلى تحول الطاقة، فإنك تنظر إلى قطاع الطاقة بأكمله، للسلة بأكملها، وقطاع النفط والغاز أيضا، إنه يعمل على مبادرات خضراء". ويشغل الجابر أيضا منصب وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة في الإمارات، وساعد في تأسيس شركة مصدر للطاقة المتجددة في أبوظبي عام 2006. ? اليابان والطاقة النووية. لا مفر من العودة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38902&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://al-ain.com/article/japan-nuclear-energy-is-no-escape-from-going-back Mon, 16 Jan 2023 00:00:00 GMT وسط أزمة الطاقة العالمية، وفواتير الكهرباء الباهظة، رأت اليابان أن الحاجة باتت ملحة للعودة إلى الطاقة النووية، رغم ذكرياتها الأليمة. من أراضي محطة أوناغاوا للطاقة النووية، وهي محطة في شمال اليابان، يمكن سماع الأمواج وهي تتصاعد على الشاطئ القريب. إنها بمثابة تذكير بالمأساة التي وقعت في 11 مارس/آذار 2011، عندما تسبب زلزال عملاق في حدوث موجات مد عاتية غمرت الساحل الشرقي لليابان. وبينما تمكنت مفاعلات "أوناغاوا" من الإغلاق بأمان، تعرض مصنع فوكوشيما دايتشي على بعد 180 كيلومترًا أسفل الساحل للانهيار. وبعد الكارثة أغلقت اليابان جميع مفاعلاتها النووية. ومنذ ذلك الحين لم يتم تشغيل سوى عدد قليل للغاية، و"أوناغاوا" من بين المحطات النووية التي لا تزال خاملة. عودة "أوناغوا" من حالة الخمول التشغيلي وقد تلقت محطة أوناغاوا النووية مؤخرًا موافقة خاصة بالسلامة من الهيئة التنظيمية المستقلة الجديدة التي تم إنشاؤها في أعقاب الكارثة، ويرجع الفضل في ذلك جزئيًا إلى الجدار البحري الجديد للمنشأة الذي يبلغ ارتفاعه 29 مترًا. في عام 2020، أعطى المسؤولون المحليون أيضا موافقتهم على إعادة التشغيل. ويمكن أن تبدأ شركة Tohoku Electric، مشغل المحطة، في توليد الطاقة مرة أخرى بحلول أوائل عام 2024 (بعد الانتهاء من بعض الإصلاحات). ومؤخرًا، دفعت أزمة الكهرباء وارتفاع تكاليف الموارد، الأفراد في جميع أنحاء اليابان إلى التفكير. هل هناك طريقة أخرى لتزويد كميات كبيرة من الطاقة بطريقة مستقرة؟ لا يوجد بديل. لذلك؛ فيما يتعلق بالصورة الكبيرة، هناك حاجة ملحة اليوم للطاقة النووية؛ وفق ما أوردت مجلة "إيكونوميست" البريطانية. وزير الطاقة السعودي يكشف خطة بلاده لتصنيع الوقود النووي اليابان.. في وضع غير مستقر طاقويا! كدولة جزرية ذات موارد طبيعية شحيحة، لطالما كانت اليابان في وضع غير مستقر عندما يتعلق الأمر بالطاقة. أدى الاعتماد الشديد على استيراد النفط إلى تغذية النمو الاقتصادي السريع لليابان بعد الحرب العالمية الثانية، ثم جاءت بنتائج عكسية خلال أزمة النفط في 1973-1974. وقد دفع ذلك اليابان إلى توسيع أسطولها النووي، وتطوير الغاز الطبيعي المسال (LNG) والقيام بغزوات في التقنيات المتجددة تحت شعار "Sunshine Project". بحلول عام 2010، برزت الطاقة النووية باعتبارها جوهر سياسة الطاقة اليابانية، حيث يوفر 54 مفاعلًا حوالي 25% من إنتاج الكهرباء. وتهدف الحكومة إلى توسيع حصة الطاقة النووية والطاقة المائية إلى 70% بحلول عام 2030. وأبطلت أزمة فوكوشيما تلك الخطط، فبدلا من ذلك تم تمرير قوانين جديدة للمساعدة في تحفيز الطاقة الشمسية. "الطاقة الذرية" تشيد بتجربة الإمارات النووية: تكافح تغير المناخ وقد تضاعف نصيب مصادر الطاقة المتجددة في توليد الكهرباء من 10% عام 2010 إلى أكثر من 20% خلال عام 2022، ومع ذلك قامت اليابان بسد الفجوة بشكل أساسي من خلال التحول إلى الغاز الطبيعي المسال والفحم. معضلة الاكتفاء الذاتي.. وإحياء الطاقة النووية فيما أحيت الحرب في أوكرانيا ذكريات أزمة النفط الأولى؛ حيث وجدت اليابان نفسها مرة أخرى معتمدة بشكل كبير على الوقود المستورد في عالم غير مستقر. استخدمت إدارة حكومة فوميو كيشيدا هذه الصدمة الأخيرة في المقام الأول لتبرير إحياء الطاقة النووية، وتدعو خارطة الطريق الجديدة لسياسة الطاقة إلى "تعظيم استخدام مصادر الطاقة التي تساهم في أمن اليابان وتزيل الكربون بدرجة كبيرة"، بما في ذلك الطاقة النووية والمتجددة. وقد شكلت الطاقة النووية حوالي 8% من إمدادات الكهرباء العام الماضي، وتتصور الأهداف الحكومية الأخيرة أن الحصة سترتد إلى 22-24% بحلول عام 2030، كما أعلنت الحكومة عن خطط لتمديد العمر التشغيلي للمفاعلات من 40 إلى 60 عامًا وبناء مفاعلات جديدة. طموح التوسع بمصادر الطاقة المتجددة كما أن تشغيل محطات نووية جيدة التنظيم من أجل التخلص التدريجي من الفحم أصبحت سياسة سليمة، ولكن هناك خطر من أن يؤدي هذا الدور أيضًا إلى إبطاء أو عكس الزخم الأخير وراء التوسع في مصادر الطاقة المتجددة. وبحسب معهد سياسات الطاقة المستدامة، وهو مركز فكري في طوكيو، تكمن المشكلة الحقيقية في كيفية تركيب المزيد من ألواح الطاقة الشمسية وتوربينات طاقة الرياح بقوة وبسرعة، وتولد اليابان اليوم حوالي نصف كمية الكهرباء من مصادر متجددة مثل نظرائها الأوروبيين، الأمر الذي يعد أزمة في حد ذاته. وبناءً على ذلك، فإن الخطط الأخيرة للتوسع في الطاقة المتجددة أقل طموحا بكثير مما يريده الكثيرون، وتتصور الحكومة زيادة نصيب مصادر الطاقة المتجددة في الكهرباء إلى 36-38% بحلول عام 2030، أي ما يزيد قليلاً عن نصف المستوى الذي يتوقعه الاتحاد الأوروبي، كما تخصص استراتيجية كيشيدا الأموال من أجل ترقية كبيرة لخطوط النقل، بما في ذلك بين جزيرة هوكايدو الشمالية التي تهب عليها الرياح ولكنها قليلة السكان والمراكز السكانية حول طوكيو، لكن الجهود المبذولة لجعل الشبكة تعمل بشكل أكثر مرونة ورشاقة قد توقفت. بينما قد تكون خطط تنفيذ تسعير الكربون، رغم أنها خطوة مرحب بها، متأخرة بنسبة كبيرة، فضريبة الكربون في اليابان لن تدخل حيز التنفيذ إلا في عام 2028، وعلى مستويات من المحتمل أن تكون منخفضة جدا لإحداث تأثير كبير. ووفقا لاستطلاعات الرأي التي أجرتها صحيفة نيكاي اليابانية التجارية، يؤيد 53% من اليابانيين إعادة تشغيل المفاعلات طالما أنه يمكن ضمان السلامة، وهي المرة الأولى التي تؤيد فيها الغالبية ذلك الأمر منذ أكثر من عقد. وسط أزمة الطاقة العالمية، وفواتير الكهرباء الباهظة، رأت اليابان أن الحاجة باتت ملحة للعودة إلى الطاقة النووية، رغم ذكرياتها الأليمة. من أراضي محطة أوناغاوا للطاقة النووية، وهي محطة في شمال اليابان، يمكن سماع الأمواج وهي تتصاعد على الشاطئ القريب. إنها بمثابة تذكير بالمأساة التي وقعت في 11 مارس/آذار 2011، عندما تسبب زلزال عملاق في حدوث موجات مد عاتية غمرت الساحل الشرقي لليابان. وبينما تمكنت مفاعلات "أوناغاوا" من الإغلاق بأمان، تعرض مصنع فوكوشيما دايتشي على بعد 180 كيلومترًا أسفل الساحل للانهيار. وبعد الكارثة أغلقت اليابان جميع مفاعلاتها النووية. ومنذ ذلك الحين لم يتم تشغيل سوى عدد قليل للغاية، و"أوناغاوا" من بين المحطات النووية التي لا تزال خاملة. عودة "أوناغوا" من حالة الخمول التشغيلي وقد تلقت محطة أوناغاوا النووية مؤخرًا موافقة خاصة بالسلامة من الهيئة التنظيمية المستقلة الجديدة التي تم إنشاؤها في أعقاب الكارثة، ويرجع الفضل في ذلك جزئيًا إلى الجدار البحري الجديد للمنشأة الذي يبلغ ارتفاعه 29 مترًا. في عام 2020، أعطى المسؤولون المحليون أيضا موافقتهم على إعادة التشغيل. ويمكن أن تبدأ شركة Tohoku Electric، مشغل المحطة، في توليد الطاقة مرة أخرى بحلول أوائل عام 2024 (بعد الانتهاء من بعض الإصلاحات). ومؤخرًا، دفعت أزمة الكهرباء وارتفاع تكاليف الموارد، الأفراد في جميع أنحاء اليابان إلى التفكير. هل هناك طريقة أخرى لتزويد كميات كبيرة من الطاقة بطريقة مستقرة؟ لا يوجد بديل. لذلك؛ فيما يتعلق بالصورة الكبيرة، هناك حاجة ملحة اليوم للطاقة النووية؛ وفق ما أوردت مجلة "إيكونوميست" البريطانية. وزير الطاقة السعودي يكشف خطة بلاده لتصنيع الوقود النووي اليابان.. في وضع غير مستقر طاقويا! كدولة جزرية ذات موارد طبيعية شحيحة، لطالما كانت اليابان في وضع غير مستقر عندما يتعلق الأمر بالطاقة. أدى الاعتماد الشديد على استيراد النفط إلى تغذية النمو الاقتصادي السريع لليابان بعد الحرب العالمية الثانية، ثم جاءت بنتائج عكسية خلال أزمة النفط في 1973-1974. وقد دفع ذلك اليابان إلى توسيع أسطولها النووي، وتطوير الغاز الطبيعي المسال (LNG) والقيام بغزوات في التقنيات المتجددة تحت شعار "Sunshine Project". بحلول عام 2010، برزت الطاقة النووية باعتبارها جوهر سياسة الطاقة اليابانية، حيث يوفر 54 مفاعلًا حوالي 25% من إنتاج الكهرباء. وتهدف الحكومة إلى توسيع حصة الطاقة النووية والطاقة المائية إلى 70% بحلول عام 2030. وأبطلت أزمة فوكوشيما تلك الخطط، فبدلا من ذلك تم تمرير قوانين جديدة للمساعدة في تحفيز الطاقة الشمسية. "الطاقة الذرية" تشيد بتجربة الإمارات النووية: تكافح تغير المناخ وقد تضاعف نصيب مصادر الطاقة المتجددة في توليد الكهرباء من 10% عام 2010 إلى أكثر من 20% خلال عام 2022، ومع ذلك قامت اليابان بسد الفجوة بشكل أساسي من خلال التحول إلى الغاز الطبيعي المسال والفحم. معضلة الاكتفاء الذاتي.. وإحياء الطاقة النووية فيما أحيت الحرب في أوكرانيا ذكريات أزمة النفط الأولى؛ حيث وجدت اليابان نفسها مرة أخرى معتمدة بشكل كبير على الوقود المستورد في عالم غير مستقر. استخدمت إدارة حكومة فوميو كيشيدا هذه الصدمة الأخيرة في المقام الأول لتبرير إحياء الطاقة النووية، وتدعو خارطة الطريق الجديدة لسياسة الطاقة إلى "تعظيم استخدام مصادر الطاقة التي تساهم في أمن اليابان وتزيل الكربون بدرجة كبيرة"، بما في ذلك الطاقة النووية والمتجددة. وقد شكلت الطاقة النووية حوالي 8% من إمدادات الكهرباء العام الماضي، وتتصور الأهداف الحكومية الأخيرة أن الحصة سترتد إلى 22-24% بحلول عام 2030، كما أعلنت الحكومة عن خطط لتمديد العمر التشغيلي للمفاعلات من 40 إلى 60 عامًا وبناء مفاعلات جديدة. طموح التوسع بمصادر الطاقة المتجددة كما أن تشغيل محطات نووية جيدة التنظيم من أجل التخلص التدريجي من الفحم أصبحت سياسة سليمة، ولكن هناك خطر من أن يؤدي هذا الدور أيضًا إلى إبطاء أو عكس الزخم الأخير وراء التوسع في مصادر الطاقة المتجددة. وبحسب معهد سياسات الطاقة المستدامة، وهو مركز فكري في طوكيو، تكمن المشكلة الحقيقية في كيفية تركيب المزيد من ألواح الطاقة الشمسية وتوربينات طاقة الرياح بقوة وبسرعة، وتولد اليابان اليوم حوالي نصف كمية الكهرباء من مصادر متجددة مثل نظرائها الأوروبيين، الأمر الذي يعد أزمة في حد ذاته. وبناءً على ذلك، فإن الخطط الأخيرة للتوسع في الطاقة المتجددة أقل طموحا بكثير مما يريده الكثيرون، وتتصور الحكومة زيادة نصيب مصادر الطاقة المتجددة في الكهرباء إلى 36-38% بحلول عام 2030، أي ما يزيد قليلاً عن نصف المستوى الذي يتوقعه الاتحاد الأوروبي، كما تخصص استراتيجية كيشيدا الأموال من أجل ترقية كبيرة لخطوط النقل، بما في ذلك بين جزيرة هوكايدو الشمالية التي تهب عليها الرياح ولكنها قليلة السكان والمراكز السكانية حول طوكيو، لكن الجهود المبذولة لجعل الشبكة تعمل بشكل أكثر مرونة ورشاقة قد توقفت. بينما قد تكون خطط تنفيذ تسعير الكربون، رغم أنها خطوة مرحب بها، متأخرة بنسبة كبيرة، فضريبة الكربون في اليابان لن تدخل حيز التنفيذ إلا في عام 2028، وعلى مستويات من المحتمل أن تكون منخفضة جدا لإحداث تأثير كبير. ووفقا لاستطلاعات الرأي التي أجرتها صحيفة نيكاي اليابانية التجارية، يؤيد 53% من اليابانيين إعادة تشغيل المفاعلات طالما أنه يمكن ضمان السلامة، وهي المرة الأولى التي تؤيد فيها الغالبية ذلك الأمر منذ أكثر من عقد. ? السعودية تكشف خططها لاستخدام اليورانيوم المحلي في الطاقة النووية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38901&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.elbalad.news/5605123 Mon, 16 Jan 2023 00:00:00 GMT أكد وزير الطاقة السعودي، الأمير عبدالعزيز بن سلمان، اليوم الأربعاء، أنه إضافة إلى الهيدروجين الأخضر تمتلك المملكة مصادر طاقة بديلة متجددة ونظيفة. وقال وزير الطاقة السعودي، في كلمته بمؤتمر التعدين الدولي 2023 بالرياضاليوم الأربعاء، إن مته بمؤتمر التعدين الدولي 2023، أن المملكة دشّنت مشروعات الطاقة النووية التي تعد الأولى من نوعها والأقل مصدراً للانبعاثات الكربونية في العالم. وأضاف أن شركة أودي العربية تخطط لاستخدام اليورانيوم من مصادر محلية لبناء صناعة الطاقة النووية. وأوضح أن عمليات التنقيب الأخيرة أظهرت وجود حافظة متنوعة من اليورانيوم في المملكة، أكبر مصدر للنفط في العالم. بعد تخصيب اليورانيوم بنسبة 60%.. 3 دول كبري تحذر إيران 13 مشروعا بـ9 مليارات دولار.. كيف تخطط السعودية للاستثمار في الطاقة المتجددة وترغب المملكة العربية السعودية في استخدام الطاقة النووية لتنويع مزيج الطاقة لديها. وقال الأمير عبد العزيز بن سلمان إن المملكة تعتزم استخدام مواردها الوطنية من اليورانيوم، بما في ذلك في مشاريع مشتركة مع شركاء راغبين وفقا للالتزامات الدولية ومعايير الشفافية. وتابع: سيشمل هذا "دورة الوقود النووي بأكملها التي تتضمن إنتاج الكعكة الصفراء واليورانيوم منخفض التخصيب وتصنيع الوقود النووي لاستخدامنا الوطني وبالطبع للتصدير". وجدير بالذكر أن الإمارات العربية المتحدة تمتلك أول محطة طاقة نووية متعددة الوحدات في العالم العربي، والتزمت الإمارات العربية المتحدة بعدم تخصيب اليورانيوم بنفسها وعدم إعادة معالجة الوقود المستهلك. أكد وزير الطاقة السعودي، الأمير عبدالعزيز بن سلمان، اليوم الأربعاء، أنه إضافة إلى الهيدروجين الأخضر تمتلك المملكة مصادر طاقة بديلة متجددة ونظيفة. وقال وزير الطاقة السعودي، في كلمته بمؤتمر التعدين الدولي 2023 بالرياضاليوم الأربعاء، إن مته بمؤتمر التعدين الدولي 2023، أن المملكة دشّنت مشروعات الطاقة النووية التي تعد الأولى من نوعها والأقل مصدراً للانبعاثات الكربونية في العالم. وأضاف أن شركة أودي العربية تخطط لاستخدام اليورانيوم من مصادر محلية لبناء صناعة الطاقة النووية. وأوضح أن عمليات التنقيب الأخيرة أظهرت وجود حافظة متنوعة من اليورانيوم في المملكة، أكبر مصدر للنفط في العالم. بعد تخصيب اليورانيوم بنسبة 60%.. 3 دول كبري تحذر إيران 13 مشروعا بـ9 مليارات دولار.. كيف تخطط السعودية للاستثمار في الطاقة المتجددة وترغب المملكة العربية السعودية في استخدام الطاقة النووية لتنويع مزيج الطاقة لديها. وقال الأمير عبد العزيز بن سلمان إن المملكة تعتزم استخدام مواردها الوطنية من اليورانيوم، بما في ذلك في مشاريع مشتركة مع شركاء راغبين وفقا للالتزامات الدولية ومعايير الشفافية. وتابع: سيشمل هذا "دورة الوقود النووي بأكملها التي تتضمن إنتاج الكعكة الصفراء واليورانيوم منخفض التخصيب وتصنيع الوقود النووي لاستخدامنا الوطني وبالطبع للتصدير". وجدير بالذكر أن الإمارات العربية المتحدة تمتلك أول محطة طاقة نووية متعددة الوحدات في العالم العربي، والتزمت الإمارات العربية المتحدة بعدم تخصيب اليورانيوم بنفسها وعدم إعادة معالجة الوقود المستهلك. ? الطاقة النووية في السويد قد تنتعش بـ38 مليار دولار استثمارات http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38900&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/15/%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A7%D9%82%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%88%D9%88%D9 Mon, 16 Jan 2023 00:00:00 GMT يستعد قطاع الطاقة النووية في السويد لاستقبال استثمارات جديدة، بعد إعلان الحكومة إعداد تشريع جديد يسمح بالتوسع في مشروعات المحطات والمفاعلات النووية في أي مكان مناسب بالبلاد. وقال رئيس الوزراء السويدي أولف كريسترسون، إن حكومته تعد تشريعًا جديدًا للسماح ببناء المزيد من المحطات النووية في جميع أنحاء البلاد لتعزيز إنتاج الكهرباء وضمان أمن الطاقة، وفقًا لوكالة رويترز مؤخرا. وأضاف كريسترسون، في مؤتمر صحفي: "نحن في أمسّ الحاجة إلى زيادة إنتاج الكهرباء في السويد.. ما نقوم به اليوم هو تغيير التشريعات للسماح ببناء المزيد من المفاعلات النووية في مواقع أكثر على مستوى البلاد". القواعد الحالية تحظر بناء مفاعلات جديدة تحظر القواعد الحالية بناء أي مفاعلات جديدة في مواقع أخرى غير الموجودة حاليًا، كما تحدد العدد الإجمالي للمفاعلات المسموح ببنائها بـ10 مفاعلات فقط، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. ومن المتوقع أن يلغي التشريع الجديد القواعد الحالية، ما قد يفتح الباب أمام إنشاء مفاعلات أصغر أقل تكلفة وأكثر إنجازًا في أرجاء البلاد كافة، لكن هذا المقترح التشريعي ما زال بحاجة إلى أغلبية برلمانية لتمريره. ويمتلك قطاع النووية في السويد -حاليًا- 6 مفاعلات في الخدمة، وهو عدد يساوي نصف ما كانت تملكه في السابق. وتلقي حكومة كريسترسون وأحزاب اليمين البرلمانية باللوم على الحكومات السابقة التي سارعت في خطط إغلاق المحطات النووية الأكثر ثقة رغم المخاوف المحيطة بتشغيلها. حكومة يمينية تشكك في المناخ الطاقة النووية في السويد تأتي تصريحات رئيس الوزراء في إطار تعهداته الانتخابية السابقة بزيادة الاعتماد على الطاقة النووية في السويد على عكس الخطط المبذولة على مدار 20 عامًا مضت لخفض الاعتماد عليها واستبدال الطاقة المتجددة بها. ويرأس كريسترسون حكومة مشكلة من أحزاب يمينية فازت في الانتخابات البرلمانية الماضية في سبتمبر/أيلول 2022. وتعتمد تركيبة حكومته بصورة كبيرة على حزب الديمقراطيين السويديين، الحزب الوحيد في البرلمان الذي يشكك في أهداف السويد المناخية لتحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2045، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. ويشكك هذا الحزب وحلفاؤه في موثوقية الطاقة المتجددة وضعف قابليتها للتنبؤ بسبب تقلبات الطقس، في مقابل الطاقة النووية الأكثر ثقة على مدار عقود من الخبرة السويدية المتراكمة في التعامل معها. 38 مليار دولار استثمارات مرتقبة تخطط حكومة كريسترسون لضخ استثمارات بقيمة 36 مليار يورو (38.6 مليار دولار أميركي)، للتوسع في قطاع الطاقة النووية في السويد عبر بناء محطات جديدة. ( اليورو = 1.07 دولارًا أميركيًا) كما تعتمد هذه الحكومة تغيير الهدف المناخي الحالي للسويد، الذي يستهدف الوصول إلى إنتاج الكهرباء بنسبة 100% من المصادر المتجددة بحلول 2045. وتدافع الحكومة عن ضرورة تغيير الالتزام المناخي باتجاه الوصول إلى إنتاج الكهرباء بنسبة 100% خالية من الوقود الأحفوري، ما يمثّل بابًا واسعًا لترك قطاع الطاقة النووية في السويد قائمًا دون تقييد. ويخشى أنصار المناخ في السويد وأوروبا توجهات الحكومة اليمينية الجديدة وآثارها المحتملة في تقييد الخطط المناخية طويلة الأمد، بعد النجاح الذي حققته خلال السنوات الماضية. واحتلت السويد المركز الثاني بعد الدنمارك على مؤشر أداء تغير المناخ المدرج عليه 60 دولة في العالم لعام 2021، كما تتبوأ الدولة الإسكندنافية مراكز متقدمة بين دول العالم في تطبيق السياسات المناخية. الطاقة النووية تُسهم بنسبة 31% يستحوذ قطاع الطاقة الكهرومائية على نصيب الأسد من إنتاج الكهرباء في السويد بنسبة 43%، يليه قطاع الطاقة النووية بنسبة 31%، تليهما طاقة الرياح بنسبة 17%. بينما يستحوذ قطاع الطاقة الحرارية الجوفية على نسبة 9%، أما الطاقة الشمسية فما زال إسهامها متواضعًا لم يتخط 1% حتى عام 2021، وفقًا لبيانات موقع إستاتستا المتخصص في جمع بيانات الطاقة (statista). ورغم عدم تأثر قطاع الطاقة النووية في السويد، وقطاعات التوليد الأخرى المتجددة، بأزمة الحرب الروسية الأوكرانية بصورة مباشرة، فإن أسعار الكهرباء ظلت مرتفعة عند مستويات قياسية بسبب تعطل بعض المفاعلات عن العمل لأسباب فنية. تحذيرات رسمية من انقطاع الكهرباء الطاقة النووية في السويد أصدرت الحكومة السويدية تحذيرًا عامًا في 21 ديسمبر/كانون الأول 2022 بضرورة استعداد الأسر لتحمل انقطاعات محتملة غير مسبوقة في التيار الكهربائي خلال الشتاء الحالي، بسبب توقف أحد المفاعلات النووية الرئيسة وتقلبات الطقس وموجات الصقيع المتوقعة خلال الشتاء. وقال وزير الدفاع المدني السويدي كارل أوسكار بوهلين، إن خطر تفاقم أزمة الكهرباء خلال الشتاء الحالي ما زال قائمًا بشدة، وعلى السويديين أن يستعدوا ويتحسبوا لذلك، وفقًا لما نقلته وكالة رويترز. وأعلنت السويد إرجاء تشغيل المفاعل النووي "رينهالس 4" إلى 23 فبراير/شباط 2023، وهي ثالث مرة تؤجل فيها عملية التشغيل، ما أدى إلى تزايد الضغوط على الحكومة الجديدة التي كانت تأمل في وضع حد لانقطاعات المفاعلات النووية سريعًا. وكان من المقرر إعادة تشغيل هذا المفاعل نهاية نوفمبر/تشرين الثاني 2022، لكن ظهرت به عيوب أخرى تحتاج إلى إصلاح، ما دفع الشركة المشغلة "فانتفول" إلى إرجاء التشغيل حتى نهاية شهر يناير/كانون الثاني 2023. واضطرت بعض المناطق السويدية إلى إعادة تشغيل مواقد الحطب المهجورة منذ سنوات طويلة، في محاولة لتعويض نقص الطاقة وتجنب دفع فواتير الكهرباء المشتعلة منذ اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية فبراير/شباط 2022. يستعد قطاع الطاقة النووية في السويد لاستقبال استثمارات جديدة، بعد إعلان الحكومة إعداد تشريع جديد يسمح بالتوسع في مشروعات المحطات والمفاعلات النووية في أي مكان مناسب بالبلاد. وقال رئيس الوزراء السويدي أولف كريسترسون، إن حكومته تعد تشريعًا جديدًا للسماح ببناء المزيد من المحطات النووية في جميع أنحاء البلاد لتعزيز إنتاج الكهرباء وضمان أمن الطاقة، وفقًا لوكالة رويترز مؤخرا. وأضاف كريسترسون، في مؤتمر صحفي: "نحن في أمسّ الحاجة إلى زيادة إنتاج الكهرباء في السويد.. ما نقوم به اليوم هو تغيير التشريعات للسماح ببناء المزيد من المفاعلات النووية في مواقع أكثر على مستوى البلاد". القواعد الحالية تحظر بناء مفاعلات جديدة تحظر القواعد الحالية بناء أي مفاعلات جديدة في مواقع أخرى غير الموجودة حاليًا، كما تحدد العدد الإجمالي للمفاعلات المسموح ببنائها بـ10 مفاعلات فقط، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. ومن المتوقع أن يلغي التشريع الجديد القواعد الحالية، ما قد يفتح الباب أمام إنشاء مفاعلات أصغر أقل تكلفة وأكثر إنجازًا في أرجاء البلاد كافة، لكن هذا المقترح التشريعي ما زال بحاجة إلى أغلبية برلمانية لتمريره. ويمتلك قطاع النووية في السويد -حاليًا- 6 مفاعلات في الخدمة، وهو عدد يساوي نصف ما كانت تملكه في السابق. وتلقي حكومة كريسترسون وأحزاب اليمين البرلمانية باللوم على الحكومات السابقة التي سارعت في خطط إغلاق المحطات النووية الأكثر ثقة رغم المخاوف المحيطة بتشغيلها. حكومة يمينية تشكك في المناخ الطاقة النووية في السويد تأتي تصريحات رئيس الوزراء في إطار تعهداته الانتخابية السابقة بزيادة الاعتماد على الطاقة النووية في السويد على عكس الخطط المبذولة على مدار 20 عامًا مضت لخفض الاعتماد عليها واستبدال الطاقة المتجددة بها. ويرأس كريسترسون حكومة مشكلة من أحزاب يمينية فازت في الانتخابات البرلمانية الماضية في سبتمبر/أيلول 2022. وتعتمد تركيبة حكومته بصورة كبيرة على حزب الديمقراطيين السويديين، الحزب الوحيد في البرلمان الذي يشكك في أهداف السويد المناخية لتحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2045، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. ويشكك هذا الحزب وحلفاؤه في موثوقية الطاقة المتجددة وضعف قابليتها للتنبؤ بسبب تقلبات الطقس، في مقابل الطاقة النووية الأكثر ثقة على مدار عقود من الخبرة السويدية المتراكمة في التعامل معها. 38 مليار دولار استثمارات مرتقبة تخطط حكومة كريسترسون لضخ استثمارات بقيمة 36 مليار يورو (38.6 مليار دولار أميركي)، للتوسع في قطاع الطاقة النووية في السويد عبر بناء محطات جديدة. ( اليورو = 1.07 دولارًا أميركيًا) كما تعتمد هذه الحكومة تغيير الهدف المناخي الحالي للسويد، الذي يستهدف الوصول إلى إنتاج الكهرباء بنسبة 100% من المصادر المتجددة بحلول 2045. وتدافع الحكومة عن ضرورة تغيير الالتزام المناخي باتجاه الوصول إلى إنتاج الكهرباء بنسبة 100% خالية من الوقود الأحفوري، ما يمثّل بابًا واسعًا لترك قطاع الطاقة النووية في السويد قائمًا دون تقييد. ويخشى أنصار المناخ في السويد وأوروبا توجهات الحكومة اليمينية الجديدة وآثارها المحتملة في تقييد الخطط المناخية طويلة الأمد، بعد النجاح الذي حققته خلال السنوات الماضية. واحتلت السويد المركز الثاني بعد الدنمارك على مؤشر أداء تغير المناخ المدرج عليه 60 دولة في العالم لعام 2021، كما تتبوأ الدولة الإسكندنافية مراكز متقدمة بين دول العالم في تطبيق السياسات المناخية. الطاقة النووية تُسهم بنسبة 31% يستحوذ قطاع الطاقة الكهرومائية على نصيب الأسد من إنتاج الكهرباء في السويد بنسبة 43%، يليه قطاع الطاقة النووية بنسبة 31%، تليهما طاقة الرياح بنسبة 17%. بينما يستحوذ قطاع الطاقة الحرارية الجوفية على نسبة 9%، أما الطاقة الشمسية فما زال إسهامها متواضعًا لم يتخط 1% حتى عام 2021، وفقًا لبيانات موقع إستاتستا المتخصص في جمع بيانات الطاقة (statista). ورغم عدم تأثر قطاع الطاقة النووية في السويد، وقطاعات التوليد الأخرى المتجددة، بأزمة الحرب الروسية الأوكرانية بصورة مباشرة، فإن أسعار الكهرباء ظلت مرتفعة عند مستويات قياسية بسبب تعطل بعض المفاعلات عن العمل لأسباب فنية. تحذيرات رسمية من انقطاع الكهرباء الطاقة النووية في السويد أصدرت الحكومة السويدية تحذيرًا عامًا في 21 ديسمبر/كانون الأول 2022 بضرورة استعداد الأسر لتحمل انقطاعات محتملة غير مسبوقة في التيار الكهربائي خلال الشتاء الحالي، بسبب توقف أحد المفاعلات النووية الرئيسة وتقلبات الطقس وموجات الصقيع المتوقعة خلال الشتاء. وقال وزير الدفاع المدني السويدي كارل أوسكار بوهلين، إن خطر تفاقم أزمة الكهرباء خلال الشتاء الحالي ما زال قائمًا بشدة، وعلى السويديين أن يستعدوا ويتحسبوا لذلك، وفقًا لما نقلته وكالة رويترز. وأعلنت السويد إرجاء تشغيل المفاعل النووي "رينهالس 4" إلى 23 فبراير/شباط 2023، وهي ثالث مرة تؤجل فيها عملية التشغيل، ما أدى إلى تزايد الضغوط على الحكومة الجديدة التي كانت تأمل في وضع حد لانقطاعات المفاعلات النووية سريعًا. وكان من المقرر إعادة تشغيل هذا المفاعل نهاية نوفمبر/تشرين الثاني 2022، لكن ظهرت به عيوب أخرى تحتاج إلى إصلاح، ما دفع الشركة المشغلة "فانتفول" إلى إرجاء التشغيل حتى نهاية شهر يناير/كانون الثاني 2023. واضطرت بعض المناطق السويدية إلى إعادة تشغيل مواقد الحطب المهجورة منذ سنوات طويلة، في محاولة لتعويض نقص الطاقة وتجنب دفع فواتير الكهرباء المشتعلة منذ اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية فبراير/شباط 2022. ? أزمة الطاقة تجعل السويد أكبر مصدر للكهرباء في أوروبا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38899&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://aawsat.com/home/article/4093876/%D8%A3%D8%B2%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A7%D9%82%D8%A Sun, 15 Jan 2023 00:00:00 GMT قلبت أزمة الطاقة التي ضربت أوروبا في العام الماضي على خلفية الحرب الروسية ضد أوكرانيا أوضاع السوق رأساً على عقب، وأصبحت السويد أكبر مصدر للطاقة للقارة، بعد انقطاعات كثيرة للكهرباء في محطات الطاقة النووية بفرنسا، وفقاً لوكالة «الأنباء الألمانية». أظهرت بيانات الشبكة الأوروبية لمشغلي شبكات نقل الكهرباء (إنتسو - إي) التي حللتها شركة «ريستاد إنيرجي» أن السويد صدرت خلال العام الماضي 33 تيراوات-ساعة كهرباء. كما أصبحت بريطانيا مصدر صاف للكهرباء لأول مرة، ولحقت بها إسبانيا وهولندا. وأشارت وكالة «بلومبيرغ» للأنباء إلى أن تجارة الطاقة في أوروبا اضطربت بشدة بعد التراجع الكبير في إمدادات الغاز الطبيعي الروسي، ومحاولات فرنسا إصلاح محطات الطاقة النووية المتقادمة، مما جعل فرنسا ثاني أكبر مستورد للكهرباء في أوروبا خلال العام الماضي. وتراجعت حدة أزمة الطاقة بفضل خطوط الربط الكهربائي بين دول القارة والتي وفرت حماية ضد أي انقطاعات في الكهرباء. كما أبرزت أزمة أسواق الكهرباء أهمية تأمين البنية التحتية لقطاع الكهرباء وضرورة ربط الشبكات في مختلف أنحاء أوروبا. وقالت ليزا فيشر مديرة برنامج أنظمة الكهرباء المحايدة مناخياً في مركز أبحاث «إي ثري جي» إن «البنية التحتية للكهرباء في أوروبا أصبحت مثل كل أنظمة البنية التحتية الكبيرة مصدراً للخطر سواء نتيجة تعرضها لهجوم حقيقي أو هجمات سيبرانية، ومع ذلك فإنه كلما زاد الربط بين شبكات الاتحاد الأوروبية أصبحت الخيارات المتاحة لتخفيف المخاطر أكثر». ويستهدف الاتحاد الأوروبي ربط الدول الأعضاء وعددها 27 دولة بحيث تكون كل دولة قادرة على نقل ما يصل إلى 15 في المائة من إنتاجها الكهربائي للدول المجاورة، وذلك بحلول عام 2030. قلبت أزمة الطاقة التي ضربت أوروبا في العام الماضي على خلفية الحرب الروسية ضد أوكرانيا أوضاع السوق رأساً على عقب، وأصبحت السويد أكبر مصدر للطاقة للقارة، بعد انقطاعات كثيرة للكهرباء في محطات الطاقة النووية بفرنسا، وفقاً لوكالة «الأنباء الألمانية». أظهرت بيانات الشبكة الأوروبية لمشغلي شبكات نقل الكهرباء (إنتسو - إي) التي حللتها شركة «ريستاد إنيرجي» أن السويد صدرت خلال العام الماضي 33 تيراوات-ساعة كهرباء. كما أصبحت بريطانيا مصدر صاف للكهرباء لأول مرة، ولحقت بها إسبانيا وهولندا. وأشارت وكالة «بلومبيرغ» للأنباء إلى أن تجارة الطاقة في أوروبا اضطربت بشدة بعد التراجع الكبير في إمدادات الغاز الطبيعي الروسي، ومحاولات فرنسا إصلاح محطات الطاقة النووية المتقادمة، مما جعل فرنسا ثاني أكبر مستورد للكهرباء في أوروبا خلال العام الماضي. وتراجعت حدة أزمة الطاقة بفضل خطوط الربط الكهربائي بين دول القارة والتي وفرت حماية ضد أي انقطاعات في الكهرباء. كما أبرزت أزمة أسواق الكهرباء أهمية تأمين البنية التحتية لقطاع الكهرباء وضرورة ربط الشبكات في مختلف أنحاء أوروبا. وقالت ليزا فيشر مديرة برنامج أنظمة الكهرباء المحايدة مناخياً في مركز أبحاث «إي ثري جي» إن «البنية التحتية للكهرباء في أوروبا أصبحت مثل كل أنظمة البنية التحتية الكبيرة مصدراً للخطر سواء نتيجة تعرضها لهجوم حقيقي أو هجمات سيبرانية، ومع ذلك فإنه كلما زاد الربط بين شبكات الاتحاد الأوروبية أصبحت الخيارات المتاحة لتخفيف المخاطر أكثر». ويستهدف الاتحاد الأوروبي ربط الدول الأعضاء وعددها 27 دولة بحيث تكون كل دولة قادرة على نقل ما يصل إلى 15 في المائة من إنتاجها الكهربائي للدول المجاورة، وذلك بحلول عام 2030. ارتفاع كبير فى أسعار الكهرباء بالولايات المتحدة الأمريكية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38898&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.mobtada.com/world/1254258/%D8%A7%D8%B1%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%B9-%D9%83%D8%A8%D9%8A%D8%B1- Sun, 15 Jan 2023 00:00:00 GMT شهدت أسعار الكهرباء فى الولايات المتحدة الأمريكية قفزة كبيرة فى الفترة الأخيرة بجميع الولايات. ويقول مراقبون أن أسعار الكهرباء والطاقة فى الولايات المتحدة أصبحت من أكبر الأعباء على المواطنين فى ظل ارتفاع معدلات التضخم القياسية، والتى وصلت لأعلى معدل لها فى التاريخ. وقد تصل تكلفة مصاريف الطاقة لشقة واحدة فى أمريكا ألى 300 دولار شهريا، لتشغيل منصب مساحته 1100 قدم مربع. وارتفع معدل التضخم فى أمريكا إلى نسب قياسية، حيث إذ سجل 7.1% خلال شهر نوفمبر الماضى، حسب بيانات مكتب إحصاءات العمل الأمريكى. ورفع الفيدرالى الأمريكى الفائدة فى آخر اجتماع له 0.5% للمرة السابعة على التوالى، ليسجل سعر الفائدة على الدولار 4% و4.5% لأول مرة منذ عقود وسط توقعات بالاتجاه للمزيد من الرفع خلال العام الجارى لكبح التضخم المرتفع فى أمريكا لأول مرة من 40 عاما. وتحاول الحكومة الأمريكية التغلب على ارتفاع الأسعار بانقطاعات مجدولة للطاقة من أجل ترشيد الاستهلاك. شهدت أسعار الكهرباء فى الولايات المتحدة الأمريكية قفزة كبيرة فى الفترة الأخيرة بجميع الولايات. ويقول مراقبون أن أسعار الكهرباء والطاقة فى الولايات المتحدة أصبحت من أكبر الأعباء على المواطنين فى ظل ارتفاع معدلات التضخم القياسية، والتى وصلت لأعلى معدل لها فى التاريخ. وقد تصل تكلفة مصاريف الطاقة لشقة واحدة فى أمريكا ألى 300 دولار شهريا، لتشغيل منصب مساحته 1100 قدم مربع. وارتفع معدل التضخم فى أمريكا إلى نسب قياسية، حيث إذ سجل 7.1% خلال شهر نوفمبر الماضى، حسب بيانات مكتب إحصاءات العمل الأمريكى. ورفع الفيدرالى الأمريكى الفائدة فى آخر اجتماع له 0.5% للمرة السابعة على التوالى، ليسجل سعر الفائدة على الدولار 4% و4.5% لأول مرة منذ عقود وسط توقعات بالاتجاه للمزيد من الرفع خلال العام الجارى لكبح التضخم المرتفع فى أمريكا لأول مرة من 40 عاما. وتحاول الحكومة الأمريكية التغلب على ارتفاع الأسعار بانقطاعات مجدولة للطاقة من أجل ترشيد الاستهلاك. ? عام 2024.. أديلايد الأسترالية تستضيف المؤتمر الدولي للطاقة المتجددة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38897&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.alyaum.com/articles/6446180/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%AF/%D8%A7%D9% Sun, 15 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت الحكومة الفيدرالية الأسترالية عن اختيار مدينة أديلايد في ولاية جنوب أستراليا لاستضافة المؤتمر الدولي للطاقة المتجددة لعام 2024. وسيجمع المؤتمر رؤساء دول ورؤساء وزراء ووزراء دوليين وأكثر من 3500 مندوب لمناقشة آخر التطورات في مجال الطاقة المتجددة والتخطيط لمستقبل الطاقة المتجددة. وقال وزير التغير المناخي والطاقة الفيدرالي الأسترالي كريس بوين: "المؤتمر سيكون فرصة لتسويق أستراليا أمام العالم كقوة عظمى في مجال الطاقة المتجددة". أعلنت الحكومة الفيدرالية الأسترالية عن اختيار مدينة أديلايد في ولاية جنوب أستراليا لاستضافة المؤتمر الدولي للطاقة المتجددة لعام 2024. وسيجمع المؤتمر رؤساء دول ورؤساء وزراء ووزراء دوليين وأكثر من 3500 مندوب لمناقشة آخر التطورات في مجال الطاقة المتجددة والتخطيط لمستقبل الطاقة المتجددة. وقال وزير التغير المناخي والطاقة الفيدرالي الأسترالي كريس بوين: "المؤتمر سيكون فرصة لتسويق أستراليا أمام العالم كقوة عظمى في مجال الطاقة المتجددة". ? هبوط كبير في أسعار الكهرباء في ألمانيا خلال يناير الجاري بانخفاض الطلب http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38896&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.aswaqinformation.com/157119 Sun, 15 Jan 2023 00:00:00 GMT انخفضت أسعار الكهرباء في ألمانيا إلى ما دون 100 يورو لكل ميغاواط ساعة في يناير، لتتراجع بشكل ملحوظ من ذروة شهر ديسمبر البالغة 450 يورو لكل ميغاواط ساعة، على خلفية الانخفاض الحاد في أسعار الغاز الطبيعي، وارتفاع إنتاج الطاقة المتجددة، وانخفاض الطلب. كما شكلت الطاقة المتجددة نحو 46.9% من استهلاك الطاقة الكهربائية الألمانية في عام 2022، مسجلة زيادة بنسبة 4.9% عن عام 2021، نتيجة زيادة توليد الطاقة الشمسية بفضل الطقس المشمس والقدرة الشمسية الجديدة، كما أنتجت الدولة كمية قياسية من الكهرباء من طاقة الرياح في 4 يناير. من ناحية أخرى، انخفض استهلاك الكهرباء بشكل عام، بسبب ارتفاع أسعار الطاقة بالإضافة إلى درجات الحرارة التي كانت أكثر دفئًا من المعتاد. بينما فائض الصادرات الكهربائية الألمانية إلى 27.5 تيراواط/ساعة خلال عام 2022 مقارنة مع 20.8 تيراواط/ساعة في العام السابق، بحسب بيانات اتحاد صناعة المرافق الألمانية. وأوضح الاتحاد، في بيانه، أن إجمالي واردات الطاقة الكهربائية الألمانية في عام 2022 بلغ حوالي 51 تيراواط/ساعة، بانخفاض 2.6% عن عام 2021، بينما ارتفعت الصادرات بنسبة 7.3% على أساس سنوي إلى 78.5 تيراواط ساعة، ما أعطى صافي فائض تصدير. انخفضت أسعار الكهرباء في ألمانيا إلى ما دون 100 يورو لكل ميغاواط ساعة في يناير، لتتراجع بشكل ملحوظ من ذروة شهر ديسمبر البالغة 450 يورو لكل ميغاواط ساعة، على خلفية الانخفاض الحاد في أسعار الغاز الطبيعي، وارتفاع إنتاج الطاقة المتجددة، وانخفاض الطلب. كما شكلت الطاقة المتجددة نحو 46.9% من استهلاك الطاقة الكهربائية الألمانية في عام 2022، مسجلة زيادة بنسبة 4.9% عن عام 2021، نتيجة زيادة توليد الطاقة الشمسية بفضل الطقس المشمس والقدرة الشمسية الجديدة، كما أنتجت الدولة كمية قياسية من الكهرباء من طاقة الرياح في 4 يناير. من ناحية أخرى، انخفض استهلاك الكهرباء بشكل عام، بسبب ارتفاع أسعار الطاقة بالإضافة إلى درجات الحرارة التي كانت أكثر دفئًا من المعتاد. بينما فائض الصادرات الكهربائية الألمانية إلى 27.5 تيراواط/ساعة خلال عام 2022 مقارنة مع 20.8 تيراواط/ساعة في العام السابق، بحسب بيانات اتحاد صناعة المرافق الألمانية. وأوضح الاتحاد، في بيانه، أن إجمالي واردات الطاقة الكهربائية الألمانية في عام 2022 بلغ حوالي 51 تيراواط/ساعة، بانخفاض 2.6% عن عام 2021، بينما ارتفعت الصادرات بنسبة 7.3% على أساس سنوي إلى 78.5 تيراواط ساعة، ما أعطى صافي فائض تصدير. ? تركيا تجذب 4 مليارات دولار استثمارت بريطانية في مجال الطاقة الشمسية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38895&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.aswaqinformation.com/157181 Sun, 15 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت شركة «Hive Energy»، ومقرها المملكة المتحدة، استثمار 4 مليارات دولار في مشروعات الطاقة الشمسية في تركيا، بقدرات حوالي 11 إلى 210 ميجاوات وستبلغ سعتها التراكمية 4 جيجاوات، وفقا لموقع « Saur energy» المتخصص في الطاقة المتجددة. وذكرت الشركة إنها قدمت طلبات إلى هيئة تنظيم سوق الطاقة التركية،(EMRA) لبناء أكثر من 30 مشروعًا في مجال الطاقة الشمسية، مشيرة إلى أنه سيتم الانتهاء من الأعمال الورقية قبل نهاية الربع الأول من عام 2023، كما تعمل الشركة بالفعل على تشغيل محطة طاقة شمسية بقدرات أكثر من 10 ميجاوات في أديامان في جنوب شرق تركيا. كشفت تركيا مؤخرًا عن الخطة الوطنية للطاقة لعام 2035، والتي تتطلع بموجبها إلى الوصول إلى 59.9 جيجاواط من الطاقة الشمسية، يشار إلى أن أنقرة حاليًا لديها حاليا حوالي 9 جيجاوات من الطاقة الشمسية. وأقرت تركيا لوائح للمنشأت الجديدة، والتي بموجبها تكون المباني كبيرة الحجم قادره على تلبية 5% من الطاقة التي تستهلكها عن طريق الموارد المتجددة. أعلنت شركة «Hive Energy»، ومقرها المملكة المتحدة، استثمار 4 مليارات دولار في مشروعات الطاقة الشمسية في تركيا، بقدرات حوالي 11 إلى 210 ميجاوات وستبلغ سعتها التراكمية 4 جيجاوات، وفقا لموقع « Saur energy» المتخصص في الطاقة المتجددة. وذكرت الشركة إنها قدمت طلبات إلى هيئة تنظيم سوق الطاقة التركية،(EMRA) لبناء أكثر من 30 مشروعًا في مجال الطاقة الشمسية، مشيرة إلى أنه سيتم الانتهاء من الأعمال الورقية قبل نهاية الربع الأول من عام 2023، كما تعمل الشركة بالفعل على تشغيل محطة طاقة شمسية بقدرات أكثر من 10 ميجاوات في أديامان في جنوب شرق تركيا. كشفت تركيا مؤخرًا عن الخطة الوطنية للطاقة لعام 2035، والتي تتطلع بموجبها إلى الوصول إلى 59.9 جيجاواط من الطاقة الشمسية، يشار إلى أن أنقرة حاليًا لديها حاليا حوالي 9 جيجاوات من الطاقة الشمسية. وأقرت تركيا لوائح للمنشأت الجديدة، والتي بموجبها تكون المباني كبيرة الحجم قادره على تلبية 5% من الطاقة التي تستهلكها عن طريق الموارد المتجددة. ? الهند تخطط لإعفاء واردات صناعة الطاقة الشمسية من الرسوم الجمركية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38894&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.aswaqinformation.com/157176 Sun, 15 Jan 2023 00:00:00 GMT تخطط الهند، لإعفاء بعض مشروعات الطاقة الشمسية من دفع رسوم واردات المعدات؛ مستهدفةً تعزيز مستويات إنتاج الطاقة المتجددة وخفض رسوم الاستهلاك المحلية، حسبما أفادت مصادر حكومية وصناعية لوكالة "رويترز".. وذكرت المصادر، أن المشروعات ذات الطاقة الإنتاجية البالغة 30 جيجاوات؛ سوف تحقق أقصى استفادة حال صدور قرار من هذا النوع. ومن شأن إعفاء واردات معدات مشروعات الطاقة الشمسية من الرسوم الجمركية، تسريع تنفيذ الخطط والتي تأخرت لمدة عام على الأقل؛ وفق ما قالته المصادر المطلعة على الأمر ورفضت ذكر أسمائها. وأضافت المصادر، أن وزارة المالية في نيودلهي تدرس إعفاء هذه المشاريع في موازنة الأول من فبراير المقبل للسنة المالية التي تبدأ في الأول من أبريل 2023. وكانت الحكومة الهندية، قد أعلنت في مارس 2021؛ عن رسوم جمركية أساسية بنسبة 25% على الخلايا الكهروضوئية الشمسية و 40% على الوحدات الكهروضوئية الشمسية اعتبارًا من 1 أبريل 2022، من أجل منع الواردات الصينية وتشجيع التصنيع المحلي. ويُذكر، أن ما يزيد عن 90% من معدات صناعة الطاقة الشمسية والكهرباء الهندية؛ يتم استيرادها من الصين، كما أن التصنيع المحلي لم يحرز تقدمًا ملحوظًا، بالرغم من الدعم الحكومي. تخطط الهند، لإعفاء بعض مشروعات الطاقة الشمسية من دفع رسوم واردات المعدات؛ مستهدفةً تعزيز مستويات إنتاج الطاقة المتجددة وخفض رسوم الاستهلاك المحلية، حسبما أفادت مصادر حكومية وصناعية لوكالة "رويترز".. وذكرت المصادر، أن المشروعات ذات الطاقة الإنتاجية البالغة 30 جيجاوات؛ سوف تحقق أقصى استفادة حال صدور قرار من هذا النوع. ومن شأن إعفاء واردات معدات مشروعات الطاقة الشمسية من الرسوم الجمركية، تسريع تنفيذ الخطط والتي تأخرت لمدة عام على الأقل؛ وفق ما قالته المصادر المطلعة على الأمر ورفضت ذكر أسمائها. وأضافت المصادر، أن وزارة المالية في نيودلهي تدرس إعفاء هذه المشاريع في موازنة الأول من فبراير المقبل للسنة المالية التي تبدأ في الأول من أبريل 2023. وكانت الحكومة الهندية، قد أعلنت في مارس 2021؛ عن رسوم جمركية أساسية بنسبة 25% على الخلايا الكهروضوئية الشمسية و 40% على الوحدات الكهروضوئية الشمسية اعتبارًا من 1 أبريل 2022، من أجل منع الواردات الصينية وتشجيع التصنيع المحلي. ويُذكر، أن ما يزيد عن 90% من معدات صناعة الطاقة الشمسية والكهرباء الهندية؛ يتم استيرادها من الصين، كما أن التصنيع المحلي لم يحرز تقدمًا ملحوظًا، بالرغم من الدعم الحكومي. ? بوشيز وروسو : تمديد الطاقة النووية في بلجيكا لن يؤدي إلى فرض ضرائب جديدة! http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38893&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.belg24.com/%D8%A8%D9%88%D8%B4%D9%8A%D8%B2-%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%B3%D9%88-%D8%AA%D9%85%D8 Sun, 15 Jan 2023 00:00:00 GMT بلجيكا 24- قال كل من رئيس الحزب الليبرالي الفرانكفوني MR جورج لويس بوشيز ونظيره من Vooruit، كونر روسو ، صباح الأربعاء، ان تمديد الطاقة النووية لن يؤدي إلى فرض ضرائب جديدة على المستهلك. وقال السيد بوشيز في برنامج Bel RTL أريد أن أكون واضحا، لن تكون هناك ضريبة إضافية مرتبطة بتوسيع النشاط النووي للمواطنين. الكهرباء التي تنتجها الطاقة النووية أرخص وتتيح هامشًا أكبر. مؤكداً أن العمل سيتم تمويله ذاتيًا. كما طالب بوشيز بإلغاء قانون 2003 الخاص بالخروج من الطاقة النووية “على أبعد تقدير أثناء تشكيل الحكومة بعد انتخابات 2024”. وتساءل “كيف تريد جذب الاستثمار في التقنيات النووية الجديدة إذا كان الإطار التشريعي لا يسمح بذلك؟” من جانبه أكد رئيس الاشتراكيين الفلمنكيين ، كونر روسو: “ان مهمتنا تتمثل في خفض فواتير الطاقة للمواطنين. وصادقت اللجنة الوزارية المختارة ، الإثنين ، على الاتفاقية التي تم التفاوض عليها مع مجموعة الطاقة الفرنسية إنجي بشأن التمديد لمدة 10 سنوات ، من شتاء 2026-2027 ، لأحدث مفاعلين في الأسطول النووي البلجيكي. و Doel 4. لكن هذا الاتفاق لا يزال غير معروف ، لا سيما من حيث التكاليف. وتابع كونر روسو قائلاً : إذا كان هذا التمديد ينطوي على تكاليف إضافية ، فليس من الممكن أن تؤثر على فواتير المواطنين. “نحن نطيل عمر محطات الطاقة النووية فقط في ظل ثلاثة شروط صارمة: أن تكون أرخص خيار لفاتورة الطاقة ؛ أن الطاقة آمنة وأن الإمداد مضمون. ومع وجود الاشتراكيين في الحكومة ، لن تكون هناك رسوم إضافية على فاتورة الطاقة ؛ ولا حتى التكاليف الإضافية لإطالة عمر المفاعلين. وفقاً لكونر روسو. بلجيكا 24- قال كل من رئيس الحزب الليبرالي الفرانكفوني MR جورج لويس بوشيز ونظيره من Vooruit، كونر روسو ، صباح الأربعاء، ان تمديد الطاقة النووية لن يؤدي إلى فرض ضرائب جديدة على المستهلك. وقال السيد بوشيز في برنامج Bel RTL أريد أن أكون واضحا، لن تكون هناك ضريبة إضافية مرتبطة بتوسيع النشاط النووي للمواطنين. الكهرباء التي تنتجها الطاقة النووية أرخص وتتيح هامشًا أكبر. مؤكداً أن العمل سيتم تمويله ذاتيًا. كما طالب بوشيز بإلغاء قانون 2003 الخاص بالخروج من الطاقة النووية “على أبعد تقدير أثناء تشكيل الحكومة بعد انتخابات 2024”. وتساءل “كيف تريد جذب الاستثمار في التقنيات النووية الجديدة إذا كان الإطار التشريعي لا يسمح بذلك؟” من جانبه أكد رئيس الاشتراكيين الفلمنكيين ، كونر روسو: “ان مهمتنا تتمثل في خفض فواتير الطاقة للمواطنين. وصادقت اللجنة الوزارية المختارة ، الإثنين ، على الاتفاقية التي تم التفاوض عليها مع مجموعة الطاقة الفرنسية إنجي بشأن التمديد لمدة 10 سنوات ، من شتاء 2026-2027 ، لأحدث مفاعلين في الأسطول النووي البلجيكي. و Doel 4. لكن هذا الاتفاق لا يزال غير معروف ، لا سيما من حيث التكاليف. وتابع كونر روسو قائلاً : إذا كان هذا التمديد ينطوي على تكاليف إضافية ، فليس من الممكن أن تؤثر على فواتير المواطنين. “نحن نطيل عمر محطات الطاقة النووية فقط في ظل ثلاثة شروط صارمة: أن تكون أرخص خيار لفاتورة الطاقة ؛ أن الطاقة آمنة وأن الإمداد مضمون. ومع وجود الاشتراكيين في الحكومة ، لن تكون هناك رسوم إضافية على فاتورة الطاقة ؛ ولا حتى التكاليف الإضافية لإطالة عمر المفاعلين. وفقاً لكونر روسو. ? السويد تتجه لبناء محطات جديدة للطاقة النووية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38892&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.aleqt.com/2023/01/11/article_2469551.html Sun, 15 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلن رئيس الوزراء السويدي أولف كريسترسون اليوم الأربعاء، أن الحكومة تريد توسيع بناء محطات الطاقة النووية، مستشهدا بحاحة ملحة لمزيد من إنتاج الكهرباء. وقال كريسترسون إن الحكومة تخطط لتقديم مشروع قانون بشأن هذه المسألة للبرلمان السويدي. ويرأس رئيس الوزراء الحكومة الليبرالية المحافظة. وأضاف أن السويديين ينجحون في الحفاظ على الطاقة ولكن على المدى البعيد هناك حاجة لمزيد من الكهرباء للصناعة والنقل. وتنص قوانين البيئة على أنه يمكن لحد أقصى من عشرة مفاعلات نووية العمل في السويد في وقت واحد وأنه لا يمكن بناء مفاعلات جديدة خارج المواقع الحالية في فورسمارك واوسكارشامن ورينجهالس. ويريد كريسترسون رفع هذين القيدين. وقالت وزيرة البيئة رومينا بورمختاري إنه في حال تمرير مشروع القانون، يمكن بناء المزيد من محطات الطاقة النووية الجديدة في أنحاء البلاد. وأضافت أن الفكرة هي السماح ببناء المفاعلات الأصغر. وتابعت أن الهدف هو أن تدخل القواعد الجديدة حيز التنفيذ في مارس 2024. وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن السويد، التي لديها بالفعل ستة مفاعلات نووية، تحتاج إلى كل طاقة جديدة تستطيع الحصول عليها، حيث من المتوقع أن يتضاعف الطلب بحلول عام 2045 نظرا لاستخدام الكهرباء في كل شيء، من الصناعات الثقيلة إلى منظومة النقل. كما تبرز أزمة الطاقة الحالية قيمة استقرار القدرة المحلية على توليد الكهرباء. وتقول الشركات، ومنها شركة "فاتنفال آيه بي"، إن أول مفاعلات جديدة يمكن أن تبدأ العمل أوائل العقد المقبل. أعلن رئيس الوزراء السويدي أولف كريسترسون اليوم الأربعاء، أن الحكومة تريد توسيع بناء محطات الطاقة النووية، مستشهدا بحاحة ملحة لمزيد من إنتاج الكهرباء. وقال كريسترسون إن الحكومة تخطط لتقديم مشروع قانون بشأن هذه المسألة للبرلمان السويدي. ويرأس رئيس الوزراء الحكومة الليبرالية المحافظة. وأضاف أن السويديين ينجحون في الحفاظ على الطاقة ولكن على المدى البعيد هناك حاجة لمزيد من الكهرباء للصناعة والنقل. وتنص قوانين البيئة على أنه يمكن لحد أقصى من عشرة مفاعلات نووية العمل في السويد في وقت واحد وأنه لا يمكن بناء مفاعلات جديدة خارج المواقع الحالية في فورسمارك واوسكارشامن ورينجهالس. ويريد كريسترسون رفع هذين القيدين. وقالت وزيرة البيئة رومينا بورمختاري إنه في حال تمرير مشروع القانون، يمكن بناء المزيد من محطات الطاقة النووية الجديدة في أنحاء البلاد. وأضافت أن الفكرة هي السماح ببناء المفاعلات الأصغر. وتابعت أن الهدف هو أن تدخل القواعد الجديدة حيز التنفيذ في مارس 2024. وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن السويد، التي لديها بالفعل ستة مفاعلات نووية، تحتاج إلى كل طاقة جديدة تستطيع الحصول عليها، حيث من المتوقع أن يتضاعف الطلب بحلول عام 2045 نظرا لاستخدام الكهرباء في كل شيء، من الصناعات الثقيلة إلى منظومة النقل. كما تبرز أزمة الطاقة الحالية قيمة استقرار القدرة المحلية على توليد الكهرباء. وتقول الشركات، ومنها شركة "فاتنفال آيه بي"، إن أول مفاعلات جديدة يمكن أن تبدأ العمل أوائل العقد المقبل. انقطاع الكهرباء يخيّم على جنوب أفريقيا.. والمنظومة تفقد أكثر من 23 ألف ميغاواط http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38891&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://trademyplatform.com/%D8%A7%D9%86%D9%82%D8%B7%D8%A7%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%87%D8%B1%D8%A Thu, 12 Jan 2023 00:00:00 GMT تفاقمت أزمة انقطاع التيار الكهربائي في جنوب إفريقيا ، بعد أن انخفضت طاقة التوليد للمحطات التابعة لمزود الكهرباء الحكومي ، Eskom ، نتيجة الأعطال ، ولم يتم تنفيذ أعمال الصيانة. غرقت البلاد اليوم الأربعاء 11 كانون الثاني (يناير) (2023) في ظلام دامس ، فيما قالت “إسكوم” إنها ستمدد انقطاع التيار الكهربائي ، في إجراء هو الأسوأ من نوعه على الإطلاق ، حتى إشعار آخر ، بحسب ما كان ذكرت من قبل الوكالة. رويترز. وتعني المرحلة السادسة من انقطاع التيار الكهربائي في جنوب إفريقيا البقاء من 6 إلى 8 ساعات يوميًا بدون كهرباء لمعظم المواطنين ، وتتطلب تلك المرحلة ترشيد قدرة 6000 ميغاواط من الشبكة الوطنية. يمثل الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي في جنوب إفريقيا مصدرًا رئيسيًا للإحباط العام وسببًا كافيًا لعدم الرضا عن أداء حزب المؤتمر الوطني الأفريقي الحاكم ، الذي تتراجع شعبيته بشكل كبير في الشارع ، ناهيك عن تداعيات ذلك على الجمهور. آفاق النمو الاقتصادي في أول دولة صناعية في القارة بأكملها. الكهرباء في جنوب افريقيا تبلغ تداول منصتي الاسمية لتوليد الكهرباء في إسكوم 46 ألف ميغاواط ، لكنها فقدت اليوم الأربعاء 11 كانون الثاني (يناير) 2023 أكثر من 23 ألف ميغاواط ، نتيجة فشل الشبكة في تنفيذ أعمال الإصلاح المقررة. وأوضحت شركة إسكوم ، في بيان ، أن 11 من مولداتها تضررت من الأعطال منذ صباح أمس الثلاثاء 10 كانون الثاني (يناير) 2023. يوفر المرفق المحاصر معظم الكهرباء في جنوب إفريقيا ، معتمداً بشكل أساسي على أسطول قديم من محطات تداول منصتي التي تعمل بالفحم والتي لا يمكن الاعتماد عليها والتي تتعطل بشكل متكرر. وكان هناك انقطاع للتيار الكهربائي في جنوب إفريقيا لأكثر من 200 يوم في العام الماضي (2022) ، وهو أعلى معدل من نوعه في عام ، وقد يتفاقم الوضع أكثر هذا العام. منذ وصوله إلى السلطة في عام 2018 ، كان الرئيس سيريل رامافوزا يحاول إصلاح منشأة Eskom المثقلة بالديون ، بهدف جعلها أكثر كفاءة ، ولكن لم يتم إحراز تقدم يذكر في هذا الصدد. أنقطاع الكهرباء محطة توليد الكهرباء Eskom. الصورة مجاملة من ياهو جبل الديون وبلغت قيمة الديون المتراكمة على “إسكوم” نحو 400 مليار راند جنوب أفريقي (23 مليار 86 مليون 375 ألف دولار أمريكي) ، لكن إيراداتها غير كافية لتغطية تكاليف التشغيل ومدفوعات الفوائد ، بحسب البيانات التي تتبعها منصة تداول منصتي المتخصصة. . * (راند جنوب إفريقيا = 0.058 دولار أمريكي). أدت ضائقة Eskom المالية إلى نوبات متكررة من انقطاع التيار الكهربائي في جنوب إفريقيا منذ عام 2008 ، حيث أصبحت محطات تداول منصتي القديمة غير قادرة على توليد طاقة كافية لتلبية الطلب المتزايد. دفعت الأزمة داخل Eskom الرئيس التنفيذي للشركة ، Andre de Ruyter ، إلى تقديم استقالته في ديسمبر (2022) ، ليصبح الرئيس الحادي عشر لترك منصبه منذ أكثر من عقد. فتحت شرطة جنوب إفريقيا تحقيقا في ما إذا كانت هناك محاولة لتسميم دي رويتر ، الذي شن حملة ضد الفساد والجريمة المنظمة في البلاد ، والتي تضمنت تخريب البنية التحتية في مصانع ومنشآت Eskom. بداية الازمة شهدت جنوب إفريقيا أزمة انقطاع التيار الكهربائي لأول مرة في عام 2008 ، مما أدى إلى ركود اقتصادي تفاقم بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد -19” ، في الدولة الأكثر تقدمًا من الناحية التكنولوجية في جميع أنحاء إفريقيا. يتوقع محللو تداول منصتي أن تنخفض Eskom قريبًا ، بسبب انقطاع التيار الكهربائي المزمن الذي تسببه نتيجة لتفريغها المتكرر للشبكة والجهود الفاشلة لمسؤوليها لإعادتها إلى المسار الصحيح. قامت الشركة بقطع إمدادات الكهرباء عن جنوب إفريقيا على مراحل في جميع أنحاء البلاد التي يبلغ عدد سكانها 60 مليون شخص “لتخفيف الأحمال” ، وفقًا لصحيفة The Epic Times المحلية. يأتي هذا كجزء من جهود Eskom لتقنين احتياطيات الطوارئ المتناقصة ، عندما تكون شبكة تداول منصتي تحت ضغط شديد. مشروع قانون الإهمال والفساد في تشرين الثاني (نوفمبر) (2022) ، اعترفت شركة Eskom – التي تنتج 95٪ من الكهرباء في جنوب إفريقيا – بأن اثنتين فقط من محطات تداول منصتي الـ13 التابعة لها تولدان الكميات المطلوبة من الكهرباء. علق محلل تداول منصتي المستقل والمدير السابق لشركة Eskom ، تيد بلوم ، على الوضع المأساوي الذي وصلت إليه Eskom ، قائلاً إن الأزمة التي كانت تواجهها الشركة كانت نتيجة سنوات من الإهمال والفساد وسوء الإدارة والفشل في إجراء الصيانة وترقية المعدات الأساسية. . وأشار بلوم إلى أن الدولة تدفع حاليًا فاتورة كل هذه المواقف ، زاعمًا أنه لا تلوح في الأفق نهاية لهذه المآسي. يُشار هنا إلى أن الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي في جنوب إفريقيا تسبب في خسائر للاقتصاد بلغت 25 مليار راند (1.7 مليار دولار) في أول أسبوعين من شهر نوفمبر (تشرين الثاني) (2022) ، بحسب تقديرات الخبراء. تفاقمت أزمة انقطاع التيار الكهربائي في جنوب إفريقيا ، بعد أن انخفضت طاقة التوليد للمحطات التابعة لمزود الكهرباء الحكومي ، Eskom ، نتيجة الأعطال ، ولم يتم تنفيذ أعمال الصيانة. غرقت البلاد اليوم الأربعاء 11 كانون الثاني (يناير) (2023) في ظلام دامس ، فيما قالت “إسكوم” إنها ستمدد انقطاع التيار الكهربائي ، في إجراء هو الأسوأ من نوعه على الإطلاق ، حتى إشعار آخر ، بحسب ما كان ذكرت من قبل الوكالة. رويترز. وتعني المرحلة السادسة من انقطاع التيار الكهربائي في جنوب إفريقيا البقاء من 6 إلى 8 ساعات يوميًا بدون كهرباء لمعظم المواطنين ، وتتطلب تلك المرحلة ترشيد قدرة 6000 ميغاواط من الشبكة الوطنية. يمثل الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي في جنوب إفريقيا مصدرًا رئيسيًا للإحباط العام وسببًا كافيًا لعدم الرضا عن أداء حزب المؤتمر الوطني الأفريقي الحاكم ، الذي تتراجع شعبيته بشكل كبير في الشارع ، ناهيك عن تداعيات ذلك على الجمهور. آفاق النمو الاقتصادي في أول دولة صناعية في القارة بأكملها. الكهرباء في جنوب افريقيا تبلغ تداول منصتي الاسمية لتوليد الكهرباء في إسكوم 46 ألف ميغاواط ، لكنها فقدت اليوم الأربعاء 11 كانون الثاني (يناير) 2023 أكثر من 23 ألف ميغاواط ، نتيجة فشل الشبكة في تنفيذ أعمال الإصلاح المقررة. وأوضحت شركة إسكوم ، في بيان ، أن 11 من مولداتها تضررت من الأعطال منذ صباح أمس الثلاثاء 10 كانون الثاني (يناير) 2023. يوفر المرفق المحاصر معظم الكهرباء في جنوب إفريقيا ، معتمداً بشكل أساسي على أسطول قديم من محطات تداول منصتي التي تعمل بالفحم والتي لا يمكن الاعتماد عليها والتي تتعطل بشكل متكرر. وكان هناك انقطاع للتيار الكهربائي في جنوب إفريقيا لأكثر من 200 يوم في العام الماضي (2022) ، وهو أعلى معدل من نوعه في عام ، وقد يتفاقم الوضع أكثر هذا العام. منذ وصوله إلى السلطة في عام 2018 ، كان الرئيس سيريل رامافوزا يحاول إصلاح منشأة Eskom المثقلة بالديون ، بهدف جعلها أكثر كفاءة ، ولكن لم يتم إحراز تقدم يذكر في هذا الصدد. أنقطاع الكهرباء محطة توليد الكهرباء Eskom. الصورة مجاملة من ياهو جبل الديون وبلغت قيمة الديون المتراكمة على “إسكوم” نحو 400 مليار راند جنوب أفريقي (23 مليار 86 مليون 375 ألف دولار أمريكي) ، لكن إيراداتها غير كافية لتغطية تكاليف التشغيل ومدفوعات الفوائد ، بحسب البيانات التي تتبعها منصة تداول منصتي المتخصصة. . * (راند جنوب إفريقيا = 0.058 دولار أمريكي). أدت ضائقة Eskom المالية إلى نوبات متكررة من انقطاع التيار الكهربائي في جنوب إفريقيا منذ عام 2008 ، حيث أصبحت محطات تداول منصتي القديمة غير قادرة على توليد طاقة كافية لتلبية الطلب المتزايد. دفعت الأزمة داخل Eskom الرئيس التنفيذي للشركة ، Andre de Ruyter ، إلى تقديم استقالته في ديسمبر (2022) ، ليصبح الرئيس الحادي عشر لترك منصبه منذ أكثر من عقد. فتحت شرطة جنوب إفريقيا تحقيقا في ما إذا كانت هناك محاولة لتسميم دي رويتر ، الذي شن حملة ضد الفساد والجريمة المنظمة في البلاد ، والتي تضمنت تخريب البنية التحتية في مصانع ومنشآت Eskom. بداية الازمة شهدت جنوب إفريقيا أزمة انقطاع التيار الكهربائي لأول مرة في عام 2008 ، مما أدى إلى ركود اقتصادي تفاقم بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد -19” ، في الدولة الأكثر تقدمًا من الناحية التكنولوجية في جميع أنحاء إفريقيا. يتوقع محللو تداول منصتي أن تنخفض Eskom قريبًا ، بسبب انقطاع التيار الكهربائي المزمن الذي تسببه نتيجة لتفريغها المتكرر للشبكة والجهود الفاشلة لمسؤوليها لإعادتها إلى المسار الصحيح. قامت الشركة بقطع إمدادات الكهرباء عن جنوب إفريقيا على مراحل في جميع أنحاء البلاد التي يبلغ عدد سكانها 60 مليون شخص “لتخفيف الأحمال” ، وفقًا لصحيفة The Epic Times المحلية. يأتي هذا كجزء من جهود Eskom لتقنين احتياطيات الطوارئ المتناقصة ، عندما تكون شبكة تداول منصتي تحت ضغط شديد. مشروع قانون الإهمال والفساد في تشرين الثاني (نوفمبر) (2022) ، اعترفت شركة Eskom – التي تنتج 95٪ من الكهرباء في جنوب إفريقيا – بأن اثنتين فقط من محطات تداول منصتي الـ13 التابعة لها تولدان الكميات المطلوبة من الكهرباء. علق محلل تداول منصتي المستقل والمدير السابق لشركة Eskom ، تيد بلوم ، على الوضع المأساوي الذي وصلت إليه Eskom ، قائلاً إن الأزمة التي كانت تواجهها الشركة كانت نتيجة سنوات من الإهمال والفساد وسوء الإدارة والفشل في إجراء الصيانة وترقية المعدات الأساسية. . وأشار بلوم إلى أن الدولة تدفع حاليًا فاتورة كل هذه المواقف ، زاعمًا أنه لا تلوح في الأفق نهاية لهذه المآسي. يُشار هنا إلى أن الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي في جنوب إفريقيا تسبب في خسائر للاقتصاد بلغت 25 مليار راند (1.7 مليار دولار) في أول أسبوعين من شهر نوفمبر (تشرين الثاني) (2022) ، بحسب تقديرات الخبراء. قانون خفض التضخم كلمة السر في استثمار الشركات العالمية داخل الولايات المتحدة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38890&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.aswaqinformation.com/157187 Thu, 12 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت شركة «Hanwha Qcells» الكورية الجنوبية للطاقة الشمسية، استثمارها 2.5 مليار دولار لتوسيع قدرتها في الولايات المتحدة، مما سيخلق ما يصل إلى 2500 فرصة عمل في ولاية جورجيا، حسبما ذكرت "رويترز". وذكرت الشركة، في بيان لها، أنها ستوسع مصنعها الحالي للألواح الشمسية في دالتون، جورجيا، وستفتح منشأة ثانية في كارترزفيل، وسيبدأ الإنتاج في عام 2024. وتتسابق الشركات على الاستثمار في الولايات المتحدة منذ إقرار قانون خفض التضخم الذي أصدره الرئيس الأمريكي جو بايدن، والذي يتضمن أكثر من 300 مليار دولار من الإعانات للتصدي لتغير المناخ. ويستهدف القانون الأمريكي تعزيز التصنيع المحلي لمنتجات الطاقة النظيفة التي يتم تصنيعها حاليًا في الصين بشكل أساسي، مثل الخلايا والألواح الشمسية. وسينتج المصنع الجديد مكونات الألواح الشمسية بما في ذلك سبائك السيليكون والرقائق والخلايا، ستوسع أيضًا عمليات تجميع الألواح الشمسية الحالية في دالتون بمقدار 2 جيجاوات سنويًا إلى 5.1 جيجاوات في أقرب وقت من هذا العام، بالإضافة إلى الوحدات نفسها، حاليًا، تستخدم معظم الألواح الشمسية المُجمَّعة في الولايات المتحدة مكونات مصنوعة في آسيا. وقال جون بوديستا كبير مستشاري البيت الأبيض للمناخ، في اتصال: "أعتقد أنه من العدل أن نقول إن هذه الصفقة هى رؤية الرئيس بايدن تتحقق، حيث اختارت شركة عالمية كبرى أمريكا كمكان للاستثمار فيها للمساعدة في بناء مستقبل طاقتنا النظيفة وخلق الآلاف من وظائف الطبقة الوسطى ذات الأجور الجيدة في هذه العملية." أعلنت شركة «Hanwha Qcells» الكورية الجنوبية للطاقة الشمسية، استثمارها 2.5 مليار دولار لتوسيع قدرتها في الولايات المتحدة، مما سيخلق ما يصل إلى 2500 فرصة عمل في ولاية جورجيا، حسبما ذكرت "رويترز". وذكرت الشركة، في بيان لها، أنها ستوسع مصنعها الحالي للألواح الشمسية في دالتون، جورجيا، وستفتح منشأة ثانية في كارترزفيل، وسيبدأ الإنتاج في عام 2024. وتتسابق الشركات على الاستثمار في الولايات المتحدة منذ إقرار قانون خفض التضخم الذي أصدره الرئيس الأمريكي جو بايدن، والذي يتضمن أكثر من 300 مليار دولار من الإعانات للتصدي لتغير المناخ. ويستهدف القانون الأمريكي تعزيز التصنيع المحلي لمنتجات الطاقة النظيفة التي يتم تصنيعها حاليًا في الصين بشكل أساسي، مثل الخلايا والألواح الشمسية. وسينتج المصنع الجديد مكونات الألواح الشمسية بما في ذلك سبائك السيليكون والرقائق والخلايا، ستوسع أيضًا عمليات تجميع الألواح الشمسية الحالية في دالتون بمقدار 2 جيجاوات سنويًا إلى 5.1 جيجاوات في أقرب وقت من هذا العام، بالإضافة إلى الوحدات نفسها، حاليًا، تستخدم معظم الألواح الشمسية المُجمَّعة في الولايات المتحدة مكونات مصنوعة في آسيا. وقال جون بوديستا كبير مستشاري البيت الأبيض للمناخ، في اتصال: "أعتقد أنه من العدل أن نقول إن هذه الصفقة هى رؤية الرئيس بايدن تتحقق، حيث اختارت شركة عالمية كبرى أمريكا كمكان للاستثمار فيها للمساعدة في بناء مستقبل طاقتنا النظيفة وخلق الآلاف من وظائف الطبقة الوسطى ذات الأجور الجيدة في هذه العملية." البا تبدأ مشروع تركيب الألواح الكهروضوئية الشمسية على مساحة 37,000 متر مربع http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38889&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.zawya.com/ar/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%A7%D9%86%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AD Thu, 12 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت شركة ألمنيوم البحرين ش.م.ب. (البا)، أحد أكبر مصاهر الألمنيوم في العالم، عن منحها مشروع حديقة الطاقة الشمسية لشركة Advanced United Systems (AUS) التي ستقوم بتركيب ألواح كهروضوئية شمسية على مساحة 37,000 متر مربع بطاقة إنتاجية تبلغ أكثر من 6 ميغاوات سنويًا. يضم المشروع حوالي 11,300 لوحة شمسية سيتم تثبيتها على مواقف السيارات وأسطح بعض المباني التابعة للشركة، ومن بينها مصنع معالجة بقايا بطانة خلايا الصهر. ومن المخطط أن تولّد حديقة الطاقة الشمسية 10,539 ميغاوات ساعة سنويًا، لتخفض ما يقارب 7,591,760 كيلوغرامًا من انبعاثات الكربون سنويًا، وسيبلغ إجمالي خفض الانبعاثات بفضل هذا المشروع 189,794,000 كيلوغرامًا من انبعاثات الكربون على مدى 25 عامًا. وفي تعليقه على هذا المشروع الهام، صرح رئيس مجلس إدارة الشركة، الشيخ دعيج بن سلمان بن دعيج آل خليفة، قائلاً: "مبدأ الاستدامة متأصل في رؤية ومهمة وقيم الشركة، وهذا المشروع يتوافق تمامًا مع توجهاتنا وطموحاتنا في الجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة، والتزامنا بتحقيق الأهداف التي أعلنها صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله بالوصول للحياد الكربوني الصفري بحلول عام 2060 وذلك خلال المؤتمر السادس والعشرين لأطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (COP26). وكلي ثقة بأننا مع الانتهاء من المشروع سوف نشهد المزيد من المشاريع البيئية المسؤولة في المملكة والتي ستهدف لتعزيز توليد الطاقة النظيفة محليًا ودفع عجلة التحوّل نحو الحياد الصفري في الاقتصاد". ومن جانبه، أضاف الرئيس التنفيذي لشركة البا، علي البقالي، قائلاً: "السلامة هي الأولوية القصوى والأهم في الشركة، لذلك يسعدنا التعاون مع شركة Advanced United Systems للعمل على إنجاز هذا المشروع خلال 15 شهرًا. وأغتنم هذه الفرصة لدعوة جميع الشركات في المملكة للمشاركة في ثورة التحول في الطاقة التي بدأت تتشكل في المملكة، حتى نساهم جميعًا في تحقيق تطلعاتها بالوصول إلى الحياد الكربوني الصفري بحلول عام 2060". جدير بالذكر أن مشروع حديقة الطاقة الشمسية هو إحدى المبادرات المنضوية تحت خارطة طريق البا للجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة، وذلك خلال مسيرتها الرامية لتعزيز القيمة المستدامة لموظفيها والمجتمع ككل. أعلنت شركة ألمنيوم البحرين ش.م.ب. (البا)، أحد أكبر مصاهر الألمنيوم في العالم، عن منحها مشروع حديقة الطاقة الشمسية لشركة Advanced United Systems (AUS) التي ستقوم بتركيب ألواح كهروضوئية شمسية على مساحة 37,000 متر مربع بطاقة إنتاجية تبلغ أكثر من 6 ميغاوات سنويًا. يضم المشروع حوالي 11,300 لوحة شمسية سيتم تثبيتها على مواقف السيارات وأسطح بعض المباني التابعة للشركة، ومن بينها مصنع معالجة بقايا بطانة خلايا الصهر. ومن المخطط أن تولّد حديقة الطاقة الشمسية 10,539 ميغاوات ساعة سنويًا، لتخفض ما يقارب 7,591,760 كيلوغرامًا من انبعاثات الكربون سنويًا، وسيبلغ إجمالي خفض الانبعاثات بفضل هذا المشروع 189,794,000 كيلوغرامًا من انبعاثات الكربون على مدى 25 عامًا. وفي تعليقه على هذا المشروع الهام، صرح رئيس مجلس إدارة الشركة، الشيخ دعيج بن سلمان بن دعيج آل خليفة، قائلاً: "مبدأ الاستدامة متأصل في رؤية ومهمة وقيم الشركة، وهذا المشروع يتوافق تمامًا مع توجهاتنا وطموحاتنا في الجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة، والتزامنا بتحقيق الأهداف التي أعلنها صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله بالوصول للحياد الكربوني الصفري بحلول عام 2060 وذلك خلال المؤتمر السادس والعشرين لأطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (COP26). وكلي ثقة بأننا مع الانتهاء من المشروع سوف نشهد المزيد من المشاريع البيئية المسؤولة في المملكة والتي ستهدف لتعزيز توليد الطاقة النظيفة محليًا ودفع عجلة التحوّل نحو الحياد الصفري في الاقتصاد". ومن جانبه، أضاف الرئيس التنفيذي لشركة البا، علي البقالي، قائلاً: "السلامة هي الأولوية القصوى والأهم في الشركة، لذلك يسعدنا التعاون مع شركة Advanced United Systems للعمل على إنجاز هذا المشروع خلال 15 شهرًا. وأغتنم هذه الفرصة لدعوة جميع الشركات في المملكة للمشاركة في ثورة التحول في الطاقة التي بدأت تتشكل في المملكة، حتى نساهم جميعًا في تحقيق تطلعاتها بالوصول إلى الحياد الكربوني الصفري بحلول عام 2060". جدير بالذكر أن مشروع حديقة الطاقة الشمسية هو إحدى المبادرات المنضوية تحت خارطة طريق البا للجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة، وذلك خلال مسيرتها الرامية لتعزيز القيمة المستدامة لموظفيها والمجتمع ككل. أستراليا.. الإفلاس يهدد أكبر مشروع للطاقة المتجددة في العالم http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38888&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.alroeya.com/238-0/2310339-%D8%A3%D8%B3%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7-%D8%A7%D9%84 Thu, 12 Jan 2023 00:00:00 GMT تم وضع أحد أكبر مشاريع الطاقة المتجددة في العالم في إجراءات الإفلاس بعد أن رفض أغنى رجل في أستراليا دعم إعادة رسملة أكبر مشروع للطاقة الشمسية في العالم. وتم وضع «صن كابل»، المدعومة من المليارديرين الأستراليين مايك كانون بروكس وأندرو فورست، في الإدارة التطوعية - حيث يحاول أحد المسؤولين إيجاد طرق لإنقاذ الشركة - بعد نزاع داخل مجلس الإدارة حول شروط خطة جديدة لجمع التبرعات. وقدَّم كلا المليارديرين اللذين كان لهما حق النقض، مقترحات تمويل، ومع ذلك، اختارت شركة سرب الطاقة التابعة لشركة فورست، قطب التعدين، عدم دعم خطة إعادة الرسملة في الأيام الأخيرة بسبب المخاوف المتعلقة بإنفاق المشروع والتوجه المستقبلي، وفقاً لما ذكره شخصان على دراية مباشرة بالمحادثات لفاينانشيال تايمز. وعينت الشركة مصرفيين في العام الماضي لجمع 30 مليار دولار أسترالي (20.5 مليار دولار أمريكي) على مدار الـ 18شهراً القادمة لتمويل أكبر مشاريع الطاقة الشمسية في العالم، والتي كان يُنظر إليها على أنها اختبار رئيسي لقدرة أستراليا على التحول من اقتصاد يعتمد على الوقود الأحفوري. وقادت سكوادرن وجروك، الأداة الاستثمارية لمؤسس شركة «أتلاسيان كانون بروكس»، عملية جمع تبرعات بقيمة 210 ملايين دولار أسترالي في مارس الماضي. وتجري المحادثات حول الجولة التالية من تمويل «صن كابل» منذ أن فاتت شركة الطاقة الناشئة معالم المشروع في سبتمبر، وفقاً لما ذكره شخص على دراية مباشرة بالوضع. تم وضع أحد أكبر مشاريع الطاقة المتجددة في العالم في إجراءات الإفلاس بعد أن رفض أغنى رجل في أستراليا دعم إعادة رسملة أكبر مشروع للطاقة الشمسية في العالم. وتم وضع «صن كابل»، المدعومة من المليارديرين الأستراليين مايك كانون بروكس وأندرو فورست، في الإدارة التطوعية - حيث يحاول أحد المسؤولين إيجاد طرق لإنقاذ الشركة - بعد نزاع داخل مجلس الإدارة حول شروط خطة جديدة لجمع التبرعات. وقدَّم كلا المليارديرين اللذين كان لهما حق النقض، مقترحات تمويل، ومع ذلك، اختارت شركة سرب الطاقة التابعة لشركة فورست، قطب التعدين، عدم دعم خطة إعادة الرسملة في الأيام الأخيرة بسبب المخاوف المتعلقة بإنفاق المشروع والتوجه المستقبلي، وفقاً لما ذكره شخصان على دراية مباشرة بالمحادثات لفاينانشيال تايمز. وعينت الشركة مصرفيين في العام الماضي لجمع 30 مليار دولار أسترالي (20.5 مليار دولار أمريكي) على مدار الـ 18شهراً القادمة لتمويل أكبر مشاريع الطاقة الشمسية في العالم، والتي كان يُنظر إليها على أنها اختبار رئيسي لقدرة أستراليا على التحول من اقتصاد يعتمد على الوقود الأحفوري. وقادت سكوادرن وجروك، الأداة الاستثمارية لمؤسس شركة «أتلاسيان كانون بروكس»، عملية جمع تبرعات بقيمة 210 ملايين دولار أسترالي في مارس الماضي. وتجري المحادثات حول الجولة التالية من تمويل «صن كابل» منذ أن فاتت شركة الطاقة الناشئة معالم المشروع في سبتمبر، وفقاً لما ذكره شخص على دراية مباشرة بالوضع. الصين تكشف عن أقوى توربينات الرياح في العالم بحجم سبعة ملاعب لكرة القدم http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38887&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://ar.saleh13.com/%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%8A%D9%86-%D8%AA%D9%83%D8%B4%D9%81-%D8%B9%D9%86-%D8%A3% Thu, 12 Jan 2023 00:00:00 GMT كشف المهندسون في الصين النقاب عن أقوى توربينات رياح في العالم ، بحجم سبعة ملاعب كرة قدم RT. مع شفرات بطول 420 قدمًا (128 مترًا) وقطر دوار يبلغ 853 قدمًا (260 مترًا) ومساحة 570،500 قدم مربع (53000 متر مربع). تقول الشركة هيزوانغ بناء السفن الصينية (CSSC) التوربينات البحرية الخاصة بك H260-18MW قادرة على تشغيل ما يصل إلى 40000 منزل لمدة عام كامل. تضمنت التوربينات الكبيرة السابقة توربين الشركة الصينية غولدويند بسعة 13.6 ميغاواط ، يبلغ قطر الدوار 828 قدمًا (252 مترًا).. بأقصى سرعة للرياح ، يولد التوربين 44.8 كيلو وات ساعة من الكهرباء لكل دورة. هذا يعني أن التوربين الفردي يمكنه توليد أكثر من 74 مليون كيلوواط / ساعة من الكهرباء سنويًا.. وتقول CSSC Haizhuang هذا يقلل من استهلاك الفحم بمقدار 25000 طن وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 61000 طن سنويًا.. يمكن للتوربينات H260-18MW توليد المزيد من الطاقة وتزويدها بالمنطقة البحرية بالإضافة إلى العديد من المواقع الأخرى ، مما يقلل من تكلفة مزرعة الرياح البحرية ويضع أساسًا متينًا لتطوير صناعة الرياح البحرية“. تدعي الشركة أيضًا أن الطاقة العالية لهذا التوربين تعني أنه يستهلك وحدات أقل بنسبة 13٪ لتوليد 1 جيجاواط من الكهرباء مقارنة بتركيب طراز 16 ميجاوات السابق.. في حين أنه لم يتضح بعد كم سيكلف بناء توربينات الرياح ، يزعم مطوروها أنها ستوفر “أكثر من 100 مليون يوان (12 مليون جنيه إسترليني)” من تكاليف البناء.. تم الكشف عن النموذج الأولي للتوربينات خلال معرض في مدينة دونغ ينغ الصناعية في مقاطعة شاندونغ الصينية الأسبوع الماضي ، وفقا للبيان.. وعرضت CSSC Haizhuang مشاهد إنشاء مكونات توربينية ضخمة ، على الرغم من عدم تأكيد موقع النشر. تقول شركة طاقة الرياح إنها “أتقنت التقنيات الأساسية لتوربينات الرياح البحرية عالية الجودة” و “دفعت صناعة الرياح البحرية العالمية إلى معلم جديد” بهذا النموذج الأولي.. كما يدعي أنه سيساعد الصين على تحقيق هدفها “30-60” – حيث تهدف الصين إلى تحقيق ذروة الانبعاثات بحلول عام 2030 والحياد الكامل للكربون بحلول عام 2060..   كشف المهندسون في الصين النقاب عن أقوى توربينات رياح في العالم ، بحجم سبعة ملاعب كرة قدم RT. مع شفرات بطول 420 قدمًا (128 مترًا) وقطر دوار يبلغ 853 قدمًا (260 مترًا) ومساحة 570،500 قدم مربع (53000 متر مربع). تقول الشركة هيزوانغ بناء السفن الصينية (CSSC) التوربينات البحرية الخاصة بك H260-18MW قادرة على تشغيل ما يصل إلى 40000 منزل لمدة عام كامل. تضمنت التوربينات الكبيرة السابقة توربين الشركة الصينية غولدويند بسعة 13.6 ميغاواط ، يبلغ قطر الدوار 828 قدمًا (252 مترًا).. بأقصى سرعة للرياح ، يولد التوربين 44.8 كيلو وات ساعة من الكهرباء لكل دورة. هذا يعني أن التوربين الفردي يمكنه توليد أكثر من 74 مليون كيلوواط / ساعة من الكهرباء سنويًا.. وتقول CSSC Haizhuang هذا يقلل من استهلاك الفحم بمقدار 25000 طن وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 61000 طن سنويًا.. يمكن للتوربينات H260-18MW توليد المزيد من الطاقة وتزويدها بالمنطقة البحرية بالإضافة إلى العديد من المواقع الأخرى ، مما يقلل من تكلفة مزرعة الرياح البحرية ويضع أساسًا متينًا لتطوير صناعة الرياح البحرية“. تدعي الشركة أيضًا أن الطاقة العالية لهذا التوربين تعني أنه يستهلك وحدات أقل بنسبة 13٪ لتوليد 1 جيجاواط من الكهرباء مقارنة بتركيب طراز 16 ميجاوات السابق.. في حين أنه لم يتضح بعد كم سيكلف بناء توربينات الرياح ، يزعم مطوروها أنها ستوفر “أكثر من 100 مليون يوان (12 مليون جنيه إسترليني)” من تكاليف البناء.. تم الكشف عن النموذج الأولي للتوربينات خلال معرض في مدينة دونغ ينغ الصناعية في مقاطعة شاندونغ الصينية الأسبوع الماضي ، وفقا للبيان.. وعرضت CSSC Haizhuang مشاهد إنشاء مكونات توربينية ضخمة ، على الرغم من عدم تأكيد موقع النشر. تقول شركة طاقة الرياح إنها “أتقنت التقنيات الأساسية لتوربينات الرياح البحرية عالية الجودة” و “دفعت صناعة الرياح البحرية العالمية إلى معلم جديد” بهذا النموذج الأولي.. كما يدعي أنه سيساعد الصين على تحقيق هدفها “30-60” – حيث تهدف الصين إلى تحقيق ذروة الانبعاثات بحلول عام 2030 والحياد الكامل للكربون بحلول عام 2060..   أميركا واليابان تتفقان على التعاون في الطاقة النووية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38886&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.emaratalyoum.com/politics/news/2023-01-12-1.1707420 Thu, 12 Jan 2023 00:00:00 GMT نقلت وكالة أنباء «كيودو»، عن دبلوماسيين يابانيين وأميركيين، أمس، قولهم إن اليابان والولايات المتحدة ستتفقان على تعزيز التعاون في مجالات الطاقة، بما في ذلك الغاز الطبيعي المسال، والطاقة النووية، عندما يلتقي مسؤولو الجانبين غداً. ومن المتوقع صدور بيان مشترك بشأن التحالف الأميركي الياباني بعد الاجتماع، بحسب وكالة بلومبرغ للأنباء. وكانت صحيفة «ذا جابان تايمز» قد ذكرت أن الولايات المتحدة واليابان قد اتفقتا، أول من أمس، على تعزيز التعاون الثنائي بشأن تطوير مفاعلات نووية خلال محادثات وزارية بشأن الطاقة. كما اتفق وزير الصناعة الياباني ياسوتوشي نيشيمورا ونظيرته الأميركية جينيفر جرانهولم، خلال لقائهما، على أن يعمل البلدان بصورة أوثق في ما يتعلق بتأمين الغاز الطبيعي المسال، وغيرها من المسائل المتعلقة بأمن الطاقة. نقلت وكالة أنباء «كيودو»، عن دبلوماسيين يابانيين وأميركيين، أمس، قولهم إن اليابان والولايات المتحدة ستتفقان على تعزيز التعاون في مجالات الطاقة، بما في ذلك الغاز الطبيعي المسال، والطاقة النووية، عندما يلتقي مسؤولو الجانبين غداً. ومن المتوقع صدور بيان مشترك بشأن التحالف الأميركي الياباني بعد الاجتماع، بحسب وكالة بلومبرغ للأنباء. وكانت صحيفة «ذا جابان تايمز» قد ذكرت أن الولايات المتحدة واليابان قد اتفقتا، أول من أمس، على تعزيز التعاون الثنائي بشأن تطوير مفاعلات نووية خلال محادثات وزارية بشأن الطاقة. كما اتفق وزير الصناعة الياباني ياسوتوشي نيشيمورا ونظيرته الأميركية جينيفر جرانهولم، خلال لقائهما، على أن يعمل البلدان بصورة أوثق في ما يتعلق بتأمين الغاز الطبيعي المسال، وغيرها من المسائل المتعلقة بأمن الطاقة. السعودية تنوي تحقيق الاكتفاء الذاتي في إنتاج الوقود النووي من اليورانيوم المحلّي http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38885&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://arabic.arabianbusiness.com/abnews/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D Thu, 12 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلن وزير الطاقة السعودي، عبد العزيز بن سلمان، أمس أنّ المملكة تنوي استخدام مواردها المحلية من اليورانيوم لتطوير صناعة الطاقة النووية. وأضاف: “إن المملكة ستواصل مسيرتها نحو تحقيق الريادة العالمية في كافة أشكال الطاقة النظيفة، بما في ذلك صناعة المواد الهيدروكربونية، وإنتاج الطاقة المتجددة والهيدروجين النظيف، وهو ما يُعد جزءًا مهمًا متممًا لإمكاناتها المعروفة في مجالي النفط والغاز. وأكد وزير الطاقة أن الإنتاج المستدام للمعادن يتطلب استخدامًا نظيفًا وفاعلاً لمصادر الطاقة في مختلف العمليات الصناعية، مشيرا إلى أن المملكة تعمل المملكة على تطوير مصادر طاقة جديدة وبديلة، مثل الطاقة المتجددة، والهيدرجين النظيف، وبرامج الطاقة النووية المدنية. واستطرد سموه قائلًا ” إن برنامج المملكة للطاقة المتجددة من الأكثر طموحا حول العالم، وقد حققت المملكة على أرضها إنجازات بارزة في الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، حيث تسعى لتحقيق مستهدفاتها في هذا المجال للوصول إلى مزيج طاقة أمثل تشكل فيه الطاقة المتجددة 50% بحلول 2030. وأضاف أن الاكتشافات الأخيرة أظهرت محفظة متنوعة من اليورانيوم في المملكة، أكبر دولة مصدّرة للنفط في العالم. وتمتلك السعودية برنامجاً نووياً ناشئاً ترغب في توسيعه ليشمل تخصيب اليورانيوم، مع ما ينطوي عليه من حساسية نظراً إلى دوره في صناعة الأسلحة النووية بحسب رويترز.. وتابع وزير الطاقة أمام مؤتمر لصناعة التعدين في الرياض: «تعتزم المملكة استخدام مواردها الوطنية من اليورانيوم، بما في ذلك إقامة مشاريع مشتركة مع الشركاء الراغبين، وفقاً للالتزامات الدولية ومعايير الشفافية». وأضاف أنّ استخدام المملكة لمواردها من اليورانيوم، يشمل «دورة الوقود النووي الكاملة التي تشمل إنتاج الكعكة الصفراء واليورانيوم منخفض التخصيب، وتصنيع الوقود النوويّ لاستخدامه على الصعيد الوطني وبالطبع للتصدير». وتمتلك الإمارات العربية المتحدة أول محطة طاقة نووية متعددة الوحدات في العالم العربي. وكانت قد تعهّدت بعدم تخصيب اليورانيوم بنفسها، وعدم إعادة معالجة الوقود المستنفد. وتحتاج المفاعلات النووية إلى اليورانيوم المخصَّب بدرجة نقاء نحو 5 في المئة، لكن نفس التقنية يمكن استخدامها أيضاً لتخصيب المعدن الثقيل إلى مستويات أعلى، بحيث تصبح صالحة للاستخدام في صنع الأسلحة. يذكر أن مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة، وهي الجهة الحكومية المسؤولة عن تنفيذ البرنامج النووي السعودي. أعلن وزير الطاقة السعودي، عبد العزيز بن سلمان، أمس أنّ المملكة تنوي استخدام مواردها المحلية من اليورانيوم لتطوير صناعة الطاقة النووية. وأضاف: “إن المملكة ستواصل مسيرتها نحو تحقيق الريادة العالمية في كافة أشكال الطاقة النظيفة، بما في ذلك صناعة المواد الهيدروكربونية، وإنتاج الطاقة المتجددة والهيدروجين النظيف، وهو ما يُعد جزءًا مهمًا متممًا لإمكاناتها المعروفة في مجالي النفط والغاز. وأكد وزير الطاقة أن الإنتاج المستدام للمعادن يتطلب استخدامًا نظيفًا وفاعلاً لمصادر الطاقة في مختلف العمليات الصناعية، مشيرا إلى أن المملكة تعمل المملكة على تطوير مصادر طاقة جديدة وبديلة، مثل الطاقة المتجددة، والهيدرجين النظيف، وبرامج الطاقة النووية المدنية. واستطرد سموه قائلًا ” إن برنامج المملكة للطاقة المتجددة من الأكثر طموحا حول العالم، وقد حققت المملكة على أرضها إنجازات بارزة في الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، حيث تسعى لتحقيق مستهدفاتها في هذا المجال للوصول إلى مزيج طاقة أمثل تشكل فيه الطاقة المتجددة 50% بحلول 2030. وأضاف أن الاكتشافات الأخيرة أظهرت محفظة متنوعة من اليورانيوم في المملكة، أكبر دولة مصدّرة للنفط في العالم. وتمتلك السعودية برنامجاً نووياً ناشئاً ترغب في توسيعه ليشمل تخصيب اليورانيوم، مع ما ينطوي عليه من حساسية نظراً إلى دوره في صناعة الأسلحة النووية بحسب رويترز.. وتابع وزير الطاقة أمام مؤتمر لصناعة التعدين في الرياض: «تعتزم المملكة استخدام مواردها الوطنية من اليورانيوم، بما في ذلك إقامة مشاريع مشتركة مع الشركاء الراغبين، وفقاً للالتزامات الدولية ومعايير الشفافية». وأضاف أنّ استخدام المملكة لمواردها من اليورانيوم، يشمل «دورة الوقود النووي الكاملة التي تشمل إنتاج الكعكة الصفراء واليورانيوم منخفض التخصيب، وتصنيع الوقود النوويّ لاستخدامه على الصعيد الوطني وبالطبع للتصدير». وتمتلك الإمارات العربية المتحدة أول محطة طاقة نووية متعددة الوحدات في العالم العربي. وكانت قد تعهّدت بعدم تخصيب اليورانيوم بنفسها، وعدم إعادة معالجة الوقود المستنفد. وتحتاج المفاعلات النووية إلى اليورانيوم المخصَّب بدرجة نقاء نحو 5 في المئة، لكن نفس التقنية يمكن استخدامها أيضاً لتخصيب المعدن الثقيل إلى مستويات أعلى، بحيث تصبح صالحة للاستخدام في صنع الأسلحة. يذكر أن مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة، وهي الجهة الحكومية المسؤولة عن تنفيذ البرنامج النووي السعودي. ? ولاية أوهايو توقع تشريعًا يعرف الغاز الطبيعي بأنه “طاقة خضراء” http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38884&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://teslapronews.ru/ar/%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A9-%D8%A3%D9%88%D9%87%D8%A7%D9%8A%D9%88-%D8%A Wed, 11 Jan 2023 00:00:00 GMT اكتسبت صناعة الغاز الطبيعي في أوهايو انتصارًا من نوع ما بعد أن وقع الحاكم مايك ديواين تشريعًا يسمح بتوسيع أوسع للتنقيب عن النفط والغاز في حدائق الولاية. يعرّف مشروع القانون ، الذي كان مثيرًا للجدل للغاية ، الغاز الطبيعي على أنه مصدر “للطاقة الخضراء”. منح قانون للولاية من عام 2011 وكالات الدولة سلطة تأجير أراضي الدولة لمشاريع التنقيب عن النفط والغاز وإنتاجهما إذا اختاروا ذلك. يعدل التشريع ، مجلس النواب 507 ، هذه اللغة. بدلاً من القول إن وكالات الدولة “يجوز” أن تؤجر أراضي الدولة للتنقيب عن النفط والغاز ، يشير مشروع القانون الذي وقعه المحافظ إلى أن وكالة الدولة “يجب” أن تقبل عقد الإيجار بشرط استيفاء شروط معينة. “بدءًا من تاريخ نفاذ هذا التعديل ، وانتهاءً بتاريخ سريان القواعد المعتمدة بموجب القسم 155.34 من القانون المنقح ، يجب على وكالة الدولة أن تؤجر ، بحسن نية ، تشكيلًا ضمن قطعة أرض مملوكة أو خاضعة للسيطرة من قبل وكالة الدولة للتنقيب عن النفط أو الغاز الطبيعي وتطويرهما وإنتاجهما ، “كما جاء في مشروع القانون. كما أشار مشروع القانون إلى أن “الطاقة الخضراء تشمل الطاقة المولدة باستخدام الغاز الطبيعي كمورد”. مما لا يثير الدهشة ، تم تقديم التشريع من قبل جمعية أوهايو للنفط والغاز كوسيلة لدفع لجنة إدارة أراضي أوهايو للنفط والغاز لتسريع عملية الموافقة على التنقيب عن النفط والغاز على أراضي الولاية. كان قانون مجلس النواب 507 مثيرًا للجدل للغاية ، خاصة بين دعاة حماية البيئة. بعد كل شيء ، تشير الطاقة الخضراء إلى مصادر الطاقة التي لا تنطوي على استخدام الوقود الأحفوري ، مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح. في المقابل ، الغاز الطبيعي هو وقود أحفوري يُستخرج من الأرض ويتكون إلى حد كبير من الميثان ، وهو أحد غازات الدفيئة القوية. يمكن أن يساهم إنتاج ونقل واحتراق الغاز الطبيعي في إطلاق غاز الميثان في الغلاف الجوي ، مما يساهم في تغير المناخ. من جانبه ، صرح الحاكم ديواين أن التشريع لا “يغير المعايير والعمليات بشكل جذري” الذي تم إنشاؤه في عام 2011. وأشار الحاكم أيضًا إلى أن إدارته لن تسمح بالوصول السطحي الجديد إلى حدائق الولاية ، على الرغم من أنه من الممكن أن لا يزال من الممكن الوصول إلى المعادن الموجودة أسفل أراضي الدولة من خلال أسطح العقارات المجاورة. اجتذب مشروع القانون عددًا من النقاد. أشار نيل واجنر ، أحد المدافعين عن نادي سييرا ، إلى أن التشريع سوف يوسع الحفر في حدائق الولاية. كما أكد أن إصدار مشروع القانون تم نشره في وقت ممتع للغاية. “إنه أمر سخيف للغاية. لا شيء يقول “أنا أشعر بالخجل من هذا القانون” مثل إرسال الإصدار في الساعة 4:48 مساءً ، “قال واجنر. أطلق الرئيس المؤقت لصندوق عمل مجلس أوهايو البيئي (OEC) ، بيت بوشر ، على التشريع اسم “هجوم فاضح” على حدائق الولاية. وقال بوشر: “يعزز مشروع القانون (أيضًا) حملات التضليل بشأن الوقود الأحفوري المصممة لوصف الغاز الطبيعي بأنه” طاقة خضراء “، وهو جهد وطني لتأخير العمل المناخي والانتقال إلى مستقبل طاقة نظيفة حقًا”. اكتسبت صناعة الغاز الطبيعي في أوهايو انتصارًا من نوع ما بعد أن وقع الحاكم مايك ديواين تشريعًا يسمح بتوسيع أوسع للتنقيب عن النفط والغاز في حدائق الولاية. يعرّف مشروع القانون ، الذي كان مثيرًا للجدل للغاية ، الغاز الطبيعي على أنه مصدر “للطاقة الخضراء”. منح قانون للولاية من عام 2011 وكالات الدولة سلطة تأجير أراضي الدولة لمشاريع التنقيب عن النفط والغاز وإنتاجهما إذا اختاروا ذلك. يعدل التشريع ، مجلس النواب 507 ، هذه اللغة. بدلاً من القول إن وكالات الدولة “يجوز” أن تؤجر أراضي الدولة للتنقيب عن النفط والغاز ، يشير مشروع القانون الذي وقعه المحافظ إلى أن وكالة الدولة “يجب” أن تقبل عقد الإيجار بشرط استيفاء شروط معينة. “بدءًا من تاريخ نفاذ هذا التعديل ، وانتهاءً بتاريخ سريان القواعد المعتمدة بموجب القسم 155.34 من القانون المنقح ، يجب على وكالة الدولة أن تؤجر ، بحسن نية ، تشكيلًا ضمن قطعة أرض مملوكة أو خاضعة للسيطرة من قبل وكالة الدولة للتنقيب عن النفط أو الغاز الطبيعي وتطويرهما وإنتاجهما ، “كما جاء في مشروع القانون. كما أشار مشروع القانون إلى أن “الطاقة الخضراء تشمل الطاقة المولدة باستخدام الغاز الطبيعي كمورد”. مما لا يثير الدهشة ، تم تقديم التشريع من قبل جمعية أوهايو للنفط والغاز كوسيلة لدفع لجنة إدارة أراضي أوهايو للنفط والغاز لتسريع عملية الموافقة على التنقيب عن النفط والغاز على أراضي الولاية. كان قانون مجلس النواب 507 مثيرًا للجدل للغاية ، خاصة بين دعاة حماية البيئة. بعد كل شيء ، تشير الطاقة الخضراء إلى مصادر الطاقة التي لا تنطوي على استخدام الوقود الأحفوري ، مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح. في المقابل ، الغاز الطبيعي هو وقود أحفوري يُستخرج من الأرض ويتكون إلى حد كبير من الميثان ، وهو أحد غازات الدفيئة القوية. يمكن أن يساهم إنتاج ونقل واحتراق الغاز الطبيعي في إطلاق غاز الميثان في الغلاف الجوي ، مما يساهم في تغير المناخ. من جانبه ، صرح الحاكم ديواين أن التشريع لا “يغير المعايير والعمليات بشكل جذري” الذي تم إنشاؤه في عام 2011. وأشار الحاكم أيضًا إلى أن إدارته لن تسمح بالوصول السطحي الجديد إلى حدائق الولاية ، على الرغم من أنه من الممكن أن لا يزال من الممكن الوصول إلى المعادن الموجودة أسفل أراضي الدولة من خلال أسطح العقارات المجاورة. اجتذب مشروع القانون عددًا من النقاد. أشار نيل واجنر ، أحد المدافعين عن نادي سييرا ، إلى أن التشريع سوف يوسع الحفر في حدائق الولاية. كما أكد أن إصدار مشروع القانون تم نشره في وقت ممتع للغاية. “إنه أمر سخيف للغاية. لا شيء يقول “أنا أشعر بالخجل من هذا القانون” مثل إرسال الإصدار في الساعة 4:48 مساءً ، “قال واجنر. أطلق الرئيس المؤقت لصندوق عمل مجلس أوهايو البيئي (OEC) ، بيت بوشر ، على التشريع اسم “هجوم فاضح” على حدائق الولاية. وقال بوشر: “يعزز مشروع القانون (أيضًا) حملات التضليل بشأن الوقود الأحفوري المصممة لوصف الغاز الطبيعي بأنه” طاقة خضراء “، وهو جهد وطني لتأخير العمل المناخي والانتقال إلى مستقبل طاقة نظيفة حقًا”. ? إسبانيا تسعى إلى تنفيذ 11 مشروعًا للهيدروجين الأخضر http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38883&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.aswaqinformation.com/156981 Wed, 11 Jan 2023 00:00:00 GMT قال رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، اليوم الإثنين، إن حكومته ستوافق يوم الثلاثاء على مرسوم جديد لتنظيم أول أربعة من أصل 11 مشروعًا للهيدروجين الأخضر يتم تنفيذها في البلاد، وفقًا لوكالة رويترز. وذكر "سانشيز"، خلال خطاب ألقاه في مدريد، أن حكومته ستوافق على دعم أولي قيمته 74 مليون يورو (79.12 مليون دولار) لتلك المشاريع، مشددًا على أن ما يصل إلى 20 % من مشاريع الهيدروجين الأخضر في العالم تقع في إسبانيا. يذكر أن الحكومة الإسبانية، أعلنت الشهر الماضي، عن إلغاء ضريبة القيمة المضافة على السلع الأساسية، في ظل جهود مواجهة الارتفاع الشديد في الأسعار، فضلا عن مساعدة بقيمة 200 يورو للأسر الأكثر حاجة. وبحسب رئيس الوزراء الإسباني، سترتفع بذلك قيمة المساعدات التي اتخذتها الحكومة لدعم الإسبان في مواجهة تداعيات ازدياد التضخم والأزمات الاقتصادية، إلى 45 مليار يورو في المجموع. قال رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، اليوم الإثنين، إن حكومته ستوافق يوم الثلاثاء على مرسوم جديد لتنظيم أول أربعة من أصل 11 مشروعًا للهيدروجين الأخضر يتم تنفيذها في البلاد، وفقًا لوكالة رويترز. وذكر "سانشيز"، خلال خطاب ألقاه في مدريد، أن حكومته ستوافق على دعم أولي قيمته 74 مليون يورو (79.12 مليون دولار) لتلك المشاريع، مشددًا على أن ما يصل إلى 20 % من مشاريع الهيدروجين الأخضر في العالم تقع في إسبانيا. يذكر أن الحكومة الإسبانية، أعلنت الشهر الماضي، عن إلغاء ضريبة القيمة المضافة على السلع الأساسية، في ظل جهود مواجهة الارتفاع الشديد في الأسعار، فضلا عن مساعدة بقيمة 200 يورو للأسر الأكثر حاجة. وبحسب رئيس الوزراء الإسباني، سترتفع بذلك قيمة المساعدات التي اتخذتها الحكومة لدعم الإسبان في مواجهة تداعيات ازدياد التضخم والأزمات الاقتصادية، إلى 45 مليار يورو في المجموع. ? Austria awards 394 MWp of solar, 45 MW of wind in Dec tenders http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38882&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://renewablesnow.com/news/austria-awards-394-mwp-of-solar-45-mw-of-wind-in-dec-tenders-810670/ Wed, 11 Jan 2023 00:00:00 GMT Austria has allocated 393.99 MWp of solar, 45.4 MW of wind and 5 MWel of biomass capacity in three tenders with a December 13 deadline. The awarded solar capacity remained far below the targeted 700 MW. The successful bids in the competition ranged from EUR 0.0563 (USD 0.059) to EUR 0.0933 per kWh with the volume-weighted average in the round coming in at EUR 0.0737 per kWh. A total of 131 proposals qualified to receive a market premium. With only six successful bids, awards in the wind auction were less than a quarter of the targeted capacity of 190 MW. The winners will receive market premiums of between EUR 0.0817 and EUR 0.0822 per kWh. The volume-weighted average value stood at EUR 0.0820 per kWh. The selected bids were submitted by EVN naturkraft Erzeugungsgesellschaft, WEB Windenergie AG, Windpark DW GmbH and ContourGlobal Windpark Sharndorf. The call for biomass-fired power plants picked only one project with a capacity of 5 MWel while seeking 7.5 MWel. The proposal came from ENV Waerme GmbH and offered a price of EUR 0.1599 per kWh. The cap was set at EUR 0.1822 per kWh. Overall, business units of Lower Austria-based EVN Group (VIE:EVN) were among the winners in all three tenders. Austria has allocated 393.99 MWp of solar, 45.4 MW of wind and 5 MWel of biomass capacity in three tenders with a December 13 deadline. The awarded solar capacity remained far below the targeted 700 MW. The successful bids in the competition ranged from EUR 0.0563 (USD 0.059) to EUR 0.0933 per kWh with the volume-weighted average in the round coming in at EUR 0.0737 per kWh. A total of 131 proposals qualified to receive a market premium. With only six successful bids, awards in the wind auction were less than a quarter of the targeted capacity of 190 MW. The winners will receive market premiums of between EUR 0.0817 and EUR 0.0822 per kWh. The volume-weighted average value stood at EUR 0.0820 per kWh. The selected bids were submitted by EVN naturkraft Erzeugungsgesellschaft, WEB Windenergie AG, Windpark DW GmbH and ContourGlobal Windpark Sharndorf. The call for biomass-fired power plants picked only one project with a capacity of 5 MWel while seeking 7.5 MWel. The proposal came from ENV Waerme GmbH and offered a price of EUR 0.1599 per kWh. The cap was set at EUR 0.1822 per kWh. Overall, business units of Lower Austria-based EVN Group (VIE:EVN) were among the winners in all three tenders. ? «مصدر» تطور مشاريع طاقة نظيفة في قيرغيزستان بقدرة 1 جيجاوات http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38881&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.alkhaleej.ae/2023-01-10/%D9%85%D8%B5%D8%AF%D8%B1-%D8%AA%D8%B7%D9%88%D8%B1-%D9%85%D8%B4%D Wed, 11 Jan 2023 00:00:00 GMT وقعت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر»، اتفاقية مع وزارة الطاقة في جمهورية قيرغيزستان لتطوير سلسلة من مشاريع الطاقة المتجددة في قيرغيزستان بقدرة 1 جيجاواط، بدءاً بتطوير محطة للطاقة الشمسية الكهروضوئية بقدرة 200 ميجاواط. جرى توقيع الاتفاقية من قبل إبرايف تالايبيك أوموكيفيتش، وزير الطاقة في جمهورية قيرغيزستان، ومحمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لشركة «مصدر». ومن المخطط أن تدخل محطة الطاقة الشمسية بقدرة 200 ميجاواط حيز التشغيل في عام 2026. تحديات وقال أوموكيفيتش: «يواجه نظام الطاقة الحالي في قيرغيزستان تحديات تتمثل بالقدرة على تغطية الطلب المتزايد على الكهرباء من قبل جميع فئات المستهلكين من خلال الاعتماد على الموارد الحالية المتوفرة. وفيما تتمتع قيرغيزستان بإمكانات جيدة للطاقة الشمسية، فإن تنفيذ مشاريع محطات الطاقة الشمسية بقدرة تصل إلى 1 جيجاواط سيسهم في ضمان أمن الطاقة في البلاد. كما سيسهم نشر أنظمة الطاقة المتجددة على نطاق واسع في تحسين فرص العمل وظروف المعيشة وإمدادات الطاقة للسكان، والحد من الفقر في المناطق الريفية، وتحسين مستوى التعليم، فضلاً عن إدخال التقنيات الحديثة إلى البلاد». توظيف خبرات بدوره، قال الرمحي«سنعمل على توظيف خبراتنا الواسعة التي اكتسبناها بالعمل ضمن منطقة آسيا الوسطى من أجل دعم تحقيق أهداف جمهورية قيرغيزستان الخاصة بالطاقة النظيفة. وتتميز قيرغيزستان بوفرة مصادر الطاقة الشمسية لديها، وإن مشروع محطة الطاقة الشمسية بقدرة 200 ميجاواط هو مجرد البداية للعديد من المشاريع التي تدعم الدولة لبلوغ أهدافها المرتبطة بالحد من الانبعاثات بالتوازي مع تعزيز مصادر الطاقة النظيفة وأمن الطاقة». وتستهدف قيرغيزستان الحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة تصل إلى 44 % بحلول 2030، وتحقيق الحياد الكربوني بحلول 2050. وبالرغم من أن حوالي 90 % من الكهرباء المولدة في قيرغيزستان تأتي فعلياً من موارد طاقة نظيفة، غير أن ذلك يقتصر على محطات الطاقة الكهرومائية القديمة. ومن خلال الاستفادة من مستويات الإشعاع الشمسي العالية في البلاد، يمكن لقرغيزستان زيادة الاعتماد على الطاقة النظيفة وتعزيز أمن الطاقة. وقعت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر»، اتفاقية مع وزارة الطاقة في جمهورية قيرغيزستان لتطوير سلسلة من مشاريع الطاقة المتجددة في قيرغيزستان بقدرة 1 جيجاواط، بدءاً بتطوير محطة للطاقة الشمسية الكهروضوئية بقدرة 200 ميجاواط. جرى توقيع الاتفاقية من قبل إبرايف تالايبيك أوموكيفيتش، وزير الطاقة في جمهورية قيرغيزستان، ومحمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لشركة «مصدر». ومن المخطط أن تدخل محطة الطاقة الشمسية بقدرة 200 ميجاواط حيز التشغيل في عام 2026. تحديات وقال أوموكيفيتش: «يواجه نظام الطاقة الحالي في قيرغيزستان تحديات تتمثل بالقدرة على تغطية الطلب المتزايد على الكهرباء من قبل جميع فئات المستهلكين من خلال الاعتماد على الموارد الحالية المتوفرة. وفيما تتمتع قيرغيزستان بإمكانات جيدة للطاقة الشمسية، فإن تنفيذ مشاريع محطات الطاقة الشمسية بقدرة تصل إلى 1 جيجاواط سيسهم في ضمان أمن الطاقة في البلاد. كما سيسهم نشر أنظمة الطاقة المتجددة على نطاق واسع في تحسين فرص العمل وظروف المعيشة وإمدادات الطاقة للسكان، والحد من الفقر في المناطق الريفية، وتحسين مستوى التعليم، فضلاً عن إدخال التقنيات الحديثة إلى البلاد». توظيف خبرات بدوره، قال الرمحي«سنعمل على توظيف خبراتنا الواسعة التي اكتسبناها بالعمل ضمن منطقة آسيا الوسطى من أجل دعم تحقيق أهداف جمهورية قيرغيزستان الخاصة بالطاقة النظيفة. وتتميز قيرغيزستان بوفرة مصادر الطاقة الشمسية لديها، وإن مشروع محطة الطاقة الشمسية بقدرة 200 ميجاواط هو مجرد البداية للعديد من المشاريع التي تدعم الدولة لبلوغ أهدافها المرتبطة بالحد من الانبعاثات بالتوازي مع تعزيز مصادر الطاقة النظيفة وأمن الطاقة». وتستهدف قيرغيزستان الحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة تصل إلى 44 % بحلول 2030، وتحقيق الحياد الكربوني بحلول 2050. وبالرغم من أن حوالي 90 % من الكهرباء المولدة في قيرغيزستان تأتي فعلياً من موارد طاقة نظيفة، غير أن ذلك يقتصر على محطات الطاقة الكهرومائية القديمة. ومن خلال الاستفادة من مستويات الإشعاع الشمسي العالية في البلاد، يمكن لقرغيزستان زيادة الاعتماد على الطاقة النظيفة وتعزيز أمن الطاقة. ? Engie gets nod to build 200-MW North Bend wind farm in S Dakota http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38880&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://renewablesnow.com/news/engie-gets-nod-to-build-200-mw-north-bend-wind-farm-in-s-dakota-81065 Wed, 11 Jan 2023 00:00:00 GMT The South Dakota Public Utilities Commission (PUC) said on Friday it had approved a sitting permit for the construction of the 200-MW North Bend wind farm in Hyde and Hughes counties, after resolving all matters related to the project sponsor’s duties to communities before and after the build. French utility group Engie SA (EPA:ENGI), through North American unit, owns the North Bend project. The wind farm will cost around USD 265 million (EUR 248.1m) to USD 285 million to build, the South Dakota PUC said. The project will use up to 71 wind turbines occupying some 46,931 acres (18,992 ha) of land in Hyde and Hughes counties. Engie North America will also build access roads and associated facilities, underground 34.5-kilovolt electrical collector lines, underground fiber-optic cable, a 34.5-kV to 230-kV collection substation, a 230-kV interconnection switching station, an aircraft detection lighting system and one permanent meteorological tower. Engie’s project company signed a settlement stipulation with the PUC, taking on the obligation to restore land and roads, address noise levels and shadow flicker and be mindful of the environment, among others, during construction and operation of the wind farm, the commission said. The North Bend wind farm will interconnect to Western Area Power Administration’s Fort Thompson-Oahe 230-kV transmission line, which crosses the southern portion of the project area. The turbines are expected to start operations in late 2023. North Dakota-based consumer-owned regional cooperative Basin Electric Power Cooperative signed a 25-year power purchase agreement (PPA) with Engie North America to procure the output from the North Bend wind farm for its members. The South Dakota Public Utilities Commission (PUC) said on Friday it had approved a sitting permit for the construction of the 200-MW North Bend wind farm in Hyde and Hughes counties, after resolving all matters related to the project sponsor’s duties to communities before and after the build. French utility group Engie SA (EPA:ENGI), through North American unit, owns the North Bend project. The wind farm will cost around USD 265 million (EUR 248.1m) to USD 285 million to build, the South Dakota PUC said. The project will use up to 71 wind turbines occupying some 46,931 acres (18,992 ha) of land in Hyde and Hughes counties. Engie North America will also build access roads and associated facilities, underground 34.5-kilovolt electrical collector lines, underground fiber-optic cable, a 34.5-kV to 230-kV collection substation, a 230-kV interconnection switching station, an aircraft detection lighting system and one permanent meteorological tower. Engie’s project company signed a settlement stipulation with the PUC, taking on the obligation to restore land and roads, address noise levels and shadow flicker and be mindful of the environment, among others, during construction and operation of the wind farm, the commission said. The North Bend wind farm will interconnect to Western Area Power Administration’s Fort Thompson-Oahe 230-kV transmission line, which crosses the southern portion of the project area. The turbines are expected to start operations in late 2023. North Dakota-based consumer-owned regional cooperative Basin Electric Power Cooperative signed a 25-year power purchase agreement (PPA) with Engie North America to procure the output from the North Bend wind farm for its members. ? Nordex bags orders for 245 MW of wind turbines in Canada, Germany http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38879&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://renewablesnow.com/news/nordex-bags-orders-for-245-mw-of-wind-turbines-in-canada-germany-8107 Wed, 11 Jan 2023 00:00:00 GMT Germany’s Nordex SE (ETR:NDX1) this week unveiled orders exceeding 245 MW to supply its turbines for a couple of projects in Canada and Germany. The names of Nordex’s customers and financial details for both deals were kept under wraps. For the Canadian project, the German manufacturer will deliver 36 units of its N155/5.X turbines to power an over 200-MW wind farm in the province of Saskatchewan. The machines will be supplied in a cold climate version in order to fit the extremely low temperatures at the location. The wind farm is expected to start generating electricity in 2024. The current week started with a 45-MW contract for Nordex in its home country that will see it supply and install 10 of the N149/4.5 machines for a wind farm in North-Rhine Westphalia state. The deal, awarded by an unnamed utility company, also includes a 20-year premium service agreement for the hardware’s maintenance. The turbines will be equipped with a shadow flicker module and a bat module and will run at a reduced sound level at night. Nordex expects the first machines to go online in the autumn. Once fully commissioned, the wind farm will produce around 96,000 MWh, or enough to cover the electricity consumption of more than 38,000 homes per year. Germany’s Nordex SE (ETR:NDX1) this week unveiled orders exceeding 245 MW to supply its turbines for a couple of projects in Canada and Germany. The names of Nordex’s customers and financial details for both deals were kept under wraps. For the Canadian project, the German manufacturer will deliver 36 units of its N155/5.X turbines to power an over 200-MW wind farm in the province of Saskatchewan. The machines will be supplied in a cold climate version in order to fit the extremely low temperatures at the location. The wind farm is expected to start generating electricity in 2024. The current week started with a 45-MW contract for Nordex in its home country that will see it supply and install 10 of the N149/4.5 machines for a wind farm in North-Rhine Westphalia state. The deal, awarded by an unnamed utility company, also includes a 20-year premium service agreement for the hardware’s maintenance. The turbines will be equipped with a shadow flicker module and a bat module and will run at a reduced sound level at night. Nordex expects the first machines to go online in the autumn. Once fully commissioned, the wind farm will produce around 96,000 MWh, or enough to cover the electricity consumption of more than 38,000 homes per year. ? تعتزم بلجيكا تمديد عمل محطتين للطاقة النووية في البلاد، لمدة عشر سنوات إضافية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38878&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.cairo24.com/1726856 Wed, 11 Jan 2023 00:00:00 GMT واتفقت الحكومة البلجيكية مع شركة اينجي للطاقة، على الاستمرار في تشغيل محطتي "تيهانج 3" و"دويل 4" للطاقة النووية لمدة 10 أعوام إضافية، وقالتا إن هذه الخطوة ستضمن أمن إمدادات الطاقة. وقال رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو، في مؤتمر صحفي مساء اليوم الاثنين: بهذه القرارات، يمكن أن يبدأ العمل غدا في تمديد عمل أحدث محطتين للطاقة النووية. أمن الطاقة في أوروبا وأضاف أن تمديد عمل المحطتين مهم للغاية لضمان أمن الطاقة خلال العقد المقبل، مؤكدا أنه سيتم إدارة المشروع بشكل مشترك بين الدولة البلجيكية وشركة "إينجي". وكانت الحكومة البلجيكية قد قررت في مارس الماضي استمرار عمل المفاعلين "تيهانج 3" و"دويل 4" حتى نهاية عام 2035، إلا أنها كانت تتفاوض بشأن كيفية تنفيذ ذلك مع شركة "اينجي" التي تدير المحطتين. وكانت بلجيكا تخطط في بداية الأمر لوقف عمل محطات الطاقة النووية في عام 2025، إلا أنها أعادت النظر في القرار بسبب الحرب الروسية ضد أوكرانيا وتأثيرها على بلجيكا وجيرانها. وفي فرنسا المجاورة، مكنتها الطاقة النووية من خفض أسعار الكهرباء مع ارتفاع إنتاج المفاعلات النووية. وساهم إنتاج المفاعلات النووية في فرنسا في الحد من أزمة الطاقة في البلاد والتي جاءت إبان اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية بسبب نقص الغاز الطبيعي. واتفقت الحكومة البلجيكية مع شركة اينجي للطاقة، على الاستمرار في تشغيل محطتي "تيهانج 3" و"دويل 4" للطاقة النووية لمدة 10 أعوام إضافية، وقالتا إن هذه الخطوة ستضمن أمن إمدادات الطاقة. وقال رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو، في مؤتمر صحفي مساء اليوم الاثنين: بهذه القرارات، يمكن أن يبدأ العمل غدا في تمديد عمل أحدث محطتين للطاقة النووية. أمن الطاقة في أوروبا وأضاف أن تمديد عمل المحطتين مهم للغاية لضمان أمن الطاقة خلال العقد المقبل، مؤكدا أنه سيتم إدارة المشروع بشكل مشترك بين الدولة البلجيكية وشركة "إينجي". وكانت الحكومة البلجيكية قد قررت في مارس الماضي استمرار عمل المفاعلين "تيهانج 3" و"دويل 4" حتى نهاية عام 2035، إلا أنها كانت تتفاوض بشأن كيفية تنفيذ ذلك مع شركة "اينجي" التي تدير المحطتين. وكانت بلجيكا تخطط في بداية الأمر لوقف عمل محطات الطاقة النووية في عام 2025، إلا أنها أعادت النظر في القرار بسبب الحرب الروسية ضد أوكرانيا وتأثيرها على بلجيكا وجيرانها. وفي فرنسا المجاورة، مكنتها الطاقة النووية من خفض أسعار الكهرباء مع ارتفاع إنتاج المفاعلات النووية. وساهم إنتاج المفاعلات النووية في فرنسا في الحد من أزمة الطاقة في البلاد والتي جاءت إبان اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية بسبب نقص الغاز الطبيعي. ? اليابان والولايات المتحدة تتفقان على تطوير الجيل القادم من المفاعلات النووية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38877&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://emarat-news.ae/766381/%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a7%d8%a8%d8%a7%d9%86-%d9%88%d8%a7%d9%84%d9%88%d9 Wed, 11 Jan 2023 00:00:00 GMT قالت وكالات أنباء إن اليابان والولايات المتحدة الأمريكية اتفقتا على توسيع التعاون في مجال أمن الطاقة، وتطوير الجيل القادم من المفاعلات النووية. وأوضحت وكالة أنباء “كيودو” أنه تم الاتفاق خلال اجتماع بين وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني “ياسوتوشي نيشيمورا” ووزيرة الطاقة الأمريكية “جينيفر جرانهولم”. على زيادة التعاون في تطوير وبناء الجيل التالي من المفاعلات النووية، بما في ذلك المفاعلات النموذجية الصغيرة. ولفت “نيشيمورا” إلى قرار الحكومة اليابانية بتمديد العمر التشغيلي للمفاعلات الموجودة في البلاد، في ظل ظروف معينة، لأكثر من 60 عاماً. وقال: “نعتزم استكشاف إمكانيات التعاون مع الولايات المتحدة، من أجل تعظيم قدرات المفاعلات الحالية وإنشاء سلاسل إمداد مستقرة”. قالت وكالات أنباء إن اليابان والولايات المتحدة الأمريكية اتفقتا على توسيع التعاون في مجال أمن الطاقة، وتطوير الجيل القادم من المفاعلات النووية. وأوضحت وكالة أنباء “كيودو” أنه تم الاتفاق خلال اجتماع بين وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني “ياسوتوشي نيشيمورا” ووزيرة الطاقة الأمريكية “جينيفر جرانهولم”. على زيادة التعاون في تطوير وبناء الجيل التالي من المفاعلات النووية، بما في ذلك المفاعلات النموذجية الصغيرة. ولفت “نيشيمورا” إلى قرار الحكومة اليابانية بتمديد العمر التشغيلي للمفاعلات الموجودة في البلاد، في ظل ظروف معينة، لأكثر من 60 عاماً. وقال: “نعتزم استكشاف إمكانيات التعاون مع الولايات المتحدة، من أجل تعظيم قدرات المفاعلات الحالية وإنشاء سلاسل إمداد مستقرة”. مسئول الطاقة في ألمانيا يحث المواطنين على التوفير http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38876&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.elaosboa.com/664764/ Tue, 10 Jan 2023 00:00:00 GMT قال مسئول ملف الطاقة في ألمانيا إن بلاده لديها إمدادات طاقة كافية لبقية موسم التدفئة وتم التغلب على خطر نقص الغاز. كلاوس مولر، رئيس وكالة الشبكة الفيدرالية، قال لصحيفة بيلد آم سونتاغ في مقابلة نُشرت اليوم الأحد: "على الرغم من كل حالة عدم اليقين المتبقية، لا أتوقع حدوث أي خطأ آخر هذا الشتاء". مضيفاً أن: "مرافق تخزين الغاز ممتلئة بنسبة تزيد عن 90٪ - وهي قيمة رائعة، حيث نادرًا ما كانت بهذا الارتفاع في يناير. هذا إنجاز مشترك عظيم لكل من استخدم الغاز باعتدال". يتابع مولر: "أفترض الآن أن صهاريج التخزين ستكون ممتلئة بنسبة تزيد عن 50٪ بحلول نهاية فصل الشتاء"، مشيرًا إلى أن ألمانيا استخدمت غازًا أقل بنسبة 14٪ في عام 2022 عن العام السابق، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى جهود توفير الطاقة في تعداد السكان. أيضا، سلط الضوء على الانخفاض الأخير في أسعار الغاز وقال "هناك الكثير مما يوحي بأننا وصلنا إلى هضبة أسعار الغاز" بعد الزيادات القياسية في عام 2022، وتوقع أن الأسعار من المرجح أن تظل مستقرة للعام أو العامين المقبلين. حيث قال: "تكلفة الغاز حاليًا هي نفسها التي كانت تكلفتها في ديسمبر 2021 - ويرجع ذلك أساسًا إلى أن أوروبا ملأت بنجاح مرافق تخزين الغاز لديها وبالتالي أزلت أساس المضاربة المحتملة." ومع ذلك، حذر رئيس الهيئة التنظيمية من أن السكان يجب ألا يتوقفوا عن توفير الطاقة الآن، لأن موسم التدفئة القادم قد يكون غير متوقع. مولر حذر من أن زيادة استهلاك الغاز تؤدي في النهاية إلى ارتفاع أسعار الغاز للصناعات كثيفة الاستهلاك للطاقة، مما قد يؤدي إلى مزيد من الارتفاع في الأسعار. و أكد: "لن يكون ذلك مكلفًا للغاية فحسب، بل سينقصه التضامن أيضًا. بالإضافة إلى ذلك، مقابل كل كيلو واط في الساعة نوفره الآن، لم نعد مضطرين للشراء باهظ الثمن في الصيف لإعادة ملء صهاريج تخزين الغاز.. .نحن الآن نركز على الشتاء المقبل." الجدير بالذكر أن مولر شدد على أنه لا تزال هناك ثلاثة مخاطر رئيسية: الشتاء القادم قد يكون أكثر برودة، واستهلاك الغاز الذي تم تخفيضه مؤخرًا في الصين قد يرتفع مرة أخرى ويزيد الطلب العالمي، وقد تعاني البنية التحتية للغاز في أوروبا من أزمة غير متوقعة، مثل الهجوم على خطوط أنابيب الغاز الروسية نورد ستريم الذي حدث في سبتمبر، و الذي جعل خطوط الأنابيب غير صالحة للعمل، كما قطع أحد الطرق الرئيسية لشحنات الغاز الروسي إلى أوروبا. قال مسئول ملف الطاقة في ألمانيا إن بلاده لديها إمدادات طاقة كافية لبقية موسم التدفئة وتم التغلب على خطر نقص الغاز. كلاوس مولر، رئيس وكالة الشبكة الفيدرالية، قال لصحيفة بيلد آم سونتاغ في مقابلة نُشرت اليوم الأحد: "على الرغم من كل حالة عدم اليقين المتبقية، لا أتوقع حدوث أي خطأ آخر هذا الشتاء". مضيفاً أن: "مرافق تخزين الغاز ممتلئة بنسبة تزيد عن 90٪ - وهي قيمة رائعة، حيث نادرًا ما كانت بهذا الارتفاع في يناير. هذا إنجاز مشترك عظيم لكل من استخدم الغاز باعتدال". يتابع مولر: "أفترض الآن أن صهاريج التخزين ستكون ممتلئة بنسبة تزيد عن 50٪ بحلول نهاية فصل الشتاء"، مشيرًا إلى أن ألمانيا استخدمت غازًا أقل بنسبة 14٪ في عام 2022 عن العام السابق، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى جهود توفير الطاقة في تعداد السكان. أيضا، سلط الضوء على الانخفاض الأخير في أسعار الغاز وقال "هناك الكثير مما يوحي بأننا وصلنا إلى هضبة أسعار الغاز" بعد الزيادات القياسية في عام 2022، وتوقع أن الأسعار من المرجح أن تظل مستقرة للعام أو العامين المقبلين. حيث قال: "تكلفة الغاز حاليًا هي نفسها التي كانت تكلفتها في ديسمبر 2021 - ويرجع ذلك أساسًا إلى أن أوروبا ملأت بنجاح مرافق تخزين الغاز لديها وبالتالي أزلت أساس المضاربة المحتملة." ومع ذلك، حذر رئيس الهيئة التنظيمية من أن السكان يجب ألا يتوقفوا عن توفير الطاقة الآن، لأن موسم التدفئة القادم قد يكون غير متوقع. مولر حذر من أن زيادة استهلاك الغاز تؤدي في النهاية إلى ارتفاع أسعار الغاز للصناعات كثيفة الاستهلاك للطاقة، مما قد يؤدي إلى مزيد من الارتفاع في الأسعار. و أكد: "لن يكون ذلك مكلفًا للغاية فحسب، بل سينقصه التضامن أيضًا. بالإضافة إلى ذلك، مقابل كل كيلو واط في الساعة نوفره الآن، لم نعد مضطرين للشراء باهظ الثمن في الصيف لإعادة ملء صهاريج تخزين الغاز.. .نحن الآن نركز على الشتاء المقبل." الجدير بالذكر أن مولر شدد على أنه لا تزال هناك ثلاثة مخاطر رئيسية: الشتاء القادم قد يكون أكثر برودة، واستهلاك الغاز الذي تم تخفيضه مؤخرًا في الصين قد يرتفع مرة أخرى ويزيد الطلب العالمي، وقد تعاني البنية التحتية للغاز في أوروبا من أزمة غير متوقعة، مثل الهجوم على خطوط أنابيب الغاز الروسية نورد ستريم الذي حدث في سبتمبر، و الذي جعل خطوط الأنابيب غير صالحة للعمل، كما قطع أحد الطرق الرئيسية لشحنات الغاز الروسي إلى أوروبا. ارتفاع أسعار الكهرباء في فرنسا 12 ضعفا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38875&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.awanmasr.com/%D8%A7%D8%B1%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%B9-%D8%A3%D8%B3%D8%B9%D8%A7%D8%B1-%D8%A7 Tue, 10 Jan 2023 00:00:00 GMT وصل ارتفاع أسعار اللحوم في دولة فرنسا إلى 50%، والأغذية بشكل عام، وهو الارتفاع الكبير الذي طرأ خلال الأيام الماضية، بسبب تزايد التضخم في الأسعار، والأزمة الاقتصادية العالمية. وقال خالد شقير، مراسل قناة “القاهرة الإخبارية”، من العاصمة الفرنسية باريس، في برنامج “المراقب”، إن الأخبار الجيدة تكمن في وجود مؤشرات حول عدم انقطاع الكهرباء في فرنسا كما كان يشاع، رغم أعمال الصيانة المستمرة في عدد من محطات توليد الكهرباء. وأضاف “شقير”، أن أسعار الكهرباء المقدمة إلى المصانع الكبرى والمتوسطة والصغيرة، زادت أسعارها من الحكومة الفرنسية مؤخرا، من 10 أضعاف إلى 12 ضعفا. وتابع، أن هذه الزيادة ستؤدي إلى إغلاق المصانع وخاصة المخابز، التي لن تعد قادرة على تسديد فواتير الكهرباء مشيرا إلى أنها ستكون أزمة كبيرة لأن الخبز من أهم الأشياء لدى الفرنسيين. وأردف، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، قال إنه لا يملك حلولا سحرية لحل تلك الأزمات، خاصة وأنها أزمة اقتصادية عالمية لا تخص فرنسا فقط وصل ارتفاع أسعار اللحوم في دولة فرنسا إلى 50%، والأغذية بشكل عام، وهو الارتفاع الكبير الذي طرأ خلال الأيام الماضية، بسبب تزايد التضخم في الأسعار، والأزمة الاقتصادية العالمية. وقال خالد شقير، مراسل قناة “القاهرة الإخبارية”، من العاصمة الفرنسية باريس، في برنامج “المراقب”، إن الأخبار الجيدة تكمن في وجود مؤشرات حول عدم انقطاع الكهرباء في فرنسا كما كان يشاع، رغم أعمال الصيانة المستمرة في عدد من محطات توليد الكهرباء. وأضاف “شقير”، أن أسعار الكهرباء المقدمة إلى المصانع الكبرى والمتوسطة والصغيرة، زادت أسعارها من الحكومة الفرنسية مؤخرا، من 10 أضعاف إلى 12 ضعفا. وتابع، أن هذه الزيادة ستؤدي إلى إغلاق المصانع وخاصة المخابز، التي لن تعد قادرة على تسديد فواتير الكهرباء مشيرا إلى أنها ستكون أزمة كبيرة لأن الخبز من أهم الأشياء لدى الفرنسيين. وأردف، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، قال إنه لا يملك حلولا سحرية لحل تلك الأزمات، خاصة وأنها أزمة اقتصادية عالمية لا تخص فرنسا فقط الإمارات تدعم أوكرانيا لتجاوز أزمة انقطاع الكهرباء http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38874&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.skynewsarabia.com/world/1586727-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%95%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA- Tue, 10 Jan 2023 00:00:00 GMT وصلت العاصمة البولندية وارسو طائرة مساعدات إماراتية تحمل على متنها الدفعة الثانية من مولدات الكهرباء المنزلية، للمساهمة في توفير الطاقة لمنازل المدنيين الأوكرانيين، وتخفيف الآثار المعيشية الصعبة للأسر المتضررة من الأزمة في أوكرانيا. وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة قد أعلنت في ديسمبر الماضي عن تقديم 2500 مولد كهربائي للمدنيين المتضررين نتيجة للأزمة المستمرة في أوكرانيا، والتي أدت إلى تأثر البنية التحتية للطاقة وحدوث انقطاعات في التيار الكهربائي. وجاء ذلك في إطار مساعدة أوكرانيا على مواجهة ظروف الشتاء القاسية، حيث تم تسليم الدفعة الأولى من المولدات والبالغة 1200 مولد خلال الشهر الماضي وتم استكمال المتبقي من المولدات الكهربائية اليوم. وتأتي هذه المساعدات ضمن المساعدات الإغاثية الإنسانية التي خصصتها دولة الإمارات إلى المدنيين المتضررين من الأزمة في أوكرانيا بقيمة 100 مليون دولار. وتجدر الإشارة إلى أن دولة الإمارات بادرت منذ بداية الأزمة في التخفيف عن المتضررين منها، حيث قامت مسبقاً بتسيير نحو 8 طائرات تحمل على متنها 360 طناً من المساعدات الغذائية والطبية وسيارات الإسعاف للاجئين الأوكرانيين في بولندا ومولدوفا وبلغاريا، وذلك استجابة لنداء منظمة الأمم المتحدة العاجل وخطة الاستجابة الإقليمية للاجئين من أوكرانيا. وصلت العاصمة البولندية وارسو طائرة مساعدات إماراتية تحمل على متنها الدفعة الثانية من مولدات الكهرباء المنزلية، للمساهمة في توفير الطاقة لمنازل المدنيين الأوكرانيين، وتخفيف الآثار المعيشية الصعبة للأسر المتضررة من الأزمة في أوكرانيا. وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة قد أعلنت في ديسمبر الماضي عن تقديم 2500 مولد كهربائي للمدنيين المتضررين نتيجة للأزمة المستمرة في أوكرانيا، والتي أدت إلى تأثر البنية التحتية للطاقة وحدوث انقطاعات في التيار الكهربائي. وجاء ذلك في إطار مساعدة أوكرانيا على مواجهة ظروف الشتاء القاسية، حيث تم تسليم الدفعة الأولى من المولدات والبالغة 1200 مولد خلال الشهر الماضي وتم استكمال المتبقي من المولدات الكهربائية اليوم. وتأتي هذه المساعدات ضمن المساعدات الإغاثية الإنسانية التي خصصتها دولة الإمارات إلى المدنيين المتضررين من الأزمة في أوكرانيا بقيمة 100 مليون دولار. وتجدر الإشارة إلى أن دولة الإمارات بادرت منذ بداية الأزمة في التخفيف عن المتضررين منها، حيث قامت مسبقاً بتسيير نحو 8 طائرات تحمل على متنها 360 طناً من المساعدات الغذائية والطبية وسيارات الإسعاف للاجئين الأوكرانيين في بولندا ومولدوفا وبلغاريا، وذلك استجابة لنداء منظمة الأمم المتحدة العاجل وخطة الاستجابة الإقليمية للاجئين من أوكرانيا. “كهرباء دبي” تبحث تعزيز التعاون مع الشركات الألمانية في قطاعات الطاقة والمياه والاستدامة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38873&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://emarat-news.ae/766049/%d9%83%d9%87%d8%b1%d8%a8%d8%a7%d8%a1-%d8%af%d8%a8%d9%8a-%d8%aa%d8%a8% Tue, 10 Jan 2023 00:00:00 GMT بحث معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي وسعادة سيبيله بفاف، القنصل العام الجديد لجمهورية ألمانيا الاتحادية في دبي، على رأس وفد من القنصلية ضم أوليفر أومز، الرئيس التنفيذي للمجلس الألماني الإماراتي المشترك للصناعة والتجارة تعزيز التعاون بين الهيئة والشركات الألمانية وتبادل أفضل الخبرات والتجارب في قطاعات الطاقة والمياه والاستدامة وتطويرها إلى آفاق أوسع. وبحسب “وام”، حضر اللقاء، الذي عقد في المبنى الرئيسي لهيئة كهرباء ومياه دبي، المهندس وليد بن سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز، والمهندس مروان بن حيدر، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الابتكار والمستقبل في الهيئة. واستعرض معالي الطاير – خلال اللقاء – المبادرات الطموحة والمشاريع التطويرية الرائدة والمبتكرة التي تنفذها الهيئة تحقيقاً لرؤية القيادة الرشيدة لتعزيز الاستدامة والتحول نحو اقتصاد أخضر مستدام عبر تنويع مصادر إنتاج الطاقة وزيادة نسبة الطاقة المتجددة والنظيفة ضمن مزيج الطاقة في دبي، تحقيقاً لاستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 واستراتيجية الحياد الكربوني لإمارة دبي 2050 لتوفير 100% من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050. وأوضح أن القدرة الإنتاجية للطاقة النظيفة في دبي تشكل نحو 14% من إجمالي القدرة الإنتاجية الإجمالية للطاقة الكهربائية في دبي، حيث بلغت القدرة الإنتاجية الحالية لمجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، 2027 ميجاوات باستخدام تقنيات الطاقة الشمسية الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة، وستصل القدرة الإنتاجية للمجمع الذي تنفذه الهيئة ويعد أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد على مستوى العالم وفق نظام المنتج المستقل للطاقة، إلى 5,000 ميجاوات بحلول عام 2030. وتطرق إلى جهود الهيئة في توظيف التقنيات الإحلالية للثورة الصناعية الرابعة، وكذلك محطات “الشاحن الأخضر” للمركبات الكهربائية، حيث انتهت الهيئة من تركيب نحو 350 محطة في مختلف أنحاء دبي لدعم التنقل الأخضر في الإمارة والدولة. وأكد معالي الطاير أهمية التعاون بين الهيئة والشركات الألمانية وتبادل أفضل الخبرات والتجارب في قطاعات الطاقة والمياه والاستدامة، والعمل على تطويرها إلى آفاق أوسع، والاستفادة من خبرات الجانبين، مشيراً إلى أن الهيئة لديها شراكات استراتيجية مع عدد من الشركات الألمانية في مجالات الطاقة والطاقة المتجددة والبحوث والتطوير، ولديها شراكة استراتيجية مع شركة سيمنس العالمية تمتد لأكثر من 30 عاماً في مجموعة واسعة من القطاعات لاسيما في تطوير الحلول التقنية لإنتاج الطاقة. ولفت إلى أن الهيئة نفذت مشروع “الهيدروجين الأخضر”، بالتعاون مع “إكسبو 2020 دبي” و”سيمنس للطاقة” ويعد المشروع الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لإنتاج الهيدروجين الأخضر باستخدام الطاقة الشمسية. من جهتها، أثنت القنصل العام الألماني على جهود الهيئة ودورها المتميز في تعزيز التنمية المستدامة في إمارة دبي، وتقدمت بالشكر لمعالي الطاير على إتاحة الفرصة أمام الطرفين لبحث فرص التعاون المشتركة وتعزيز العلاقات الثنائية. بحث معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي وسعادة سيبيله بفاف، القنصل العام الجديد لجمهورية ألمانيا الاتحادية في دبي، على رأس وفد من القنصلية ضم أوليفر أومز، الرئيس التنفيذي للمجلس الألماني الإماراتي المشترك للصناعة والتجارة تعزيز التعاون بين الهيئة والشركات الألمانية وتبادل أفضل الخبرات والتجارب في قطاعات الطاقة والمياه والاستدامة وتطويرها إلى آفاق أوسع. وبحسب “وام”، حضر اللقاء، الذي عقد في المبنى الرئيسي لهيئة كهرباء ومياه دبي، المهندس وليد بن سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز، والمهندس مروان بن حيدر، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الابتكار والمستقبل في الهيئة. واستعرض معالي الطاير – خلال اللقاء – المبادرات الطموحة والمشاريع التطويرية الرائدة والمبتكرة التي تنفذها الهيئة تحقيقاً لرؤية القيادة الرشيدة لتعزيز الاستدامة والتحول نحو اقتصاد أخضر مستدام عبر تنويع مصادر إنتاج الطاقة وزيادة نسبة الطاقة المتجددة والنظيفة ضمن مزيج الطاقة في دبي، تحقيقاً لاستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 واستراتيجية الحياد الكربوني لإمارة دبي 2050 لتوفير 100% من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050. وأوضح أن القدرة الإنتاجية للطاقة النظيفة في دبي تشكل نحو 14% من إجمالي القدرة الإنتاجية الإجمالية للطاقة الكهربائية في دبي، حيث بلغت القدرة الإنتاجية الحالية لمجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، 2027 ميجاوات باستخدام تقنيات الطاقة الشمسية الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة، وستصل القدرة الإنتاجية للمجمع الذي تنفذه الهيئة ويعد أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد على مستوى العالم وفق نظام المنتج المستقل للطاقة، إلى 5,000 ميجاوات بحلول عام 2030. وتطرق إلى جهود الهيئة في توظيف التقنيات الإحلالية للثورة الصناعية الرابعة، وكذلك محطات “الشاحن الأخضر” للمركبات الكهربائية، حيث انتهت الهيئة من تركيب نحو 350 محطة في مختلف أنحاء دبي لدعم التنقل الأخضر في الإمارة والدولة. وأكد معالي الطاير أهمية التعاون بين الهيئة والشركات الألمانية وتبادل أفضل الخبرات والتجارب في قطاعات الطاقة والمياه والاستدامة، والعمل على تطويرها إلى آفاق أوسع، والاستفادة من خبرات الجانبين، مشيراً إلى أن الهيئة لديها شراكات استراتيجية مع عدد من الشركات الألمانية في مجالات الطاقة والطاقة المتجددة والبحوث والتطوير، ولديها شراكة استراتيجية مع شركة سيمنس العالمية تمتد لأكثر من 30 عاماً في مجموعة واسعة من القطاعات لاسيما في تطوير الحلول التقنية لإنتاج الطاقة. ولفت إلى أن الهيئة نفذت مشروع “الهيدروجين الأخضر”، بالتعاون مع “إكسبو 2020 دبي” و”سيمنس للطاقة” ويعد المشروع الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لإنتاج الهيدروجين الأخضر باستخدام الطاقة الشمسية. من جهتها، أثنت القنصل العام الألماني على جهود الهيئة ودورها المتميز في تعزيز التنمية المستدامة في إمارة دبي، وتقدمت بالشكر لمعالي الطاير على إتاحة الفرصة أمام الطرفين لبحث فرص التعاون المشتركة وتعزيز العلاقات الثنائية. افتتاح أكبر محطة طاقة شمسية لإنتاج الكهرباء في دهوك http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38872&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.rudawarabia.net/arabic/kurdistan/080120231 Tue, 10 Jan 2023 00:00:00 GMT رحبت السفيرة الأميركية في العراق بافتتاح محطة لإنتاج الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية في جامعة دهوك، بقدرة إنتاجية تبلغ 2 ميغاواط، ويقول مدير عام كهرباء دهوك إنهم يخططون لمشاريع أكبر. في تغريدة لها، أمس السبت (7 كانون الثاني 2023) قالت السفيرة الأميركية ببغداد، ألينا رومانووسكي: "يتوسع وجود الطاقة المتجددة مع افتتاح مزرعة شمسية 2 ميغاوات في جامعة دهوك". كلفة إنشاء المحطة مليونا دولار صرح مدير عام كهرباء دهوك، شاكر محمود، يوم أمس السبت، لشبكة رووداو الإعلامية بأن الاتحاد الأوروبي تولى تأمين تكاليف إنشاء المحطة. وحسب تغريدة السفيرة الأميركية، فإن وكالة التنمية الدولية الأميركية USAID ساهمت في تمويل المشروع، الذي قالت عنها رومانووسكي: "ستوفر المحطة الطاقة النظيفة لأكثر من 300 ألف شخص وتهدف إلى خفض 1800 طن من انبعاثات الكربون سنوياً". وأشار مدير عام كهرباء دهوك إلى أن المحطة بدأت بإنتاج الطاقة الكهربائية منذ بداية العام الحالي، وتم ربطها بشبكة توزيع الكهرباء الوطنية، وهي المشروع الأول من نوعه على مستوى العراق. وأوضح شاكر محمود أنه لكون المحطة بدون بطاريات شحن، فإنها تنتج الكهرباء في النهار فقط، ومن المتوقع لها أن تنفع الأماكن التي لا تعمل في الليل. تتألف المحطة من 3700 لوح شمسي، يولد كل واحد منها 540 واط من الكهرباء. من خلال إنتاج 2 ميغاواط من الكهرباء، تؤمّن هذه المحطة 0.2% من حاجة محافظة دهوك للكهرباء، ولكن هناك خططاً لرفع الطاقة الإنتاجية لهذه المحطة إلى 10 ميغاواط. وقال مدير عام كهرباء دهوك: "لكوننا في فصل الشتاء ولكون النهار قصيراً، يبلغ إنتاج المحطة الحالي نحو 1.4 ميغاواط، لكنها تبلغ في الصيف طاقته القصوى التي هي 2 ميغاواط". التخطيط للتوجه صوب الطاقة المتجددة في دهوك جاء المشروع الحالي كنتيجة لاتفاق أبرم في (4 شباط 2020) بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP وبين محافظة دهوك. وهدف محافظة دهوك من هذا الاتفاق هو خفض انبعاث الغازات المسببة للاحترار بحلول العام 2030 في حين يوجد في المحافظة الآن، وحسب الأمم المتحدة، أكثر من ألف مولدة أهلية، تلوث هواء المحافظة إلى جانب الضوضاء التي تسببها. وأعلنت الأمم المتحدة أن الهدف من اتفاقها مع محافظة دهوك هو إنتاج 40 ميغاواط من الطاقة النظيفة للمحافظة بحلول العام 2030. وكشف مدير عام كهرباء دهوك لرووداو أنهم يخططون إنشاء محطة طاقة شمسية خلال العام الحالي، تبلغ طاقتها الإنتاجية 150 ميغاواط. كما أشار شاكر محمود إلى أنهم يخططون لإنشاء محطة لإنتاج الطاقة الكهربائية في سرسنك تستفيد من الغاز المصاحب الناتج من الحقول النفطية، تنتج ما بين 100 و300 ميغاواط من الكهرباء. زيادة اعتماد العراق وإقليم كوردستان على الطاقة النظيفة في أيلول من السنة المنصرمة، أنشئت في أربيل وبدعم أميركي محطة طاقة شمسية قدرتها الإنتاجية 200 كيلوواط. وفي أواخر 2022، وقع وزير الكهرباء في حكومة إقليم كوردستان، كمال محمد، عقداً مع شركة (بلوتو أوتو سايكل) إنشاء محطة طاقة شمسية في أربيل خلال 90 يوماً، تبلغ قدرتها الإنتاجية 25 ميغاواط. ويعتمد العراق وإقليم كوردستان بصورة رئيسة على الوقود التقليدي (النفط والغاز) لإنتاج الطاقة الكهربائية، بل أن العراق يعتمد في تشغيل محطات إنتاج الكهرباء على الغاز الطبيعي المستورد من إيران، في حين أن استخدام الوقود التقليدي يخلف آثاراً بيئية سيئة للغاية. والاعتماد على الطاقة الشمسية وبقية مصادر الطاقة النظيفة، في إنتاج الكهرباء، سيساهم في حماية بيئة العراق وإقليم كوردستان، كما ينفي الحاجة إلى نفقات كثيرة تستهلك لشراء الغاز الطبيعي. وكانت الحكومة العراقية السابقة، برئاسة مصطفى الكاظمي، وقعت سنة 2022، عدداً من العقود مع شركة توتال الفرنسية وشركات أخرى لإنشاء محطات طاقة شمسية، إحداها في محافظة المثنى وبإمكانها إنتاج 750 ميغاواط من الكهرباء. وفي تشرين الأول 2022، وقبيل مباشرة كابينة محمد شياع السوداني الوزارية مهامها، أعلن وزير الكهرباء بالوكالة السابق، عادل كريم، أن الوزارة تخطط لإعلان مناقصات في العام 2023 لمشاريع تبلغ قدرتها الإنتاجية 5000 ميغاواط من الكهرباء. يمتلك العراق خامس أكبر احتياطي من النفط على المستوى العالمي، ويستهدف إنتاج 10 غيغاواط من الكهرباء من مصادر الطاقة النظيفة بحلول العام 2030. رحبت السفيرة الأميركية في العراق بافتتاح محطة لإنتاج الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية في جامعة دهوك، بقدرة إنتاجية تبلغ 2 ميغاواط، ويقول مدير عام كهرباء دهوك إنهم يخططون لمشاريع أكبر. في تغريدة لها، أمس السبت (7 كانون الثاني 2023) قالت السفيرة الأميركية ببغداد، ألينا رومانووسكي: "يتوسع وجود الطاقة المتجددة مع افتتاح مزرعة شمسية 2 ميغاوات في جامعة دهوك". كلفة إنشاء المحطة مليونا دولار صرح مدير عام كهرباء دهوك، شاكر محمود، يوم أمس السبت، لشبكة رووداو الإعلامية بأن الاتحاد الأوروبي تولى تأمين تكاليف إنشاء المحطة. وحسب تغريدة السفيرة الأميركية، فإن وكالة التنمية الدولية الأميركية USAID ساهمت في تمويل المشروع، الذي قالت عنها رومانووسكي: "ستوفر المحطة الطاقة النظيفة لأكثر من 300 ألف شخص وتهدف إلى خفض 1800 طن من انبعاثات الكربون سنوياً". وأشار مدير عام كهرباء دهوك إلى أن المحطة بدأت بإنتاج الطاقة الكهربائية منذ بداية العام الحالي، وتم ربطها بشبكة توزيع الكهرباء الوطنية، وهي المشروع الأول من نوعه على مستوى العراق. وأوضح شاكر محمود أنه لكون المحطة بدون بطاريات شحن، فإنها تنتج الكهرباء في النهار فقط، ومن المتوقع لها أن تنفع الأماكن التي لا تعمل في الليل. تتألف المحطة من 3700 لوح شمسي، يولد كل واحد منها 540 واط من الكهرباء. من خلال إنتاج 2 ميغاواط من الكهرباء، تؤمّن هذه المحطة 0.2% من حاجة محافظة دهوك للكهرباء، ولكن هناك خططاً لرفع الطاقة الإنتاجية لهذه المحطة إلى 10 ميغاواط. وقال مدير عام كهرباء دهوك: "لكوننا في فصل الشتاء ولكون النهار قصيراً، يبلغ إنتاج المحطة الحالي نحو 1.4 ميغاواط، لكنها تبلغ في الصيف طاقته القصوى التي هي 2 ميغاواط". التخطيط للتوجه صوب الطاقة المتجددة في دهوك جاء المشروع الحالي كنتيجة لاتفاق أبرم في (4 شباط 2020) بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP وبين محافظة دهوك. وهدف محافظة دهوك من هذا الاتفاق هو خفض انبعاث الغازات المسببة للاحترار بحلول العام 2030 في حين يوجد في المحافظة الآن، وحسب الأمم المتحدة، أكثر من ألف مولدة أهلية، تلوث هواء المحافظة إلى جانب الضوضاء التي تسببها. وأعلنت الأمم المتحدة أن الهدف من اتفاقها مع محافظة دهوك هو إنتاج 40 ميغاواط من الطاقة النظيفة للمحافظة بحلول العام 2030. وكشف مدير عام كهرباء دهوك لرووداو أنهم يخططون إنشاء محطة طاقة شمسية خلال العام الحالي، تبلغ طاقتها الإنتاجية 150 ميغاواط. كما أشار شاكر محمود إلى أنهم يخططون لإنشاء محطة لإنتاج الطاقة الكهربائية في سرسنك تستفيد من الغاز المصاحب الناتج من الحقول النفطية، تنتج ما بين 100 و300 ميغاواط من الكهرباء. زيادة اعتماد العراق وإقليم كوردستان على الطاقة النظيفة في أيلول من السنة المنصرمة، أنشئت في أربيل وبدعم أميركي محطة طاقة شمسية قدرتها الإنتاجية 200 كيلوواط. وفي أواخر 2022، وقع وزير الكهرباء في حكومة إقليم كوردستان، كمال محمد، عقداً مع شركة (بلوتو أوتو سايكل) إنشاء محطة طاقة شمسية في أربيل خلال 90 يوماً، تبلغ قدرتها الإنتاجية 25 ميغاواط. ويعتمد العراق وإقليم كوردستان بصورة رئيسة على الوقود التقليدي (النفط والغاز) لإنتاج الطاقة الكهربائية، بل أن العراق يعتمد في تشغيل محطات إنتاج الكهرباء على الغاز الطبيعي المستورد من إيران، في حين أن استخدام الوقود التقليدي يخلف آثاراً بيئية سيئة للغاية. والاعتماد على الطاقة الشمسية وبقية مصادر الطاقة النظيفة، في إنتاج الكهرباء، سيساهم في حماية بيئة العراق وإقليم كوردستان، كما ينفي الحاجة إلى نفقات كثيرة تستهلك لشراء الغاز الطبيعي. وكانت الحكومة العراقية السابقة، برئاسة مصطفى الكاظمي، وقعت سنة 2022، عدداً من العقود مع شركة توتال الفرنسية وشركات أخرى لإنشاء محطات طاقة شمسية، إحداها في محافظة المثنى وبإمكانها إنتاج 750 ميغاواط من الكهرباء. وفي تشرين الأول 2022، وقبيل مباشرة كابينة محمد شياع السوداني الوزارية مهامها، أعلن وزير الكهرباء بالوكالة السابق، عادل كريم، أن الوزارة تخطط لإعلان مناقصات في العام 2023 لمشاريع تبلغ قدرتها الإنتاجية 5000 ميغاواط من الكهرباء. يمتلك العراق خامس أكبر احتياطي من النفط على المستوى العالمي، ويستهدف إنتاج 10 غيغاواط من الكهرباء من مصادر الطاقة النظيفة بحلول العام 2030. الصين تبني أول شبكة طاقة رقمية مجسمة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38871&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://marsalqatar.qa/post/25016/%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%8A%D9%86-%D8%AA%D8%A8%D9%86%D9%8A-%D8%A3%D9 Tue, 10 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت الصين عن بناء أول شبكة طاقة رقمية مجسمة في مقاطعة "جيانغسو" شرقي البلاد. وبينت شبكة الكهرباء الوطنية الصينية المحدودة، وفق ما بثته وكالة شينخوا للأنباء، أن شبكة الطاقة الافتراضية تتمتع بتقنيات متكاملة مثل أقمار بيدو الصناعية، والحوسبة السحابية، والذكاء الاصطناعي، وحققت الإصلاح ثلاثي الأبعاد لشبكة الطاقة المحلية، التي تشمل 100 ألف كيلومتر من خطوط النقل العلوي و280 ألف برج لنقل الطاقة الكهربائية. وقال جيانغ هاي بوه، نائب مدير عام شركة متخصصة في تكنولوجيا الطاقة ومنشئ المشروع إنه "تم توزيع طائرات بدون طيار لفحص خطوط النقل الأوتوماتيكي لأبراج النقل الكهربائي، وإنه يمكن لهذه الطائرات أداء وظائف مثل التخطيط التلقائي للطرق والمراقبة في الوقت الفعلي". وأضاف "يمكن لشبكة الطاقة الرقمية المجسمة المساعدة في تقصير أوقات استكشاف الأخطاء وإصلاحها بنحو 10 بالمئة وتحسين سلامة وموثوقية شبكة الطاقة خلال ساعات الذروة"، موضحا أن هذه الطائرات تتمتع بقدرات تحديد المواقع بدقة عالية جدا، وكفاءة فحص تصل لحوالي ستة أضعاف كفاءة عمليات الفحص اليدوي. وأشار إلى أنه من المتوقع أن يصل الحمل الأقصى لشبكة طاقة "جيانغسو" إلى 112 مليون كيلوواط خلال موسم الذروة القادم، وذلك تلبية للطلب المتزايد على الكهرباء هذا الشتاء. أعلنت الصين عن بناء أول شبكة طاقة رقمية مجسمة في مقاطعة "جيانغسو" شرقي البلاد. وبينت شبكة الكهرباء الوطنية الصينية المحدودة، وفق ما بثته وكالة شينخوا للأنباء، أن شبكة الطاقة الافتراضية تتمتع بتقنيات متكاملة مثل أقمار بيدو الصناعية، والحوسبة السحابية، والذكاء الاصطناعي، وحققت الإصلاح ثلاثي الأبعاد لشبكة الطاقة المحلية، التي تشمل 100 ألف كيلومتر من خطوط النقل العلوي و280 ألف برج لنقل الطاقة الكهربائية. وقال جيانغ هاي بوه، نائب مدير عام شركة متخصصة في تكنولوجيا الطاقة ومنشئ المشروع إنه "تم توزيع طائرات بدون طيار لفحص خطوط النقل الأوتوماتيكي لأبراج النقل الكهربائي، وإنه يمكن لهذه الطائرات أداء وظائف مثل التخطيط التلقائي للطرق والمراقبة في الوقت الفعلي". وأضاف "يمكن لشبكة الطاقة الرقمية المجسمة المساعدة في تقصير أوقات استكشاف الأخطاء وإصلاحها بنحو 10 بالمئة وتحسين سلامة وموثوقية شبكة الطاقة خلال ساعات الذروة"، موضحا أن هذه الطائرات تتمتع بقدرات تحديد المواقع بدقة عالية جدا، وكفاءة فحص تصل لحوالي ستة أضعاف كفاءة عمليات الفحص اليدوي. وأشار إلى أنه من المتوقع أن يصل الحمل الأقصى لشبكة طاقة "جيانغسو" إلى 112 مليون كيلوواط خلال موسم الذروة القادم، وذلك تلبية للطلب المتزايد على الكهرباء هذا الشتاء. من مخلفات المونديال.. هكذا نجحت قطر في إنتاج الطاقة النظيفة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38870&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.alaraby.com/news/%D9%85%D9%86-%D9%85%D8%AE%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D Tue, 10 Jan 2023 00:00:00 GMT نجحت دولة قطر في إنتاج أكثر 585 ألف كيلو واط/ ساعة من الطاقة النظيفة طوال فترة استضافتها لكأس العالم من خلال إعادة تدوير مخلفات البطولة. فقد شرعت قطر في تبني برامج ترمي إلى توظيف المواد القابلة للتدوير لتحقق منها منافع مزدوجة، إحداها اقتصادية والثانية بيئية. مخلفات المونديال وعلى مدار شهر تقريبًا من احتضان العاصمة الدوحة لبطولة كأس العالم "فيفا" قطر 2022 نتجت أطنان من النفايات التي رأت الدوحة فيها قيمة لا ينبغي إهدارها. إذ أنتجت منها أكثر من 585 ألف كيلو واط/ ساعة من الطاقة النظيفة، وذلك في تجربة تستحق التعميم وتوسيع رقعة العناية بها. فقد ساهم المونديال من خلال المخلفات الناتجة عنه بتزويد المصانع القطرية المختصة بعمليات إعادة التدوير بألفي طن المواد الأولية المطلوبة للمصانع والتي شملت ورقًا ومواد كرتونية ومعدنية وبلاستيكية وزجاجية جرى تحويلها إلى طاقة نظيفة. مركز لاستقبال المخلفات ومن هنا تتجه الدوحة لتدشين مركز لاستقبال المواد القابلة للتدوير من مختلف أرجاء البلاد، بحيث يكون المركز معنيًا بمعالجة النفايات وفرزها وتحويلها إلى الشركات والمصانع حسب طبيعة المواد التي تستخدمها هذه المنشآت سواء بلاستيكية أو معدنية أو عضوية وسواها. ويتوقع أن تحقق ميزانية قطر للعام 2022 فائضًا يصل إلى 28 مليار دولار قد لا تمثل لها عوائد عملية إعادة التدوير المخلفات وخاصة أن بعض البلدان تقوم برميها في مجاري المياه أو تتركها فريسة لألسنة النيران. وتنوي قطر توظيف جميع مواردها المستخدمة وغير المستخدمة لتحقيق أعلى درجات الكفاءة في إدارة مقدرات اقتصادية، والأهم صيانة البيئة كي تكون مشاركة في مستقبل هذا الكوكب الأزرق. نجحت دولة قطر في إنتاج أكثر 585 ألف كيلو واط/ ساعة من الطاقة النظيفة طوال فترة استضافتها لكأس العالم من خلال إعادة تدوير مخلفات البطولة. فقد شرعت قطر في تبني برامج ترمي إلى توظيف المواد القابلة للتدوير لتحقق منها منافع مزدوجة، إحداها اقتصادية والثانية بيئية. مخلفات المونديال وعلى مدار شهر تقريبًا من احتضان العاصمة الدوحة لبطولة كأس العالم "فيفا" قطر 2022 نتجت أطنان من النفايات التي رأت الدوحة فيها قيمة لا ينبغي إهدارها. إذ أنتجت منها أكثر من 585 ألف كيلو واط/ ساعة من الطاقة النظيفة، وذلك في تجربة تستحق التعميم وتوسيع رقعة العناية بها. فقد ساهم المونديال من خلال المخلفات الناتجة عنه بتزويد المصانع القطرية المختصة بعمليات إعادة التدوير بألفي طن المواد الأولية المطلوبة للمصانع والتي شملت ورقًا ومواد كرتونية ومعدنية وبلاستيكية وزجاجية جرى تحويلها إلى طاقة نظيفة. مركز لاستقبال المخلفات ومن هنا تتجه الدوحة لتدشين مركز لاستقبال المواد القابلة للتدوير من مختلف أرجاء البلاد، بحيث يكون المركز معنيًا بمعالجة النفايات وفرزها وتحويلها إلى الشركات والمصانع حسب طبيعة المواد التي تستخدمها هذه المنشآت سواء بلاستيكية أو معدنية أو عضوية وسواها. ويتوقع أن تحقق ميزانية قطر للعام 2022 فائضًا يصل إلى 28 مليار دولار قد لا تمثل لها عوائد عملية إعادة التدوير المخلفات وخاصة أن بعض البلدان تقوم برميها في مجاري المياه أو تتركها فريسة لألسنة النيران. وتنوي قطر توظيف جميع مواردها المستخدمة وغير المستخدمة لتحقيق أعلى درجات الكفاءة في إدارة مقدرات اقتصادية، والأهم صيانة البيئة كي تكون مشاركة في مستقبل هذا الكوكب الأزرق. فاينانشيال تايمز: نقص المهندسين وتراجع القدرة التصنيعية يعرقل إعادة تشغيل الطاقة النووية باليابان http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38869&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.elbalad.news/5595542 Tue, 10 Jan 2023 00:00:00 GMT كشفت صحيفة "فاينانشيال تايمز" البريطانية، في عددها الصادر اليوم، الأربعاء، أن جهود اليابان في إعادة تشغيل محطات الطاقة النووية لديها، خاصة بعدما توقفت منذ أكثر من عقد من الزمان في أعقاب كارثة محطة "فوكوشيما دايتشي" عام 2011، تواجه عراقيل عديدة من بين ذلك نقص المهندسين وتراجع القدرة التصنيعية. وذكرت الصحيفة - في سياق تقرير نشرته عبر موقعها الإلكتروني في هذا الشأن - أن طول فترة تعطيل هذه المحطات عن العمل تسبب في إجهاد سلاسل التوريد رغم طموحات رئيس الوزراء فوميو كيشيدا بشأن بناء محطات طاقة نووية جديدة لمساعدة المصنعين اليابانيين الذين يعملون في ظل مفاعلات أصغر وتقنيات نووية أقل كفاءة. وحذر تنفيذيون وخبراء في الصناعة من أن سلسلة التوريد النووية في البلاد تتعرض لضغوط، خاصة بعدما تسبب حادث 2011 في خروج هائل لأكثر من 20 مصنعًا وشركة، بما في ذلك كاواساكي للصناعات الثقيلة وسوميتومو كيميكال. وقال جورج بوروفاس، رئيس الممارسات النووية في شركة هنتون أندروز كورت في طوكيو، في تصريح خاص لـ"فاينانشيال تايمز": " م يحدث شيء فيما يتعلق بالمحطات النووية الجديدة حتى بدأنا نفقد ببطء موردي المعدات والخبرة والتقنيين، وإذا فقدت جيلًا من ذلك، فمن الصعب حقًا التعافي وهو مصدر قلق كبير لهذه الصناعة"، مشيرًا إلى أن اليابان كانت تحصل على حوالي ثلث طاقتها من 54 مفاعلًا نوويًا قبل كارثة فوكوشيما، ولكنها الآن تملك تسعة فقط في الخدمة. وأكد توموكو موراكامي، كبير الاقتصاديين في معهد اقتصاديات الطاقة باليابان، أن "بناء المحطات الجديدة لم يتوقف فحسب، بل اختفت أيضًا وظائف عديدة تعالج استبدال وإصلاح المعدات الضرورية بشكل كبير". وفي علامة أخرى على تراجع الصناعة النووية في اليابان، أبرزت الصحيفة البريطانية أن اليابان لم تعد قادرة على الشراء محليًا لأنابيب واقية توضع داخل المفاعل النووي لاحتواء الإشعاع بعد انهيار شركة Zirco Products، وهي شركة تصنيع مهمة، في عام 2017 ، كذلك، انخفض عدد المهندسين المهرة المسئولين عن تصنيع المعدات النووية بنحو 45%، وفقًا لرابطة مصنعي الأجهزة الكهربائية اليابانية، فضلا عن تخريج عدد أقل من الطلاب في مجال الهندسة النووية من الجامعات وكليات الدراسات العليا في اليابان، حيث انخفض العدد بنسبة 14 % منذ عام 2011. وعلى الرغم من تداعيات الكارثة، قررت بعض الشركات الرئيسية، مثل ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة وهيتاشي وتوشيبا، الاستثمار في الطاقة النووية، خاصة بعدما حفز انقطاع إمدادات الغاز في أعقاب الأزمة العسكرية بين روسيا وأوكرانيا البلدان في جميع أنحاء العالم على إعادة تقييم سياستها المتعلقة بالطاقة النووية. ويُجادل المؤيدون بأن المفاعلات الصغيرة والمتوسطة أكثر فعالية من حيث التكلفة وأسرع في البناء، على الرغم من أن النقاد يقولون إن مثل هذه المفاعلات لا يمكن أن تنافس في الجودة والخدمة التي حققتها المفاعلات الكبيرة. كشفت صحيفة "فاينانشيال تايمز" البريطانية، في عددها الصادر اليوم، الأربعاء، أن جهود اليابان في إعادة تشغيل محطات الطاقة النووية لديها، خاصة بعدما توقفت منذ أكثر من عقد من الزمان في أعقاب كارثة محطة "فوكوشيما دايتشي" عام 2011، تواجه عراقيل عديدة من بين ذلك نقص المهندسين وتراجع القدرة التصنيعية. وذكرت الصحيفة - في سياق تقرير نشرته عبر موقعها الإلكتروني في هذا الشأن - أن طول فترة تعطيل هذه المحطات عن العمل تسبب في إجهاد سلاسل التوريد رغم طموحات رئيس الوزراء فوميو كيشيدا بشأن بناء محطات طاقة نووية جديدة لمساعدة المصنعين اليابانيين الذين يعملون في ظل مفاعلات أصغر وتقنيات نووية أقل كفاءة. وحذر تنفيذيون وخبراء في الصناعة من أن سلسلة التوريد النووية في البلاد تتعرض لضغوط، خاصة بعدما تسبب حادث 2011 في خروج هائل لأكثر من 20 مصنعًا وشركة، بما في ذلك كاواساكي للصناعات الثقيلة وسوميتومو كيميكال. وقال جورج بوروفاس، رئيس الممارسات النووية في شركة هنتون أندروز كورت في طوكيو، في تصريح خاص لـ"فاينانشيال تايمز": " م يحدث شيء فيما يتعلق بالمحطات النووية الجديدة حتى بدأنا نفقد ببطء موردي المعدات والخبرة والتقنيين، وإذا فقدت جيلًا من ذلك، فمن الصعب حقًا التعافي وهو مصدر قلق كبير لهذه الصناعة"، مشيرًا إلى أن اليابان كانت تحصل على حوالي ثلث طاقتها من 54 مفاعلًا نوويًا قبل كارثة فوكوشيما، ولكنها الآن تملك تسعة فقط في الخدمة. وأكد توموكو موراكامي، كبير الاقتصاديين في معهد اقتصاديات الطاقة باليابان، أن "بناء المحطات الجديدة لم يتوقف فحسب، بل اختفت أيضًا وظائف عديدة تعالج استبدال وإصلاح المعدات الضرورية بشكل كبير". وفي علامة أخرى على تراجع الصناعة النووية في اليابان، أبرزت الصحيفة البريطانية أن اليابان لم تعد قادرة على الشراء محليًا لأنابيب واقية توضع داخل المفاعل النووي لاحتواء الإشعاع بعد انهيار شركة Zirco Products، وهي شركة تصنيع مهمة، في عام 2017 ، كذلك، انخفض عدد المهندسين المهرة المسئولين عن تصنيع المعدات النووية بنحو 45%، وفقًا لرابطة مصنعي الأجهزة الكهربائية اليابانية، فضلا عن تخريج عدد أقل من الطلاب في مجال الهندسة النووية من الجامعات وكليات الدراسات العليا في اليابان، حيث انخفض العدد بنسبة 14 % منذ عام 2011. وعلى الرغم من تداعيات الكارثة، قررت بعض الشركات الرئيسية، مثل ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة وهيتاشي وتوشيبا، الاستثمار في الطاقة النووية، خاصة بعدما حفز انقطاع إمدادات الغاز في أعقاب الأزمة العسكرية بين روسيا وأوكرانيا البلدان في جميع أنحاء العالم على إعادة تقييم سياستها المتعلقة بالطاقة النووية. ويُجادل المؤيدون بأن المفاعلات الصغيرة والمتوسطة أكثر فعالية من حيث التكلفة وأسرع في البناء، على الرغم من أن النقاد يقولون إن مثل هذه المفاعلات لا يمكن أن تنافس في الجودة والخدمة التي حققتها المفاعلات الكبيرة. انقطاع الكهرباء عن 500 ألف منزل وشركة في كاليفورنيا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38868&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.elfagr.org/4595781 Mon, 09 Jan 2023 00:00:00 GMT انقطعت الكهرباء عن أكثر من 500 ألف منزل وشركة في جميع أنحاء ولاية كاليفورنيا الأمريكية مع استعداد الولاية لأسبوع آخر من الأمطار الغزيرة والرياح العاتية والفيضانات المحتملة، مع توقعات بأن تكون موجة الطقس الأسوأ خلال يومين. ووفقا لـ "الألمانية" منذ أواخر كانون الأول (ديسمبر)، تعرضت كاليفورنيا لموجات من العواصف وتيارات كبيرة من الرطوبة تتصاعد من المحيط الهادئ، تجلب أمطارا غزيرة وثلوجا، وتزيد من خطر الانهيارات الطينية وانقطاع التيار الكهربائي عند هبوطها. ومن المحتمل أن تكون تلك التقلبات قد تسببت في أضرار تزيد على مليار دولار حتى الآن، مع توقعات باستمرار ذلك في الارتفاع، وفقا لتقدير شركة "أكو ويزر". ولقي خمسة أشخاص على الأقل حتفهم حتى الآن. وكانت قد تسببت العاصفة الشتوية الشديدة التي ضربت الولايات المتحدة، في إلغاء آلاف الرحلات الجوية خلال العطلة الطويلة أخيرا. وبلغ إجمالي عدد الرحلات الملغاة، 2767 رحلة، ومن إجمالي الرحلات المتأخرة، البالغ 5319 رحلة، تأخرت 641 رحلة داخل الولايات المتحدة أو لخارجها. ووفقا لموقع تتبع الرحلات "فلايت أوير"، ألغت شركة "ساوث ويست أيرلاينز" 725 رحلة، فضلا عن تأخر 103 رحلات. وألغت شركة "تشاينا إيسترن أيرلاينز" 596 رحلة، التي تصل إلى 32 في المائة من إجمالي رحلاتها. وبلغ إجمالي الرحلات الملغاة لشركة طيران "دلتا" 247 رحلة إلى جانب تأخير 69 رحلة، كما ألغت شركة "يونايتد أيرلاينز" 84 رحلة، وألغت خطوط طيران "ألاسكا" 79 رحلة. واعترفت كاثي هوشول حاكمة ولاية نيويورك، المولودة في بافالو، بأنها "أزمة كبرى". وقالت، "شهدت كل العواصف الشتوية في الأعوام الـ60 الأخيرة"، مؤكدة أن العاصفة الحالية "هي الأسوأ". وكان أكثر من 48 ألف منزل دون كهرباء على الساحل الشرقي حسب الموقع الإلكتروني "باور-آوتيج" الذي تحدث عن انقطاع التيار عن نحو 150 ألف منزل في البداية. انقطعت الكهرباء عن أكثر من 500 ألف منزل وشركة في جميع أنحاء ولاية كاليفورنيا الأمريكية مع استعداد الولاية لأسبوع آخر من الأمطار الغزيرة والرياح العاتية والفيضانات المحتملة، مع توقعات بأن تكون موجة الطقس الأسوأ خلال يومين. ووفقا لـ "الألمانية" منذ أواخر كانون الأول (ديسمبر)، تعرضت كاليفورنيا لموجات من العواصف وتيارات كبيرة من الرطوبة تتصاعد من المحيط الهادئ، تجلب أمطارا غزيرة وثلوجا، وتزيد من خطر الانهيارات الطينية وانقطاع التيار الكهربائي عند هبوطها. ومن المحتمل أن تكون تلك التقلبات قد تسببت في أضرار تزيد على مليار دولار حتى الآن، مع توقعات باستمرار ذلك في الارتفاع، وفقا لتقدير شركة "أكو ويزر". ولقي خمسة أشخاص على الأقل حتفهم حتى الآن. وكانت قد تسببت العاصفة الشتوية الشديدة التي ضربت الولايات المتحدة، في إلغاء آلاف الرحلات الجوية خلال العطلة الطويلة أخيرا. وبلغ إجمالي عدد الرحلات الملغاة، 2767 رحلة، ومن إجمالي الرحلات المتأخرة، البالغ 5319 رحلة، تأخرت 641 رحلة داخل الولايات المتحدة أو لخارجها. ووفقا لموقع تتبع الرحلات "فلايت أوير"، ألغت شركة "ساوث ويست أيرلاينز" 725 رحلة، فضلا عن تأخر 103 رحلات. وألغت شركة "تشاينا إيسترن أيرلاينز" 596 رحلة، التي تصل إلى 32 في المائة من إجمالي رحلاتها. وبلغ إجمالي الرحلات الملغاة لشركة طيران "دلتا" 247 رحلة إلى جانب تأخير 69 رحلة، كما ألغت شركة "يونايتد أيرلاينز" 84 رحلة، وألغت خطوط طيران "ألاسكا" 79 رحلة. واعترفت كاثي هوشول حاكمة ولاية نيويورك، المولودة في بافالو، بأنها "أزمة كبرى". وقالت، "شهدت كل العواصف الشتوية في الأعوام الـ60 الأخيرة"، مؤكدة أن العاصفة الحالية "هي الأسوأ". وكان أكثر من 48 ألف منزل دون كهرباء على الساحل الشرقي حسب الموقع الإلكتروني "باور-آوتيج" الذي تحدث عن انقطاع التيار عن نحو 150 ألف منزل في البداية. مستوحاة من السحالي.. ابتكار تقنية لتخزين الكهرباء تنافس البطاريات http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38867&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://alwatannews.net/Life-Style/article/1045612/%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%88%D8%AD%D8%A7%D8%A9-%D9%8 Mon, 09 Jan 2023 00:00:00 GMT ابتكر باحثون من جامعة "إيست تشاينا" الصينية للعلوم والتقنية بالتعاون مع جامعة "أكسفورد" البريطانية، مكثفات فائقة التخزين للطاقة الكهربائية ذات كثافة كهربائية عالية، يمكنها تطوير البطاريات القابلة لإعادة الشحن أو استبدالها في المستقبل. وطور الباحثون قدرة المكثفات على تكثيف الطاقة من خلال ابتكار قطب كهربائي غير مسبوق، يتنفس غاز الكلورايد بطريقة مشابهة للسحالي التي تتنفس تحت الماء. استوحى الباحثون في ابتكارهم، قدرة بعض أنواع السحالي البرمائية على التنفس تحت الماء بواسطة فقاعة هوائية مرتبطة برأسها ولا تستطيع المكثفات الحالية تخزين الطاقة بكثافة عالية، ما يمنع استخدامها لوقت طويل، وتنحصر تطبيقاتها الحالية في تعويض انقطاعات الطاقة لوقت قصير في المصانع والمستشفيات ومراكز معالجة البيانات. وأشار الباحثون في دراستهم المنشورة في مجلة "أنجواندتي كيمي" العلمية، إلى أن المكثفات تساعد السيارات والحافلات على توفير الطاقة بفضل توليدها لشحنة كهربائية مرتفعة خلال وقت قصير؛ ما سمح بتطبيقها حديثا في توليد الطاقة الشمسية لتثبيت تغيرات التوتر الكهربائي. وتختلف المكثفات الحالية عن البطاريات بانخفاض كثافتها الكهربائية وصعوبة استخدامها لتشغيل الأجهزة الكهربائية لوقت طويل؛ ما دفع الباحثين إلى البحث عن طريقة لجمع ميزات البطاريات والمكثفات معا في المكثفات الفائقة، دون رفع تكلفة إنتاجها. واستوحى الباحثون قدرة بعض أنواع السحالي البرمائية على التنفس تحت الماء بواسطة فقاعة هوائية مرتبطة برأسها، التي تسمح لها بالتنفس عند بحثها عن الطعام تحت الماء. وطور الباحثون قطبا كهربائيا مصنوعا من الكربون المسامي المؤلف من أنابيب نانوية، ويمكنه تخزين طبقة غازية عند غمره في المحلول الكهربائي، ويتألف الغاز المحيط بالقطب الكهربائي المغموس في محلول من ملح الطعام، من غاز الكلوراين الذي يدخل في تفاعل الإرجاع داخل البطارية، ويساعد على فصل شحنات المكثفات الفائقة. وعند شحن المكثفات يولد القطب الكهربائي إلكترونات كهربائية من خلال غاز الكلوراين، ما يسبب تشكل أيونات مشحونة بما يشبه الزفير، وعند تفريغ شحن البطارية واستهلاك الكهرباء، تتأكسد الأيونات وتعود إلى مسامات القطب الكهربائي، بما يشبه الشهيق. واستخدم الباحثون طرقًا تحليلية للتأكد من مساهمة الانتقال السريع للغاز وتفاعله مع الأقطاب، في رفع كثافة طاقة المكثفات بشكل كبير، واستمرارها ضمن مستويات مرتفعة خلال آلاف الدورات من الاستخدام؛ وفقا لموقع فيز دوت أورغ. ويعمل الباحثون على تزويد التقنية بقابلية استخدامها في الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية، وقد يفسح ذلك مجالا أمام تطبيقات واسعة في الشحن السريع والبطاريات طويلة الأمد، فضلا عن احتمال ظهور جيل جديد من البطاريات. ابتكر باحثون من جامعة "إيست تشاينا" الصينية للعلوم والتقنية بالتعاون مع جامعة "أكسفورد" البريطانية، مكثفات فائقة التخزين للطاقة الكهربائية ذات كثافة كهربائية عالية، يمكنها تطوير البطاريات القابلة لإعادة الشحن أو استبدالها في المستقبل. وطور الباحثون قدرة المكثفات على تكثيف الطاقة من خلال ابتكار قطب كهربائي غير مسبوق، يتنفس غاز الكلورايد بطريقة مشابهة للسحالي التي تتنفس تحت الماء. استوحى الباحثون في ابتكارهم، قدرة بعض أنواع السحالي البرمائية على التنفس تحت الماء بواسطة فقاعة هوائية مرتبطة برأسها ولا تستطيع المكثفات الحالية تخزين الطاقة بكثافة عالية، ما يمنع استخدامها لوقت طويل، وتنحصر تطبيقاتها الحالية في تعويض انقطاعات الطاقة لوقت قصير في المصانع والمستشفيات ومراكز معالجة البيانات. وأشار الباحثون في دراستهم المنشورة في مجلة "أنجواندتي كيمي" العلمية، إلى أن المكثفات تساعد السيارات والحافلات على توفير الطاقة بفضل توليدها لشحنة كهربائية مرتفعة خلال وقت قصير؛ ما سمح بتطبيقها حديثا في توليد الطاقة الشمسية لتثبيت تغيرات التوتر الكهربائي. وتختلف المكثفات الحالية عن البطاريات بانخفاض كثافتها الكهربائية وصعوبة استخدامها لتشغيل الأجهزة الكهربائية لوقت طويل؛ ما دفع الباحثين إلى البحث عن طريقة لجمع ميزات البطاريات والمكثفات معا في المكثفات الفائقة، دون رفع تكلفة إنتاجها. واستوحى الباحثون قدرة بعض أنواع السحالي البرمائية على التنفس تحت الماء بواسطة فقاعة هوائية مرتبطة برأسها، التي تسمح لها بالتنفس عند بحثها عن الطعام تحت الماء. وطور الباحثون قطبا كهربائيا مصنوعا من الكربون المسامي المؤلف من أنابيب نانوية، ويمكنه تخزين طبقة غازية عند غمره في المحلول الكهربائي، ويتألف الغاز المحيط بالقطب الكهربائي المغموس في محلول من ملح الطعام، من غاز الكلوراين الذي يدخل في تفاعل الإرجاع داخل البطارية، ويساعد على فصل شحنات المكثفات الفائقة. وعند شحن المكثفات يولد القطب الكهربائي إلكترونات كهربائية من خلال غاز الكلوراين، ما يسبب تشكل أيونات مشحونة بما يشبه الزفير، وعند تفريغ شحن البطارية واستهلاك الكهرباء، تتأكسد الأيونات وتعود إلى مسامات القطب الكهربائي، بما يشبه الشهيق. واستخدم الباحثون طرقًا تحليلية للتأكد من مساهمة الانتقال السريع للغاز وتفاعله مع الأقطاب، في رفع كثافة طاقة المكثفات بشكل كبير، واستمرارها ضمن مستويات مرتفعة خلال آلاف الدورات من الاستخدام؛ وفقا لموقع فيز دوت أورغ. ويعمل الباحثون على تزويد التقنية بقابلية استخدامها في الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية، وقد يفسح ذلك مجالا أمام تطبيقات واسعة في الشحن السريع والبطاريات طويلة الأمد، فضلا عن احتمال ظهور جيل جديد من البطاريات. اليابان تبحث توليد الكهرباء من الثلج لتغطية نقص الطاقة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38866&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://darelhilal.com/News/1524711.aspx Mon, 09 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت السلطات اليابانية، اليوم أن مدينة أوموري الواقعة شمال شرق اليابان بدأت الأبحاث لتوليد الكهرباء من الثلوج، بهدف تأمين مصدر طاقة متجددة لتغطية النقص المحتمل. وأوضحت وكالة "كيودو" للأنباء اليابانية أن مدينة أوموري التي تشهد ثلوجاً كثيفة كل عام بدأت تجربة في حوض سباحة بمدرسة ابتدائية مهجورة لاستكشاف جدوى إنتاج الطاقة من خلال الاستفادة من اختلاف درجات الحرارة بين الثلج المخزن والهواء المحيط. وتتطلع الشركات اليابانية المتخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات بالاشتراك مع جامعة الاتصالات الكهربائية في طوكيو إلى تشغيل توربين بالطاقة المنتجة عندما يتم تبريد السائل بالثلج المخزن ثم تبخره بفعل حرارة الهواء المحيط. وجذب توليد الكهرباء باستخدام الثلج المخزن الانتباه مؤخراً كمصدر طاقة صديق للبيئة ومنخفض التكلفة وآمن. أعلنت السلطات اليابانية، اليوم أن مدينة أوموري الواقعة شمال شرق اليابان بدأت الأبحاث لتوليد الكهرباء من الثلوج، بهدف تأمين مصدر طاقة متجددة لتغطية النقص المحتمل. وأوضحت وكالة "كيودو" للأنباء اليابانية أن مدينة أوموري التي تشهد ثلوجاً كثيفة كل عام بدأت تجربة في حوض سباحة بمدرسة ابتدائية مهجورة لاستكشاف جدوى إنتاج الطاقة من خلال الاستفادة من اختلاف درجات الحرارة بين الثلج المخزن والهواء المحيط. وتتطلع الشركات اليابانية المتخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات بالاشتراك مع جامعة الاتصالات الكهربائية في طوكيو إلى تشغيل توربين بالطاقة المنتجة عندما يتم تبريد السائل بالثلج المخزن ثم تبخره بفعل حرارة الهواء المحيط. وجذب توليد الكهرباء باستخدام الثلج المخزن الانتباه مؤخراً كمصدر طاقة صديق للبيئة ومنخفض التكلفة وآمن. اليونان تبدأ توليد الكهرباء من الطاقة الحرارية الجوفية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38865&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.alroeya.com/232-0/2310211-%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%86-%D8%AA%D8%A8%D8%AF Mon, 09 Jan 2023 00:00:00 GMT بدأت اليونان الاتجاه إلى توليد الطاقة الكهربائية من الطاقة الحرارية الأرضية، حيث أصدر وزير البيئة والطاقة اليوناني، كوستاس سكريكاس، شروط وإجراءات تأجير واستغلال حقول الطاقة الحرارية الأرضية لإنتاج الكهرباء، بحسب تقرير نشره موقع "ekathimerini" الإخباري اليوناني، اليوم الأحد. وأوضح التقرير أن أكبر حقل للطاقة الحرارية الأرضية في اليونان، يقع في مجمع «ميلوس»، و«كيمولوس»، و«بولييغوس»، حيث حصلت شركة ""PPC للطاقة المتجددة، على ترخيص لتشغيل حقول الطاقة الحرارية الأرضية، بالإضافة إلى حقلَي "Nisyros" و"Methana". وقالت الجمعية اليونانية للبيئة والثقافة إن حقول «ميلوس»، و«كيمولوس»، و«بولييغوس»، بمقدورها أن تنتج حجماً من الطاقة، يغطي نصف احتياجات الطاقة في جزر «سيكلاديز». ولفت التقرير إلى أنه بحلول عام 2025، سيتم بناء وتشغيل أول وحدة لتوليد الطاقة، وفي أعقابها باقي الوحدات.   بدأت اليونان الاتجاه إلى توليد الطاقة الكهربائية من الطاقة الحرارية الأرضية، حيث أصدر وزير البيئة والطاقة اليوناني، كوستاس سكريكاس، شروط وإجراءات تأجير واستغلال حقول الطاقة الحرارية الأرضية لإنتاج الكهرباء، بحسب تقرير نشره موقع "ekathimerini" الإخباري اليوناني، اليوم الأحد. وأوضح التقرير أن أكبر حقل للطاقة الحرارية الأرضية في اليونان، يقع في مجمع «ميلوس»، و«كيمولوس»، و«بولييغوس»، حيث حصلت شركة ""PPC للطاقة المتجددة، على ترخيص لتشغيل حقول الطاقة الحرارية الأرضية، بالإضافة إلى حقلَي "Nisyros" و"Methana". وقالت الجمعية اليونانية للبيئة والثقافة إن حقول «ميلوس»، و«كيمولوس»، و«بولييغوس»، بمقدورها أن تنتج حجماً من الطاقة، يغطي نصف احتياجات الطاقة في جزر «سيكلاديز». ولفت التقرير إلى أنه بحلول عام 2025، سيتم بناء وتشغيل أول وحدة لتوليد الطاقة، وفي أعقابها باقي الوحدات.   إنجاز خطوة هامة في بناء أول منصة عائمة في أعماق البحار لطاقة الرياح في الصين http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38864&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 http://arabic.people.com.cn/n3/2023/0104/c31659-10191848.html Mon, 09 Jan 2023 00:00:00 GMT ذكرت صحيفة "العلوم والتكنولوجيا اليومية" يوم الثلاثاء الماضي، أن الشركة الوطنية الصينية للنفط البحري (كنوك) أكملت عمليات تجميع الهيكل العائم لأول منصة عائمة في أعماق البحار لطاقة الرياح في البلاد. ويمثل ذلك خطوة هامة في بناء أول مشروع لطاقة الرياح البحرية في العالم بعمق مياه يزيد عن 100 متر، ومسافة بحرية تزيد عن 100 كيلومتر، بحسب الصحيفة. وسيتم تركيب المنصة التي قامت شركة "كنوك" ببنائها والاستثمار فيها، في حقل بحري للنفط على بعد 136 كيلومتراً من ونتشانغ في مقاطعة هاينان الجزرية بجنوبي الصين، حيث تشكّل الرياح الشديدة والموجات البحرية تحدياً كبيراً لتصميم منصة طاقة الرياح. وذكرت الصحيفة أنه وبعد تشغيل المشروع المذكور، سيتم توصيل الكهرباء المُولّدة من التوربين بشبكة الطاقة لمجموعة حقل النفط البحري لإنتاج النفط والغاز، بقدرة إنتاج سنوية للطاقة تصل إلى 22 مليون كيلوواط/سا، ما يُوفّر 7.73 مليون متر مكعب من غاز الوقود، ويُقلل من حجم انبعاث أكسيد ثاني الكربون بـ 22 ألف طن. وقال لي نان، كبير الباحثين في "كنوك"، إن طاقة الرياح العائمة تتمتع بآفاق تطبيق واسعة، حيث لا يمكن استخدامها فقط في الاستهلاك المحلي وإمداد الطاقة للمرافق البحرية، بل في تطوير المزارع البحرية، وإنتاج الهيدروجين من مياه البحر، والسياحة البحرية والموارد المعدنية البحرية. ذكرت صحيفة "العلوم والتكنولوجيا اليومية" يوم الثلاثاء الماضي، أن الشركة الوطنية الصينية للنفط البحري (كنوك) أكملت عمليات تجميع الهيكل العائم لأول منصة عائمة في أعماق البحار لطاقة الرياح في البلاد. ويمثل ذلك خطوة هامة في بناء أول مشروع لطاقة الرياح البحرية في العالم بعمق مياه يزيد عن 100 متر، ومسافة بحرية تزيد عن 100 كيلومتر، بحسب الصحيفة. وسيتم تركيب المنصة التي قامت شركة "كنوك" ببنائها والاستثمار فيها، في حقل بحري للنفط على بعد 136 كيلومتراً من ونتشانغ في مقاطعة هاينان الجزرية بجنوبي الصين، حيث تشكّل الرياح الشديدة والموجات البحرية تحدياً كبيراً لتصميم منصة طاقة الرياح. وذكرت الصحيفة أنه وبعد تشغيل المشروع المذكور، سيتم توصيل الكهرباء المُولّدة من التوربين بشبكة الطاقة لمجموعة حقل النفط البحري لإنتاج النفط والغاز، بقدرة إنتاج سنوية للطاقة تصل إلى 22 مليون كيلوواط/سا، ما يُوفّر 7.73 مليون متر مكعب من غاز الوقود، ويُقلل من حجم انبعاث أكسيد ثاني الكربون بـ 22 ألف طن. وقال لي نان، كبير الباحثين في "كنوك"، إن طاقة الرياح العائمة تتمتع بآفاق تطبيق واسعة، حيث لا يمكن استخدامها فقط في الاستهلاك المحلي وإمداد الطاقة للمرافق البحرية، بل في تطوير المزارع البحرية، وإنتاج الهيدروجين من مياه البحر، والسياحة البحرية والموارد المعدنية البحرية. تركيا تخطط لإنتاج نحو 30 غيغاواط من طاقة الرياح المركبة بحلول 2035 http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38863&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.dailysabah.com/arabic/energy/2023/01/07/%D8%AA%D8%B1%D9%83%D9%8A%D8%A7-%D8%AA%D8%AE%D8% Mon, 09 Jan 2023 00:00:00 GMT تعمل تركيا على زيادة القدرة المركبة لطاقة الرياح بهدف إيصالها إلى 29.6 غيغاواط بحلول عام 2035، منها 5 غيغاواط في البحر. وقُدِّرت التوقعات من خلال خطة الطاقة الوطنية التركية المنشورة مؤخراً، والتي أُعدِّت على أساس هدف وزارة الطاقة والموارد الطبيعية لتحقيق صافي انبعاثات صفرية بحلول العام 2053. وتضمنت الخطة خطوات يتعين اتخاذها حتى ذلك الحين، منها أن يتم تشغيل حوالي 96.6 غيغاواط من الطاقة الكهربائية في الفترة 2020-2035، وفقاً للخطة. وتم حساب ارتفاع حصة مصادر الطاقة المتجددة المتقطعة في الطاقة الكهربائية المركبة إلى 43.5% وحصة مصادر الطاقة المتجددة إلى 64.7% في الفترة المذكورة. كما تقرر في الخطة أن تبلغ السعة المركبة لطاقة الرياح في البلاد 29.6 غيغاواط عام 2035، منها 24.6 غيغاواط في البر و 5 غيغاواط في البحر. وقدم ولي بيلغي خان ياشاجان نائب رئيس مجلس إدارة جمعية طاقة الرياح البحرية، تقييماً مفصلاً لهدف تركيب طاقة الرياح البحرية في تركيا. وفي إشارة إلى أن الإعلان عن الهدف يمثل بداية مهمة للقطاع، قال ياشاجان: "نعتقد أن هذه الخطوة ستسهم في أن تكون بلادنا قاعدة إمداد لمحطات طاقة الرياح البحرية وكذلك مركزاً لتطوير القطاع البحري". وأكد على أن إنتاج الهيدروجين الأخضر يمكن أن يتم أيضاً من خلال محطات الطاقة البحرية، مشيراً أن: "طاقة الرياح البحرية هي منطقة غير مستخدمة في تركيا ولديها إمكانات كبيرة". وأوضح أنه تتم تجربة أساليب جديدة في مجال الطاقة المتجددة في جميع أنحاء العالم ضمن إطار عمل نماذج واحتياجات أعمال الطاقة، وأن "الرياح لا تُستخدم فقط لتوليد الطاقة، بل تُستخدم أيضاً في إنتاج الهيدروجين". وشدد على أنه "في تركيا، يمكن استخدام محطات الطاقة هذه في إنتاج الهيدروجين الأخضر". وتُعد تركيا من بين الدول الأربع التي تتمتع بأعلى إمكانات طاقة رياح بحرية، وفقاً لتقرير مجلس طاقة الرياح العالمي الذي نُشر العام الماضي. وأكد ياشاجان بالقول: "تقرير مجلس طاقة الرياح العالمية 2022" يوضح أن تركيا وأذربيجان وأستراليا وسريلانكا تبرز باعتبارها البلدان التي تتمتع بأعلى إمكانات طاقة رياح بحرية. وتبلغ الطاقة المركبة لطاقة الرياح البرية في تركيا 11 غيغاواط، وتُحسب إمكانات الدولة التي لا تمتلك حتى الآن محطة طاقة رياح بحرية، على أنها 70 غيغاواط. تعمل تركيا على زيادة القدرة المركبة لطاقة الرياح بهدف إيصالها إلى 29.6 غيغاواط بحلول عام 2035، منها 5 غيغاواط في البحر. وقُدِّرت التوقعات من خلال خطة الطاقة الوطنية التركية المنشورة مؤخراً، والتي أُعدِّت على أساس هدف وزارة الطاقة والموارد الطبيعية لتحقيق صافي انبعاثات صفرية بحلول العام 2053. وتضمنت الخطة خطوات يتعين اتخاذها حتى ذلك الحين، منها أن يتم تشغيل حوالي 96.6 غيغاواط من الطاقة الكهربائية في الفترة 2020-2035، وفقاً للخطة. وتم حساب ارتفاع حصة مصادر الطاقة المتجددة المتقطعة في الطاقة الكهربائية المركبة إلى 43.5% وحصة مصادر الطاقة المتجددة إلى 64.7% في الفترة المذكورة. كما تقرر في الخطة أن تبلغ السعة المركبة لطاقة الرياح في البلاد 29.6 غيغاواط عام 2035، منها 24.6 غيغاواط في البر و 5 غيغاواط في البحر. وقدم ولي بيلغي خان ياشاجان نائب رئيس مجلس إدارة جمعية طاقة الرياح البحرية، تقييماً مفصلاً لهدف تركيب طاقة الرياح البحرية في تركيا. وفي إشارة إلى أن الإعلان عن الهدف يمثل بداية مهمة للقطاع، قال ياشاجان: "نعتقد أن هذه الخطوة ستسهم في أن تكون بلادنا قاعدة إمداد لمحطات طاقة الرياح البحرية وكذلك مركزاً لتطوير القطاع البحري". وأكد على أن إنتاج الهيدروجين الأخضر يمكن أن يتم أيضاً من خلال محطات الطاقة البحرية، مشيراً أن: "طاقة الرياح البحرية هي منطقة غير مستخدمة في تركيا ولديها إمكانات كبيرة". وأوضح أنه تتم تجربة أساليب جديدة في مجال الطاقة المتجددة في جميع أنحاء العالم ضمن إطار عمل نماذج واحتياجات أعمال الطاقة، وأن "الرياح لا تُستخدم فقط لتوليد الطاقة، بل تُستخدم أيضاً في إنتاج الهيدروجين". وشدد على أنه "في تركيا، يمكن استخدام محطات الطاقة هذه في إنتاج الهيدروجين الأخضر". وتُعد تركيا من بين الدول الأربع التي تتمتع بأعلى إمكانات طاقة رياح بحرية، وفقاً لتقرير مجلس طاقة الرياح العالمي الذي نُشر العام الماضي. وأكد ياشاجان بالقول: "تقرير مجلس طاقة الرياح العالمية 2022" يوضح أن تركيا وأذربيجان وأستراليا وسريلانكا تبرز باعتبارها البلدان التي تتمتع بأعلى إمكانات طاقة رياح بحرية. وتبلغ الطاقة المركبة لطاقة الرياح البرية في تركيا 11 غيغاواط، وتُحسب إمكانات الدولة التي لا تمتلك حتى الآن محطة طاقة رياح بحرية، على أنها 70 غيغاواط. اتفاق وشيك بين الحكومة البلجيكية وإنجي الفرنسية لإطالة عمر المحطات النووية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38862&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.albawabhnews.com/4728493 Mon, 09 Jan 2023 00:00:00 GMT استأنفت الحكومة البلجيكية ومجموعة الطاقة الفرنسية (إنجي)، المفاوضات الخاصة بتمديد عمر أحدث مفاعلين في الأسطول النووي البلجيكي (دويل 4، وتيهانج 3 ) لمدة عشر سنوات قادمة على أمل التوصل إلى اتفاق نهائي. ونقلت صحيفة (7sur 7) البلجيكية عن مصادر حكومية بلجيكية - لم تسمها - القول إن المحادثات بين الطرفين كانت بناءة إلا أنها واجهت صعوبات فيما يتعلق بمسألة إدارة النفايات النووية وتكاليفها؛ حيث ترغب شركة إنجى تحديد سقف لها. يشار إلى أن المفاوضات بين الحكومة الفيدرالية وإنجي الفرنسية قد انطلقت - منذ أشهر - بشأن تمديد مفاعيل دويل 4، وتيهانج 3 لمدة عشر سنوات من أجل ضمان إمدادات الكهرباء الآمنة للبلاد. وبحلول يوليو الماضى توصل الطرفان إلى اتفاق من حيث المبدأ (خطاب النوايا) وكان متوقعا التوصل إلى اتفاق نهائي بحلول نهاية العام الماضى إلا ان الأمر باء بالفشل. ووفقا لـ خطاب النوايا، التي تم التوصل إليه، سيتم تشغيل كلا المفاعلين في أكتوبر ونوفمبر 2026، بحيث يتم ضمان أمن الطاقة في البلاد في بداية شتاء 2026-2027 كما سيتم إطلاق مشروع مشترك بنسبة 50:50، لإدارة الوحدات النووية وتحديد الالتزامات والتكاليف المستقبلية لإدارة النفايات والوقود المستهلك. وتعتزم بلجيكا استثمار 100 مليون يورو خلال 4 سنوات في تقنية الطاقة النووية، مع التركيز على المفاعلات النموذجية الأصغر، وإمكان التعاون مع فرنسا وهولندا. وكانت بلجيكا تعتزم إغلاق محطاتها النووية بالكامل بحلول عام 2025، وجاء قرارها باستمرار العمل بالطاقة النووية فى إطار الجهود المبذولة؛ لتجنب الاعتماد على واردات الوقود الأحفوري من روسيا. وقررت الحكومة الفيدرالية في بلجيكا - مارس الماضي - اتخاذ خطوات لمواجهة تداعيات الأزمة الروسية الأوكرانية، منها تمديد 2 جيجاواط من القدرة النووية لمدة 10 أعوام، وتقديم حزمة بقيمة 2ر1 مليار يورو؛ لتسريع تحولات الطاقة وحماية المستهلكين من ارتفاع أسعار الطاقة. وتمثّل المفاعلات النووية - التي دخلت الخدمة في عام 1985 - 35% من سعة الطاقة النووية في بلجيكا بنحو 2 جيجاواط، وتمتلك الدولة الواقعة في غرب أوروبا محطتين للطاقة النووية بإجمالي 7 مفاعلات. استأنفت الحكومة البلجيكية ومجموعة الطاقة الفرنسية (إنجي)، المفاوضات الخاصة بتمديد عمر أحدث مفاعلين في الأسطول النووي البلجيكي (دويل 4، وتيهانج 3 ) لمدة عشر سنوات قادمة على أمل التوصل إلى اتفاق نهائي. ونقلت صحيفة (7sur 7) البلجيكية عن مصادر حكومية بلجيكية - لم تسمها - القول إن المحادثات بين الطرفين كانت بناءة إلا أنها واجهت صعوبات فيما يتعلق بمسألة إدارة النفايات النووية وتكاليفها؛ حيث ترغب شركة إنجى تحديد سقف لها. يشار إلى أن المفاوضات بين الحكومة الفيدرالية وإنجي الفرنسية قد انطلقت - منذ أشهر - بشأن تمديد مفاعيل دويل 4، وتيهانج 3 لمدة عشر سنوات من أجل ضمان إمدادات الكهرباء الآمنة للبلاد. وبحلول يوليو الماضى توصل الطرفان إلى اتفاق من حيث المبدأ (خطاب النوايا) وكان متوقعا التوصل إلى اتفاق نهائي بحلول نهاية العام الماضى إلا ان الأمر باء بالفشل. ووفقا لـ خطاب النوايا، التي تم التوصل إليه، سيتم تشغيل كلا المفاعلين في أكتوبر ونوفمبر 2026، بحيث يتم ضمان أمن الطاقة في البلاد في بداية شتاء 2026-2027 كما سيتم إطلاق مشروع مشترك بنسبة 50:50، لإدارة الوحدات النووية وتحديد الالتزامات والتكاليف المستقبلية لإدارة النفايات والوقود المستهلك. وتعتزم بلجيكا استثمار 100 مليون يورو خلال 4 سنوات في تقنية الطاقة النووية، مع التركيز على المفاعلات النموذجية الأصغر، وإمكان التعاون مع فرنسا وهولندا. وكانت بلجيكا تعتزم إغلاق محطاتها النووية بالكامل بحلول عام 2025، وجاء قرارها باستمرار العمل بالطاقة النووية فى إطار الجهود المبذولة؛ لتجنب الاعتماد على واردات الوقود الأحفوري من روسيا. وقررت الحكومة الفيدرالية في بلجيكا - مارس الماضي - اتخاذ خطوات لمواجهة تداعيات الأزمة الروسية الأوكرانية، منها تمديد 2 جيجاواط من القدرة النووية لمدة 10 أعوام، وتقديم حزمة بقيمة 2ر1 مليار يورو؛ لتسريع تحولات الطاقة وحماية المستهلكين من ارتفاع أسعار الطاقة. وتمثّل المفاعلات النووية - التي دخلت الخدمة في عام 1985 - 35% من سعة الطاقة النووية في بلجيكا بنحو 2 جيجاواط، وتمتلك الدولة الواقعة في غرب أوروبا محطتين للطاقة النووية بإجمالي 7 مفاعلات. محطة طاقة نووية بلغارية توقع عقدين للإمداد بالوقود لإنهاء اعتمادها على روسيا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38861&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.albawabhnews.com/4726296 Mon, 09 Jan 2023 00:00:00 GMT قالت وزارة الطاقة في بلغاريا إن محطة الطاقة النووية الوحيدة في البلاد "كوزلودوي"، وقعت عقودا مع شركتي "وستنجهاوس" السويدية و"فراماتوم" الفرنسية للحصول على الوقود لمفاعليها العاملين، ما يضمن لها الاستقلال عن روسيا، التي كانت حتى الآن المورد الوحيد لصوفيا. وذكرت شبكة البلقان الإخبارية إن توقيع العقدين يأتي بعد أن قرر البرلمان البلغاري أنه يتعين على الدولة الإسراع في عملية تأمين مورد بديل لمحطة الكهرباء والطاقة، التي تستخدم حاليًا وقودًا تسلمه إليها شركة "تفيل" الروسية. وأضافت الشبكة أن وزارة الطاقة البلغارية أكدت أن عقد "كوزلودوي" مع "وستنجهاوس" تبلغ مدته عشر سنوات لتسليم وقود نووي جديد لوحدتها الخامسة البالغة سعتها 1000 ميجا واط، حيث توصل الجانبان إلى الصفقة بشروط "محسنة بشكل كبير"، مقارنة بالعرض الذي تم التوصل إليه في يوليو الماضي. كما وقعت محطة الطاقة البلغارية عقدها مع "فراماتوم" لتوريد وقود نووي جديد لوحدتها السادسة البالغة سعتها 1000 ميجا واط. كان البرلمان البلغاري قد قرر في 22 ديسمبر الماضي أن تدفع الشركات التي تعالج النفط الروسي ضريبة إضافية تُستخدم لمنح تعويضات مالية للمستخدمين، وهو ما يشمل شركة "لوك أويل نيفتوهيم بيرجاز" المملوكة لروسيا، والتي تعالج النفط الروسي في بلغاريا.   قالت وزارة الطاقة في بلغاريا إن محطة الطاقة النووية الوحيدة في البلاد "كوزلودوي"، وقعت عقودا مع شركتي "وستنجهاوس" السويدية و"فراماتوم" الفرنسية للحصول على الوقود لمفاعليها العاملين، ما يضمن لها الاستقلال عن روسيا، التي كانت حتى الآن المورد الوحيد لصوفيا. وذكرت شبكة البلقان الإخبارية إن توقيع العقدين يأتي بعد أن قرر البرلمان البلغاري أنه يتعين على الدولة الإسراع في عملية تأمين مورد بديل لمحطة الكهرباء والطاقة، التي تستخدم حاليًا وقودًا تسلمه إليها شركة "تفيل" الروسية. وأضافت الشبكة أن وزارة الطاقة البلغارية أكدت أن عقد "كوزلودوي" مع "وستنجهاوس" تبلغ مدته عشر سنوات لتسليم وقود نووي جديد لوحدتها الخامسة البالغة سعتها 1000 ميجا واط، حيث توصل الجانبان إلى الصفقة بشروط "محسنة بشكل كبير"، مقارنة بالعرض الذي تم التوصل إليه في يوليو الماضي. كما وقعت محطة الطاقة البلغارية عقدها مع "فراماتوم" لتوريد وقود نووي جديد لوحدتها السادسة البالغة سعتها 1000 ميجا واط. كان البرلمان البلغاري قد قرر في 22 ديسمبر الماضي أن تدفع الشركات التي تعالج النفط الروسي ضريبة إضافية تُستخدم لمنح تعويضات مالية للمستخدمين، وهو ما يشمل شركة "لوك أويل نيفتوهيم بيرجاز" المملوكة لروسيا، والتي تعالج النفط الروسي في بلغاريا.   الفيضانات تقطع الكهرباء عن عشرات الآلاف في كاليفورنيا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38860&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 www.skynewsarabia.com/video/1585430-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%B6%D8%A7%D9%86%D8%A7%D8%AA-%D8%AA%D9 Thu, 05 Jan 2023 00:00:00 GMT في الولايات المتحدة، تسببت الفيضانات في انقطاع الكهرباء عن عشرات الآلاف من الأشخاص في ولاية كاليفورنيا. وحذرت السلطات من أن المنطقة قد تشهد موجة فيضانات طيلة الأسبوع الجاري. في الولايات المتحدة، تسببت الفيضانات في انقطاع الكهرباء عن عشرات الآلاف من الأشخاص في ولاية كاليفورنيا. وحذرت السلطات من أن المنطقة قد تشهد موجة فيضانات طيلة الأسبوع الجاري. "أدنوك" تُخصّص 15 مليار دولار أمريكي للاستثمار في الحلول منخفضة الكربون والطاقات الجديدة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38859&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 www.albayan.ae/economy/uae/2023-01-05-1.4592744 Thu, 05 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت "أدنوك"، المزود الموثوق والمسؤول للطاقة منخفضة الانبعاثات، اليوم عن استراتيجية جديدة طموحة لدفع التقدم في جهود الحد من انبعاثات عملياتها على مستوى العالم. يأتي الإعلان عن هذه الخطة تماشياً مع توجيه مجلس إدارة "أدنوك" في نوفمبر 2022 بتسريع تنفيذ استراتيجيتها للنمو منخفض الكربون، وكذلك اعتماد خطتها لتحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050. وتستند الاستراتيجية الجديدة إلى سجل الشركة القوي كمنتج رائد للطاقة منخفضة الانبعاثات والذي يشمل الاعتماد على شبكة كهرباء خالية من الانبعاثات، والتزامها بالتوقف عن حرق الغاز ضمن عملياتها الروتينية، وتنفيذ أول مشروع على مستوى المنطقة للالتقاط الكربون على نطاق واسع. وتنفيذاً لتوجيهات مجلس إدارة الشركة، خصصت "أدنوك" 55 مليار درهم إماراتي (15 مليار دولار أمريكي) لتطوير مجموعة من المشاريع عبر سلسلة القيمة لعملياتها المتنوعة بحلول عام 2030. وستشمل هذه المشاريع تنفيذ استثمارات في الطاقة الكهربائية النظيفة، والتقاط الكربون وتخزينه، وزيادة الاعتماد على الكهرباء لتشغيل عملياتها، وتحسين كفاءة الطاقة، وتطوير تدابير جديدة تُعزز من جهود الشركة في مجال الحد من عمليات حرق الغاز. وستقوم "أدنوك" بإجراء تقييم دقيق لكل مشروع يركز على الجانب التجاري والاستدامة للتأكد من تحقيقها تأثيراً ملموساً ودائماً. وعلى مدى عام 2023، ستعلن "أدنوك" عن مجموعة من المشاريع والمبادرات الجديدة تشمل تطوير مشروع جديد لالتقاط الكربون وتخزينه (CCS)، وتقنيات مبتكرة لإزالة الكربون، والاستثمار في حلول الطاقة النظيفة، وتعزيز الشراكات الدولية. وإلى جانب تأسيس قطاع جديد للحلول منخفضة الكربون والنمو الدولي مؤخراً، تمثل هذه الخطوات مجتمعة إجراءات ملموسة وفعالة ضمن جهود "أدنوك" لخفض كثافة الانبعاثات بنسبة 25% بحلول عام 2030، واقترابها من بلوغ هدفها المتمثل في تحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050. وبهذه المناسبة، قال معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها: "تنفيذاً لتوجيهات القيادة بترسيخ مكانة دولة الإمارات مزوداً مسؤولاً للطاقة، وضمن جهود ’أدنوك‘ لتسريع تنفيذ خططها المعتمدة من قبل مجلس إدارتها، تستمر الشركة في اتخاذ خطوات نوعية فعالة لتوفير طاقة منخفضة الانبعاثات من خلال الاستثمار في مصادر الطاقة النظيفة والتقنيات الجديدة المستقبلية، حيث تتطلب مواكبة الانتقال في قطاع الطاقة تبني منهجية مسؤولة من دول العالم بما يحفز النمو الاقتصادي مع ضمان الحفاظ على البيئة. ومن جهتها، تعمل ’أدنوك‘ على تنفيذ إجراءات عملية وملموسة لتحقيق هذا الهدف." وأضاف: "سعياً لترسيخ سجلها القوي في الإنتاج المسؤول والموثوق للطاقة، ستقوم ’أدنوك‘ بتسريع تنفيذ استثمارات ضخمة في مشاريع كبيرة في مجالات الطاقة النظيفة والحلول منخفضة الكربون، وتقنيات الحد من الانبعاثات. وفيما تواصل الشركة مساعيها لضمان مواكبة أعمالها للمستقبل، فإنها تدعو قادة التكنولوجيا وقطاع الطاقة للتعاون معها واتخاذ إجراءات عملية وملموسة تسهم في تحقيق انتقال واقعي وعملي ومنطقي في قطاع الطاقة. وستسهم هذه الخطة الاستراتيجية الطموحة في ترسيخ ريادة ’أدنوك‘ في قطاع الطاقة وتعزيز مكانتها مزوداً عالمياً رائداً للطاقة منخفضة الكربون". واستناداً إلى قدرات منشأة "الريادة" التي تمتلكها "أدنوك" والتي تستطيع التقاط ما يصل إلى 800 ألف طن من ثاني أكسيد الكربون سنوياً، ستعلن الشركة عن خطط للتوسع في استخدام تقنيات التقاط الكربون وتخزينه وامتصاصه عبر الاستفادة من الخصائص الجيولوجية لدولة الإمارات، وذلك في الوقت التي تستعد فيه الشركة لتنفيذ استثمارها الرئيسي القادم في مجال التقاط انبعاثات الكربون من منشأة حبشان لمعالجة الغاز. وتخطط "أدنوك" لتوسعة قدراتها على التقاط ثاني أكسيد الكربون لتصل إلى 5 ملايين طن سنوياً بحلول عام 2030، ما يسهم في ترسيخ مكانة دولة الإمارات كمركز عالمي للخبرة والابتكار في مجال تقنيات التقاط الكربون. وتدعم خطط "أدنوك" لتوسعة برنامجها لالتقاط الكربون وتخزينه جهودها لرفع القدرة الإنتاجية لأبوظبي من الهيدروجين والأمونيا منخفضة الكربون بشكلٍ كبير، حيث تعمل الشركة على تطوير منشأة عالمية المستوى لإنتاج الأمونيا منخفضة الكربون بسعة إنتاجية تصل إلى مليون طن متري سنوياً ضمن "تعزيز"، منظومة الخدمات الصناعية واللوجستية التي تهدف لدفع وتمكين نمو وتوسع مدينة الرويس الصناعية، وقطاع صناعة المواد الكيماوية، والصناعات التحويلية، والقطاع الصناعي في أبوظبي. يشار إلى أن "أدنوك" قد سلمت بالفعل شحنات تجريبية من الأمونيا منخفضة الكربون إلى أوروبا وآسيا. وسيتم تنفيذ خطط "أدنوك" لتوسعة محفظة أعمالها في مجال الطاقة الجديدة بالاعتماد بشكلٍ كبير على حصتها في "مصدر"، عملاق الطاقة النظيفة في دولة الإمارات والتي تنتج حالياً أكثر من 20 جيجاوات من الطاقة النظيفة، مع خطط لرفع طاقتها الإنتاجية إلى 100 جيجاوات بحلول عام 2030. كما تقود "مصدر" كذلك جهود دولة الإمارات لترسيخ مكانتها الرائدة في مجال الهيدروجين الأخضر. ومنذ يناير 2022، حصلت "أدنوك" على 100% من احتياجات شبكتها للكهرباء من مصادر الطاقة الشمسية النظيفة والنووية لشركة "مياه وكهرباء الإمارات"، لتصبح "أدنوك" أول شركة في قطاع الطاقة تؤمن احتياجات عملياتها من الكهرباء الخالية من الانبعاث من خلال اتفاقية للطاقة النظيفة. كما أنجزت "أدنوك" صفقة تمويل مشروع بتكلفة قدرها 14 مليار درهم إماراتي (3.8 مليار دولار أمريكي) لإنشاء شبكة لنقل الكهرباء تحت سطح البحر تربط حقول "أدنوك" البحرية بشبكة الكهرباء البرية مع إمكانية خفض البصمة الكربونية لعمليات "أدنوك" البحرية بنسبة تصل إلى 50%. واستناداً إلى الاستثمارات الرأسمالية التي تنفذها "أدنوك" في مشاريع خفض الانبعاثات الكربونية وتقدر بمليارات الدولارات، تستمر الشركة في التعاون مع الشركاء الدوليين وأصحاب المصلحة على امتداد سلسلة القيمة في قطاع الطاقة ضمن مجالات التكنولوجيا الحديثة وتطبيق أفضل الممارسات والسياسات لدعم الجهود العالمية لخفض الانبعاثات. أعلنت "أدنوك"، المزود الموثوق والمسؤول للطاقة منخفضة الانبعاثات، اليوم عن استراتيجية جديدة طموحة لدفع التقدم في جهود الحد من انبعاثات عملياتها على مستوى العالم. يأتي الإعلان عن هذه الخطة تماشياً مع توجيه مجلس إدارة "أدنوك" في نوفمبر 2022 بتسريع تنفيذ استراتيجيتها للنمو منخفض الكربون، وكذلك اعتماد خطتها لتحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050. وتستند الاستراتيجية الجديدة إلى سجل الشركة القوي كمنتج رائد للطاقة منخفضة الانبعاثات والذي يشمل الاعتماد على شبكة كهرباء خالية من الانبعاثات، والتزامها بالتوقف عن حرق الغاز ضمن عملياتها الروتينية، وتنفيذ أول مشروع على مستوى المنطقة للالتقاط الكربون على نطاق واسع. وتنفيذاً لتوجيهات مجلس إدارة الشركة، خصصت "أدنوك" 55 مليار درهم إماراتي (15 مليار دولار أمريكي) لتطوير مجموعة من المشاريع عبر سلسلة القيمة لعملياتها المتنوعة بحلول عام 2030. وستشمل هذه المشاريع تنفيذ استثمارات في الطاقة الكهربائية النظيفة، والتقاط الكربون وتخزينه، وزيادة الاعتماد على الكهرباء لتشغيل عملياتها، وتحسين كفاءة الطاقة، وتطوير تدابير جديدة تُعزز من جهود الشركة في مجال الحد من عمليات حرق الغاز. وستقوم "أدنوك" بإجراء تقييم دقيق لكل مشروع يركز على الجانب التجاري والاستدامة للتأكد من تحقيقها تأثيراً ملموساً ودائماً. وعلى مدى عام 2023، ستعلن "أدنوك" عن مجموعة من المشاريع والمبادرات الجديدة تشمل تطوير مشروع جديد لالتقاط الكربون وتخزينه (CCS)، وتقنيات مبتكرة لإزالة الكربون، والاستثمار في حلول الطاقة النظيفة، وتعزيز الشراكات الدولية. وإلى جانب تأسيس قطاع جديد للحلول منخفضة الكربون والنمو الدولي مؤخراً، تمثل هذه الخطوات مجتمعة إجراءات ملموسة وفعالة ضمن جهود "أدنوك" لخفض كثافة الانبعاثات بنسبة 25% بحلول عام 2030، واقترابها من بلوغ هدفها المتمثل في تحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050. وبهذه المناسبة، قال معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها: "تنفيذاً لتوجيهات القيادة بترسيخ مكانة دولة الإمارات مزوداً مسؤولاً للطاقة، وضمن جهود ’أدنوك‘ لتسريع تنفيذ خططها المعتمدة من قبل مجلس إدارتها، تستمر الشركة في اتخاذ خطوات نوعية فعالة لتوفير طاقة منخفضة الانبعاثات من خلال الاستثمار في مصادر الطاقة النظيفة والتقنيات الجديدة المستقبلية، حيث تتطلب مواكبة الانتقال في قطاع الطاقة تبني منهجية مسؤولة من دول العالم بما يحفز النمو الاقتصادي مع ضمان الحفاظ على البيئة. ومن جهتها، تعمل ’أدنوك‘ على تنفيذ إجراءات عملية وملموسة لتحقيق هذا الهدف." وأضاف: "سعياً لترسيخ سجلها القوي في الإنتاج المسؤول والموثوق للطاقة، ستقوم ’أدنوك‘ بتسريع تنفيذ استثمارات ضخمة في مشاريع كبيرة في مجالات الطاقة النظيفة والحلول منخفضة الكربون، وتقنيات الحد من الانبعاثات. وفيما تواصل الشركة مساعيها لضمان مواكبة أعمالها للمستقبل، فإنها تدعو قادة التكنولوجيا وقطاع الطاقة للتعاون معها واتخاذ إجراءات عملية وملموسة تسهم في تحقيق انتقال واقعي وعملي ومنطقي في قطاع الطاقة. وستسهم هذه الخطة الاستراتيجية الطموحة في ترسيخ ريادة ’أدنوك‘ في قطاع الطاقة وتعزيز مكانتها مزوداً عالمياً رائداً للطاقة منخفضة الكربون". واستناداً إلى قدرات منشأة "الريادة" التي تمتلكها "أدنوك" والتي تستطيع التقاط ما يصل إلى 800 ألف طن من ثاني أكسيد الكربون سنوياً، ستعلن الشركة عن خطط للتوسع في استخدام تقنيات التقاط الكربون وتخزينه وامتصاصه عبر الاستفادة من الخصائص الجيولوجية لدولة الإمارات، وذلك في الوقت التي تستعد فيه الشركة لتنفيذ استثمارها الرئيسي القادم في مجال التقاط انبعاثات الكربون من منشأة حبشان لمعالجة الغاز. وتخطط "أدنوك" لتوسعة قدراتها على التقاط ثاني أكسيد الكربون لتصل إلى 5 ملايين طن سنوياً بحلول عام 2030، ما يسهم في ترسيخ مكانة دولة الإمارات كمركز عالمي للخبرة والابتكار في مجال تقنيات التقاط الكربون. وتدعم خطط "أدنوك" لتوسعة برنامجها لالتقاط الكربون وتخزينه جهودها لرفع القدرة الإنتاجية لأبوظبي من الهيدروجين والأمونيا منخفضة الكربون بشكلٍ كبير، حيث تعمل الشركة على تطوير منشأة عالمية المستوى لإنتاج الأمونيا منخفضة الكربون بسعة إنتاجية تصل إلى مليون طن متري سنوياً ضمن "تعزيز"، منظومة الخدمات الصناعية واللوجستية التي تهدف لدفع وتمكين نمو وتوسع مدينة الرويس الصناعية، وقطاع صناعة المواد الكيماوية، والصناعات التحويلية، والقطاع الصناعي في أبوظبي. يشار إلى أن "أدنوك" قد سلمت بالفعل شحنات تجريبية من الأمونيا منخفضة الكربون إلى أوروبا وآسيا. وسيتم تنفيذ خطط "أدنوك" لتوسعة محفظة أعمالها في مجال الطاقة الجديدة بالاعتماد بشكلٍ كبير على حصتها في "مصدر"، عملاق الطاقة النظيفة في دولة الإمارات والتي تنتج حالياً أكثر من 20 جيجاوات من الطاقة النظيفة، مع خطط لرفع طاقتها الإنتاجية إلى 100 جيجاوات بحلول عام 2030. كما تقود "مصدر" كذلك جهود دولة الإمارات لترسيخ مكانتها الرائدة في مجال الهيدروجين الأخضر. ومنذ يناير 2022، حصلت "أدنوك" على 100% من احتياجات شبكتها للكهرباء من مصادر الطاقة الشمسية النظيفة والنووية لشركة "مياه وكهرباء الإمارات"، لتصبح "أدنوك" أول شركة في قطاع الطاقة تؤمن احتياجات عملياتها من الكهرباء الخالية من الانبعاث من خلال اتفاقية للطاقة النظيفة. كما أنجزت "أدنوك" صفقة تمويل مشروع بتكلفة قدرها 14 مليار درهم إماراتي (3.8 مليار دولار أمريكي) لإنشاء شبكة لنقل الكهرباء تحت سطح البحر تربط حقول "أدنوك" البحرية بشبكة الكهرباء البرية مع إمكانية خفض البصمة الكربونية لعمليات "أدنوك" البحرية بنسبة تصل إلى 50%. واستناداً إلى الاستثمارات الرأسمالية التي تنفذها "أدنوك" في مشاريع خفض الانبعاثات الكربونية وتقدر بمليارات الدولارات، تستمر الشركة في التعاون مع الشركاء الدوليين وأصحاب المصلحة على امتداد سلسلة القيمة في قطاع الطاقة ضمن مجالات التكنولوجيا الحديثة وتطبيق أفضل الممارسات والسياسات لدعم الجهود العالمية لخفض الانبعاثات. السيادي السعودي يوقع اتفاقية مع "لونجي" لتوطين صناعة الطاقة الشمسية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38858&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 www.mubasher.info/news/4059291/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D Thu, 05 Jan 2023 00:00:00 GMT وقع صندوق الاستثمارات العامة السعودي و لونجي جرين إنيرجي تكنولوجي اليوم الأربعاء اتفاقية تهدف لتوطين صناعة منتجات وخدمات الطاقة الشمسية في المملكة. وأوضح الصندوق عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، اليوم الأربعاء، أن الاتفاقية تتماشى مع استراتيجية الصندوق لتمكين القطاعات الواعدة محليًا، ومنها المرافق الخدمية والطاقة المتجددة لتحقيق أهداف رؤية السعودية 2030. وأعلن صندوق الاستثمارات العامة السعودي مؤخراً على استحواذه ما يصل إلى 9.5% في شركة "سكاي بورن رينيوبلز" الرائدة عالمياً في مجال تطوير وتشغيل تقنيات إنتاج الطاقة باستخدام الرياح البحرية، إلى جانب "جلوبال إنفراستراكتشر بارتنرز" الذي يُعد أحد أهم المدراء العالميين في إدارة الأصول في قطاع البنية التحية. ويمتلك صندوق الاستثمارات العامة عدداً من الاستثمارات الاستراتيجية في قطاعات منخفضة الكربون مثل المركبات الكهربائية، ومشاريع الطاقة الشمسية التي يهدف الصندوق فيها لتطوير 70% من قدرة توليد الطاقة المتجددة في المملكة بحلول عام 2030. وقع صندوق الاستثمارات العامة السعودي و لونجي جرين إنيرجي تكنولوجي اليوم الأربعاء اتفاقية تهدف لتوطين صناعة منتجات وخدمات الطاقة الشمسية في المملكة. وأوضح الصندوق عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، اليوم الأربعاء، أن الاتفاقية تتماشى مع استراتيجية الصندوق لتمكين القطاعات الواعدة محليًا، ومنها المرافق الخدمية والطاقة المتجددة لتحقيق أهداف رؤية السعودية 2030. وأعلن صندوق الاستثمارات العامة السعودي مؤخراً على استحواذه ما يصل إلى 9.5% في شركة "سكاي بورن رينيوبلز" الرائدة عالمياً في مجال تطوير وتشغيل تقنيات إنتاج الطاقة باستخدام الرياح البحرية، إلى جانب "جلوبال إنفراستراكتشر بارتنرز" الذي يُعد أحد أهم المدراء العالميين في إدارة الأصول في قطاع البنية التحية. ويمتلك صندوق الاستثمارات العامة عدداً من الاستثمارات الاستراتيجية في قطاعات منخفضة الكربون مثل المركبات الكهربائية، ومشاريع الطاقة الشمسية التي يهدف الصندوق فيها لتطوير 70% من قدرة توليد الطاقة المتجددة في المملكة بحلول عام 2030. كهرباء بريطانيا تسجل رقمًا قياسيًا بنسبة 88? من توليد الطاقة الخالية من الكربون http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38857&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 www.aswaqinformation.com/156575 Thu, 05 Jan 2023 00:00:00 GMT قدمت البنية التحتية للطاقة في بريطانيا، اليوم الأربعاء، أنظف كهرباء مسجلة للمنازل والشركات عالمية؛ وأنتجت الرياح 67% من الكهرباء في بريطانيا، وساهمت الطاقة النووية بنسبة 19%، ووفرت محطات الطاقة التي تعمل بالغاز 9.5%، بينما تم توليد الرياح بحوالي 21 جيجا وات، في 30 ديسمبر 2022 ـ فقًا للإحصاءات الصادرة عن مشغل نظام الكهرباء في النظام الوطني "بي إل سي". وحققت بريطانيا رقما قياسيا بنسبة 87.6% من الكهرباء المولدة في الشبكة من مصادر خالية من الكربون، مثل طاقة الرياح والطاقة النووية والطاقة الكهرومائية، وساعد ارتفاع توليد الطاقة المتجددة في الحد من اعتماد بريطانيا على مرافق الطاقة التي تعمل بالغاز الأكثر تكلفة وتلويثا للبيئة كما تنتج التوربينات مزيد من الكهرباء في السنوات الأخيرة. قدمت البنية التحتية للطاقة في بريطانيا، اليوم الأربعاء، أنظف كهرباء مسجلة للمنازل والشركات عالمية؛ وأنتجت الرياح 67% من الكهرباء في بريطانيا، وساهمت الطاقة النووية بنسبة 19%، ووفرت محطات الطاقة التي تعمل بالغاز 9.5%، بينما تم توليد الرياح بحوالي 21 جيجا وات، في 30 ديسمبر 2022 ـ فقًا للإحصاءات الصادرة عن مشغل نظام الكهرباء في النظام الوطني "بي إل سي". وحققت بريطانيا رقما قياسيا بنسبة 87.6% من الكهرباء المولدة في الشبكة من مصادر خالية من الكربون، مثل طاقة الرياح والطاقة النووية والطاقة الكهرومائية، وساعد ارتفاع توليد الطاقة المتجددة في الحد من اعتماد بريطانيا على مرافق الطاقة التي تعمل بالغاز الأكثر تكلفة وتلويثا للبيئة كما تنتج التوربينات مزيد من الكهرباء في السنوات الأخيرة. تونس تعلن طرح مشاريع لإنتاج 1700 ميجاوات من الطاقة المتجددة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38856&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 m.akhbarelyom.com/news/newdetails/3983167/1/%D8%AA%D9%88%D9%86%D8%B3-%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%86-%D8%B7 Thu, 05 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت وزيرة الطاقة التونسية نائلة نويرة، عن طرح مشاريع لإنتاج 1700 ميجاوات من الطاقة المتجددة باستثمارات قيمتها 5 مليارات دينار (1.6 مليار دولار)، وذلك خلال الفترة بين 2023 و2025. وقالت نويرة في تصريحات على هامش القمة الـ18 للفرنكفوينة التي اختتمت فعالياتها أمس، إن بلادها تسعى لرفع إنتاج الفوسفات من 3.7 مليون طن في 2022 إلى 12 مليونا في 2025، بحسب إذاعة "موازييك إف إم" التونسية. وأشارت الوزيرة إلى أن تونس يمكنها من خلال علاقاتها المتنوعة مع مقاطعة "كيبيك" بكندا، وما يتواجد من مؤسسات تونسية هناك، الدخول للأسواق الأوروبية والأمريكية عبر كندا التي تجمعها بالقارتين اتفاقيات تبادل حر هامة. واستعرضت الوزيرة التونسية رؤية بلادها وقدراتها فيما يعرف بـ''سلاسل القيمة''، لافتة إلى أهمية موقع بلادها الجيوستراتيجي على الخريطة الدولية، وما تزخر به من أيدي عاملة رفيعة المستوى. أعلنت وزيرة الطاقة التونسية نائلة نويرة، عن طرح مشاريع لإنتاج 1700 ميجاوات من الطاقة المتجددة باستثمارات قيمتها 5 مليارات دينار (1.6 مليار دولار)، وذلك خلال الفترة بين 2023 و2025. وقالت نويرة في تصريحات على هامش القمة الـ18 للفرنكفوينة التي اختتمت فعالياتها أمس، إن بلادها تسعى لرفع إنتاج الفوسفات من 3.7 مليون طن في 2022 إلى 12 مليونا في 2025، بحسب إذاعة "موازييك إف إم" التونسية. وأشارت الوزيرة إلى أن تونس يمكنها من خلال علاقاتها المتنوعة مع مقاطعة "كيبيك" بكندا، وما يتواجد من مؤسسات تونسية هناك، الدخول للأسواق الأوروبية والأمريكية عبر كندا التي تجمعها بالقارتين اتفاقيات تبادل حر هامة. واستعرضت الوزيرة التونسية رؤية بلادها وقدراتها فيما يعرف بـ''سلاسل القيمة''، لافتة إلى أهمية موقع بلادها الجيوستراتيجي على الخريطة الدولية، وما تزخر به من أيدي عاملة رفيعة المستوى. بحث تبادل الخبرات بين «كهرباء دبي» وباراغواي في الطاقة المتجددة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38855&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 www.albayan.ae/uae/news/2023-01-04-1.4592273 Thu, 05 Jan 2023 00:00:00 GMT استقبل معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، خوسيه أغويرو أفيلا، سفير جمهورية باراغواي لدى الدولة. وهدفت الزيارة إلى استكشاف فرص التعاون المشتركة، وتبادل الخبرات في مجال الطاقة المتجددة والألواح الشمسية، ودعم الشراكة مع دولة الإمارات، والاطلاع على تجربة دبي في تطوير تقنيات الطاقة الجديدة والمستدامة، وحضر الاجتماع من جانب الهيئة المهندس وليد بن سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز. ورحب معالي سعيد الطاير في مستهل الزيارة بخوسيه أغويرو أفيلا، أول سفير مقيم لجمهورية باراغواي لدى الدولة، متمنياً له التوفيق في مهامه الدبلوماسية، مؤكداً حرص هيئة كهرباء ومياه دبي على توطيد علاقات التعاون والعمل المشترك مع البعثات الدبلوماسية والقنصلية العاملة في دولة الإمارات، وأشار معاليه إلى العلاقات الوطيدة، التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة بجمهورية باراغواي. واستعرض معالي الطاير أمام سفير باراغواي، المبادرات الطموحة والمشاريع التطويرية الرائدة والمبتكرة، التي تنفذها الهيئة تحقيقاً لرؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة، مشيراً إلى أن التوجه الرئيسي للطاقة في دبي يتمثل في التوسع في مشاريع الطاقة النظيفة، وزيادة الاعتماد على تقنيات الثورة الصناعية الرابعة والرقمنة، وتعزيز مستويات رائدة عالمياً في البنية التحتية مع أعلى مستويات الاعتمادية والكفاءة والتوافرية، وتسريع الاستثمارات في التقنيات الإحلالية. رؤية وأضاف معالي الطاير: نعمل وفق رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتحقيق استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، واستراتيجية الحياد الكربوني 2050 لإمارة دبي، لتوفير 100% من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول العام 2050، ومن أبرز مشاريعنا لتحقيق هذا الهدف مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد على مستوى العالم، وفق نموذج المنتج المستقل للطاقة، وستصل قدرته الإنتاجية إلى 5.000 ميجاوات بحلول عام 2030. وتطرق معالي الطاير للمشاريع الاستراتيجية للهيئة، ومنها محطة كهرومائية بتقنية الطاقة المائية المخزنة في حتا، بقدرة إنتاجية ستصل إلى 250 ميجاوات، وسعة تخزينية 1,500 ميجاوات ساعة، وتعد هذه المحطة الأولى من نوعها في منطقة الخليج العربي، ومن المتوقع الانتهاء من المشروع بنهاية عام 2024، كما تحدث معاليه عن مشروع الهيدروجين الأخضر، الذي نفذته هيئة كهرباء ومياه دبي، بالتعاون مع إكسبو 2020 دبي، وشركة سيمنس للطاقة في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، ويعتبر الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لإنتاج الهيدروجين باستخدام الطاقة الشمسية، وتم تصميم وبناء المحطة التجريبية، التي تبلغ مساحتها نحو 10 آلاف متر مربع، بحيث تكون قادرة على استيعاب التطبيقات المستقبلية، ومنصات اختبار الاستخدامات المختلفة للهيدروجين، بما في ذلك إنتاج الطاقة والتنقل. وزار سفير جمهورية باراغواي مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، حيث استمع من مسؤولي الهيئة إلى شرح حول مختلف مراحل المجمع، الذي يجمع بين تقنيات الطاقة الشمسية الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة، وأشاد سفير جمهورية باراغواي بجهود هيئة كهرباء ومياه دبي في قطاع الطاقة المتجددة والنظيفة. استقبل معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، خوسيه أغويرو أفيلا، سفير جمهورية باراغواي لدى الدولة. وهدفت الزيارة إلى استكشاف فرص التعاون المشتركة، وتبادل الخبرات في مجال الطاقة المتجددة والألواح الشمسية، ودعم الشراكة مع دولة الإمارات، والاطلاع على تجربة دبي في تطوير تقنيات الطاقة الجديدة والمستدامة، وحضر الاجتماع من جانب الهيئة المهندس وليد بن سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز. ورحب معالي سعيد الطاير في مستهل الزيارة بخوسيه أغويرو أفيلا، أول سفير مقيم لجمهورية باراغواي لدى الدولة، متمنياً له التوفيق في مهامه الدبلوماسية، مؤكداً حرص هيئة كهرباء ومياه دبي على توطيد علاقات التعاون والعمل المشترك مع البعثات الدبلوماسية والقنصلية العاملة في دولة الإمارات، وأشار معاليه إلى العلاقات الوطيدة، التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة بجمهورية باراغواي. واستعرض معالي الطاير أمام سفير باراغواي، المبادرات الطموحة والمشاريع التطويرية الرائدة والمبتكرة، التي تنفذها الهيئة تحقيقاً لرؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة، مشيراً إلى أن التوجه الرئيسي للطاقة في دبي يتمثل في التوسع في مشاريع الطاقة النظيفة، وزيادة الاعتماد على تقنيات الثورة الصناعية الرابعة والرقمنة، وتعزيز مستويات رائدة عالمياً في البنية التحتية مع أعلى مستويات الاعتمادية والكفاءة والتوافرية، وتسريع الاستثمارات في التقنيات الإحلالية. رؤية وأضاف معالي الطاير: نعمل وفق رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتحقيق استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، واستراتيجية الحياد الكربوني 2050 لإمارة دبي، لتوفير 100% من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول العام 2050، ومن أبرز مشاريعنا لتحقيق هذا الهدف مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد على مستوى العالم، وفق نموذج المنتج المستقل للطاقة، وستصل قدرته الإنتاجية إلى 5.000 ميجاوات بحلول عام 2030. وتطرق معالي الطاير للمشاريع الاستراتيجية للهيئة، ومنها محطة كهرومائية بتقنية الطاقة المائية المخزنة في حتا، بقدرة إنتاجية ستصل إلى 250 ميجاوات، وسعة تخزينية 1,500 ميجاوات ساعة، وتعد هذه المحطة الأولى من نوعها في منطقة الخليج العربي، ومن المتوقع الانتهاء من المشروع بنهاية عام 2024، كما تحدث معاليه عن مشروع الهيدروجين الأخضر، الذي نفذته هيئة كهرباء ومياه دبي، بالتعاون مع إكسبو 2020 دبي، وشركة سيمنس للطاقة في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، ويعتبر الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لإنتاج الهيدروجين باستخدام الطاقة الشمسية، وتم تصميم وبناء المحطة التجريبية، التي تبلغ مساحتها نحو 10 آلاف متر مربع، بحيث تكون قادرة على استيعاب التطبيقات المستقبلية، ومنصات اختبار الاستخدامات المختلفة للهيدروجين، بما في ذلك إنتاج الطاقة والتنقل. وزار سفير جمهورية باراغواي مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، حيث استمع من مسؤولي الهيئة إلى شرح حول مختلف مراحل المجمع، الذي يجمع بين تقنيات الطاقة الشمسية الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة، وأشاد سفير جمهورية باراغواي بجهود هيئة كهرباء ومياه دبي في قطاع الطاقة المتجددة والنظيفة. الهند نحو تعزيز مصادر الطاقة المتجددة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38854&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 albiladdaily.com/2023/01/04/india-7/ Thu, 05 Jan 2023 00:00:00 GMT أن الهند كونها ثاني أكبر دولة من حيث عدد السكان في العالم وهي تبحث الآن طرق جديدة لتلبية الطلب المتزايد على الطاقة اثر الصراع الممتد بين روسيا و أوكرانيا ومن أجل ذلك أنها تهدف إلى تسخير الطاقة المتجددة خلال السنوات الخمس المقبلة لتحقيق أكثر من 50% من قدرتها على توليد الطاقة من الوقود غير الأحفوري بحلول عام 2030م . وقال بيان أصدرته السلطات الهندية أنه من خلال تعديل مشروع قانون الحفاظ على الطاقة لعام 2022م حيث تسعى الهند إلى تعزيز الطاقة المتجددة وتطوير سوق كربون محلي لمكافحة تغير المناخ وكذلك تحقيق أهداف التنمية المستدامة بما يتوافق مع اتفاقية باريس ” وسيقدم مشروع قانون الطاقة المستقبلي تجارة الكربون وبموجبه يوصى في استخدام المصادر غير الأحفورية لضمان إزالة الكربون بشكل عاجل من الإقتصاد الهندي . كما أضاف البيان أن الهند تركز الآن على ترويج مفهوم الطاقة المتجددة بدلاً من الحفاظ على الطاقة حيث قال وزير الطاقة المتجددة آر. كيه سينغ في اعقاب تعديل قانون مشروع الطاقة ” أن مشروع قانون الطاقة هو ابتكار من نواحي كثيرة في حين نحن نعمل على توسيع مفهوم المباني الخضراء حتى نجعلها أكثر مستداماً وفي السياق ذاته قال رئيس البنك الأمريكي فرع الهند ميريل لينش كاكو ناكاتي (Merrill Lynch India head Kaku Nakhate) موضحاً أن الهند كونها محطة ضوء يمكن لها أن تجذب 10 مليارات دولار أمريكي من خلال استثمار الطاقة المتجددة في عام 2023م . كما أعربت عن تقديرها للجهود المبذولة الهندية للتعامل مع تغير المناخ قائلة ” لو تريد فعلاً فهم قصة ESG يعني بها ( البيئة والإجتماعة والحوكمة) بشكل صحيح وتريد حقاً أن تعمل في مجال الطاقة ولك فرصة أن تنجز أعمال كبيرة منها في الهند ” وعلى الرغم من أن السوق العالمية تتأقلم مع ارتفاع أسعار الفائدة وتقلبات السوق فإن الإستقرار الجيو سياسي للهند سيساعد على جذب جزء كبير من الإستثمار وهناك عوامل أخرى ايضاً مثل زيادة دخل الفرد ودخل المستهك لجذب الإستثمار الأخضر في الهند. كما صرحت ناكاتي أن الهند مع تقاليدها الديمقراطية وسوقها المحلي القوي وهي مناسبة تماماً لجذب رأس المال الأخضر والتي تعمل على ترويج الطاقة غير التقليدية استجاباً للعمل المتعلق بتغير المناخ . وفي عام 2021م بمناسبة عقد مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ ( UNFCCC COP-26 )، اعلنت الهند عن مهمة LiFE لجعل السلوكيات الفردية من النقطة الأساسية لإتخاذ التدابير اللازمة تجاه المناخ العالمي حيث أنها تخطط استبدال فكرة اقتصاد الإستخدام والتخلص السائد الذي يحكمه الإستهلاك الطائش والمدمر بإقتصاد دائري والذي يحدد الإستخدام المدروس والمتعمد . تسعى منظمة LiFE إلى إنشاء نظام بيئي من شأنه من أجل تعزيز وتمكين السلوكيات أن تكون الصديقة للبيئة ومستدامة ذاتياً كما تهدف الهند إلى أن تكون رائدة في مجال الهيدروجين الأخضر وهي تتوقع إنشاء طاقة انتاجية تبلغ 25 مليون طن من طاقة الهيدروجين الأخضر في المستقبل القريب والهند ملتزمة بالإنتقال إلى الطاقة الخضراء وهي تريد أن تستفيد من رئاستها في مجموعة العشرين لتشكيل تحالف عالمي للوقود الحيوي تماشياً مع التحالف الدولي للطاقة الشمسية (ISA ). حيث وضع ISA الهند والتي تنفذ أكبر برنامج للطاقة المتجددة في العالم، في طليعة العمل المناخي وبجانب التعاون في إطار ISA ، وفي اجتماع غلاسكو Glasgow COP26 لإنشاء شبكة نقل عالمية للطاقة الخضراء، قامت الهند والمملكة المتحدة بتوسيع الفلسفة من خلال إطلاق مشترك تحت عنوان “شمس واحدة و شبكة واحدة وعالم واحد” (One Sun, One World, One Grid’ ) . وفي سياق متصل، وقد أشار المدير التنفيذي للوكالة الدولية للطاقة ( IEA ) فاتح بيرول موضحاً أن أزمة الطاقة الحالية يمكن أن تكون نقطة تحول تاريخية نحو نظام طاقة عالمي أكثر نظيفة وأماناً في المستقبل على حد قوله . كما اضاف المدير التنفيذي “أنه من المتوقع أن يضيف العالم قدراً كبيراً من الطاقة المتجددة في السنوات الخمس المقبلة كما تم انتاج في عشرين عاماً الماضية وبعبارة أخرى أنها ستضيف العالم قدرة انتاج الطاقة المتجددة تساوي قدرة الصين الكاملة على توليد الطاقة اليوم ” على حد قوله . كما صرح رئيس وكالة الطاقة الدولية ( IEA ) أن هذا التوسع الإستثنائي ستقوده الدول مثل الولايات المتحدة الأمريكية والصين والإتحاد الأوروبي والهند .وعلى الرغم من الأزمة أن الهند تسعى للحفاظ على أساسيتها وهي تستعد لأن تكون رائدة بين الأسواق الناشئة وكذلك في الجنوب العالمي في مبادرات الطاقة النظيفة. وفي هذا السياق أن فلسفة عائلة واحدة ( Vasudeva Kutumbakam ) التي تبنتها الهند لشعارها لمجموعة العشرين تريد أن تضمن توصيل جميع فوائد برامج الطاقة النظيفة إلى الدول المشاركة في حين أشار رئيس وكالة الطاقة الدولية إلى أن الهند يمكنها إثبات أن أي دولة نامية يمكنها إدارة انتقالها للطاقة النظيفة ولكن سيكون هناك حاجة إلى دعم مالي وتقنية من الدول المتقدمة للتحرك بشكل أسرع . أن الهند كونها ثاني أكبر دولة من حيث عدد السكان في العالم وهي تبحث الآن طرق جديدة لتلبية الطلب المتزايد على الطاقة اثر الصراع الممتد بين روسيا و أوكرانيا ومن أجل ذلك أنها تهدف إلى تسخير الطاقة المتجددة خلال السنوات الخمس المقبلة لتحقيق أكثر من 50% من قدرتها على توليد الطاقة من الوقود غير الأحفوري بحلول عام 2030م . وقال بيان أصدرته السلطات الهندية أنه من خلال تعديل مشروع قانون الحفاظ على الطاقة لعام 2022م حيث تسعى الهند إلى تعزيز الطاقة المتجددة وتطوير سوق كربون محلي لمكافحة تغير المناخ وكذلك تحقيق أهداف التنمية المستدامة بما يتوافق مع اتفاقية باريس ” وسيقدم مشروع قانون الطاقة المستقبلي تجارة الكربون وبموجبه يوصى في استخدام المصادر غير الأحفورية لضمان إزالة الكربون بشكل عاجل من الإقتصاد الهندي . كما أضاف البيان أن الهند تركز الآن على ترويج مفهوم الطاقة المتجددة بدلاً من الحفاظ على الطاقة حيث قال وزير الطاقة المتجددة آر. كيه سينغ في اعقاب تعديل قانون مشروع الطاقة ” أن مشروع قانون الطاقة هو ابتكار من نواحي كثيرة في حين نحن نعمل على توسيع مفهوم المباني الخضراء حتى نجعلها أكثر مستداماً وفي السياق ذاته قال رئيس البنك الأمريكي فرع الهند ميريل لينش كاكو ناكاتي (Merrill Lynch India head Kaku Nakhate) موضحاً أن الهند كونها محطة ضوء يمكن لها أن تجذب 10 مليارات دولار أمريكي من خلال استثمار الطاقة المتجددة في عام 2023م . كما أعربت عن تقديرها للجهود المبذولة الهندية للتعامل مع تغير المناخ قائلة ” لو تريد فعلاً فهم قصة ESG يعني بها ( البيئة والإجتماعة والحوكمة) بشكل صحيح وتريد حقاً أن تعمل في مجال الطاقة ولك فرصة أن تنجز أعمال كبيرة منها في الهند ” وعلى الرغم من أن السوق العالمية تتأقلم مع ارتفاع أسعار الفائدة وتقلبات السوق فإن الإستقرار الجيو سياسي للهند سيساعد على جذب جزء كبير من الإستثمار وهناك عوامل أخرى ايضاً مثل زيادة دخل الفرد ودخل المستهك لجذب الإستثمار الأخضر في الهند. كما صرحت ناكاتي أن الهند مع تقاليدها الديمقراطية وسوقها المحلي القوي وهي مناسبة تماماً لجذب رأس المال الأخضر والتي تعمل على ترويج الطاقة غير التقليدية استجاباً للعمل المتعلق بتغير المناخ . وفي عام 2021م بمناسبة عقد مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ ( UNFCCC COP-26 )، اعلنت الهند عن مهمة LiFE لجعل السلوكيات الفردية من النقطة الأساسية لإتخاذ التدابير اللازمة تجاه المناخ العالمي حيث أنها تخطط استبدال فكرة اقتصاد الإستخدام والتخلص السائد الذي يحكمه الإستهلاك الطائش والمدمر بإقتصاد دائري والذي يحدد الإستخدام المدروس والمتعمد . تسعى منظمة LiFE إلى إنشاء نظام بيئي من شأنه من أجل تعزيز وتمكين السلوكيات أن تكون الصديقة للبيئة ومستدامة ذاتياً كما تهدف الهند إلى أن تكون رائدة في مجال الهيدروجين الأخضر وهي تتوقع إنشاء طاقة انتاجية تبلغ 25 مليون طن من طاقة الهيدروجين الأخضر في المستقبل القريب والهند ملتزمة بالإنتقال إلى الطاقة الخضراء وهي تريد أن تستفيد من رئاستها في مجموعة العشرين لتشكيل تحالف عالمي للوقود الحيوي تماشياً مع التحالف الدولي للطاقة الشمسية (ISA ). حيث وضع ISA الهند والتي تنفذ أكبر برنامج للطاقة المتجددة في العالم، في طليعة العمل المناخي وبجانب التعاون في إطار ISA ، وفي اجتماع غلاسكو Glasgow COP26 لإنشاء شبكة نقل عالمية للطاقة الخضراء، قامت الهند والمملكة المتحدة بتوسيع الفلسفة من خلال إطلاق مشترك تحت عنوان “شمس واحدة و شبكة واحدة وعالم واحد” (One Sun, One World, One Grid’ ) . وفي سياق متصل، وقد أشار المدير التنفيذي للوكالة الدولية للطاقة ( IEA ) فاتح بيرول موضحاً أن أزمة الطاقة الحالية يمكن أن تكون نقطة تحول تاريخية نحو نظام طاقة عالمي أكثر نظيفة وأماناً في المستقبل على حد قوله . كما اضاف المدير التنفيذي “أنه من المتوقع أن يضيف العالم قدراً كبيراً من الطاقة المتجددة في السنوات الخمس المقبلة كما تم انتاج في عشرين عاماً الماضية وبعبارة أخرى أنها ستضيف العالم قدرة انتاج الطاقة المتجددة تساوي قدرة الصين الكاملة على توليد الطاقة اليوم ” على حد قوله . كما صرح رئيس وكالة الطاقة الدولية ( IEA ) أن هذا التوسع الإستثنائي ستقوده الدول مثل الولايات المتحدة الأمريكية والصين والإتحاد الأوروبي والهند .وعلى الرغم من الأزمة أن الهند تسعى للحفاظ على أساسيتها وهي تستعد لأن تكون رائدة بين الأسواق الناشئة وكذلك في الجنوب العالمي في مبادرات الطاقة النظيفة. وفي هذا السياق أن فلسفة عائلة واحدة ( Vasudeva Kutumbakam ) التي تبنتها الهند لشعارها لمجموعة العشرين تريد أن تضمن توصيل جميع فوائد برامج الطاقة النظيفة إلى الدول المشاركة في حين أشار رئيس وكالة الطاقة الدولية إلى أن الهند يمكنها إثبات أن أي دولة نامية يمكنها إدارة انتقالها للطاقة النظيفة ولكن سيكون هناك حاجة إلى دعم مالي وتقنية من الدول المتقدمة للتحرك بشكل أسرع . مسؤول أوكراني يطالب بضرورة استعادة أكبر محطة نووية في أوروبا من روسيا بالقوة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38853&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 www.masrawy.com/news/news_publicaffairs/details/2023/1/4/2350517/%D9%85%D8%B3%D8%A4%D9%88%D9%84-%D8% Thu, 05 Jan 2023 00:00:00 GMT ذكر مسؤول نووي كبير في كييف أن أوكرانيا يجب أن تستعيد أكبر محطة للطاقة النووية في أوروبا، من روسيا بالقوة، فيما تتلاشى جهود إقامة منطقة أمنية حولها. وشكك بترو كوتين، رئيس شركة "انرجو آتوم" المشغلة لمحطة الطاقة النووية في دعوات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية للسلطات الأوكرانية والروسية لفرض طوق أمني، حول محطة "زابوريجيا" النووية جنوب أوكرانيا، طبقا لما ذكرته وكالة "بلومبرج" للأنباء اليوم الأربعاء. وتعرضت المفاعلات النووية الستة، التي استولت عليها قوات روسية في الأسبوع الأول من الغزو الروسي في 24 فبراير الماضي، لهجمات بالمدفعية والصواريخ، مما يزيد مخاطر الإعلان عن حالة طوارئ نووية. وتحدث كوتين في مقابلة جرت مساء أمس الثلاثاء عن جهود الوكالة الدولية للطاقة الذرية لإقامة منطقة عازلة أمنية، قائلا "لا نعتقد أن ذلك واقعي. هناك عام جديد وليس هناك أي إقامة لتلك المنطقة". وبدلا من ذلك قال كوتين إن السيناريو الأكثر احتمالية هو عودة ما يصفه بـ "اللؤلؤة النووية" للبلاد إلى سيطرة الجيش الأوكراني. وذكر كوتين الذي يشرف على 15 مفاعلا نوويا مملوكا لأوكرانيا عبر رابط فيديو: "أفضل أمل لنا مع القوات المسلحة الأوكرانية". وأوضح أنه إذا تمكنت قوات كييف من اختراق الخطوط الروسية والسيطرة على مدينة ميليتوبول جنوبي البلاد أكثر من 100 كيلومتر جنوب المحطة "سيكون الخيار الوحيد أمام المحتلين أن يغادروا المحطة". ذكر مسؤول نووي كبير في كييف أن أوكرانيا يجب أن تستعيد أكبر محطة للطاقة النووية في أوروبا، من روسيا بالقوة، فيما تتلاشى جهود إقامة منطقة أمنية حولها. وشكك بترو كوتين، رئيس شركة "انرجو آتوم" المشغلة لمحطة الطاقة النووية في دعوات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية للسلطات الأوكرانية والروسية لفرض طوق أمني، حول محطة "زابوريجيا" النووية جنوب أوكرانيا، طبقا لما ذكرته وكالة "بلومبرج" للأنباء اليوم الأربعاء. وتعرضت المفاعلات النووية الستة، التي استولت عليها قوات روسية في الأسبوع الأول من الغزو الروسي في 24 فبراير الماضي، لهجمات بالمدفعية والصواريخ، مما يزيد مخاطر الإعلان عن حالة طوارئ نووية. وتحدث كوتين في مقابلة جرت مساء أمس الثلاثاء عن جهود الوكالة الدولية للطاقة الذرية لإقامة منطقة عازلة أمنية، قائلا "لا نعتقد أن ذلك واقعي. هناك عام جديد وليس هناك أي إقامة لتلك المنطقة". وبدلا من ذلك قال كوتين إن السيناريو الأكثر احتمالية هو عودة ما يصفه بـ "اللؤلؤة النووية" للبلاد إلى سيطرة الجيش الأوكراني. وذكر كوتين الذي يشرف على 15 مفاعلا نوويا مملوكا لأوكرانيا عبر رابط فيديو: "أفضل أمل لنا مع القوات المسلحة الأوكرانية". وأوضح أنه إذا تمكنت قوات كييف من اختراق الخطوط الروسية والسيطرة على مدينة ميليتوبول جنوبي البلاد أكثر من 100 كيلومتر جنوب المحطة "سيكون الخيار الوحيد أمام المحتلين أن يغادروا المحطة". بعد إعادة تشغيل محطات الطاقة النووية.. فرنسا تعلن تراجع خشية انقطاع الكهرباء هذا الشتاء http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38852&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 arabic.euronews.com/2023/01/04/restarting-nuclear-power-plants-france-decline-fear-power-outages-win Thu, 05 Jan 2023 00:00:00 GMT يبدو أن التهديد بانقطاع الكهرباء في فرنسا هذا الشتاء "يتراجع"، على ما قال الناطق باسم الحكومة أوليفييه فيران الأربعاء، وذلك بعد إعادة تشغيل محطات الطاقة النووية وارتفاع درجات الحرارة. في الوقت الحالي، هناك 42 مفاعلاً نووياً من أصل 56 في الخدمة. وقال فيران خلال اجتماع لمجلس الوزراء "يبدو أن خطر انقطاع الكهرباء هذا الشتاء يتراجع خصوصاً بسبب استئناف تدريجي لتشغيل محطات الطاقة النووية في البلاد، والأحوال الجوية". وأضاف "إنه أمر مطمئن لكن لا ينبغي أن يبعدنا عن هدفنا وهو تخفيف استهلاك الطاقة". وخفف الفرنسيون استهلاكهم للطاقة بين عيد الميلاد ورأس السنة، لكن من دون الوصول إلى العتبة الرمزية البالغة 10 % المسجلة منتصف كانون الأول/ديسمبر، بحسب آخر البيانات الصادرة عن شبكة توزيع الكهرباء. وانخفض استهلاك الكهرباء بنسبة 8,5 % الأسبوع الماضي مقارنة بمتوسط السنوات السابقة (2014-2019) خلال الفترة نفسها وفقاً للأرقام حتى 1 كانون الثاني/يناير للهيئة التي تدير الشبكة. يبدو أن التهديد بانقطاع الكهرباء في فرنسا هذا الشتاء "يتراجع"، على ما قال الناطق باسم الحكومة أوليفييه فيران الأربعاء، وذلك بعد إعادة تشغيل محطات الطاقة النووية وارتفاع درجات الحرارة. في الوقت الحالي، هناك 42 مفاعلاً نووياً من أصل 56 في الخدمة. وقال فيران خلال اجتماع لمجلس الوزراء "يبدو أن خطر انقطاع الكهرباء هذا الشتاء يتراجع خصوصاً بسبب استئناف تدريجي لتشغيل محطات الطاقة النووية في البلاد، والأحوال الجوية". وأضاف "إنه أمر مطمئن لكن لا ينبغي أن يبعدنا عن هدفنا وهو تخفيف استهلاك الطاقة". وخفف الفرنسيون استهلاكهم للطاقة بين عيد الميلاد ورأس السنة، لكن من دون الوصول إلى العتبة الرمزية البالغة 10 % المسجلة منتصف كانون الأول/ديسمبر، بحسب آخر البيانات الصادرة عن شبكة توزيع الكهرباء. وانخفض استهلاك الكهرباء بنسبة 8,5 % الأسبوع الماضي مقارنة بمتوسط السنوات السابقة (2014-2019) خلال الفترة نفسها وفقاً للأرقام حتى 1 كانون الثاني/يناير للهيئة التي تدير الشبكة. عام 2050.. توقعات بنمو مبيعات السيارات الكهربائية لـ900 مليون سيارة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38851&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.alyaum.com/articles/6443950/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%AF/%D8%B3%D9%8 Wed, 04 Jan 2023 00:00:00 GMT مع دخول المملكة إلى الاستثمارات في مجال السيارات الكهربائية وصناعتها محليًا، وتوقعات بانتاج أول سيارة كهربائية محلية في عام 2025، أكد مختصون أهمية 3 أسس ومعايير هامة واجب توافرها لانتشار السيارات في المملكة، تتمثل في زيادة وانتشار محطات شحن البطاريات الكهربائية، وتدخل التقنية في رفع المسافة المقطوعة لتلك السيارات، بالإضافة إلى توافرها بأسعار مناسبة. وتوقع المختصون أن تصل مبيعات السيارات الكهربائية عالميا في عام 2050 إلى 900 مليون سيارة، مشيرين إلى أن المملكة تعمل على الترويج للمركبات الكهربائية وتطوير المحطات سريعة الشحن، وذلك عبر اتفاقيات لنشر المركبات على نطاق تجاري، ومبادرات ترويجية، فيما قالوا إن المبيعات في 2022 قد تصل إلى نحو 10 ملايين سيارة حول العالم. وقال مدير المعهد الصناعي الثانوي بجدة، د. ياسر مياجي: إن مبيعات السيارات الكهربائية «الخفيفة الجديدة» ارتفعت في عام 2020 بنسبة 10 %، فيما تتصدر النرويج المرتبة الأولى بحصة تقدر بنحو 75 % من السيارات الكهربائية. د.ياسر مياجي توقع أن يصل عدد السيارات الكهربائية لنحو 900 مليون سيارة - اليومد.ياسر مياجي توقع أن يصل عدد السيارات الكهربائية لنحو 900 مليون سيارة - اليوم وأضاف إن انتشار السيارات الكهربائية مرهون بتقديم حوافز للمستهلك، مثل محطات الشحن المجانية وقروض البنك الأخضر، مشيرًا إلى أن المستهلكين في انتظار مشروع النشر الشامل للمركبات الكهربائية بعد توقيع العديد من مذكرات التفاهم ومذكرات التعاون لتطوير التقنيات وتقليل انبعاثات الكربون، لا سيما مع الجهود التي يبذلها المسؤولون لتفعيل دور السيارات الكهربائية ونشرها. السيارات الكهربائية صنعت قبل نظيرتها وقال المختص في مجال السيارات م. حسن الشهري: إن السيارات الكهربائية صنعت قبل نظيرتها، التي تعمل بمحركات الاحتراق الداخلي بأكثر من 50 عامًا، إلا أنها لم تنتشر بسبب عدم وجود البنية التحتية ومحطات شحن البطاريات وقصر المسافة التي تقطعها. م.حسن الشهري ذكر أن السيارات الكهربائية صنعت قبل نظيرتها بأكثر من 50 عامًا - اليومم.حسن الشهري ذكر أن السيارات الكهربائية صنعت قبل نظيرتها بأكثر من 50 عامًا - اليوم وأضاف إن السيارات الكهربائية تُعد أحد البدائل للتغلب على عدة عوامل منها: ظاهرة التلوث البيئي الناتجة عن محركات الوقود التقليدي، والتغيرات المناخية وظاهرة الاحتباس الحراري. وأشار الشهري إلى أن العديد من الدول بدأت حاليًا تصينع السيارات الكهربائية، فيما زادت المبيعات خلال الربع الأول من عام 2021 مقارنة بالربع نفسه من عام 2020، فيما سجلت المبيعات 7.750 مليون سيارة كهربائية في العام الحالي قبل صدور الإحصاءات، إلا أن من المتوقع أن تصل إلى 10 ملايين سيارة. ارتقاع مبيعات السيارات الكهربائية على مستوى العالم - اليومارتقاع مبيعات السيارات الكهربائية على مستوى العالم - اليوم وقال الشهري: إن من المتوقع أن يصل عدد السيارات الكهربائية لنحو 900 مليون سيارة بحلول عام 2050، فيما يتوقع بداية من عام 2033 زيادة مبيعات السيارات الكهربائية مقارنة بالسيارات التي تعتمد على الوقود. توقع لأن تكون نصف مبيعات السيارات بحلول عام 2030 سيارات كهربائية وأضاف إن القوانين التي سنّتها العديد من الدول التي بدأت تضع خطوات جدية لدعم مبيعات المركبات الكهربائية، منها الولايات المتحدة الأمريكية ستزيد من تلك المبيعات، لا سيما أن الرئيس الأمريكي توقع أن تكون نصف مبيعات السيارات بحلول عام 2030 سيارات كهربائية. وأوضح أن أوروبا بدأت في تطبيق ضريبة ثاني أكسيد الكربون في دول الاتحاد الأوروبي، وذلك أدى لزيادة سعر الوقود، في حين أن بعض الدول مثل ألمانيا وفرنسا تقدمان دعمًا يتراوح بين 7 - 9 آلاف يورو للسيارة الكهربائية الواحدة. وأشار إلى أن تلك العوامل تحفز المستهلك للتوجّه إلى شراء السيارات الكهربائية. وأشار إلى أنه مع وجود محطات شحن للسيارات الكهربائية في المراكز التجارية كخطوة أولى، وتوفير بنية تحتية للسيارات، فإن من المتوقع زيادة مبيعات السيارات الكهربائية، لا سيما مع زيادة أعداد المحطات. مع دخول المملكة إلى الاستثمارات في مجال السيارات الكهربائية وصناعتها محليًا، وتوقعات بانتاج أول سيارة كهربائية محلية في عام 2025، أكد مختصون أهمية 3 أسس ومعايير هامة واجب توافرها لانتشار السيارات في المملكة، تتمثل في زيادة وانتشار محطات شحن البطاريات الكهربائية، وتدخل التقنية في رفع المسافة المقطوعة لتلك السيارات، بالإضافة إلى توافرها بأسعار مناسبة. وتوقع المختصون أن تصل مبيعات السيارات الكهربائية عالميا في عام 2050 إلى 900 مليون سيارة، مشيرين إلى أن المملكة تعمل على الترويج للمركبات الكهربائية وتطوير المحطات سريعة الشحن، وذلك عبر اتفاقيات لنشر المركبات على نطاق تجاري، ومبادرات ترويجية، فيما قالوا إن المبيعات في 2022 قد تصل إلى نحو 10 ملايين سيارة حول العالم. وقال مدير المعهد الصناعي الثانوي بجدة، د. ياسر مياجي: إن مبيعات السيارات الكهربائية «الخفيفة الجديدة» ارتفعت في عام 2020 بنسبة 10 %، فيما تتصدر النرويج المرتبة الأولى بحصة تقدر بنحو 75 % من السيارات الكهربائية. د.ياسر مياجي توقع أن يصل عدد السيارات الكهربائية لنحو 900 مليون سيارة - اليومد.ياسر مياجي توقع أن يصل عدد السيارات الكهربائية لنحو 900 مليون سيارة - اليوم وأضاف إن انتشار السيارات الكهربائية مرهون بتقديم حوافز للمستهلك، مثل محطات الشحن المجانية وقروض البنك الأخضر، مشيرًا إلى أن المستهلكين في انتظار مشروع النشر الشامل للمركبات الكهربائية بعد توقيع العديد من مذكرات التفاهم ومذكرات التعاون لتطوير التقنيات وتقليل انبعاثات الكربون، لا سيما مع الجهود التي يبذلها المسؤولون لتفعيل دور السيارات الكهربائية ونشرها. السيارات الكهربائية صنعت قبل نظيرتها وقال المختص في مجال السيارات م. حسن الشهري: إن السيارات الكهربائية صنعت قبل نظيرتها، التي تعمل بمحركات الاحتراق الداخلي بأكثر من 50 عامًا، إلا أنها لم تنتشر بسبب عدم وجود البنية التحتية ومحطات شحن البطاريات وقصر المسافة التي تقطعها. م.حسن الشهري ذكر أن السيارات الكهربائية صنعت قبل نظيرتها بأكثر من 50 عامًا - اليومم.حسن الشهري ذكر أن السيارات الكهربائية صنعت قبل نظيرتها بأكثر من 50 عامًا - اليوم وأضاف إن السيارات الكهربائية تُعد أحد البدائل للتغلب على عدة عوامل منها: ظاهرة التلوث البيئي الناتجة عن محركات الوقود التقليدي، والتغيرات المناخية وظاهرة الاحتباس الحراري. وأشار الشهري إلى أن العديد من الدول بدأت حاليًا تصينع السيارات الكهربائية، فيما زادت المبيعات خلال الربع الأول من عام 2021 مقارنة بالربع نفسه من عام 2020، فيما سجلت المبيعات 7.750 مليون سيارة كهربائية في العام الحالي قبل صدور الإحصاءات، إلا أن من المتوقع أن تصل إلى 10 ملايين سيارة. ارتقاع مبيعات السيارات الكهربائية على مستوى العالم - اليومارتقاع مبيعات السيارات الكهربائية على مستوى العالم - اليوم وقال الشهري: إن من المتوقع أن يصل عدد السيارات الكهربائية لنحو 900 مليون سيارة بحلول عام 2050، فيما يتوقع بداية من عام 2033 زيادة مبيعات السيارات الكهربائية مقارنة بالسيارات التي تعتمد على الوقود. توقع لأن تكون نصف مبيعات السيارات بحلول عام 2030 سيارات كهربائية وأضاف إن القوانين التي سنّتها العديد من الدول التي بدأت تضع خطوات جدية لدعم مبيعات المركبات الكهربائية، منها الولايات المتحدة الأمريكية ستزيد من تلك المبيعات، لا سيما أن الرئيس الأمريكي توقع أن تكون نصف مبيعات السيارات بحلول عام 2030 سيارات كهربائية. وأوضح أن أوروبا بدأت في تطبيق ضريبة ثاني أكسيد الكربون في دول الاتحاد الأوروبي، وذلك أدى لزيادة سعر الوقود، في حين أن بعض الدول مثل ألمانيا وفرنسا تقدمان دعمًا يتراوح بين 7 - 9 آلاف يورو للسيارة الكهربائية الواحدة. وأشار إلى أن تلك العوامل تحفز المستهلك للتوجّه إلى شراء السيارات الكهربائية. وأشار إلى أنه مع وجود محطات شحن للسيارات الكهربائية في المراكز التجارية كخطوة أولى، وتوفير بنية تحتية للسيارات، فإن من المتوقع زيادة مبيعات السيارات الكهربائية، لا سيما مع زيادة أعداد المحطات. مصنع لإنتاج الصلب الأخضر سيكون أكبر استثمار خاص في تاريخ فنلندا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38850&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/04/%D9%85%D8%B5%D9%86%D8%B9-%D9%84%D8%A5%D9%86%D8%AA%D8%A7%D8%AC-%D8%A7%D Wed, 04 Jan 2023 00:00:00 GMT تستعد صناعة الصلب الأخضر الناشئة في فنلندا لدخول مرحلة نوعية جديدة، بعد إعلان إحدى الشركات النرويجية المتخصصة في الصناعة خططها لإنشاء مصنع في البلاد بتكلفة ضخمة تصل إلى 4 مليارات يورو (4.2 مليار دولار أميركي). وأعلنت شركة بلاستر النرويجية المتخصصة في صناعة الفولاذ الأخضر خططًا لإنشاء مصنع في مقاطعة إنغا جنوب فنلندا، وفقًا لموقع يلي المحلي المتخصص (yle). وتشمل خطط الشركة النرويجية الناشئة بناء منشأة متكاملة لإنتاج الهيدروجين في مقاطعة إنغا، إلى جانب مصنع الصلب المزمع إنشاؤه، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. الطاقة الإنتاجية لمصنع الصلب الأخضر تبلغ الطاقة الإنتاجية المخططة لمشروع مصنع الصلب الأخضر في فنلندا قرابة 2.5 مليون طن من الفولاذ المدلفن على الساخن والبارد سنويًا. وتشارك في هذا المشروع شركة فورتم إنرجي الفنلندية التي أعلنت استعدادها لمنح بلاستر النرويجية حقوق استخدام حصرية لإحدى المناطق الصناعية في مقاطعة إنغا على الساحل الجنوبي لفنلندا. والصلب الأخضر مصطلح مجازي متداول في مجال الطاقة المتجددة، إلى جانب مصطلح الفولاذ منزوع الكربون، وكلاهما يعني تحرير صناعة الصلب التقليدية من الاعتماد على الوقود الأحفوري الملوث للبيئة إلى مصادر الطاقة النظيفة. أكبر استثمار في تاريخ فنلندا تقدِّر شركة بلاستر النرويجية حجم استثماراتها في هذا المشروع بنحو 4 مليارات يورو (4.2 مليار دولار)، كما تتوقع إسهامه في توفير 1200 وظيفة عند اكتماله، ما قد يجعله أكبر استثمار صناعي خاص في تاريخ فنلندا. (اليورو = 1.06 دولارًا أميركيًا) أسست شركة بلاستر إنرجي ستيل عام 2021، وهي واحدة من كبرى الشركات الصناعية الخضراء في بلدان الشمال الأوروبي ومنطقة البلطيق. وتهدف الشركة النرويجية الناشئة إلى خفض انبعاثات قطاع صناعة الصلب بنسبة 95% عبر مشروعاتها الرائدة التي تركز على دول الشمال الأوروبي، وفقًا للموقع الإلكتروني للشركة. ويرجع اختيار موقع مصنع الصلب الأخضر جنوب فنلندا لأسباب عديدة، أبرزها جودة البنية التحتية في مقاطعة إنغا واتصالها بميناء بحري قريب من الأسواق الأوروبية، وفقًا للرئيس التنفيذي لشركة بلاستر هانز فريدريك ويتوسون. بدء الإنتاج بحلول 2026 الصلب الأخضر وزير الاقتصاد الفنلندي ميكا لينتيلا - الصورة من موقع helsingin uutiset من جانبه قال وزير الاقتصاد الفنلندي ميكا لينتيلا، إن اختيار شركة بلاستر النرويجية موقع المصنع الجديد في مقاطعة إنغا يؤشر على مدى القدرة التنافسية للصناعة والبنية التحتية في فنلندا. وأضاف الوزير -في بيان صحفي، اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة- أن بلاده تتمتع بشبكة كهرباء قوية ذات درجة عالية من الثقة تؤهلها إلى جذب الشركات الأوروبية المتخصصة في صناعة الصلب الأخضر الخالي من الكربون. وتتوقع بلاستر بدء إنتاج الصلب الأخضر من المصنع بحلول عام 2026، وفقًا لخطط الشركة التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. ويأتي نجاح فنلندا في جذب الاستثمارات الأجنبية في مجال الهيدروجين الأخضر، في إطار خططها الطموحة للمنافسة على إنتاج الطاقة المتجددة في أوروبا. انبعاثات الصلب 7% عالميًا تُعد صناعة الصلب واحدة من كبرى الصناعات المصدرة للانبعاثات في العالم؛ لكثافة استهلاكها مصادر الوقود الأحفوري، لا سيما فحم الكوك المستخدم في أفران الصهر الضخمة للمعدن. وتُسهم صناعة الصلب في نسبة 7% من انبعاثات الكربون العالمية، وينصح خبراء الطاقة المتجددة بزيادة الاعتماد على الهيدروجين الأخضر في الصناعة إذا أرادت التخلص من الكربون بحلول عام 2050. وتبلغ انبعاثات الكربون -الصادرة عن صناعة الصلب على مستوى مجموعة الدول الـ7 الصناعية الكبرى- نحو 6 مليارات طن سنويًا، ما يعادل 16.6% من إجمالي الانبعاثات الصادرة عن القطاع في دول العالم مجتمعة، وفقًا لوكالة الطاقة الدولية. وتعوّل الوكالة على الصين وأوروبا وأميركا في أخذ زمام المبادرة لخفض انبعاثات صناعة الحديد والصلب في إطار خطط الانتقال المناخي لعام 2050. وتتوقّع شركة الأبحاث وود ماكنزي انخفاض انبعاثات الكربون في الصناعة بنسبة 30% بحلول عام 2050، لتصل إلى 2.3 مليار طن، مقارنة بنحو 3.3 مليار طن خلال 2021. تستعد صناعة الصلب الأخضر الناشئة في فنلندا لدخول مرحلة نوعية جديدة، بعد إعلان إحدى الشركات النرويجية المتخصصة في الصناعة خططها لإنشاء مصنع في البلاد بتكلفة ضخمة تصل إلى 4 مليارات يورو (4.2 مليار دولار أميركي). وأعلنت شركة بلاستر النرويجية المتخصصة في صناعة الفولاذ الأخضر خططًا لإنشاء مصنع في مقاطعة إنغا جنوب فنلندا، وفقًا لموقع يلي المحلي المتخصص (yle). وتشمل خطط الشركة النرويجية الناشئة بناء منشأة متكاملة لإنتاج الهيدروجين في مقاطعة إنغا، إلى جانب مصنع الصلب المزمع إنشاؤه، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. الطاقة الإنتاجية لمصنع الصلب الأخضر تبلغ الطاقة الإنتاجية المخططة لمشروع مصنع الصلب الأخضر في فنلندا قرابة 2.5 مليون طن من الفولاذ المدلفن على الساخن والبارد سنويًا. وتشارك في هذا المشروع شركة فورتم إنرجي الفنلندية التي أعلنت استعدادها لمنح بلاستر النرويجية حقوق استخدام حصرية لإحدى المناطق الصناعية في مقاطعة إنغا على الساحل الجنوبي لفنلندا. والصلب الأخضر مصطلح مجازي متداول في مجال الطاقة المتجددة، إلى جانب مصطلح الفولاذ منزوع الكربون، وكلاهما يعني تحرير صناعة الصلب التقليدية من الاعتماد على الوقود الأحفوري الملوث للبيئة إلى مصادر الطاقة النظيفة. أكبر استثمار في تاريخ فنلندا تقدِّر شركة بلاستر النرويجية حجم استثماراتها في هذا المشروع بنحو 4 مليارات يورو (4.2 مليار دولار)، كما تتوقع إسهامه في توفير 1200 وظيفة عند اكتماله، ما قد يجعله أكبر استثمار صناعي خاص في تاريخ فنلندا. (اليورو = 1.06 دولارًا أميركيًا) أسست شركة بلاستر إنرجي ستيل عام 2021، وهي واحدة من كبرى الشركات الصناعية الخضراء في بلدان الشمال الأوروبي ومنطقة البلطيق. وتهدف الشركة النرويجية الناشئة إلى خفض انبعاثات قطاع صناعة الصلب بنسبة 95% عبر مشروعاتها الرائدة التي تركز على دول الشمال الأوروبي، وفقًا للموقع الإلكتروني للشركة. ويرجع اختيار موقع مصنع الصلب الأخضر جنوب فنلندا لأسباب عديدة، أبرزها جودة البنية التحتية في مقاطعة إنغا واتصالها بميناء بحري قريب من الأسواق الأوروبية، وفقًا للرئيس التنفيذي لشركة بلاستر هانز فريدريك ويتوسون. بدء الإنتاج بحلول 2026 الصلب الأخضر وزير الاقتصاد الفنلندي ميكا لينتيلا - الصورة من موقع helsingin uutiset من جانبه قال وزير الاقتصاد الفنلندي ميكا لينتيلا، إن اختيار شركة بلاستر النرويجية موقع المصنع الجديد في مقاطعة إنغا يؤشر على مدى القدرة التنافسية للصناعة والبنية التحتية في فنلندا. وأضاف الوزير -في بيان صحفي، اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة- أن بلاده تتمتع بشبكة كهرباء قوية ذات درجة عالية من الثقة تؤهلها إلى جذب الشركات الأوروبية المتخصصة في صناعة الصلب الأخضر الخالي من الكربون. وتتوقع بلاستر بدء إنتاج الصلب الأخضر من المصنع بحلول عام 2026، وفقًا لخطط الشركة التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. ويأتي نجاح فنلندا في جذب الاستثمارات الأجنبية في مجال الهيدروجين الأخضر، في إطار خططها الطموحة للمنافسة على إنتاج الطاقة المتجددة في أوروبا. انبعاثات الصلب 7% عالميًا تُعد صناعة الصلب واحدة من كبرى الصناعات المصدرة للانبعاثات في العالم؛ لكثافة استهلاكها مصادر الوقود الأحفوري، لا سيما فحم الكوك المستخدم في أفران الصهر الضخمة للمعدن. وتُسهم صناعة الصلب في نسبة 7% من انبعاثات الكربون العالمية، وينصح خبراء الطاقة المتجددة بزيادة الاعتماد على الهيدروجين الأخضر في الصناعة إذا أرادت التخلص من الكربون بحلول عام 2050. وتبلغ انبعاثات الكربون -الصادرة عن صناعة الصلب على مستوى مجموعة الدول الـ7 الصناعية الكبرى- نحو 6 مليارات طن سنويًا، ما يعادل 16.6% من إجمالي الانبعاثات الصادرة عن القطاع في دول العالم مجتمعة، وفقًا لوكالة الطاقة الدولية. وتعوّل الوكالة على الصين وأوروبا وأميركا في أخذ زمام المبادرة لخفض انبعاثات صناعة الحديد والصلب في إطار خطط الانتقال المناخي لعام 2050. وتتوقّع شركة الأبحاث وود ماكنزي انخفاض انبعاثات الكربون في الصناعة بنسبة 30% بحلول عام 2050، لتصل إلى 2.3 مليار طن، مقارنة بنحو 3.3 مليار طن خلال 2021. فرنسا تواجه أسعار الكهرباء المرتفعة بإجراءات وقائية جديدة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38849&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/03/%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D8%A7-%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87-%D8%A3%D Wed, 04 Jan 2023 00:00:00 GMT تكشف السلطات الفرنسية النقاب بين الحين والآخر عن تدابير جديدة لحماية المستهلكين والشركات من أسعار الكهرباء المرتفعة، في حين يسعى المسؤولون لبث الطمأنينة بشأن إمدادات الطاقة في البلاد. وفي ضوء ذلك، أعربت رئيسة الوزراء الفرنسية إليزابيث بورن، عن ثقتها الكبيرة بشأن وضع إمدادات الطاقة في بلادها خلال الأسابيع القليلة المقبلة، مستشهدة بهبوط مستويات الاستهلاك، وفق ما نشرته وكالة رويترز. وذكرت بورن -في تصريحات أدلت بها لمحطة إذاعة "فرانس إنفو" اليوم الثلاثاء 3 يناير/كانون الثاني (2023)- أنه كان من المتوقع أن ينكمش معدل التضخم بعدما بلغ ذروته في أوائل العام الحالي (2023)، ولكن باريس ستمضي قدمًا نحو تنفيذ خططها الهادفة إلى حماية المستهلكين والشركات المستهدفة من وطأة أسعار الكهرباء المرتفعة حتى نهاية هذا العام (2023). وضع الطاقة مطمئن في معرض ردها على سؤال بشأن إمدادات الطاقة، قالت بورن: "كلي ثقة بشأن وضعها خلال الأسابيع المقبلة"، مشيرة إلى أنها قد ناقشت الوضع مع شركة الكهرباء الفرنسية "إي دي إف"، الرائدة عالميًا في مجال حلول الطاقة منخفضة الكربون. وسلطت بورن الضوء على الخطط التي تنتهجها باريس لمساعدة أصحاب المخابز على مواكبة فواتير الطاقة المرتفعة، والسماح لهم بسداد مدفوعات الضرائب المستحقة عليهم على عدد من المُدد، مع احتمالية "سداد فواتير الطاقة الخاصة بهم عن الأشهر الأولى من السنة". وفي ضوء هذا الملف، قال وزير المالية الفرنسي برونو لومير، إن الشركات المتخصصة في تزويد الطاقة في فرنسا لا تقدم ما يكفي لمساعدة أصحاب المخابز على تحمل أسعار الكهرباء المرتفعة. وأضاف لومير، أنه سيتقابل مع ممثلين عن شركات الطاقة في وقت لاحق اليوم، لاستعراض الأمر معهم، بحسب تصريحات أدلى بها مساء الثلاثاء 3 يناير/كانون الثاني (2023)، ونقلتها رويترز. وفي الأسبوع الماضي، أكد رئيس "سي آر إي"، هيئة تنظيم قطاع الطاقة في فرنسا إيمانويل وارجون، أنه لم تكن هناك أي مخاطر بشأن إمدادات الكهرباء في البلاد، حتى أواسط يناير/كانون الثاني (2022)، إذ كانت الأسر والشركات تمتثل -آنذاك- للدعوات المطالبة بخفض استهلاك الطاقة. وحددت الحكومة الفرنسية مستهدفًا لخفض مستويات استهلاك الطاقة عند 10%، بحلول عام 2024، من مستويات عام 2019، في إطار خطة واسعة تشمل إطفاء الإنارة، وترشيد استعمال الأجهزة الكهربائية، بغية تفادي انقطاع الكهرباء والغاز، خلال أشهر الشتاء الباردة، في ظل استمرار الحرب الأوكرانية. وفي الأسبوع الماضي، قالت "آر تي إي"، الشركة المسؤولة عن تشغيل شبكة الكهرباء في فرنسا، إن مستويات استهلاك الكهرباء هبطت بما نسبته 8.7% على مدار الأسابيع الـ4 الماضية، قياسًا بمتوسط المدة ذاتها خلال المدة من 2014-2019. هبوط تاريخي تراجعت مستويات استهلاك الكهرباء من مصادر الإنارة العامة في فرنسا بنسبة تاريخية بلغت 20%، ما بين منتصف الليل والساعة الـ4 صباحًا في الـ27 من ديسمبر/كانون الأول (2022)، مقارنة بعام 2021، في حين تتنامى المخاوف العامة إزاء انقطاع محتمل في الكهرباء، نتيجة مشكلات تتعلق بمفاعلات البلاد النووية، وفق ما نشره موقع "يورونيوز" الأوروبي. ورصدت "إنديز" -الشركة المسؤولة عن تشغيل شبكة توزيع الكهرباء في فرنسا- هبوطًا ملحوظًا في استهلاك الكهرباء من مصادر الإنارة العامة في النصف الأول من ديسمبر/كانون الأول (2022)، التي تمثّل 40% من معدلات استهلاك الكهرباء السنوية في الكثير من المجتمعات بالبلد الكائن غرب أوروبا. أسعار الكهرباء محطة طاقة نووية تابعة لشركة الكهرباء الفرنسية "إي دي إف" في ضاحية دامبييه أون بيرلي - الصورة من ديلي صباح وتواجه فرنسا تحديات ناتجة عن انقطاع محتمل في الكهرباء بسبب مشكلات تتعلق بأسطول البلاد من المفاعلات النووية. وكانت الحكومة الفرنسية قد كشفت عن خطة لترشيد الكهرباء في أكتوبر/تشرين الأول (2022)، بغية تقليص مستويات الطلب على الطاقة. وكان من المتوقع أن تسجل فرنسا أدنى معدل إنتاج سنوي من الكهرباء المولَدة من الطاقة النووية في 2022، إذ توقفت العديد من المفاعلات بعد اكتشاف وجود تآكل بها نتيجة التأخيرات في أعمال الصيانة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19". وتوجد في فرنسا -الآن- 16 مفاعلًا نوويًا متوقفًا عن العمل، وفق ما ذكرته شركة الكهرباء الفرنسية "إي دي إف". 11 مليون نقطة إنارة تنتشر 11 مليون نقطة إنارة في عموم فرنسا، إذ يعادل الطلب على الكهرباء بوساطة مصادر الإنارة العامة نظيره من الكهرباء المولَدة بوساطة مفاعل نووي، وفق ما ذكرته "إنديز"، وطالعته منصة الطاقة المتخصصة. وتبذل السلطات الفرنسية جهودًا حثيثة لخفض استعمال مصادر الإنارة العامة عبر إطفاء الأنوار في أوائل الليل، وهو الإجراء المُطبق في أغلب المدن والبلدات الصغيرة. وفي المقابل تمنح المدن الكبيرة أولوية لتقليص أعمال التدفئة في البنايات العامة، كما تطبق خفض الإنارة العامة في بنايات أخرى. وفورات الطاقة في أوائل ديسمبر/كانون الأول (2022)، قلّلت الأسر والشركات في فرنسا -أيضًا- معدلات استهلاك الكهرباء، مع بلوغ هذا الانخفاض أكثر من 10% في حالة الأسر. وفي أوروبا، طالبت حكومات الدول مواطنيها والشركات العاملة لديها بتوفير الطاقة جراء نقص إمدادات الغاز الروسي، في إطار ردة فعل موسكو على العقوبات الغربية المفروضة عليها بسبب الحرب الأوكرانية. وكان الاتحاد الأوروبي قد وافق الصيف الماضي على خفض الطلب على الغاز بنسبة 15%، قبل موافقته في سبتمبر/أيلول (2022) على خفض إلزامي في استهلاك الكهرباء إبان ساعات الذروة، بجانب خفض نسبته 10% في الطلب على الكهرباء بوجه عام. وجاءت تلك التدابير في إطار الحاجة إلى ترشيد الغاز وسط أزمة طاقة مستفحلة في عموم القارة العجوز. تكشف السلطات الفرنسية النقاب بين الحين والآخر عن تدابير جديدة لحماية المستهلكين والشركات من أسعار الكهرباء المرتفعة، في حين يسعى المسؤولون لبث الطمأنينة بشأن إمدادات الطاقة في البلاد. وفي ضوء ذلك، أعربت رئيسة الوزراء الفرنسية إليزابيث بورن، عن ثقتها الكبيرة بشأن وضع إمدادات الطاقة في بلادها خلال الأسابيع القليلة المقبلة، مستشهدة بهبوط مستويات الاستهلاك، وفق ما نشرته وكالة رويترز. وذكرت بورن -في تصريحات أدلت بها لمحطة إذاعة "فرانس إنفو" اليوم الثلاثاء 3 يناير/كانون الثاني (2023)- أنه كان من المتوقع أن ينكمش معدل التضخم بعدما بلغ ذروته في أوائل العام الحالي (2023)، ولكن باريس ستمضي قدمًا نحو تنفيذ خططها الهادفة إلى حماية المستهلكين والشركات المستهدفة من وطأة أسعار الكهرباء المرتفعة حتى نهاية هذا العام (2023). وضع الطاقة مطمئن في معرض ردها على سؤال بشأن إمدادات الطاقة، قالت بورن: "كلي ثقة بشأن وضعها خلال الأسابيع المقبلة"، مشيرة إلى أنها قد ناقشت الوضع مع شركة الكهرباء الفرنسية "إي دي إف"، الرائدة عالميًا في مجال حلول الطاقة منخفضة الكربون. وسلطت بورن الضوء على الخطط التي تنتهجها باريس لمساعدة أصحاب المخابز على مواكبة فواتير الطاقة المرتفعة، والسماح لهم بسداد مدفوعات الضرائب المستحقة عليهم على عدد من المُدد، مع احتمالية "سداد فواتير الطاقة الخاصة بهم عن الأشهر الأولى من السنة". وفي ضوء هذا الملف، قال وزير المالية الفرنسي برونو لومير، إن الشركات المتخصصة في تزويد الطاقة في فرنسا لا تقدم ما يكفي لمساعدة أصحاب المخابز على تحمل أسعار الكهرباء المرتفعة. وأضاف لومير، أنه سيتقابل مع ممثلين عن شركات الطاقة في وقت لاحق اليوم، لاستعراض الأمر معهم، بحسب تصريحات أدلى بها مساء الثلاثاء 3 يناير/كانون الثاني (2023)، ونقلتها رويترز. وفي الأسبوع الماضي، أكد رئيس "سي آر إي"، هيئة تنظيم قطاع الطاقة في فرنسا إيمانويل وارجون، أنه لم تكن هناك أي مخاطر بشأن إمدادات الكهرباء في البلاد، حتى أواسط يناير/كانون الثاني (2022)، إذ كانت الأسر والشركات تمتثل -آنذاك- للدعوات المطالبة بخفض استهلاك الطاقة. وحددت الحكومة الفرنسية مستهدفًا لخفض مستويات استهلاك الطاقة عند 10%، بحلول عام 2024، من مستويات عام 2019، في إطار خطة واسعة تشمل إطفاء الإنارة، وترشيد استعمال الأجهزة الكهربائية، بغية تفادي انقطاع الكهرباء والغاز، خلال أشهر الشتاء الباردة، في ظل استمرار الحرب الأوكرانية. وفي الأسبوع الماضي، قالت "آر تي إي"، الشركة المسؤولة عن تشغيل شبكة الكهرباء في فرنسا، إن مستويات استهلاك الكهرباء هبطت بما نسبته 8.7% على مدار الأسابيع الـ4 الماضية، قياسًا بمتوسط المدة ذاتها خلال المدة من 2014-2019. هبوط تاريخي تراجعت مستويات استهلاك الكهرباء من مصادر الإنارة العامة في فرنسا بنسبة تاريخية بلغت 20%، ما بين منتصف الليل والساعة الـ4 صباحًا في الـ27 من ديسمبر/كانون الأول (2022)، مقارنة بعام 2021، في حين تتنامى المخاوف العامة إزاء انقطاع محتمل في الكهرباء، نتيجة مشكلات تتعلق بمفاعلات البلاد النووية، وفق ما نشره موقع "يورونيوز" الأوروبي. ورصدت "إنديز" -الشركة المسؤولة عن تشغيل شبكة توزيع الكهرباء في فرنسا- هبوطًا ملحوظًا في استهلاك الكهرباء من مصادر الإنارة العامة في النصف الأول من ديسمبر/كانون الأول (2022)، التي تمثّل 40% من معدلات استهلاك الكهرباء السنوية في الكثير من المجتمعات بالبلد الكائن غرب أوروبا. أسعار الكهرباء محطة طاقة نووية تابعة لشركة الكهرباء الفرنسية "إي دي إف" في ضاحية دامبييه أون بيرلي - الصورة من ديلي صباح وتواجه فرنسا تحديات ناتجة عن انقطاع محتمل في الكهرباء بسبب مشكلات تتعلق بأسطول البلاد من المفاعلات النووية. وكانت الحكومة الفرنسية قد كشفت عن خطة لترشيد الكهرباء في أكتوبر/تشرين الأول (2022)، بغية تقليص مستويات الطلب على الطاقة. وكان من المتوقع أن تسجل فرنسا أدنى معدل إنتاج سنوي من الكهرباء المولَدة من الطاقة النووية في 2022، إذ توقفت العديد من المفاعلات بعد اكتشاف وجود تآكل بها نتيجة التأخيرات في أعمال الصيانة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19". وتوجد في فرنسا -الآن- 16 مفاعلًا نوويًا متوقفًا عن العمل، وفق ما ذكرته شركة الكهرباء الفرنسية "إي دي إف". 11 مليون نقطة إنارة تنتشر 11 مليون نقطة إنارة في عموم فرنسا، إذ يعادل الطلب على الكهرباء بوساطة مصادر الإنارة العامة نظيره من الكهرباء المولَدة بوساطة مفاعل نووي، وفق ما ذكرته "إنديز"، وطالعته منصة الطاقة المتخصصة. وتبذل السلطات الفرنسية جهودًا حثيثة لخفض استعمال مصادر الإنارة العامة عبر إطفاء الأنوار في أوائل الليل، وهو الإجراء المُطبق في أغلب المدن والبلدات الصغيرة. وفي المقابل تمنح المدن الكبيرة أولوية لتقليص أعمال التدفئة في البنايات العامة، كما تطبق خفض الإنارة العامة في بنايات أخرى. وفورات الطاقة في أوائل ديسمبر/كانون الأول (2022)، قلّلت الأسر والشركات في فرنسا -أيضًا- معدلات استهلاك الكهرباء، مع بلوغ هذا الانخفاض أكثر من 10% في حالة الأسر. وفي أوروبا، طالبت حكومات الدول مواطنيها والشركات العاملة لديها بتوفير الطاقة جراء نقص إمدادات الغاز الروسي، في إطار ردة فعل موسكو على العقوبات الغربية المفروضة عليها بسبب الحرب الأوكرانية. وكان الاتحاد الأوروبي قد وافق الصيف الماضي على خفض الطلب على الغاز بنسبة 15%، قبل موافقته في سبتمبر/أيلول (2022) على خفض إلزامي في استهلاك الكهرباء إبان ساعات الذروة، بجانب خفض نسبته 10% في الطلب على الكهرباء بوجه عام. وجاءت تلك التدابير في إطار الحاجة إلى ترشيد الغاز وسط أزمة طاقة مستفحلة في عموم القارة العجوز. أبوظبي تستضيف منتدى الطاقة العالمي السابع 14 يناير الجاري http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38848&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.alittihad.ae/news/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%AF%D9%8A/4342342/%D8%A3% Wed, 04 Jan 2023 00:00:00 GMT تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، حفظه الله، يُنظم المجلس الأطلسي الدورة السابعة من منتدى الطاقة العالمي، خلال الفترة بين يومي 14 و15 يناير 2023 في أبوظبي، والذي يجمع تحت مظلّته قيادات الطاقة الأكثر تأثيراً على مستوى العالم، لتحديد أجندة الطاقة العالميّة للعام المقبل، ودراسة أثر المنتدى في تغيير منظومة الطاقة على المدى البعيد.ويحظى المنتدى في هذا العام بأهمية خاصة، حيث تشغل القضايا الحرجة المتعلّقة باستراتيجيات المناخ والطاقة صدارة الاهتمام في الفترة التي تسبق انعقاد مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (كوب 28)، والذي تستضيفه دولة الإمارات نهاية العام وسيحضره جون كيري، المبعوث الرئاسي الخاص لشؤون المناخ ووزير الخارجية الأميركي السابق. وسيركز منتدى الطاقة العالمي 2023 بشكل خاص على تحدّيات إدارة أولويات أمن الطاقة، والجهود المبذولة للتخلّص من الانبعاثات الكربونية، في ظلّ تأثيرات الأزمة المستمرة في أوكرانيا على خطط تحوّل الطاقة. وسيقام المنتدى مرة أخرى ضمن إطار أسبوع أبو ظبي للاستدامة، المنصّة العالمية الهادفة إلى تحفيز ودفع عملية التنمية المستدامة في العالم، والتي تدعم جهود العمل من أجل المناخ، وتعهّدات الدول بشأن الوصول إلى «صافي الصفر» في الانبعاثات الكربونية. ويقام منتدى الطاقة العالمي بالشراكة مع وزارة الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات، وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، وشركة مبادلة للاستثمار، و«طاقة» ومؤسسة الإمارات للطاقة النووية، إلى جانب الشريك الإعلامي الدولي «سي إن بي سي». وفي تصريح له حول هذه النّسخة السابعة من منتدى الطاقة العالمي، قال معالي سهيل بن محمد المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة: «بصفتنا دولة مضيفة لمؤتمر (كوب 28) نتطلّع إلى الترحيب بضيوف منتدى الطاقة العالمي 2023 لمناقشة التحوّل المستمر للطاقة، حيث تبنت دولة الإمارات العربية المتحدة مجموعة واسعة من المبادرات في مجال الطاقة سعياً لتحقيق أهداف التنمية المستدامة العالمية ومكافحة الآثار التي تسببت في تغير المناخ. ويُوفر منتدى هذا العام فرصة فريدة لمناقشة أجندة الطاقة للعام المقبل، بالإضافة إلى إطلاق الحوار حول مؤتمر الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (كوب 28).» ومن جانبه قال فريدريك كيمب، الرئيس والمدير التنفيذي للمجلس الأطلسي: «يُمثّل انعقاد منتدى الطاقة العالمي للمجلس الأطلسي فرصة تجمع بين القادة من جميع أنحاء العالم لتحديد أجندة الطاقة في عام 2023، بناءً على نجاح دوراته السابقة. ويشغل تحوّل الطاقة الآن أعلى قائمة الأولويات العاجلة لقادة العالم، في ظلّ التحدّيات المزدوجة لأمن الطاقة والتغيرّ المناخي. ومرة أخرى سيتيح المنتدى أمام واضعي السياسات منصّة فائقة الأهمية تساعدهم في مواجهة تلك التحديات». ويأتي انعقاد منتدى الطاقة العالمي الآن في أكثر الأوقات ملاءمة لإطلاق حوار صريح حول أفضل السبل المتاحة للوصول إلى مستقبل خالٍ من الانبعاثات الكربونية، بالتزامن مع الجهود المبذولة حول العالم للحدّ من تداعيات الصراع في أوكرانيا، والمساعي الهادفة لتجنب أزمة مالية عالمية. ويعتمد منتدى الطاقة العالمي 2023 على زخم المشاركة الناجحة التي شهدتها دورته السابقة، حيث سيعقد هذا العام بصيغة مختلطة تجمع بين الواقعي والافتراضي، وتشتمل على لقاءات تواصل شخصي، وحلقات نقاش، وورش للعمل، وحفلات استقبال في أبوظبي، بالتوازي مع النشر العالمي لبرنامج المؤتمر الافتراضي عبر الإنترنت. تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، حفظه الله، يُنظم المجلس الأطلسي الدورة السابعة من منتدى الطاقة العالمي، خلال الفترة بين يومي 14 و15 يناير 2023 في أبوظبي، والذي يجمع تحت مظلّته قيادات الطاقة الأكثر تأثيراً على مستوى العالم، لتحديد أجندة الطاقة العالميّة للعام المقبل، ودراسة أثر المنتدى في تغيير منظومة الطاقة على المدى البعيد.ويحظى المنتدى في هذا العام بأهمية خاصة، حيث تشغل القضايا الحرجة المتعلّقة باستراتيجيات المناخ والطاقة صدارة الاهتمام في الفترة التي تسبق انعقاد مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (كوب 28)، والذي تستضيفه دولة الإمارات نهاية العام وسيحضره جون كيري، المبعوث الرئاسي الخاص لشؤون المناخ ووزير الخارجية الأميركي السابق. وسيركز منتدى الطاقة العالمي 2023 بشكل خاص على تحدّيات إدارة أولويات أمن الطاقة، والجهود المبذولة للتخلّص من الانبعاثات الكربونية، في ظلّ تأثيرات الأزمة المستمرة في أوكرانيا على خطط تحوّل الطاقة. وسيقام المنتدى مرة أخرى ضمن إطار أسبوع أبو ظبي للاستدامة، المنصّة العالمية الهادفة إلى تحفيز ودفع عملية التنمية المستدامة في العالم، والتي تدعم جهود العمل من أجل المناخ، وتعهّدات الدول بشأن الوصول إلى «صافي الصفر» في الانبعاثات الكربونية. ويقام منتدى الطاقة العالمي بالشراكة مع وزارة الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات، وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، وشركة مبادلة للاستثمار، و«طاقة» ومؤسسة الإمارات للطاقة النووية، إلى جانب الشريك الإعلامي الدولي «سي إن بي سي». وفي تصريح له حول هذه النّسخة السابعة من منتدى الطاقة العالمي، قال معالي سهيل بن محمد المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة: «بصفتنا دولة مضيفة لمؤتمر (كوب 28) نتطلّع إلى الترحيب بضيوف منتدى الطاقة العالمي 2023 لمناقشة التحوّل المستمر للطاقة، حيث تبنت دولة الإمارات العربية المتحدة مجموعة واسعة من المبادرات في مجال الطاقة سعياً لتحقيق أهداف التنمية المستدامة العالمية ومكافحة الآثار التي تسببت في تغير المناخ. ويُوفر منتدى هذا العام فرصة فريدة لمناقشة أجندة الطاقة للعام المقبل، بالإضافة إلى إطلاق الحوار حول مؤتمر الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (كوب 28).» ومن جانبه قال فريدريك كيمب، الرئيس والمدير التنفيذي للمجلس الأطلسي: «يُمثّل انعقاد منتدى الطاقة العالمي للمجلس الأطلسي فرصة تجمع بين القادة من جميع أنحاء العالم لتحديد أجندة الطاقة في عام 2023، بناءً على نجاح دوراته السابقة. ويشغل تحوّل الطاقة الآن أعلى قائمة الأولويات العاجلة لقادة العالم، في ظلّ التحدّيات المزدوجة لأمن الطاقة والتغيرّ المناخي. ومرة أخرى سيتيح المنتدى أمام واضعي السياسات منصّة فائقة الأهمية تساعدهم في مواجهة تلك التحديات». ويأتي انعقاد منتدى الطاقة العالمي الآن في أكثر الأوقات ملاءمة لإطلاق حوار صريح حول أفضل السبل المتاحة للوصول إلى مستقبل خالٍ من الانبعاثات الكربونية، بالتزامن مع الجهود المبذولة حول العالم للحدّ من تداعيات الصراع في أوكرانيا، والمساعي الهادفة لتجنب أزمة مالية عالمية. ويعتمد منتدى الطاقة العالمي 2023 على زخم المشاركة الناجحة التي شهدتها دورته السابقة، حيث سيعقد هذا العام بصيغة مختلطة تجمع بين الواقعي والافتراضي، وتشتمل على لقاءات تواصل شخصي، وحلقات نقاش، وورش للعمل، وحفلات استقبال في أبوظبي، بالتوازي مع النشر العالمي لبرنامج المؤتمر الافتراضي عبر الإنترنت. الجزائر تفشل في إنجاز أول مشروع حكومي للطاقة الشمسية.. و"شمس" تُخلي مسؤوليتها http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38847&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/04/%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B2%D8%A7%D8%A6%D8%B1-%D8%AA%D9%81%D8%B4%D9%84-%D Wed, 04 Jan 2023 00:00:00 GMT بعد شد وجذب، وتأجيل تلو الآخر، وآمال في الجزائر ببدء إنتاج الكهرباء النظيفة من الطاقة الشمسية، عاد مشروع سولار 1000 إلى نقطة الصفر، بعدما فشل في الحصول على الموافقات الرسمية لإطلاقه. وشهد المشروع الحيوي -الذي يهدف إلى إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، ضمن جهود الدولة لتطبيق برنامج وطني للطاقة المتجددة يهدف إلى إنتاج 15 ألف ميغاواط من الطاقة الشمسية بحلول عام (2035)- تأجيلًا تلو الآخر خلال العام المنصرم (2022). وكان من المقرر أن تفصل حكومة الجزائر في صفقات مشروع سولار 1000، قبل نهاية 2022، إلا أن المشروع توقف بسبب الوزارة المعنية، وهي وزارة البيئة والطاقات المتجددة، وفق معلومات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. مشروع سولار 1000 أوضحت مصادر مسؤولة -في تصريحات خاصة إلى منصة الطاقة- أن الشركة الجزائرية للطاقات المتجددة "شمس" روّجت -أيضًا- لمشروع إنتاج 1000 ميغاواط من الطاقة الشمسية على أكمل وجه، بالإضافة إلى إطلاق حملة لإدماج المحتوى الوطني في المشروع. ولم يتبق سوى فتح أظرف المشروع للبدء الرسمي في تنفيذه، إذ إن تمويل مشروع سولار 1000 جرى توفيره في شهر سبتمبر/أيلول الماضي، وفق تصريحات المصدر إلى منصة الطاقة. مشروع سولار 1000 في الجزائر وقال مصدر مسؤول: إن "الكرة الآن لم تعد في ملعب شركة شمس، لأنها تنتظر في الوقت الحالي الضوء الأخضر من طرف الوزارة المكلفة بمشروعات الطاقة المتجددة لفتح الأظرف، وهو الأمر الذي تسبب في تأجيل بدء تنفيذ المشروع". وأضاف أن "شمس" قامت بكل ما يجب القيام به لإتمام مشروع سولار 1000 في الجزائر، سواء من ناحية دراسة الأرضيات وتحديد مكان إقامة المشروع، أو إطلاق دفتر الشروط لتقديم العروض. وفي هذا الإطار، تواصلت منصة الطاقة مع وزارة البيئة والطاقات المتجددة المسؤولة عن المشروع، لطلب التعليق، إلا أننا لم نتلق ردًا. مراحل تأجيل المشروع الحيوي في 23 ديسمبر/كانون الأول من عام 2021، فتحت الجزائر الباب أمام الشركات الوطنية والعالمية، لسحب دفاتر الشروط والمواصفات الخاصة بمشروع سولار 1000 لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في البلاد، إذ حددت موعدًا نهائيًا للتقدم إلى المشروع بحلول نهاية شهر أبريل/نيسان 2022. وبحلول الموعد النهائي للتقدم إلى المشروع، أعلنت وزارة البيئة والطاقات المتجددة قرارها بتمديد أجل تقديم العروض لمدة 45 يومًا أخرى، إذ تنتهي هذه المهلة في 15 يونيو/حزيران 2022، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. مشروع سولار 1000 في الجزائر بينما في 16 يونيو/حزيران الماضي، عادت شركة الطاقة المتجددة "شمس" لإعلان تمديد موعد تقديم العروض من الشركات التي تسعى إلى المنافسة لتنفيذ المشروع، قائلة -حينها- إن ذلك بناء على طلب هذه الشركات لإجراء مزيد من الدراسات التقنية والمالية للمشروع. وأضافت أن التمديد سيكون لأجل غير محدد بالنسبة إلى الشركات المهتمة بالمشاركة في إنجاز مشروع سولار 1000 في الجزائر، معتبرة أن هذا الإجراء يضمن جميع شروط نجاح المشروع، وبعدها لم يُعلن موعد لتقديم العروض. إلا أن ما صرّح به مسؤولو وزارة البيئة بعد دمجها مع الطاقات المتجددة -في وقت لاحق- كان أن موعد الفصل في صفقات سولار 1000 سيكون قبل نهاية 2022، وهو الموعد الذي لم يفِ به أحد، رغم انتهاء العام ودخول العام الجديد 2023. يُشار إلى أن المدير العام لشركة شمس، إسماعيل موقاري، كان قد صرّح في أكتوبر/تشرين الأول الماضي 2022 بأن التأجيل الثاني سببه كان يتعلق بالتمويل، مع رغبة بعض المشاركين في التوجه نحو تمويل خارجي، وهو ما رفضته حكومة الجزائر، التي قررت اللجوء إلى تمويل داخلي بنسب مدعمة من الفوائد. أهمية مشروع سولار 1000 يُعد سولار 1000 للطاقة الشمسية أول مشروع حكومي ضمن برنامج الطاقة المتجددة للبلاد، الذي يستهدف توليد 15 ألف ميغاواط من الكهرباء النظيفة بحلول عام 2035، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. ويوضح الإنفوغرافيك التالي -من إعداد منصة الطاقة المتخصصة- أبرز المعلومات المتعلقة بمشروع سولار 1000 في الجزائر: مشروع سولار 1000 في الجزائر وكانت الجزائر قد أعلنت في عام 2016 خطة تهدف إلى إنتاج 22 ألف ميغاواط من مصادر الطاقة المتجددة بحلول عام 2030، إلا أن هذا الهدف كان صعب التحقيق، ما دفع الحكومة لتعديل برنامجها إلى شكله الحالي، وفق بيانات مجلس طاقة الرياح العالمي. ويتضمّن مشروع سولار 1000 تأسيس مجموعة من الشركات، تتولى تنفيذ محطات شمسية كهروضوئية بقدرة إجمالية 1000 ميغاواط، تُوزع على 5 ولايات مختلفة داخل الدولة، إذ تكون حصة كل ولاية بين 50 و300 ميغاواط. وتحدّدت الولايات الـ5 التي ستشهد محطات المشروع، وهي ورقلة وبشار والوادي وتقرت والأغواط، إذ قسّم المشروع إجمالي إنتاج كل محافظة على النحو التالي: إنتاج 50 ميغاواط في ولاية بشار. إنتاج 100 ميغاواط في ولاية ورقلة. إنتاج 250 ميغاواط في ولاية توقرت. إنتاج 300 ميغاواط في ولاية الأغواط. إنتاج 300 ميغاواط في ولاية الوادي. وكان من المقرر أن تبدأ الجزائر إنتاج الكمية الأولى من الكهرباء المولدة بالطاقة الشمسية خلال شهر يناير/كانون الثاني الجاري 2023، من ولاية بشار، إلا أن تعطيل فتح أظرف المشروع واختيار الصفقات أفشل خطط الدولة لبدء أول مشروع حكومي للطاقة الشمسية في الجزائر. بعد شد وجذب، وتأجيل تلو الآخر، وآمال في الجزائر ببدء إنتاج الكهرباء النظيفة من الطاقة الشمسية، عاد مشروع سولار 1000 إلى نقطة الصفر، بعدما فشل في الحصول على الموافقات الرسمية لإطلاقه. وشهد المشروع الحيوي -الذي يهدف إلى إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، ضمن جهود الدولة لتطبيق برنامج وطني للطاقة المتجددة يهدف إلى إنتاج 15 ألف ميغاواط من الطاقة الشمسية بحلول عام (2035)- تأجيلًا تلو الآخر خلال العام المنصرم (2022). وكان من المقرر أن تفصل حكومة الجزائر في صفقات مشروع سولار 1000، قبل نهاية 2022، إلا أن المشروع توقف بسبب الوزارة المعنية، وهي وزارة البيئة والطاقات المتجددة، وفق معلومات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. مشروع سولار 1000 أوضحت مصادر مسؤولة -في تصريحات خاصة إلى منصة الطاقة- أن الشركة الجزائرية للطاقات المتجددة "شمس" روّجت -أيضًا- لمشروع إنتاج 1000 ميغاواط من الطاقة الشمسية على أكمل وجه، بالإضافة إلى إطلاق حملة لإدماج المحتوى الوطني في المشروع. ولم يتبق سوى فتح أظرف المشروع للبدء الرسمي في تنفيذه، إذ إن تمويل مشروع سولار 1000 جرى توفيره في شهر سبتمبر/أيلول الماضي، وفق تصريحات المصدر إلى منصة الطاقة. مشروع سولار 1000 في الجزائر وقال مصدر مسؤول: إن "الكرة الآن لم تعد في ملعب شركة شمس، لأنها تنتظر في الوقت الحالي الضوء الأخضر من طرف الوزارة المكلفة بمشروعات الطاقة المتجددة لفتح الأظرف، وهو الأمر الذي تسبب في تأجيل بدء تنفيذ المشروع". وأضاف أن "شمس" قامت بكل ما يجب القيام به لإتمام مشروع سولار 1000 في الجزائر، سواء من ناحية دراسة الأرضيات وتحديد مكان إقامة المشروع، أو إطلاق دفتر الشروط لتقديم العروض. وفي هذا الإطار، تواصلت منصة الطاقة مع وزارة البيئة والطاقات المتجددة المسؤولة عن المشروع، لطلب التعليق، إلا أننا لم نتلق ردًا. مراحل تأجيل المشروع الحيوي في 23 ديسمبر/كانون الأول من عام 2021، فتحت الجزائر الباب أمام الشركات الوطنية والعالمية، لسحب دفاتر الشروط والمواصفات الخاصة بمشروع سولار 1000 لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في البلاد، إذ حددت موعدًا نهائيًا للتقدم إلى المشروع بحلول نهاية شهر أبريل/نيسان 2022. وبحلول الموعد النهائي للتقدم إلى المشروع، أعلنت وزارة البيئة والطاقات المتجددة قرارها بتمديد أجل تقديم العروض لمدة 45 يومًا أخرى، إذ تنتهي هذه المهلة في 15 يونيو/حزيران 2022، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. مشروع سولار 1000 في الجزائر بينما في 16 يونيو/حزيران الماضي، عادت شركة الطاقة المتجددة "شمس" لإعلان تمديد موعد تقديم العروض من الشركات التي تسعى إلى المنافسة لتنفيذ المشروع، قائلة -حينها- إن ذلك بناء على طلب هذه الشركات لإجراء مزيد من الدراسات التقنية والمالية للمشروع. وأضافت أن التمديد سيكون لأجل غير محدد بالنسبة إلى الشركات المهتمة بالمشاركة في إنجاز مشروع سولار 1000 في الجزائر، معتبرة أن هذا الإجراء يضمن جميع شروط نجاح المشروع، وبعدها لم يُعلن موعد لتقديم العروض. إلا أن ما صرّح به مسؤولو وزارة البيئة بعد دمجها مع الطاقات المتجددة -في وقت لاحق- كان أن موعد الفصل في صفقات سولار 1000 سيكون قبل نهاية 2022، وهو الموعد الذي لم يفِ به أحد، رغم انتهاء العام ودخول العام الجديد 2023. يُشار إلى أن المدير العام لشركة شمس، إسماعيل موقاري، كان قد صرّح في أكتوبر/تشرين الأول الماضي 2022 بأن التأجيل الثاني سببه كان يتعلق بالتمويل، مع رغبة بعض المشاركين في التوجه نحو تمويل خارجي، وهو ما رفضته حكومة الجزائر، التي قررت اللجوء إلى تمويل داخلي بنسب مدعمة من الفوائد. أهمية مشروع سولار 1000 يُعد سولار 1000 للطاقة الشمسية أول مشروع حكومي ضمن برنامج الطاقة المتجددة للبلاد، الذي يستهدف توليد 15 ألف ميغاواط من الكهرباء النظيفة بحلول عام 2035، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. ويوضح الإنفوغرافيك التالي -من إعداد منصة الطاقة المتخصصة- أبرز المعلومات المتعلقة بمشروع سولار 1000 في الجزائر: مشروع سولار 1000 في الجزائر وكانت الجزائر قد أعلنت في عام 2016 خطة تهدف إلى إنتاج 22 ألف ميغاواط من مصادر الطاقة المتجددة بحلول عام 2030، إلا أن هذا الهدف كان صعب التحقيق، ما دفع الحكومة لتعديل برنامجها إلى شكله الحالي، وفق بيانات مجلس طاقة الرياح العالمي. ويتضمّن مشروع سولار 1000 تأسيس مجموعة من الشركات، تتولى تنفيذ محطات شمسية كهروضوئية بقدرة إجمالية 1000 ميغاواط، تُوزع على 5 ولايات مختلفة داخل الدولة، إذ تكون حصة كل ولاية بين 50 و300 ميغاواط. وتحدّدت الولايات الـ5 التي ستشهد محطات المشروع، وهي ورقلة وبشار والوادي وتقرت والأغواط، إذ قسّم المشروع إجمالي إنتاج كل محافظة على النحو التالي: إنتاج 50 ميغاواط في ولاية بشار. إنتاج 100 ميغاواط في ولاية ورقلة. إنتاج 250 ميغاواط في ولاية توقرت. إنتاج 300 ميغاواط في ولاية الأغواط. إنتاج 300 ميغاواط في ولاية الوادي. وكان من المقرر أن تبدأ الجزائر إنتاج الكمية الأولى من الكهرباء المولدة بالطاقة الشمسية خلال شهر يناير/كانون الثاني الجاري 2023، من ولاية بشار، إلا أن تعطيل فتح أظرف المشروع واختيار الصفقات أفشل خطط الدولة لبدء أول مشروع حكومي للطاقة الشمسية في الجزائر. الطاقة المتجددة في تونس تشهد مشروعات جديدة في 2023 http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38846&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/03/%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A7%D9%82%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AC%D8 Wed, 04 Jan 2023 00:00:00 GMT قالت وزيرة الطاقة نائلة نويرة، إن بلادها أعلنت طرح مجموعة من مشروعات الطاقة المتجددة في تونس، بقدرة 1700 ميغاواط، خلال الأسبوع الأخير من شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي (2022). وأوضحت نويرة -في تصريحات متلفزة، اليوم الثلاثاء 3 يناير/كانون الثاني (2023)- أن تونس استطاعت خلال عام 2022 تطوير ما يصل إلى 500 ميغاواط من الكهرباء النظيفة، وفق ما نشر الموقع الرسمي لقناة "موزاييك". ولفتت وزيرة الطاقة إلى أن الـ1700 ميغاواط من مشروعات الطاقة المتجددة في تونس تأتي في إطار برنامج متكامل تتبناه الدولة، إذ تبلغ قيمة هذه المشروعات نحو 5 مليارات دينار تونسي (1.6 مليار دولار)، ومن المقرر إقامتها خلال المدة بين 2023 و2025. وبحسب الوزيرة، هناك 3 برامج للطاقة المتجددة في تونس، أولها نظام اللزمات، وهي المشروعات الأكبر من 100 ميغاواط، والثاني هو الإنتاج بين 1 و10 ميغاواط، في حين الثالث هو الإنتاج الذاتي من جانب المؤسسات الصناعية أو المواطنين، وفق المعلومات التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. قالت وزيرة الطاقة نائلة نويرة، إن بلادها تملك برنامجًا متكاملًا، إذ أعادت العام الماضي 2022 صياغة بعض فصول "صندوق الانتقال الطاقي"، لإتاحة بعض الامتيازات للصندوق لمزيد من التدخلات مع المؤسسات الصناعية والمواطنين، لإنتاج الكهرباء من الطاقة المتجددة في تونس. وأكدت أن وزارة الطاقة التونسية تعمل على برنامج النجاعة الطاقية، بهدف إيجاد طاقة وترشيد استخدامها في الوقت نفسه، لافتة إلى أن جميع المقومات الموضوعة في عام 2022 جاءت في إطار المرسوم الرئاسي رقم 68. وأوضحت أنه في مجال الطاقة المتجددة في تونس كانت هناك فرصة حول أن إنتاج الميغاواط الواحد من الكهرباء النظيفة لا يتطلب ترخيصًا، موضحة أن وزارتها نسّقت مع المسؤولين عن الفلاحة والزراعة، لرصد الأراضي التي يمكن تخصيصها لإنتاج الكهرباء المتجددة. ولفتت إلى أن هذه الخطوات من جانب الدولة تجعل المستثمرين يربحون مزيدًا من الوقت لإنجاز مشروعاتهم، لذلك فإن الدولة تهدف من خلال مشروعات الـ1700 ميغاواط إلى زيادة الإنتاج بدرجة أكبر، والحصول على مزيد من العروض لزيادة المشروعات. الكهرباء المتجددة والهيدروجين اعتبرت وزيرة الطاقة نائلة نويرة، أن الطاقة المتجددة في تونس تحظى بفرصة جيدة، لا سيما مع ما تتمتع به البلاد من إمكانات قوية ومتميزة، تمكنها من إنتاج الكهرباء النظيفة، وفق التصريحات التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. وأشارت إلى مساعي تونس لإنتاج الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء، إذ إن الدولة لديها إستراتيجية متكاملة، بالإضافة إلى إستراتيجية أخرى تتعلق بإنتاج الفوسفات والمعادن، التي بدورها اتسمت بالواقعية. يُشار إلى أن مشروعات الطاقة المتجددة في تونس كانت قد تصدرت برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تبنته الحكومة برئاسة نجلاء بودن، وأعلنته في شهر يونيو/حزيران الماضي 2022، بجانب خطوات أخرى تتعلق بالوقود والطاقة. وأوضحت وزيرة الطاقة نائلة نويرة – حينها - أن الحكومة تعمل على تطوير برامج الطاقة المتجددة ودعمها، سواء بهدف استهلاك الكهرباء المنتجة منها محليًا، أو تصديرها. قالت وزيرة الطاقة نائلة نويرة، إن بلادها أعلنت طرح مجموعة من مشروعات الطاقة المتجددة في تونس، بقدرة 1700 ميغاواط، خلال الأسبوع الأخير من شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي (2022). وأوضحت نويرة -في تصريحات متلفزة، اليوم الثلاثاء 3 يناير/كانون الثاني (2023)- أن تونس استطاعت خلال عام 2022 تطوير ما يصل إلى 500 ميغاواط من الكهرباء النظيفة، وفق ما نشر الموقع الرسمي لقناة "موزاييك". ولفتت وزيرة الطاقة إلى أن الـ1700 ميغاواط من مشروعات الطاقة المتجددة في تونس تأتي في إطار برنامج متكامل تتبناه الدولة، إذ تبلغ قيمة هذه المشروعات نحو 5 مليارات دينار تونسي (1.6 مليار دولار)، ومن المقرر إقامتها خلال المدة بين 2023 و2025. وبحسب الوزيرة، هناك 3 برامج للطاقة المتجددة في تونس، أولها نظام اللزمات، وهي المشروعات الأكبر من 100 ميغاواط، والثاني هو الإنتاج بين 1 و10 ميغاواط، في حين الثالث هو الإنتاج الذاتي من جانب المؤسسات الصناعية أو المواطنين، وفق المعلومات التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. قالت وزيرة الطاقة نائلة نويرة، إن بلادها تملك برنامجًا متكاملًا، إذ أعادت العام الماضي 2022 صياغة بعض فصول "صندوق الانتقال الطاقي"، لإتاحة بعض الامتيازات للصندوق لمزيد من التدخلات مع المؤسسات الصناعية والمواطنين، لإنتاج الكهرباء من الطاقة المتجددة في تونس. وأكدت أن وزارة الطاقة التونسية تعمل على برنامج النجاعة الطاقية، بهدف إيجاد طاقة وترشيد استخدامها في الوقت نفسه، لافتة إلى أن جميع المقومات الموضوعة في عام 2022 جاءت في إطار المرسوم الرئاسي رقم 68. وأوضحت أنه في مجال الطاقة المتجددة في تونس كانت هناك فرصة حول أن إنتاج الميغاواط الواحد من الكهرباء النظيفة لا يتطلب ترخيصًا، موضحة أن وزارتها نسّقت مع المسؤولين عن الفلاحة والزراعة، لرصد الأراضي التي يمكن تخصيصها لإنتاج الكهرباء المتجددة. ولفتت إلى أن هذه الخطوات من جانب الدولة تجعل المستثمرين يربحون مزيدًا من الوقت لإنجاز مشروعاتهم، لذلك فإن الدولة تهدف من خلال مشروعات الـ1700 ميغاواط إلى زيادة الإنتاج بدرجة أكبر، والحصول على مزيد من العروض لزيادة المشروعات. الكهرباء المتجددة والهيدروجين اعتبرت وزيرة الطاقة نائلة نويرة، أن الطاقة المتجددة في تونس تحظى بفرصة جيدة، لا سيما مع ما تتمتع به البلاد من إمكانات قوية ومتميزة، تمكنها من إنتاج الكهرباء النظيفة، وفق التصريحات التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. وأشارت إلى مساعي تونس لإنتاج الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء، إذ إن الدولة لديها إستراتيجية متكاملة، بالإضافة إلى إستراتيجية أخرى تتعلق بإنتاج الفوسفات والمعادن، التي بدورها اتسمت بالواقعية. يُشار إلى أن مشروعات الطاقة المتجددة في تونس كانت قد تصدرت برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تبنته الحكومة برئاسة نجلاء بودن، وأعلنته في شهر يونيو/حزيران الماضي 2022، بجانب خطوات أخرى تتعلق بالوقود والطاقة. وأوضحت وزيرة الطاقة نائلة نويرة – حينها - أن الحكومة تعمل على تطوير برامج الطاقة المتجددة ودعمها، سواء بهدف استهلاك الكهرباء المنتجة منها محليًا، أو تصديرها. محطة طاقة نووية بلغارية توقع عقدين للإمداد بالوقود لإنهاء اعتمادها على روسيا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38845&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.albawabhnews.com/4726296 Wed, 04 Jan 2023 00:00:00 GMT قالت وزارة الطاقة في بلغاريا إن محطة الطاقة النووية الوحيدة في البلاد "كوزلودوي"، وقعت عقودا مع شركتي "وستنجهاوس" السويدية و"فراماتوم" الفرنسية للحصول على الوقود لمفاعليها العاملين، ما يضمن لها الاستقلال عن روسيا، التي كانت حتى الآن المورد الوحيد لصوفيا. وذكرت شبكة البلقان الإخبارية إن توقيع العقدين يأتي بعد أن قرر البرلمان البلغاري أنه يتعين على الدولة الإسراع في عملية تأمين مورد بديل لمحطة الكهرباء والطاقة، التي تستخدم حاليًا وقودًا تسلمه إليها شركة "تفيل" الروسية. وأضافت الشبكة أن وزارة الطاقة البلغارية أكدت أن عقد "كوزلودوي" مع "وستنجهاوس" تبلغ مدته عشر سنوات لتسليم وقود نووي جديد لوحدتها الخامسة البالغة سعتها 1000 ميجا واط، حيث توصل الجانبان إلى الصفقة بشروط "محسنة بشكل كبير"، مقارنة بالعرض الذي تم التوصل إليه في يوليو الماضي. كما وقعت محطة الطاقة البلغارية عقدها مع "فراماتوم" لتوريد وقود نووي جديد لوحدتها السادسة البالغة سعتها 1000 ميجا واط. كان البرلمان البلغاري قد قرر في 22 ديسمبر الماضي أن تدفع الشركات التي تعالج النفط الروسي ضريبة إضافية تُستخدم لمنح تعويضات مالية للمستخدمين، وهو ما يشمل شركة "لوك أويل نيفتوهيم بيرجاز" المملوكة لروسيا، والتي تعالج النفط الروسي في بلغاريا. قالت وزارة الطاقة في بلغاريا إن محطة الطاقة النووية الوحيدة في البلاد "كوزلودوي"، وقعت عقودا مع شركتي "وستنجهاوس" السويدية و"فراماتوم" الفرنسية للحصول على الوقود لمفاعليها العاملين، ما يضمن لها الاستقلال عن روسيا، التي كانت حتى الآن المورد الوحيد لصوفيا. وذكرت شبكة البلقان الإخبارية إن توقيع العقدين يأتي بعد أن قرر البرلمان البلغاري أنه يتعين على الدولة الإسراع في عملية تأمين مورد بديل لمحطة الكهرباء والطاقة، التي تستخدم حاليًا وقودًا تسلمه إليها شركة "تفيل" الروسية. وأضافت الشبكة أن وزارة الطاقة البلغارية أكدت أن عقد "كوزلودوي" مع "وستنجهاوس" تبلغ مدته عشر سنوات لتسليم وقود نووي جديد لوحدتها الخامسة البالغة سعتها 1000 ميجا واط، حيث توصل الجانبان إلى الصفقة بشروط "محسنة بشكل كبير"، مقارنة بالعرض الذي تم التوصل إليه في يوليو الماضي. كما وقعت محطة الطاقة البلغارية عقدها مع "فراماتوم" لتوريد وقود نووي جديد لوحدتها السادسة البالغة سعتها 1000 ميجا واط. كان البرلمان البلغاري قد قرر في 22 ديسمبر الماضي أن تدفع الشركات التي تعالج النفط الروسي ضريبة إضافية تُستخدم لمنح تعويضات مالية للمستخدمين، وهو ما يشمل شركة "لوك أويل نيفتوهيم بيرجاز" المملوكة لروسيا، والتي تعالج النفط الروسي في بلغاريا. ? مسؤول روسى: هجوم أوكراني يتسبب في انقطاع الكهرباء بمنطقة روسية لنحو 12 ساعة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38844&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://darelhilal.com/News/1521371.aspx Tue, 03 Jan 2023 00:00:00 GMT قال حاكم منطقة بريانسك الروسية، اليوم الاثنين، إن هجوما أوكرانيا بطائرة مسيرة ألحق أضرارا بمرفق للكهرباء في جنوب غرب المنطقة مما أدى إلى انقطاع التيار لعدة ساعات. وتابع ألكسندر بوجوماز على تيليجرام "شنت أوكرانيا هجوما بطائرة مسيرة صباح اليوم على منطقة كليموفسكي… ونتيجة للضربة، لحقت أضرار بمرفق لإمدادات الكهرباء". وأضاف أن التيار الكهربائي عاد بالكامل إلى المنطقة بعد حوالي 12 ساعة. قال حاكم منطقة بريانسك الروسية، اليوم الاثنين، إن هجوما أوكرانيا بطائرة مسيرة ألحق أضرارا بمرفق للكهرباء في جنوب غرب المنطقة مما أدى إلى انقطاع التيار لعدة ساعات. وتابع ألكسندر بوجوماز على تيليجرام "شنت أوكرانيا هجوما بطائرة مسيرة صباح اليوم على منطقة كليموفسكي… ونتيجة للضربة، لحقت أضرار بمرفق لإمدادات الكهرباء". وأضاف أن التيار الكهربائي عاد بالكامل إلى المنطقة بعد حوالي 12 ساعة. ? مدينة الشارقة المستدامة تحتفل بعام حافل بالنجاحات في مسيرتها نحو الحياة المستدامة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38843&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.zawya.com/ar/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%A7%D9%86%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AD%D Tue, 03 Jan 2023 00:00:00 GMT الشارقة، الإمارات العربية المتحدة: أعلنت مدينة الشارقة المستدامة، أول مجتمع سكني مستدام في إمارة الشارقة تم تطويره بالتعاون بين هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) ودايموند ديفلوبرز، عن تحقيق مجموعة من الإنجازات خلال عام 2022 بعد الإقبال الكبير الذي لاقاه توجه المدينة نحو تعزيز نمط حياة مستدام. وشهدت المدينة خلال العام الماضي بيع أول مرحلتين بالكامل، بما في ذلك 604 فيلا بتصميم عصري واسع، كما تم إطلاق المرحلة الثالثة التي تتضمن 324 فيلا. وتم تسليم جميع وحدات المرحلة الأولى، في حين تكتمل عمليات تسليم وحدات المرحلة الثانية والثالثة في عامَي 2023 و2024 على التوالي. وشكّل تسليم المجموعة الأولى من الفلل إلى أصحابها علامة فارقة في مشوار المدينة خلال عام 2022، ذلك أنه يمثل انتقال المدينة من مشروع عقاري إلى مجتمع سكني يزخر بأكثر من 110 عائلات بدأت حياتها المستدامة في منازلها الجديدة والاستمتاع بالميزات البيئية والاقتصادية العديدة التي توفرها المدينة. وتعليقاً على الموضوع، قال السيد يوسف المطوع، الرئيس التنفيذي لمدينة الشارقة المستدامة، في رسالته: "يسعدني أن أرى التقدم الهائل الذي حققناه في مدينة الشارقة المستدامة بحلول نهاية هذا العام، وهو ما يقرّبنا من هدفنا لنصبح أول مدينة صديقة للبيئة في قلب إمارة الشارقة. ونجحنا في تحقيق إنجازات رائعة خلال هذا العام بفضل الدعم الذي قدمه شركاؤنا وفريقنا من الموظفين، وبالطبع ملّاك المنازل. وأتوجه بالشكر لكلّ منهم على دعم مشوارنا نحو بناء مجتمع مستدام يسعى لتحقيق مستقبل أفضل للأجيال القادمة". وتمتد مدينة الشارقة المستدامة، المجتمع السكني الرائد والصديق للبيئة، على مساحة 7.2 مليون قدم مربع في منطقة الرحمانية في الشارقة وتعزز نمط حياة متوافق مع متطلبات المستقبل. وتضم 1250 فيلا مستدامة موزعة على أربع مراحل وتتكون من ثلاث وأربع وخمس غرف نوم، وتتراوح مساحتها بين 2035 و3818 قدم مربع. وينسجم المشروع السكني المستدام مع الجهود الوطنية المتعلقة بالترابط بين المياه والغذاء والطاقة، إذ يوفر حلولاً عمليةً في مجال الأمن الغذائي وإدارة استهلاك المياه والطاقة، بالإضافة إلى الحفاظ على الموارد الطبيعية. وتم تجهيز المدينة بطاقة متجددة تُنتج من خلال ألواح الطاقة الشمسية، التي تم بناؤها باستخدام مواد مستدامة وتصميمات حرارية ذات كفاءة عالية، من أجل تقليل فواتير الخدمات العامة والتكاليف التشغيلية، ما يتيح للسكان توفير ما يصل إلى 50% من فواتير المياه والكهرباء. وتقدم المدينة خدمات بدون رسوم للسنوات الخمس الأولى، بالإضافة إلى مطابخ مجهزة بأجهزة تتميز بكفاءة استهلاك الطاقة وميزات المنازل الذكية. وتحتضن مدينة الشارقة المستدامة مجموعة من المرافق العامة، مثل المتنزهات والصالات الرياضية والمسابح والمجمع التجاري ومسارات للمشي وركوب الدراجات ووسائل تنقل مستدامة. كما تتضمن المدينة مرافق للزراعة دعماً لجهود الأمن الغذائي، وتعتمد جزئياً على بيوت زراعية مزودة بالطاقة الشمسية وتسمى البيوت الخضراء، تنتج سنوياً حوالي 10 آلاف كيلوجرام من الخضراوات الخالية من المواد الكيميائية، ومن المتوقع زيادة الإنتاج إلى 15 ألف كيلوجرام في المستقبل. وتسهم المدينة بتحقيق العديد من أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، لا سيما الهدف السادس لتأمين الوصول إلى المياه والصرف الصحي، حيث تتمتع مدينة الشارقة المستدامة بمحطة تكرير لمياه الصرف الصحي، والهدف السابع الذي يركّز على جملة من الأمور بما فيها تأمين حصول الجميع بتكلفة ميسورة على خدمات الطاقة الحديثة والموثوقة والمستدامة، وزيادة الاعتماد على الطاقة المتجددة بشكل كبيرة. وشهدت المدينة زيادة كبيرة في أعداد الأشخاص الذين تواصلوا لمعرفة مزيد من المعلومات عن المشروع السكني خلال العام الماضي، ما يشكل تغييراً جذرياً في مفهوم مدن المستقبل والتخطيط المدني، ويسلط الضوء على تنامي الاهتمام بالبيئة والحياة المستدامة. وتخطط المدينة لتنظيم برامج تواصل مجتمعي للتوعية بالاستدامة، مع تركيز خاص على السيدات والشباب والأطفال. وصُممت مدينة الشارقة المستدامة استناداً إلى ركائز الاستدامة الثلاثة الاجتماعية والبيئية والاقتصادية، حيث تعتمد مفهوم الاكتفاء الذاتي في مجتمع متكامل تماماً يسعى للحد من الانبعاثات الكربونية ويوفر أسلوب حياة مستدام ونابض بالحياة، وبالتالي دعم الجهود الوطنية والعالمية في تقليل الانبعاثات الكربونية. الشارقة، الإمارات العربية المتحدة: أعلنت مدينة الشارقة المستدامة، أول مجتمع سكني مستدام في إمارة الشارقة تم تطويره بالتعاون بين هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) ودايموند ديفلوبرز، عن تحقيق مجموعة من الإنجازات خلال عام 2022 بعد الإقبال الكبير الذي لاقاه توجه المدينة نحو تعزيز نمط حياة مستدام. وشهدت المدينة خلال العام الماضي بيع أول مرحلتين بالكامل، بما في ذلك 604 فيلا بتصميم عصري واسع، كما تم إطلاق المرحلة الثالثة التي تتضمن 324 فيلا. وتم تسليم جميع وحدات المرحلة الأولى، في حين تكتمل عمليات تسليم وحدات المرحلة الثانية والثالثة في عامَي 2023 و2024 على التوالي. وشكّل تسليم المجموعة الأولى من الفلل إلى أصحابها علامة فارقة في مشوار المدينة خلال عام 2022، ذلك أنه يمثل انتقال المدينة من مشروع عقاري إلى مجتمع سكني يزخر بأكثر من 110 عائلات بدأت حياتها المستدامة في منازلها الجديدة والاستمتاع بالميزات البيئية والاقتصادية العديدة التي توفرها المدينة. وتعليقاً على الموضوع، قال السيد يوسف المطوع، الرئيس التنفيذي لمدينة الشارقة المستدامة، في رسالته: "يسعدني أن أرى التقدم الهائل الذي حققناه في مدينة الشارقة المستدامة بحلول نهاية هذا العام، وهو ما يقرّبنا من هدفنا لنصبح أول مدينة صديقة للبيئة في قلب إمارة الشارقة. ونجحنا في تحقيق إنجازات رائعة خلال هذا العام بفضل الدعم الذي قدمه شركاؤنا وفريقنا من الموظفين، وبالطبع ملّاك المنازل. وأتوجه بالشكر لكلّ منهم على دعم مشوارنا نحو بناء مجتمع مستدام يسعى لتحقيق مستقبل أفضل للأجيال القادمة". وتمتد مدينة الشارقة المستدامة، المجتمع السكني الرائد والصديق للبيئة، على مساحة 7.2 مليون قدم مربع في منطقة الرحمانية في الشارقة وتعزز نمط حياة متوافق مع متطلبات المستقبل. وتضم 1250 فيلا مستدامة موزعة على أربع مراحل وتتكون من ثلاث وأربع وخمس غرف نوم، وتتراوح مساحتها بين 2035 و3818 قدم مربع. وينسجم المشروع السكني المستدام مع الجهود الوطنية المتعلقة بالترابط بين المياه والغذاء والطاقة، إذ يوفر حلولاً عمليةً في مجال الأمن الغذائي وإدارة استهلاك المياه والطاقة، بالإضافة إلى الحفاظ على الموارد الطبيعية. وتم تجهيز المدينة بطاقة متجددة تُنتج من خلال ألواح الطاقة الشمسية، التي تم بناؤها باستخدام مواد مستدامة وتصميمات حرارية ذات كفاءة عالية، من أجل تقليل فواتير الخدمات العامة والتكاليف التشغيلية، ما يتيح للسكان توفير ما يصل إلى 50% من فواتير المياه والكهرباء. وتقدم المدينة خدمات بدون رسوم للسنوات الخمس الأولى، بالإضافة إلى مطابخ مجهزة بأجهزة تتميز بكفاءة استهلاك الطاقة وميزات المنازل الذكية. وتحتضن مدينة الشارقة المستدامة مجموعة من المرافق العامة، مثل المتنزهات والصالات الرياضية والمسابح والمجمع التجاري ومسارات للمشي وركوب الدراجات ووسائل تنقل مستدامة. كما تتضمن المدينة مرافق للزراعة دعماً لجهود الأمن الغذائي، وتعتمد جزئياً على بيوت زراعية مزودة بالطاقة الشمسية وتسمى البيوت الخضراء، تنتج سنوياً حوالي 10 آلاف كيلوجرام من الخضراوات الخالية من المواد الكيميائية، ومن المتوقع زيادة الإنتاج إلى 15 ألف كيلوجرام في المستقبل. وتسهم المدينة بتحقيق العديد من أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، لا سيما الهدف السادس لتأمين الوصول إلى المياه والصرف الصحي، حيث تتمتع مدينة الشارقة المستدامة بمحطة تكرير لمياه الصرف الصحي، والهدف السابع الذي يركّز على جملة من الأمور بما فيها تأمين حصول الجميع بتكلفة ميسورة على خدمات الطاقة الحديثة والموثوقة والمستدامة، وزيادة الاعتماد على الطاقة المتجددة بشكل كبيرة. وشهدت المدينة زيادة كبيرة في أعداد الأشخاص الذين تواصلوا لمعرفة مزيد من المعلومات عن المشروع السكني خلال العام الماضي، ما يشكل تغييراً جذرياً في مفهوم مدن المستقبل والتخطيط المدني، ويسلط الضوء على تنامي الاهتمام بالبيئة والحياة المستدامة. وتخطط المدينة لتنظيم برامج تواصل مجتمعي للتوعية بالاستدامة، مع تركيز خاص على السيدات والشباب والأطفال. وصُممت مدينة الشارقة المستدامة استناداً إلى ركائز الاستدامة الثلاثة الاجتماعية والبيئية والاقتصادية، حيث تعتمد مفهوم الاكتفاء الذاتي في مجتمع متكامل تماماً يسعى للحد من الانبعاثات الكربونية ويوفر أسلوب حياة مستدام ونابض بالحياة، وبالتالي دعم الجهود الوطنية والعالمية في تقليل الانبعاثات الكربونية. ? الصين تعتزم بناء محطة طاقة كهرومائية جديدة وبدء الإنتاج في 2028 http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38842&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/02/%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%8A%D9%86-%D8%AA%D8%B9%D8%AA%D8%B2%D9%85-%D8%A8%D Tue, 03 Jan 2023 00:00:00 GMT تستعد الصين لإضافة محطة طاقة كهرومائية إلى أسطول مرافق الطاقة المتجددة لديها، ورغم أن الجهات المعنية في بكين وافقت على بدء البناء، لم تُكشف بعد تفاصيل قدرة المحطة الجديدة أو المستثمرين فيها. ويُخطط للمحطة المقرر بناؤها في مقاطعة شنغهاي أن تدخل مرحلة الإنتاج الكامل في غضون 6 سنوات، بحلول عام (2028)، بحسب ما نشرته رويترز اليوم الإثنين 2 يناير/كانون الثاني. وكانت بكين قد أخذت على عاتقها قبل ما يزيد عن عام ونصف إعداد خطة للتوسع في محطات الكهرباء الملحقة بالسدود، حسبما أعلنت بالتزامن مع بدء إنتاج الكهرباء من سد "بايهيتان" أواخر يونيو/حزيران عام (2021)، وفق ما تابعته منصة الطاقة المتخصصة حينها. محطة شنغهاي وافقت اللجنة الوطنية الصينية للتطوير والإصلاح، قبيل انتهاء العام الماضي (2022) بساعات قليلة، على إنشاء محطة طاقة كهرومائية في مقاطعة شنغهاي. ومن المقرر تخصيص استثمارات قدرها 17 مليار يوان صيني لإنشاء وتشغيل المحطة؛ تمهيدًا لدخولها مرحلة الإنتاج الكامل بحلول عام 2028، وفق ما أكدته شركة استثمارات الطاقة. محطة طاقة كهرومائية (اليوان الصيني = 0.14 دولارًا أميركيًا). الصين تبدأ إنتاج الطاقة الكهرومائية من سد بايهيتان ووفق تقنية عمل المحطة، فإنها تعمل لتخزين الطاقة الكهرومائية لاستعمالها في أوقات ارتفاع الطلب على الكهرباء. وكانت الصين قد شهدت إنتاج الكهرباء من محطة طاقة كهرومائية في سد "بايهيتان" الواقع على نهر اليانغستي، أواخر يونيو/حزيران عام 2021. وأُعلن حينها تشغيل أولى توربينات المحطة بسعة 1 غيغاواط، في ظل خطط لضمّه 16 وحدة ليحتلّ ذلك المرتبة الثانية في قائمة مشروعات بكين للطاقة الكهرومائية فور اكتماله. الطاقة الكهرومائية في الصين دعمت الطاقة الكهرومائية خلال العام الماضي (2022) تحقيق الدولة الآسيوية أهدافها المناخية للطاقة النظيفة، بعدما سجلت أسعار الغاز الطبيعي والفحم ارتفاعًا قياسيًا بالأسواق العالمية. وتأرجح أداء المحطات خلال العام، إذ عززت مستويات الأمطار الغزيرة خلال النصف الأول من العام إسهام محطات الطاقة الكهرومائية في مزيج الكهرباء. وفي المقابل، شهد النصف الثاني من العام موجات جفاف غير مسبوقة في مقاطعات صينية مهمة بصفتها مركزًا لصناعات عدّة، دفعت نحو تقليص استهلاك الكهرباء وتوقّف العمل في غالبية الشركات والمصانع والهيئات الحكومية. ويكشف المخطط التالي -الذي أعدّته منصة الطاقة المتخصصة- أكبر 10 دول إضافة لسعة الطاقة الكهرومائية خلال عام (2021)، وكانت الصين على رأس تلك الدول، وفق بيانات الرابطة الدولية للطاقة الكهرومائية: الطاقة الكهرومائية الجفاف يهدد باختفاء الطاقة الكهرومائية من مزيج الكهرباء العالمي وعقب الغزو الروسي لأوكرانيا وفرض العقوبات على موسكو، شهدت الأسواق ارتفاعًا غير مسبوق في أسعار الكهرباء والغاز مع زيادة الطلب، وأبرزت تلك التداعيات دور تنوع مصادر الطاقة ودور الطاقة النظيفة للدول، خاصة الصناعية منها، وفق ما نشرته رويترز في يوليو/تموز الماضي. ولم ينعكس ذلك على بكين بقوة، إذ كان للإغلاقات التي فرضتها الحكومة خلال النصف الأول من العام الماضي (2022) إثر مواجهة مقاطعات رئيسة موجة لجائحة كورونا دور مهم في خفض الطلب، وتزامن ذلك مع هطول قوي للأمطار، ما أدى إلى انتعاش إنتاج الطاقة الكهرومائية. تستعد الصين لإضافة محطة طاقة كهرومائية إلى أسطول مرافق الطاقة المتجددة لديها، ورغم أن الجهات المعنية في بكين وافقت على بدء البناء، لم تُكشف بعد تفاصيل قدرة المحطة الجديدة أو المستثمرين فيها. ويُخطط للمحطة المقرر بناؤها في مقاطعة شنغهاي أن تدخل مرحلة الإنتاج الكامل في غضون 6 سنوات، بحلول عام (2028)، بحسب ما نشرته رويترز اليوم الإثنين 2 يناير/كانون الثاني. وكانت بكين قد أخذت على عاتقها قبل ما يزيد عن عام ونصف إعداد خطة للتوسع في محطات الكهرباء الملحقة بالسدود، حسبما أعلنت بالتزامن مع بدء إنتاج الكهرباء من سد "بايهيتان" أواخر يونيو/حزيران عام (2021)، وفق ما تابعته منصة الطاقة المتخصصة حينها. محطة شنغهاي وافقت اللجنة الوطنية الصينية للتطوير والإصلاح، قبيل انتهاء العام الماضي (2022) بساعات قليلة، على إنشاء محطة طاقة كهرومائية في مقاطعة شنغهاي. ومن المقرر تخصيص استثمارات قدرها 17 مليار يوان صيني لإنشاء وتشغيل المحطة؛ تمهيدًا لدخولها مرحلة الإنتاج الكامل بحلول عام 2028، وفق ما أكدته شركة استثمارات الطاقة. محطة طاقة كهرومائية (اليوان الصيني = 0.14 دولارًا أميركيًا). الصين تبدأ إنتاج الطاقة الكهرومائية من سد بايهيتان ووفق تقنية عمل المحطة، فإنها تعمل لتخزين الطاقة الكهرومائية لاستعمالها في أوقات ارتفاع الطلب على الكهرباء. وكانت الصين قد شهدت إنتاج الكهرباء من محطة طاقة كهرومائية في سد "بايهيتان" الواقع على نهر اليانغستي، أواخر يونيو/حزيران عام 2021. وأُعلن حينها تشغيل أولى توربينات المحطة بسعة 1 غيغاواط، في ظل خطط لضمّه 16 وحدة ليحتلّ ذلك المرتبة الثانية في قائمة مشروعات بكين للطاقة الكهرومائية فور اكتماله. الطاقة الكهرومائية في الصين دعمت الطاقة الكهرومائية خلال العام الماضي (2022) تحقيق الدولة الآسيوية أهدافها المناخية للطاقة النظيفة، بعدما سجلت أسعار الغاز الطبيعي والفحم ارتفاعًا قياسيًا بالأسواق العالمية. وتأرجح أداء المحطات خلال العام، إذ عززت مستويات الأمطار الغزيرة خلال النصف الأول من العام إسهام محطات الطاقة الكهرومائية في مزيج الكهرباء. وفي المقابل، شهد النصف الثاني من العام موجات جفاف غير مسبوقة في مقاطعات صينية مهمة بصفتها مركزًا لصناعات عدّة، دفعت نحو تقليص استهلاك الكهرباء وتوقّف العمل في غالبية الشركات والمصانع والهيئات الحكومية. ويكشف المخطط التالي -الذي أعدّته منصة الطاقة المتخصصة- أكبر 10 دول إضافة لسعة الطاقة الكهرومائية خلال عام (2021)، وكانت الصين على رأس تلك الدول، وفق بيانات الرابطة الدولية للطاقة الكهرومائية: الطاقة الكهرومائية الجفاف يهدد باختفاء الطاقة الكهرومائية من مزيج الكهرباء العالمي وعقب الغزو الروسي لأوكرانيا وفرض العقوبات على موسكو، شهدت الأسواق ارتفاعًا غير مسبوق في أسعار الكهرباء والغاز مع زيادة الطلب، وأبرزت تلك التداعيات دور تنوع مصادر الطاقة ودور الطاقة النظيفة للدول، خاصة الصناعية منها، وفق ما نشرته رويترز في يوليو/تموز الماضي. ولم ينعكس ذلك على بكين بقوة، إذ كان للإغلاقات التي فرضتها الحكومة خلال النصف الأول من العام الماضي (2022) إثر مواجهة مقاطعات رئيسة موجة لجائحة كورونا دور مهم في خفض الطلب، وتزامن ذلك مع هطول قوي للأمطار، ما أدى إلى انتعاش إنتاج الطاقة الكهرومائية. ? كهرباء "رخيصة" من الطاقة المتجددة .. نهج أوروبي لتجاوز أزمة الأسعار http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38841&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://al-ain.com/article/cheap-electricity-renewable-energy-european-price Tue, 03 Jan 2023 00:00:00 GMT قال كادري سيمسون مفوض الطاقة بالاتحاد الأوروبي، إن الاتحاد يعتزم إعادة هيكلة سوق الكهرباء لإعطاء الأولوية للطاقة المتجددة الأقل تكلفة. ونقلت صحيفة "فاينانشال تايمز" البريطانية عن سيمسون، القول: "ندرس سبل وصول فوائد زيادة حصة مصادر الطاقة المتجددة في إنتاج الكهرباء إلى المستهلكين". وأضاف "سنحتاج أيضا إلى محطات الكهرباء التي تعمل بالغاز، لكننا لا نريد إيجاد نظام يجعلها تعمل على مدار الساعة". وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن المفوضية الأوروبية تقترح جعل أسعار الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة تعكس التكلفة الحقيقية لإنتاجها. كما تقترح المفوضية تمديد العمل بضريبة الأرباح الاستثنائية على شركات الطاقة المتجددة، والتي ينتهي العمل بها خلال العام الحالي. ويؤثر سعر الغاز على الكهرباء؛ حيث تستخدم العديد من محطات الطاقة الأوروبية الغاز لتوليد الكهرباء. وفي فرنسا انخفض سعر الجملة للكهرباء للعام 2023 إلى 240 يورو/ ميغاوات في الساعة الجمعة 31 ديسمبر/كانون الأول 2022 مسجلاً أدنى مستوياته منذ أبريل/نيسان الماضي، بعدما تجاوز 1000 يورو/ ميغاوات للساعة في نهاية أغسطس/آب الماضي. لكن هذه التغيّرات في أسعار الجملة لا تنعكس بشكل مباشر في الأسعار المفروضة على المستهلكين لأن موردي الكهرباء يعتمدون سعرًا مدروسًا، خصوصاً خلال هذه الفترة حيث قد تقفز الأسعار من يوم إلى آخر. وكان المجلس الأوروبي قد وافق في نوفمبر/تشرين الثاني 2022 على محتوى القواعد الجديدة التي تهدف إلى تسريع إجراءات منح تصاريح لمشاريع الطاقة المتجددة. وفي 21 ديسمبر/كانون الأول الماضي، قالت المفوضية الأوروبية إنها وافقت على خطة لدعم الطاقة المتجددة حجمها 28 مليار يورو (29.69 مليار دولار) تقدمت بها ألمانيا بهدف تسريع وتيرة التوسع في استخدام طاقة الرياح والطاقة الشمسية. وسوف تحل هذه الخطة محل المخطط الحالي لدعم الطاقة المتجددة وستكون سارية حتى عام 2026. وتهدف الخطة لتحقيق هدف ألمانيا المتمثل في إنتاج 80% من الكهرباء من مصادر متجددة بحلول عام 2030. وقالت المفوضية الأوروبية إن الخطة "ضرورية ومناسبة" للتشجيع على استخدام الطاقة المتجددة وخفض الانبعاثات التي تزيد من درجة حرارة الكوكب. الشتاء "يعاند" بوتين.. مخازن أوروبا ممتلئة بغاز رخيص وأضافت مفوضة شؤون المنافسة بالاتحاد الأوروبي، مارجريت فيستاجر، في بيان أن خطة قانون الطاقة المتجددة الألماني 2023 ستسهم في تسريع وتيرة الحد من استخدام الكربون في إنتاج الكهرباء. وسيكون التوسع في إنتاج الطاقة النظيفة ضروريًا لتحقيق هدف ألمانيا المتمثل في التخلص نهائيا من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري بحلول عام 2045 علاوة على سد جانب من الفجوة في إمدادات الطاقة التي حدثت بعد قطع روسيا معظم إمداداتها من الغاز إلى أوروبا في 2022. فيما رجحت وكالة الطاقة الدولية أن تتسبب أزمة الطاقة العالمية الناجمة عن الحرب في أوكرانيا في حدوث تغييرات عميقة وطويلة الأمد، لديها القدرة على تسريع الانتقال إلى نظام طاقة أكثر استدامة وأمانًا. وتوقع تقرير الوكالة الدولية تزايد الطلب على النفط بنسبة أقل من 1% سنوياً قبل أن يبلغ ذروته ‏في عام 2035 عند 103 ملايين برميل يومياً، ثم ينخفض الطلب على الوقود الأحفوري، بالتزامن مع ارتفاع مبيعات السيارات الكهربائية. كما تتوقع وكالة الطاقة الدولية أيضًا أن الاستثمار السنوي العالمي في الطاقة المتجددة سيصل إلى 2 تريليون دولار بحلول عام 2030، بزيادة 50% مما هو عليه اليوم. قال كادري سيمسون مفوض الطاقة بالاتحاد الأوروبي، إن الاتحاد يعتزم إعادة هيكلة سوق الكهرباء لإعطاء الأولوية للطاقة المتجددة الأقل تكلفة. ونقلت صحيفة "فاينانشال تايمز" البريطانية عن سيمسون، القول: "ندرس سبل وصول فوائد زيادة حصة مصادر الطاقة المتجددة في إنتاج الكهرباء إلى المستهلكين". وأضاف "سنحتاج أيضا إلى محطات الكهرباء التي تعمل بالغاز، لكننا لا نريد إيجاد نظام يجعلها تعمل على مدار الساعة". وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن المفوضية الأوروبية تقترح جعل أسعار الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة تعكس التكلفة الحقيقية لإنتاجها. كما تقترح المفوضية تمديد العمل بضريبة الأرباح الاستثنائية على شركات الطاقة المتجددة، والتي ينتهي العمل بها خلال العام الحالي. ويؤثر سعر الغاز على الكهرباء؛ حيث تستخدم العديد من محطات الطاقة الأوروبية الغاز لتوليد الكهرباء. وفي فرنسا انخفض سعر الجملة للكهرباء للعام 2023 إلى 240 يورو/ ميغاوات في الساعة الجمعة 31 ديسمبر/كانون الأول 2022 مسجلاً أدنى مستوياته منذ أبريل/نيسان الماضي، بعدما تجاوز 1000 يورو/ ميغاوات للساعة في نهاية أغسطس/آب الماضي. لكن هذه التغيّرات في أسعار الجملة لا تنعكس بشكل مباشر في الأسعار المفروضة على المستهلكين لأن موردي الكهرباء يعتمدون سعرًا مدروسًا، خصوصاً خلال هذه الفترة حيث قد تقفز الأسعار من يوم إلى آخر. وكان المجلس الأوروبي قد وافق في نوفمبر/تشرين الثاني 2022 على محتوى القواعد الجديدة التي تهدف إلى تسريع إجراءات منح تصاريح لمشاريع الطاقة المتجددة. وفي 21 ديسمبر/كانون الأول الماضي، قالت المفوضية الأوروبية إنها وافقت على خطة لدعم الطاقة المتجددة حجمها 28 مليار يورو (29.69 مليار دولار) تقدمت بها ألمانيا بهدف تسريع وتيرة التوسع في استخدام طاقة الرياح والطاقة الشمسية. وسوف تحل هذه الخطة محل المخطط الحالي لدعم الطاقة المتجددة وستكون سارية حتى عام 2026. وتهدف الخطة لتحقيق هدف ألمانيا المتمثل في إنتاج 80% من الكهرباء من مصادر متجددة بحلول عام 2030. وقالت المفوضية الأوروبية إن الخطة "ضرورية ومناسبة" للتشجيع على استخدام الطاقة المتجددة وخفض الانبعاثات التي تزيد من درجة حرارة الكوكب. الشتاء "يعاند" بوتين.. مخازن أوروبا ممتلئة بغاز رخيص وأضافت مفوضة شؤون المنافسة بالاتحاد الأوروبي، مارجريت فيستاجر، في بيان أن خطة قانون الطاقة المتجددة الألماني 2023 ستسهم في تسريع وتيرة الحد من استخدام الكربون في إنتاج الكهرباء. وسيكون التوسع في إنتاج الطاقة النظيفة ضروريًا لتحقيق هدف ألمانيا المتمثل في التخلص نهائيا من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري بحلول عام 2045 علاوة على سد جانب من الفجوة في إمدادات الطاقة التي حدثت بعد قطع روسيا معظم إمداداتها من الغاز إلى أوروبا في 2022. فيما رجحت وكالة الطاقة الدولية أن تتسبب أزمة الطاقة العالمية الناجمة عن الحرب في أوكرانيا في حدوث تغييرات عميقة وطويلة الأمد، لديها القدرة على تسريع الانتقال إلى نظام طاقة أكثر استدامة وأمانًا. وتوقع تقرير الوكالة الدولية تزايد الطلب على النفط بنسبة أقل من 1% سنوياً قبل أن يبلغ ذروته ‏في عام 2035 عند 103 ملايين برميل يومياً، ثم ينخفض الطلب على الوقود الأحفوري، بالتزامن مع ارتفاع مبيعات السيارات الكهربائية. كما تتوقع وكالة الطاقة الدولية أيضًا أن الاستثمار السنوي العالمي في الطاقة المتجددة سيصل إلى 2 تريليون دولار بحلول عام 2030، بزيادة 50% مما هو عليه اليوم. ? الطاقة النظيفة سلاح صناعة الفوسفات في المغرب.. وصفقة مع الهند قريبًا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38840&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/02/%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A7%D9%82%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B8%D9%8A%D9 Tue, 03 Jan 2023 00:00:00 GMT مع ارتفاع أسعار الغاز عالميًا، برزت الطاقة النظيفة طوق نجاة لصناعة الفوسفات في المغرب، لقيادة عجلة الاقتصاد الوطني وأداء دور رئيس في تخفيف وطأة أزمة الغذاء عالميًا. عانت الرباط كثيرًا خلال العام الماضي (2022) جراء ارتفاع أسعار الغاز وندرته، خاصة بعد وقف صادرات الغاز الجزائري إلى أوروبا عبر المغرب، في إطار الخلاف السياسي بين البلدين. ويستهلك استخراج الفوسفات في المغرب جزءًا كبيرًا من الطاقة، فضلًا على استنزافه الموارد المائية، في حين بدأت البلاد تعاني من موجات جفاف جراء أزمة التغير المناخي. تعدّ عملية استخراج الفوسفات وإنتاج الأسمدة مكلفة في إطار استهلاك الطاقة والمياه، إذ تستهلك قرابة 7% من الإنتاج السنوي من الطاقة و1% من موارد المياه في المغرب. ويعدّ النيتروجين عنصرًا رئيسًا في صناعة الأسمدة، إذ يعتمد في إنتاجه على الغاز الطبيعي، وهو يمثّل نحو 80% من تكاليف إنتاج الأسمدة النيتروجينية. احتياطيات الفوسفات في المغرب يعدّ الفوسفات في المغرب، واحدًا من أهم ركائز التنمية التي تعوّل عليها المملكة خلال السنوات المقبلة، إذ خُصِّص نحو 12.3 مليار دولار لتطوير القطاعات المرتبطة بإنتاج وتطوير صناعات الفوسفات على مدى 5 سنوات. الفوسفات - المغربتأتي الاستثمارات ضمن البرنامج الاستثماري الأخضر الجديد لـ"المجمع الشريف للفوسفاط" التابع للدولة، خلال المدة بين 2023 و2027. يعدّ المغرب ثالث أكبر منتج للفوسفات في العالم، إذ يحتوي على 75% من الاحتياطيات العالمية من صخور الفوسفات المستعمَل في صناعة الأسمدة. وتبلغ احتياطيات الفوسفات في المغرب قرابة 50 مليار طن، ما يجعله قادرًا على أداء دور حيوي في حل أزمة الغذاء العالمية، من خلال توفير الأسمدة اللازمة للمحاصيل. فمنذ سنوات عديدة، قرر المغرب بدلًا من الاكتفاء بتصدير المواد الخام من الفوسفات أن يصبح أحد أكبر منتجي الأسمدة في العالم، إذ استحوذ المجمع الشريف للفوسفاط عام 2020 على 54% من الحصة السوقية من صادرات الأسمدة إلى أفريقيا. التحول إلى الطاقة النظيفة وضع المغرب خطة إستراتيجية لتأمين احتياجات الصناعات الوطنية من الكهرباء والوقود، من خلال التحول إلى الطاقة النظيفة. ويخطط المغرب لرفع مساهمة الطاقة المتجددة إلى 52% من مزيج الكهرباء الوطني، مع التوسع في مشروعات إنتاج الهيدروجين الأخضر. كان معهد الشرق الأوسط قد أشار في تقرير له مؤخرًا إلى أن الطاقة المتجددة باتت ضرورية لمساعدة المغرب على الاستمرار في الحفاظ على مكانته وإنتاجه الكبير من الأسمدة. وشدد على أن الطاقة المتجددة ستساعد المغرب في الخروج من هذه الحلقة المفرغة لارتفاع الأسعار والغذاء والطاقة. وتوقعت مصادر حكومية ارتفاع فاتورة مشتريات الطاقة والمحروقات خلال 2022 بنحو 25 مليار درهم (2.56 مليار دولار أميركي)، مقارنة بسنة 2021، لتسجل نحو 47.7 مليار درهم (4.88 مليار دولار). إنتاج الهيدروجين الأخضر يمتلك المغرب إمكانات ضخمة لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، وهو ما يكفي لتلبية ما يقرب من احتياجاته من الطاقة وتصدير الفائض، فضلًا على توقيع عدّة اتفاقيات لتطوير مشروعات في مجال الطاقة باستعمال الهيدروجين الأخضر. وقال رئيس لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب محمد شوكي، إن المغرب يسعى من خلال هذا الاستثمار الأخضر لانتهاز الفرص المتاحة في الطاقات المتجددة والهيدروجين الأخضر من خلال مبادرة تقوم بها شركة عمومية لتشجيع القطاع الخاص على الانخراط في هذا المجال، حسبما ذكرت وكالة بلومبرغ. الهيدروجين الأخضر في المغرب يهدف البرنامج الاستثماري الجديد لشركة "المجمع الشريف للفوسفاط" إلى زيادة الإنتاج بالاعتماد على الطاقة الخضراء، وتحقيق الحياد الكربوني قبل عام 2040، على أن تصل نسبة المكون المحلي إلى 70%، فضلًا عن توفير 25 ألف فرصة عمل. تتيح هذه الاستثمارات على المدى البعيد وضع حدّ لاعتماد الشركة الحكومية على الواردات، مثل الأمونيا التي تسعى إلى إنتاجها من خلال الهيدروجين الأخضر. يخطط المغرب لإنتاج نحو 3 ملايين طن من الهيدروجين الأخضر بحلول عام 2030، وفق سيناريو متفائل، بالاعتماد على إمكانات البلاد في مجال الطاقة المتجددة وتحلية مياه البحر، ما من شأنه تسريع تحقيق هدف الحياد الكربوني في 2050. يُرَوَّج لاستعمال الهيدروجين الأخضر لمساعدة مجموعة الفوسفات المغربية في تصنيع الأمونيا الخضراء الذي تحتوي على نسبة كبيرة من النيتروجين، الذي يعدّ المكون الرئيس لإنتاج الأسمدة. التعاون مع الهند من المتوقع أن يزور وزير الكيماويات والأسمدة الهندي مانسوخ مندافيا، المغرب خلال يناير/كانون الثاني الجاري؛ لتوقيع عدّة اتفاقيات لاستيراد الأسمدة المغربية. إذ ستوقّع الهند اتفاقيات مع المغرب لتأمين إمدادات طويلة الأجل من الفوسفات الصخري، وهو مادة خام أساسية لإنتاج أسمدة ثنائي فوسفات الأمونيوم ونترات فوسفاط البوتاسيوم. تسعى نيودلهي إلى إقامة روابط تجارية واستثمارية مع الدول الغنية بالمعادن لتنويع مصادر الإمداد، وضمان أمنها الغذائي. تشير بيانات وزارة الكيماويات والأسمدة الهندية إلى أن متطلبات الهند من الأسمدة تبلغ نحو 43.5 مليون طن، وفقًا لما ذكرته وسائل إعلام هندية. ونجح المغرب خلال السنوات الأخيرة في زيادة عائداته من تصدير الفوسفات إلى العالم، مع تزايد الطلب عالميًا على الأسمدة. إلى جانب الأداء الكروي اللافت، كانت 2022 حافلة بإنجازات اقتصادية مهمة، تَمثَّل أبرزها في تحقيق المملكة لأرقام قياسية من حيث تصدُّر الفوسفات ومشتقاته في المغرب قائمة صادرات المملكة بأكثر من 9.5 مليار دولار، تليها صناعة السيارات بـ8.5 مليار دولار في الأشهر الـ10 الأولى من 2022. مع ارتفاع أسعار الغاز عالميًا، برزت الطاقة النظيفة طوق نجاة لصناعة الفوسفات في المغرب، لقيادة عجلة الاقتصاد الوطني وأداء دور رئيس في تخفيف وطأة أزمة الغذاء عالميًا. عانت الرباط كثيرًا خلال العام الماضي (2022) جراء ارتفاع أسعار الغاز وندرته، خاصة بعد وقف صادرات الغاز الجزائري إلى أوروبا عبر المغرب، في إطار الخلاف السياسي بين البلدين. ويستهلك استخراج الفوسفات في المغرب جزءًا كبيرًا من الطاقة، فضلًا على استنزافه الموارد المائية، في حين بدأت البلاد تعاني من موجات جفاف جراء أزمة التغير المناخي. تعدّ عملية استخراج الفوسفات وإنتاج الأسمدة مكلفة في إطار استهلاك الطاقة والمياه، إذ تستهلك قرابة 7% من الإنتاج السنوي من الطاقة و1% من موارد المياه في المغرب. ويعدّ النيتروجين عنصرًا رئيسًا في صناعة الأسمدة، إذ يعتمد في إنتاجه على الغاز الطبيعي، وهو يمثّل نحو 80% من تكاليف إنتاج الأسمدة النيتروجينية. احتياطيات الفوسفات في المغرب يعدّ الفوسفات في المغرب، واحدًا من أهم ركائز التنمية التي تعوّل عليها المملكة خلال السنوات المقبلة، إذ خُصِّص نحو 12.3 مليار دولار لتطوير القطاعات المرتبطة بإنتاج وتطوير صناعات الفوسفات على مدى 5 سنوات. الفوسفات - المغربتأتي الاستثمارات ضمن البرنامج الاستثماري الأخضر الجديد لـ"المجمع الشريف للفوسفاط" التابع للدولة، خلال المدة بين 2023 و2027. يعدّ المغرب ثالث أكبر منتج للفوسفات في العالم، إذ يحتوي على 75% من الاحتياطيات العالمية من صخور الفوسفات المستعمَل في صناعة الأسمدة. وتبلغ احتياطيات الفوسفات في المغرب قرابة 50 مليار طن، ما يجعله قادرًا على أداء دور حيوي في حل أزمة الغذاء العالمية، من خلال توفير الأسمدة اللازمة للمحاصيل. فمنذ سنوات عديدة، قرر المغرب بدلًا من الاكتفاء بتصدير المواد الخام من الفوسفات أن يصبح أحد أكبر منتجي الأسمدة في العالم، إذ استحوذ المجمع الشريف للفوسفاط عام 2020 على 54% من الحصة السوقية من صادرات الأسمدة إلى أفريقيا. التحول إلى الطاقة النظيفة وضع المغرب خطة إستراتيجية لتأمين احتياجات الصناعات الوطنية من الكهرباء والوقود، من خلال التحول إلى الطاقة النظيفة. ويخطط المغرب لرفع مساهمة الطاقة المتجددة إلى 52% من مزيج الكهرباء الوطني، مع التوسع في مشروعات إنتاج الهيدروجين الأخضر. كان معهد الشرق الأوسط قد أشار في تقرير له مؤخرًا إلى أن الطاقة المتجددة باتت ضرورية لمساعدة المغرب على الاستمرار في الحفاظ على مكانته وإنتاجه الكبير من الأسمدة. وشدد على أن الطاقة المتجددة ستساعد المغرب في الخروج من هذه الحلقة المفرغة لارتفاع الأسعار والغذاء والطاقة. وتوقعت مصادر حكومية ارتفاع فاتورة مشتريات الطاقة والمحروقات خلال 2022 بنحو 25 مليار درهم (2.56 مليار دولار أميركي)، مقارنة بسنة 2021، لتسجل نحو 47.7 مليار درهم (4.88 مليار دولار). إنتاج الهيدروجين الأخضر يمتلك المغرب إمكانات ضخمة لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، وهو ما يكفي لتلبية ما يقرب من احتياجاته من الطاقة وتصدير الفائض، فضلًا على توقيع عدّة اتفاقيات لتطوير مشروعات في مجال الطاقة باستعمال الهيدروجين الأخضر. وقال رئيس لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب محمد شوكي، إن المغرب يسعى من خلال هذا الاستثمار الأخضر لانتهاز الفرص المتاحة في الطاقات المتجددة والهيدروجين الأخضر من خلال مبادرة تقوم بها شركة عمومية لتشجيع القطاع الخاص على الانخراط في هذا المجال، حسبما ذكرت وكالة بلومبرغ. الهيدروجين الأخضر في المغرب يهدف البرنامج الاستثماري الجديد لشركة "المجمع الشريف للفوسفاط" إلى زيادة الإنتاج بالاعتماد على الطاقة الخضراء، وتحقيق الحياد الكربوني قبل عام 2040، على أن تصل نسبة المكون المحلي إلى 70%، فضلًا عن توفير 25 ألف فرصة عمل. تتيح هذه الاستثمارات على المدى البعيد وضع حدّ لاعتماد الشركة الحكومية على الواردات، مثل الأمونيا التي تسعى إلى إنتاجها من خلال الهيدروجين الأخضر. يخطط المغرب لإنتاج نحو 3 ملايين طن من الهيدروجين الأخضر بحلول عام 2030، وفق سيناريو متفائل، بالاعتماد على إمكانات البلاد في مجال الطاقة المتجددة وتحلية مياه البحر، ما من شأنه تسريع تحقيق هدف الحياد الكربوني في 2050. يُرَوَّج لاستعمال الهيدروجين الأخضر لمساعدة مجموعة الفوسفات المغربية في تصنيع الأمونيا الخضراء الذي تحتوي على نسبة كبيرة من النيتروجين، الذي يعدّ المكون الرئيس لإنتاج الأسمدة. التعاون مع الهند من المتوقع أن يزور وزير الكيماويات والأسمدة الهندي مانسوخ مندافيا، المغرب خلال يناير/كانون الثاني الجاري؛ لتوقيع عدّة اتفاقيات لاستيراد الأسمدة المغربية. إذ ستوقّع الهند اتفاقيات مع المغرب لتأمين إمدادات طويلة الأجل من الفوسفات الصخري، وهو مادة خام أساسية لإنتاج أسمدة ثنائي فوسفات الأمونيوم ونترات فوسفاط البوتاسيوم. تسعى نيودلهي إلى إقامة روابط تجارية واستثمارية مع الدول الغنية بالمعادن لتنويع مصادر الإمداد، وضمان أمنها الغذائي. تشير بيانات وزارة الكيماويات والأسمدة الهندية إلى أن متطلبات الهند من الأسمدة تبلغ نحو 43.5 مليون طن، وفقًا لما ذكرته وسائل إعلام هندية. ونجح المغرب خلال السنوات الأخيرة في زيادة عائداته من تصدير الفوسفات إلى العالم، مع تزايد الطلب عالميًا على الأسمدة. إلى جانب الأداء الكروي اللافت، كانت 2022 حافلة بإنجازات اقتصادية مهمة، تَمثَّل أبرزها في تحقيق المملكة لأرقام قياسية من حيث تصدُّر الفوسفات ومشتقاته في المغرب قائمة صادرات المملكة بأكثر من 9.5 مليار دولار، تليها صناعة السيارات بـ8.5 مليار دولار في الأشهر الـ10 الأولى من 2022. ? الهند: تستهدف 30% من المزارعين لاستخدام الطاقة الشمسية بحلول 2025 http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38839&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.aswaqinformation.com/156375 Tue, 03 Jan 2023 00:00:00 GMT تستهدف خطط التحول الطاقي الهندية، انجراف نحو ثلث المزارعين اتجاه قرار استبدال الوقود الأحفوري والاعتماد على الطاقة الشمسية بحلول عام 2025. وأفاد نائب رئيس الوزراء الهندي ديفيندار فادنافيس، بأن بلاده تخطط للتوسع والوصول إلى تحول نحو 30% من المزارعين المعتمدين على الطاقة التقليدية إلى مصادر الطاقة المتجددة خلال عامين؛ حسبما نقل عنه "إيكونوميك تايمز". وأكد فادنافيس، أن الخطة تعتمد على استخدام الألواح الشمسية؛ لتوفير وإمداد المزراعين والزراعة الهندية بالكهرباء النظيفة، وذلك من خلال توزيع 5 مضخات كبيرة تعتمد على الطاقة الشمسية؛ داخل عدد من المناطق الزراعية. ويأتي ذلك في ضوء اعتبار الهند ثالث أكبر منتج للانبعاثات في العالم؛ على خلفية اعتمادها بنسبة تقارب 70% على الفحم في توليد الكهرباء، ما يُعد أشد أنواع الوقود الأحفوري ضررًا بالبيئة. ويُذكر أن المناخ العالمي يشهد اتجاهًا نحو الحياد الكربوني؛ حيث تأمل نيودلهي الوصول إليه بحلول عام 2070، بينما تسبقها الصين وتطمح بحلول عام 2060 للوصول إليه، وكذلك تتسارع الولايات المتحدة وأوروبا في تحقيق الحياد الكربوني بحلول 2050. تستهدف خطط التحول الطاقي الهندية، انجراف نحو ثلث المزارعين اتجاه قرار استبدال الوقود الأحفوري والاعتماد على الطاقة الشمسية بحلول عام 2025. وأفاد نائب رئيس الوزراء الهندي ديفيندار فادنافيس، بأن بلاده تخطط للتوسع والوصول إلى تحول نحو 30% من المزارعين المعتمدين على الطاقة التقليدية إلى مصادر الطاقة المتجددة خلال عامين؛ حسبما نقل عنه "إيكونوميك تايمز". وأكد فادنافيس، أن الخطة تعتمد على استخدام الألواح الشمسية؛ لتوفير وإمداد المزراعين والزراعة الهندية بالكهرباء النظيفة، وذلك من خلال توزيع 5 مضخات كبيرة تعتمد على الطاقة الشمسية؛ داخل عدد من المناطق الزراعية. ويأتي ذلك في ضوء اعتبار الهند ثالث أكبر منتج للانبعاثات في العالم؛ على خلفية اعتمادها بنسبة تقارب 70% على الفحم في توليد الكهرباء، ما يُعد أشد أنواع الوقود الأحفوري ضررًا بالبيئة. ويُذكر أن المناخ العالمي يشهد اتجاهًا نحو الحياد الكربوني؛ حيث تأمل نيودلهي الوصول إليه بحلول عام 2070، بينما تسبقها الصين وتطمح بحلول عام 2060 للوصول إليه، وكذلك تتسارع الولايات المتحدة وأوروبا في تحقيق الحياد الكربوني بحلول 2050. ? التشيك تنتج كمية قياسية من الكهرباء من محطات الطاقة النووية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38838&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.shorouknews.com/news/view.aspx?cdate=02012023&id=a158f934-f68f-44ca-873e-666cae985f94 Tue, 03 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلنت مجموعة "سي ايه زد" المشغلة لمحطات الطاقة النووية في جمهورية التشيك أن هذه المحطات أنتجت في عام 2022 كمية كبيرة من الكهرباء أعلى من أي وقت مضى. وأضافت المجموعة أن المحطات التشيكية اسهمت بنحو 8ر30 تيراواط ساعة في الشبكة. وقال ناطق باسم المجموعة "في وقت يشهد أزمة في الطاقة جراء العدوان الروسي على أوكرانيا، زادت محطتا الطاقة النووية دوكوفاني وتيميلين انتاجهما". ومن المتوقع حدوث تراجع طفيف جراء استثمارات واسعة في المحطة. وعلى سبييل المثال، سوف يتم تنظيف مولدات البخار في محطة دوكوفاني التي يبلغ عمرها أكثر من 35 عاما. ولطالما انتقد المدافعون عن البيئة في ألمانيا والنمسا المحطتين في جمهورية التشيك، ووصفوهما بأنهما غير آمنين وعفا عليهما الزمن. أعلنت مجموعة "سي ايه زد" المشغلة لمحطات الطاقة النووية في جمهورية التشيك أن هذه المحطات أنتجت في عام 2022 كمية كبيرة من الكهرباء أعلى من أي وقت مضى. وأضافت المجموعة أن المحطات التشيكية اسهمت بنحو 8ر30 تيراواط ساعة في الشبكة. وقال ناطق باسم المجموعة "في وقت يشهد أزمة في الطاقة جراء العدوان الروسي على أوكرانيا، زادت محطتا الطاقة النووية دوكوفاني وتيميلين انتاجهما". ومن المتوقع حدوث تراجع طفيف جراء استثمارات واسعة في المحطة. وعلى سبييل المثال، سوف يتم تنظيف مولدات البخار في محطة دوكوفاني التي يبلغ عمرها أكثر من 35 عاما. ولطالما انتقد المدافعون عن البيئة في ألمانيا والنمسا المحطتين في جمهورية التشيك، ووصفوهما بأنهما غير آمنين وعفا عليهما الزمن. الطاقة النظيفة في دبي تقفز إلى 14% من إجمالي إنتاج الكهرباء http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38837&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/01/%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A7%D9%82%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B8%D9%8A%D9 Mon, 02 Jan 2023 00:00:00 GMT ارتفعت قدرة الطاقة الإنتاجية من الطاقة النظيفة في دبي إلى 2027 ميغاواط، بما يشكّل 14% من إجمالي القدرة الإنتاجية للكهرباء في الإمارة. وأعلن العضو المنتدب، الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، ارتفاع القدرة الإنتاجية للطاقة النظيفة إلى 14% من إجمالي القدرة الإنتاجية للطاقة الكهربائية في دبي، والتي بلغت 14 ألفًا و517 ميغاواط، وفق ما نقلت عنه وكالة أنباء الإمارات "وام". وبحسب الطائر، فإن إنتاج الطاقة النظيفة في دبي ارتفع مع اعتماد الإمارة على تقنيات الطاقة الشمسية الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة، لا سيما من المشروعات الضخمة، مثل مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الذي تنفّذه الهيئة. يشار إلى أن هيئة مياه وكهرباء الإمارات كانت قد أعلنت تسجيل رقم قياسي جديد، مع بلوغ نسبة الطاقة المتجددة في كهرباء الدولة نحو 60%، يوم 20 ديسمبر/كانون الأول الماضي (2022)، بحسب ما اطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. ارتفعت قدرة الطاقة الإنتاجية من الطاقة النظيفة في دبي إلى 2027 ميغاواط، بما يشكّل 14% من إجمالي القدرة الإنتاجية للكهرباء في الإمارة. وأعلن العضو المنتدب، الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، ارتفاع القدرة الإنتاجية للطاقة النظيفة إلى 14% من إجمالي القدرة الإنتاجية للطاقة الكهربائية في دبي، والتي بلغت 14 ألفًا و517 ميغاواط، وفق ما نقلت عنه وكالة أنباء الإمارات "وام". وبحسب الطائر، فإن إنتاج الطاقة النظيفة في دبي ارتفع مع اعتماد الإمارة على تقنيات الطاقة الشمسية الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة، لا سيما من المشروعات الضخمة، مثل مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الذي تنفّذه الهيئة. يشار إلى أن هيئة مياه وكهرباء الإمارات كانت قد أعلنت تسجيل رقم قياسي جديد، مع بلوغ نسبة الطاقة المتجددة في كهرباء الدولة نحو 60%، يوم 20 ديسمبر/كانون الأول الماضي (2022)، بحسب ما اطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. بدء تحصيل أول فاتورة استهلاك الكهرباء في 2023 http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38836&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.elwatannews.com/news/details/6388204 Mon, 02 Jan 2023 00:00:00 GMT بدأت شركات توزيع الكهرباء الـ9 على مستوى جميع محافظات الجمهورية اليوم، تحصيل أول فاتورة استهلاك الكهرباء في العام الجديد يناير 2023 للعدادات التقليدية والميكانيكية بعد الانتهاء من إجراءات المراجعة قبل الطباعة لاستخراج فاتورة تعبر عن الاستهلاك الحقيقي للمشتركين، وفق تعليمات الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة ونائبه المهندس أسامة عسران والمهندس جابر دسوقي رئيس الشركة القابضة للكهرباء. خدمات متميزة للمواطن وأوضح المحاسب هاني الجندي رئيس القطاعات التجارية بشركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء أنَّ استخدام برنامج «القراءة الموحد» لعداد الكهرباء والذي يهدف إلى إصدار فاتورة صحيحة بنسبة 100% بشكل يعبر عن الاستهلاك الفعلي للمشتركين ضمن خطط التطوير التي تنفذها الوزارة والشركة القابضة للكهرباء لتقديم خدمات متميزة بشكل يرضي المواطن دون تدخل العنصر البشري. صورة لقراءة العداد وتسجيلها بشكل مباشر في البرنامج وأكد «الجندي» أنَّ البرنامج يهدف إلى منع التلاعب في إدخال القراءة من جانب كشاف الكهرباء من خلال ذهاب كشافي الكهرباء إلى المواطنين للحصول على الاستهلاك الفعلي لهم بتسجيل القراءة الحقيقية للعداد من خلال أخذ صورة لقراءة العداد وتسجيلها بشكل مباشر في البرنامج. البرنامج يضمن حق الدولة والمواطن وقال «الجندي» إنَّ البرنامج تمّ تصميمه على أن الجهاز الخاص بتسجيل القراءة لا يمكن أن يعمل إلا من أمام العداد الخاص بالمشترك، لافتًا إلى أنَّه يتمّ تسجيل أول قراءة من خلال التقاط صور لعداد المشترك ليتم تسجيل القراءة من خلال الصورة لذلك يصعب التلاعب في هذا البرنامج ويضمن حق الدولة والمواطن، إذ تحصل الدولة على مستحقاتها ويسدد المشترك استهلاكه الفعلي فقط. القضاء على التلاعب في استهلاك الكهرباء وأشار «الجندي» إلى أنَّ برنامج القراءة الموحد يرسل نسختين من صورة العداد من خلال الإنترنت لشركة توزيع الكهرباء ونسخة لشركة «شعاع» المسؤولة عن تسجيل قراءة عدادات الكهرباء للتأكّد من وجود نسخة احتياطية للقضاء على كل أوجه التلاعب في استهلاكات المشتركين، لافتًا إلى أنَّ البرنامج يحتفظ بصور لمدة 3 أشهر للعداد للرجوع إليها عند وجود شكوى من المشترك وبعد هذه المدة تحذف تلقائيا ويتبقى قراءات عدادات الكهرباء فقط. بدأت شركات توزيع الكهرباء الـ9 على مستوى جميع محافظات الجمهورية اليوم، تحصيل أول فاتورة استهلاك الكهرباء في العام الجديد يناير 2023 للعدادات التقليدية والميكانيكية بعد الانتهاء من إجراءات المراجعة قبل الطباعة لاستخراج فاتورة تعبر عن الاستهلاك الحقيقي للمشتركين، وفق تعليمات الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة ونائبه المهندس أسامة عسران والمهندس جابر دسوقي رئيس الشركة القابضة للكهرباء. خدمات متميزة للمواطن وأوضح المحاسب هاني الجندي رئيس القطاعات التجارية بشركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء أنَّ استخدام برنامج «القراءة الموحد» لعداد الكهرباء والذي يهدف إلى إصدار فاتورة صحيحة بنسبة 100% بشكل يعبر عن الاستهلاك الفعلي للمشتركين ضمن خطط التطوير التي تنفذها الوزارة والشركة القابضة للكهرباء لتقديم خدمات متميزة بشكل يرضي المواطن دون تدخل العنصر البشري. صورة لقراءة العداد وتسجيلها بشكل مباشر في البرنامج وأكد «الجندي» أنَّ البرنامج يهدف إلى منع التلاعب في إدخال القراءة من جانب كشاف الكهرباء من خلال ذهاب كشافي الكهرباء إلى المواطنين للحصول على الاستهلاك الفعلي لهم بتسجيل القراءة الحقيقية للعداد من خلال أخذ صورة لقراءة العداد وتسجيلها بشكل مباشر في البرنامج. البرنامج يضمن حق الدولة والمواطن وقال «الجندي» إنَّ البرنامج تمّ تصميمه على أن الجهاز الخاص بتسجيل القراءة لا يمكن أن يعمل إلا من أمام العداد الخاص بالمشترك، لافتًا إلى أنَّه يتمّ تسجيل أول قراءة من خلال التقاط صور لعداد المشترك ليتم تسجيل القراءة من خلال الصورة لذلك يصعب التلاعب في هذا البرنامج ويضمن حق الدولة والمواطن، إذ تحصل الدولة على مستحقاتها ويسدد المشترك استهلاكه الفعلي فقط. القضاء على التلاعب في استهلاك الكهرباء وأشار «الجندي» إلى أنَّ برنامج القراءة الموحد يرسل نسختين من صورة العداد من خلال الإنترنت لشركة توزيع الكهرباء ونسخة لشركة «شعاع» المسؤولة عن تسجيل قراءة عدادات الكهرباء للتأكّد من وجود نسخة احتياطية للقضاء على كل أوجه التلاعب في استهلاكات المشتركين، لافتًا إلى أنَّ البرنامج يحتفظ بصور لمدة 3 أشهر للعداد للرجوع إليها عند وجود شكوى من المشترك وبعد هذه المدة تحذف تلقائيا ويتبقى قراءات عدادات الكهرباء فقط. الكهرباء : تختار الشركات المنفذة لمحطات تغذية روافع توشكي - 35 مليار جنيه إجمالى الاستثمارات لجنوب الوادي خلال السنوات الأخير http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38835&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 http://www.nrea.gov.eg/Media/New/1917 Mon, 02 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلن الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة عقب الاجتماع الذى عقدة بحضور نائبة المهندس اسامة عسران و رئيس القابضة للكهرباء المهندس جابر الدسوقى لمتابعة المشروعات الجارى تنفيذها لتلبية احتياجات المشروعات القومية على مستوى الجمهورية اكد الدكتور شاكر ان قطاع الكهرباء انتهى من تشغيل محطة محولات توشكى 4 العملاقة جهد 220 / 66 كيلوفولت ضمن الاجراءات التى يتخذها لتوفير الكهرباء لمساحة 475 الف فدان جديدة يجرى استصلاحها وزراعتها فى المنطقة تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى لتحقيق الاكتفاء الذاتى من كافة المحاصيل الزراعية ودعم شبكة كهرباء جنوب الوادى التى ارتفعت اجمالى الاستثمارات المنفذة بها خلال السنوات الاخيرة الى حوالى 35 مليار جنية كلف الوزير المهندسة صباح مشالى رئيس الشركة المصرية لنقل الكهرباء والمهندس صلاح عزت العضو المنتدب للمنطقة الجنوبية بمتابعة العمل اولا باول فى منطقة توشكى والعوينات للوقوف على معدلات و برامج العمل ومتابعة اداء الشركات العاملة هناك مؤكدا استعداد قطاع الكهرباء لتلبية كافة احتياجات مشروعات استصلاح الاراضى بمنطقة جنوب الوادى خاصة توشكى والعوينات وغرب المنيا اكد شاكر الانتهاء من توسيع محطة محولات توشكى 2 جهد 500 كيلوفولت وزيادة قدرات محطة توشكى 3 وذلك بخبرات وصناعة وطنية عن طريق شركتى السويدى ومدكور وتنفيذ خطوط الربط المطلوبة لهذة المشروعات لتكون الكهرباء سابقة فى دعم خطط الدولة للتوسعات العمرانية والزراعية والصناعية مشيرا الى الاعمال الجارى تنفيذها حاليا بمحطة محولات توشكى الرئيسية من خلال تركيب اجهزة الاستار كوم التى من شانها توفير احتياجات المشروعات الصناعية الجارى تنفيذها بتوشكى والمتعلقة بتصنيع المنتجات الزراعية وغيرها وزيادة الطاقة المصدرة الى السودان من 80 ميجاوات الى 300 ميجاوات اعلنت المهندسة صباح مشالى الانتهاء من اطلاق التيار فى الخط الكهربائى العملاق بنبان / توشكى جهد 500 كيلوفولت وبطول 260 كيلومترا ومحطة محولات توشكى العملاقة جهد 500 كيلوفولت لتلبية متطلبات تنمية منطقة جنوب غرب مصر وتوفير متطلبات الاستثمار ومشروعات استصلاح الاراضى اوضح المهندس صلاح عزت العضو المنتدب للمنطقة الجنوبية بان القطاع يعطى اولوية قصوى لمشروعات الاستصلاح وزراعة الاراضى الجديدة وان السنوات الاخيرة شهدت اقامة شبكات كهرباء غير مسبوقة لتلبية متطلبات المشروعات القومية بمختلف محافظات جنوب الوادى مؤكدا على ان شبكة الجنوب اصبحت شبكة عصرية وبها قدرات احتياطية تلبى كافة المتطلبات الحالية والمستقبلية لخطط التنمية اشار عزت الى مشروعات الكهرباء التى تم انجازها وجاهزة للعمل والتى ياتى فى مقدمتها محطة محولات نجع حمادى العملاقة جهد 500 كيلوفولت وهى المحطة الثالثة بمحافظة قنا بهذة القدرات الكبيرة بالاضافة الى توفير احتياجات مشروع غرب المنيا عن طريق محطة محولات الاهون وهى جاهزة لوضع الجهد عليها مشيرا الى انة تم اقامة محطتين جديدتين جهد 220 الى جانب محطة جهد 66 كيلوفولت لخدمة المشروع القومى بالعوينات الى جانب تنفيذ خطوط جديدة لنقل الكهرباء بمنطقة بنبان وكوم امبو ونجع حمادى بطول 195 كيلومترا وتكلفة 880 مليون جنية لنقل قدرات الكهرباء من مشروع الطاقة الشمسية فى بنبان و اطلق التيار بالخط العملاق بلاط / شرق العوينات بطول 400 كيلومترا لتامين التغذية لمحافظة الوادى الجديد بالكامل وتامين احتياجات منطقة العوينات ومشروع المليون ونصف فدان والمخطط الاستراتيجى للدولة لانشاء وادى جديد موازى للوادى القديم قال رئيس المنطقة الجنوبية للكهرباء انه جارى اقامة محطتين للمحولات بمنطقة الكوامل جهد 220 كيلوفولت مشيرا الى الاجراءات التنفيذية لتنفيذ شبكة الكهرباء الداخلية لمساحة 50 ألف فدان الإضافية بمنطقة شرق العوينات بتكلفة تقديرية 1.7 مليار جنيه من اجمالى المستهدف استصلاح وزراعة والذى يزيد على 300 ألف فدان مشيرا للتعاون مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية فى العديد من المجالات التى تخدم التنمية ورؤية مصر 2030 ومنها مشروع العوينات استصلاح وزراعة اكثر من 300 الف فدان بالمنطقة أعلن الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة عقب الاجتماع الذى عقدة بحضور نائبة المهندس اسامة عسران و رئيس القابضة للكهرباء المهندس جابر الدسوقى لمتابعة المشروعات الجارى تنفيذها لتلبية احتياجات المشروعات القومية على مستوى الجمهورية اكد الدكتور شاكر ان قطاع الكهرباء انتهى من تشغيل محطة محولات توشكى 4 العملاقة جهد 220 / 66 كيلوفولت ضمن الاجراءات التى يتخذها لتوفير الكهرباء لمساحة 475 الف فدان جديدة يجرى استصلاحها وزراعتها فى المنطقة تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى لتحقيق الاكتفاء الذاتى من كافة المحاصيل الزراعية ودعم شبكة كهرباء جنوب الوادى التى ارتفعت اجمالى الاستثمارات المنفذة بها خلال السنوات الاخيرة الى حوالى 35 مليار جنية كلف الوزير المهندسة صباح مشالى رئيس الشركة المصرية لنقل الكهرباء والمهندس صلاح عزت العضو المنتدب للمنطقة الجنوبية بمتابعة العمل اولا باول فى منطقة توشكى والعوينات للوقوف على معدلات و برامج العمل ومتابعة اداء الشركات العاملة هناك مؤكدا استعداد قطاع الكهرباء لتلبية كافة احتياجات مشروعات استصلاح الاراضى بمنطقة جنوب الوادى خاصة توشكى والعوينات وغرب المنيا اكد شاكر الانتهاء من توسيع محطة محولات توشكى 2 جهد 500 كيلوفولت وزيادة قدرات محطة توشكى 3 وذلك بخبرات وصناعة وطنية عن طريق شركتى السويدى ومدكور وتنفيذ خطوط الربط المطلوبة لهذة المشروعات لتكون الكهرباء سابقة فى دعم خطط الدولة للتوسعات العمرانية والزراعية والصناعية مشيرا الى الاعمال الجارى تنفيذها حاليا بمحطة محولات توشكى الرئيسية من خلال تركيب اجهزة الاستار كوم التى من شانها توفير احتياجات المشروعات الصناعية الجارى تنفيذها بتوشكى والمتعلقة بتصنيع المنتجات الزراعية وغيرها وزيادة الطاقة المصدرة الى السودان من 80 ميجاوات الى 300 ميجاوات اعلنت المهندسة صباح مشالى الانتهاء من اطلاق التيار فى الخط الكهربائى العملاق بنبان / توشكى جهد 500 كيلوفولت وبطول 260 كيلومترا ومحطة محولات توشكى العملاقة جهد 500 كيلوفولت لتلبية متطلبات تنمية منطقة جنوب غرب مصر وتوفير متطلبات الاستثمار ومشروعات استصلاح الاراضى اوضح المهندس صلاح عزت العضو المنتدب للمنطقة الجنوبية بان القطاع يعطى اولوية قصوى لمشروعات الاستصلاح وزراعة الاراضى الجديدة وان السنوات الاخيرة شهدت اقامة شبكات كهرباء غير مسبوقة لتلبية متطلبات المشروعات القومية بمختلف محافظات جنوب الوادى مؤكدا على ان شبكة الجنوب اصبحت شبكة عصرية وبها قدرات احتياطية تلبى كافة المتطلبات الحالية والمستقبلية لخطط التنمية اشار عزت الى مشروعات الكهرباء التى تم انجازها وجاهزة للعمل والتى ياتى فى مقدمتها محطة محولات نجع حمادى العملاقة جهد 500 كيلوفولت وهى المحطة الثالثة بمحافظة قنا بهذة القدرات الكبيرة بالاضافة الى توفير احتياجات مشروع غرب المنيا عن طريق محطة محولات الاهون وهى جاهزة لوضع الجهد عليها مشيرا الى انة تم اقامة محطتين جديدتين جهد 220 الى جانب محطة جهد 66 كيلوفولت لخدمة المشروع القومى بالعوينات الى جانب تنفيذ خطوط جديدة لنقل الكهرباء بمنطقة بنبان وكوم امبو ونجع حمادى بطول 195 كيلومترا وتكلفة 880 مليون جنية لنقل قدرات الكهرباء من مشروع الطاقة الشمسية فى بنبان و اطلق التيار بالخط العملاق بلاط / شرق العوينات بطول 400 كيلومترا لتامين التغذية لمحافظة الوادى الجديد بالكامل وتامين احتياجات منطقة العوينات ومشروع المليون ونصف فدان والمخطط الاستراتيجى للدولة لانشاء وادى جديد موازى للوادى القديم قال رئيس المنطقة الجنوبية للكهرباء انه جارى اقامة محطتين للمحولات بمنطقة الكوامل جهد 220 كيلوفولت مشيرا الى الاجراءات التنفيذية لتنفيذ شبكة الكهرباء الداخلية لمساحة 50 ألف فدان الإضافية بمنطقة شرق العوينات بتكلفة تقديرية 1.7 مليار جنيه من اجمالى المستهدف استصلاح وزراعة والذى يزيد على 300 ألف فدان مشيرا للتعاون مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية فى العديد من المجالات التى تخدم التنمية ورؤية مصر 2030 ومنها مشروع العوينات استصلاح وزراعة اكثر من 300 الف فدان بالمنطقة الرئيس السيسي يتابع موقف تأمين التغذية الكهربائية لمشروعات استصلاح الأراضي http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38834&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.almasryalyoum.com/news/details/2782102 Mon, 02 Jan 2023 00:00:00 GMT صرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، السفير بسام راضي، بأن الرئيس عبدالفتاح السيسي اجتمع اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، واللواء أحمد الشاذلي رئيس هيئة الشؤون المالية للقوات المسلحة، واللواء أحمد العزازي رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ونوه المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إلى أن الاجتماع تناول متابعة جهود وزارة الكهرباء الخاصة بالتغذية الكهربائية للمشروعات القومية على مستوى الجمهورية. وقد عرض وزير الكهرباء في هذا الإطار الموقف التنفيذي الخاص بتأمين التغذية الكهربائية لمشروعات استصلاح الأراضي على مستوى الجمهورية في جنوب الوادي وشرق العوينات والصعيد والدلتا الجديدة وسيناء، خاصةً ما يتعلق بتحديد القدرات الكهربائية النهائية المطلوبة ومسارات الربط ومواقع محطات محولات الجهد الفائق. ووجه الرئيس بتوفير الموارد المالية الخاصة بمشروعات التغذية الكهربائية لمشروعات استصلاح الأراضي على امتداد الرقعة الجغرافية للجمهورية، أخذًا في الاعتبار ما تمثله تلك المشروعات من زيادة الرقعة الزراعية وتوسيع نطاق الامتداد العمراني وإنشاء مجتمعات جديدة، وذلك في إطار الاستراتيجية التنموية المتكاملة للدولة. صرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، السفير بسام راضي، بأن الرئيس عبدالفتاح السيسي اجتمع اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، واللواء أحمد الشاذلي رئيس هيئة الشؤون المالية للقوات المسلحة، واللواء أحمد العزازي رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ونوه المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إلى أن الاجتماع تناول متابعة جهود وزارة الكهرباء الخاصة بالتغذية الكهربائية للمشروعات القومية على مستوى الجمهورية. وقد عرض وزير الكهرباء في هذا الإطار الموقف التنفيذي الخاص بتأمين التغذية الكهربائية لمشروعات استصلاح الأراضي على مستوى الجمهورية في جنوب الوادي وشرق العوينات والصعيد والدلتا الجديدة وسيناء، خاصةً ما يتعلق بتحديد القدرات الكهربائية النهائية المطلوبة ومسارات الربط ومواقع محطات محولات الجهد الفائق. ووجه الرئيس بتوفير الموارد المالية الخاصة بمشروعات التغذية الكهربائية لمشروعات استصلاح الأراضي على امتداد الرقعة الجغرافية للجمهورية، أخذًا في الاعتبار ما تمثله تلك المشروعات من زيادة الرقعة الزراعية وتوسيع نطاق الامتداد العمراني وإنشاء مجتمعات جديدة، وذلك في إطار الاستراتيجية التنموية المتكاملة للدولة. قانون إنشاء هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء أمام طاقة النواب http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38833&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 HTTPS://GATE.AHRAM.ORG.EG/NEWS/3938646.ASPX Mon, 02 Jan 2023 00:00:00 GMT تعقد لجنة الطاقة بمجلس النواب عددًا من الاجتماعات علي مدار الأسبوع الجاري تبدأها غدا الاثنين بمناقشة مشروع القانون المقدم من الحكومة بتعديل بعض أحكام القانون رقم 13 لسنة 1976 بإنشاء هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء وتناقش اللجنة يوم الثلاثاء المقبل مشروع القانون المقدم من الحكومة بالترخيص لوزير البترول والثروة المعدنية في التعاقد مع الهيئة المصرية العامة للبترول وعدد من الشركات لتعديل اتفاقية الالتزام للبحث عن البترول واستغلاله في منطقة شمال سيناء البحرية الصادرة بموجب القانون رقم 7 لسنة 1992 المعدل بالقانون رقم 20 لسنة 1994 والقانون رقم 89 لسنة 2018. تعقد لجنة الطاقة بمجلس النواب عددًا من الاجتماعات علي مدار الأسبوع الجاري تبدأها غدا الاثنين بمناقشة مشروع القانون المقدم من الحكومة بتعديل بعض أحكام القانون رقم 13 لسنة 1976 بإنشاء هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء وتناقش اللجنة يوم الثلاثاء المقبل مشروع القانون المقدم من الحكومة بالترخيص لوزير البترول والثروة المعدنية في التعاقد مع الهيئة المصرية العامة للبترول وعدد من الشركات لتعديل اتفاقية الالتزام للبحث عن البترول واستغلاله في منطقة شمال سيناء البحرية الصادرة بموجب القانون رقم 7 لسنة 1992 المعدل بالقانون رقم 20 لسنة 1994 والقانون رقم 89 لسنة 2018. بديل الوقود الروسي.. 75 مليون جنيه استرليني لتعزيز إنتاج الطاقة النووية في بريطانيا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38832&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 HTTPS://WWW.SHOROUKNEWS.COM/NEWS/VIEW.ASPX?CDATE=02012023&ID=8CEC5307-C7E0-4AAE-825D-3686F92571A8 Mon, 02 Jan 2023 00:00:00 GMT أعلن وزير الطاقة والمناخ البريطاني جراهام ستيوارت، اليوم الاثنين، أنه من المقرر تعزيز إنتاج الوقود النووي في المملكة المتحدة، بما يصل إلى 75 مليون جنيه استرليني بتمويل من الحكومة في محاولة لدعم تطوير بدائل لإمدادات الوقود الروسي وتعزيز أمن الطاقة في المملكة المتحدة. وذكر بيان على موقع الحكومة البريطانية الإلكتروني أن هذا التمويل سيشجع الاستثمار في قدرات إنتاج الوقود الجديدة والقوية في المملكة المتحدة، مما يدعم طموح الحكومة لتأمين ما يصل إلى 24 جيجاواط من الطاقة النووية بحلول عام 2050. واتفق زعماء مجموعة السبع في يونيو الماضي على بدء إجراءات منسقة لتقليل الاعتماد على الطاقة النووية المدنية والسلع ذات الصلة من روسيا، بما في ذلك العمل على تنويع إمداداتهم من اليورانيوم وقدرة إنتاج الوقود النووي. وتمتلك روسيا حاليا حوالي 20% من قدرة تحويل اليورانيوم العالمية و 40% من قدرة التخصيب. وسيعمل صندوق الوقود النووي في المملكة المتحدة البالغ 75 مليون جنيه استرليني على تعزيز أمن الطاقة من خلال تشجيع الاستثمار، في تطوير وتسويق إنتاج الوقود النووي المحلي بما في ذلك تقنيات الوقود المتقدمة، ويشمل تطوير قدرة تحويل جديدة في المملكة المتحدة لكل من اليورانيوم المستخرج حديثا والمعاد تصنيعه، وسيساعد ذلك في تشغيل المفاعلات النووية المتقدمة الحالية والمستقبلية - ودعم التنويع الدولي من إمدادات الوقود الروسية. وقال ستيوارت "أبرزت أسعار الغاز العالمية المرتفعة، الناجمة عن حرب روسيا ضد أوكرانيا، الحاجة إلى المزيد من الطاقة المتجددة المحلية، وبناء المزيد من المحطات وتطوير قدرات الوقود المحلية". وستعمل حزمة الاستثمار هذه على تعزيز أمن الطاقة في المملكة المتحدة من خلال ضمان الوصول لإمدادات آمنة، من الوقود المنتج في المملكة المتحدة لتشغيل الأسطول النووي البريطاني اليوم وغدا، للحد من النفوذ الروسي مع خلق المزيد من فرص العمل وفرص التصدير في المملكة المتحدة / على حد قول ستيوارت أعلن وزير الطاقة والمناخ البريطاني جراهام ستيوارت، اليوم الاثنين، أنه من المقرر تعزيز إنتاج الوقود النووي في المملكة المتحدة، بما يصل إلى 75 مليون جنيه استرليني بتمويل من الحكومة في محاولة لدعم تطوير بدائل لإمدادات الوقود الروسي وتعزيز أمن الطاقة في المملكة المتحدة. وذكر بيان على موقع الحكومة البريطانية الإلكتروني أن هذا التمويل سيشجع الاستثمار في قدرات إنتاج الوقود الجديدة والقوية في المملكة المتحدة، مما يدعم طموح الحكومة لتأمين ما يصل إلى 24 جيجاواط من الطاقة النووية بحلول عام 2050. واتفق زعماء مجموعة السبع في يونيو الماضي على بدء إجراءات منسقة لتقليل الاعتماد على الطاقة النووية المدنية والسلع ذات الصلة من روسيا، بما في ذلك العمل على تنويع إمداداتهم من اليورانيوم وقدرة إنتاج الوقود النووي. وتمتلك روسيا حاليا حوالي 20% من قدرة تحويل اليورانيوم العالمية و 40% من قدرة التخصيب. وسيعمل صندوق الوقود النووي في المملكة المتحدة البالغ 75 مليون جنيه استرليني على تعزيز أمن الطاقة من خلال تشجيع الاستثمار، في تطوير وتسويق إنتاج الوقود النووي المحلي بما في ذلك تقنيات الوقود المتقدمة، ويشمل تطوير قدرة تحويل جديدة في المملكة المتحدة لكل من اليورانيوم المستخرج حديثا والمعاد تصنيعه، وسيساعد ذلك في تشغيل المفاعلات النووية المتقدمة الحالية والمستقبلية - ودعم التنويع الدولي من إمدادات الوقود الروسية. وقال ستيوارت "أبرزت أسعار الغاز العالمية المرتفعة، الناجمة عن حرب روسيا ضد أوكرانيا، الحاجة إلى المزيد من الطاقة المتجددة المحلية، وبناء المزيد من المحطات وتطوير قدرات الوقود المحلية". وستعمل حزمة الاستثمار هذه على تعزيز أمن الطاقة في المملكة المتحدة من خلال ضمان الوصول لإمدادات آمنة، من الوقود المنتج في المملكة المتحدة لتشغيل الأسطول النووي البريطاني اليوم وغدا، للحد من النفوذ الروسي مع خلق المزيد من فرص العمل وفرص التصدير في المملكة المتحدة / على حد قول ستيوارت ? ماكرون: تجنب انقطاع الكهرباء وترشيد الاستهلاك أكبر تحديات 2023 فى فرنسا http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38831&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.youm7.com/story/2022/12/31/%D9%85%D8%A7%D9%83%D8%B1%D9%88%D9%86-%D8%AA%D8%AC%D9%86%D8%A8 Sun, 01 Jan 2023 00:00:00 GMT قال الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون بمناسبة العام الجديد، إنه يجب تجنب انقطاع الكهرباء وترشيد الاستهلاك فرنسا خلال عام 2023 معتبرا ذلك أكبر تحديات العام الجديد فى فرنسا، بحسب سكاى نيوز. من ناحية أخرى، أكد المستشار الألمانى أولاف شولتس أن الأزمة في أوكرانيا اختبار "صعب" لألمانيا، داعيا مواطنيه إلى "وحدة الصف وتوفير الطاقة في العام الجديد"، معربا لهم عن شكره على ترشيد الاستهلاك، بحسب "روسيا اليوم". وفي رسالة متلفزة بمناسبة العام الجديد، أشاد شولتس بجهود شعبه لتوفير الطاقة وسط أزمة الوقود. وقال: "الكثيرون قلقون بشأن الحرب الروسية الأوكرانية، حيث شعر الجميع بانعكاس عواقب الصراع على حياتهم اليومية، لاسيما أثناء التسوق في السوبر ماركت، ومحطات الوقود، أو دفع فواتير الكهرباء والغاز". وأكد أنه سيتم افتتاح محطات جديدة للغاز المسال، وحث الشعب الألماني على الاستمرار في توفير الطاقة، قائلا إن "خزانات الغاز ممتلئة بفضل الطاقة التي تم توفيرها في الأشهر الأخيرة". واختتم شولتس حديثه قائلا "إن حملة توفير الطاقة هذه ستكون مهمة خلال الأشهر المقبلة، لذلك أود أن أشكركم اليوم". وتشير المؤشرات الاقتصادية إلى أن الاقتصاد الألمانى يواجه شتاءً صعبًا، حيث عانت الصناعة من نكسة أخرى، ففى أغسطس، انخفض الإنتاج والطلبات الواردة، وواصلت مبيعات التجزئة اتجاهها الهبوطى فى أغسطس، فى ضوء الزيادات المرتفعة فى الأسعار، حيث لا يزال مناخ المستهلك يشير إلى الأسفل. وأشار تقرير الحكومة إلى ارتفاع معدل التضخم إلى 10.0% فى سبتمبر، وهو أعلى معدل منذ ديسمبر 1951، وقد ساهم فى ذلك انتهاء صلاحية تخفيض ضريبة الطاقة على الوقود وتذكرة التسعة يورو. وبالنسبة للنصف الأول من عام 2022، أبلغت محاكم المقاطعات الألمانية عن إجمالى 7113 حالة إفلاس للشركات، أى أقل بنسبة 4% مما كانت عليه فى النصف الأول من عام 2021. قال الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون بمناسبة العام الجديد، إنه يجب تجنب انقطاع الكهرباء وترشيد الاستهلاك فرنسا خلال عام 2023 معتبرا ذلك أكبر تحديات العام الجديد فى فرنسا، بحسب سكاى نيوز. من ناحية أخرى، أكد المستشار الألمانى أولاف شولتس أن الأزمة في أوكرانيا اختبار "صعب" لألمانيا، داعيا مواطنيه إلى "وحدة الصف وتوفير الطاقة في العام الجديد"، معربا لهم عن شكره على ترشيد الاستهلاك، بحسب "روسيا اليوم". وفي رسالة متلفزة بمناسبة العام الجديد، أشاد شولتس بجهود شعبه لتوفير الطاقة وسط أزمة الوقود. وقال: "الكثيرون قلقون بشأن الحرب الروسية الأوكرانية، حيث شعر الجميع بانعكاس عواقب الصراع على حياتهم اليومية، لاسيما أثناء التسوق في السوبر ماركت، ومحطات الوقود، أو دفع فواتير الكهرباء والغاز". وأكد أنه سيتم افتتاح محطات جديدة للغاز المسال، وحث الشعب الألماني على الاستمرار في توفير الطاقة، قائلا إن "خزانات الغاز ممتلئة بفضل الطاقة التي تم توفيرها في الأشهر الأخيرة". واختتم شولتس حديثه قائلا "إن حملة توفير الطاقة هذه ستكون مهمة خلال الأشهر المقبلة، لذلك أود أن أشكركم اليوم". وتشير المؤشرات الاقتصادية إلى أن الاقتصاد الألمانى يواجه شتاءً صعبًا، حيث عانت الصناعة من نكسة أخرى، ففى أغسطس، انخفض الإنتاج والطلبات الواردة، وواصلت مبيعات التجزئة اتجاهها الهبوطى فى أغسطس، فى ضوء الزيادات المرتفعة فى الأسعار، حيث لا يزال مناخ المستهلك يشير إلى الأسفل. وأشار تقرير الحكومة إلى ارتفاع معدل التضخم إلى 10.0% فى سبتمبر، وهو أعلى معدل منذ ديسمبر 1951، وقد ساهم فى ذلك انتهاء صلاحية تخفيض ضريبة الطاقة على الوقود وتذكرة التسعة يورو. وبالنسبة للنصف الأول من عام 2022، أبلغت محاكم المقاطعات الألمانية عن إجمالى 7113 حالة إفلاس للشركات، أى أقل بنسبة 4% مما كانت عليه فى النصف الأول من عام 2021. شاحنات وقود الهيدروجين تستعد لمزاحمة السيارات على الطرق في ألمانيا خلال 2023 http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38830&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2023/01/01/%D8%B4%D8%A7%D8%AD%D9%86%D8%A7%D8%AA-%D9%88%D9%82%D9%88%D8%AF-%D8%A7%D Sun, 01 Jan 2023 00:00:00 GMT تستعد شاحنات وقود الهيدروجين الثقيلة لمزاحمة المركبات التقليدية على الطرق السريعة في ألمانيا بحلول منتصف العام الجاري (2023). وتخطط شركة غي بي جويل الألمانية لتشغيل أول شاحنة ثقيلة تعمل بخلايا وقود الهيدروجين على الطرق السريعة في ألمانيا، بحلول يونيو/حزيران 2023، وفقًا لموقع إنرجي نيوز (energy news). وتطمح الشركة الألمانية المتخصصة في لوجستيات الطاقة المتجددة إلى طرح 5 آلاف من شاحنات خلايا الهيدروجين الثقيلة في الأسواق الألمانية بحلول عام 2027، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. وتتسابق كبرى الشركات الألمانية المصنّعة للسيارات على الدخول في مجال النقل الثقيل بطرازات صديقة للبيئة تُطَوَّر في الوقت الحالي على قدم وساق. وتدور أغلب الخطط الألمانية في هذا المجال حول ابتكار طرازات خاصة من شاحنات وقود الهيدروجين الثقيلة المنافسة للمركبات الكهربائية ذات الاهتمام العالمي الواسع. شاحنات الهيدروجين أكثر جاذبية تكتسب شاحنات وقود الهيدروجين الثقيلة جاذبية أكثر من نظيرتها الكهربائية المعتمدة على بطاريات باهظة الثمن، وتحتاج إلى إعادة الشحن عبر نقاط بديلة لمحطات الوقود التقليدية في عملية قد تستغرق ساعات في حالة الشحن بالكامل. بينما لا يحتاج الهيدروجين سوى إلى ملء خزان الوقود المضغوط بصورة لا تختلف كثيرًا عن عملية تموين الوقود التقليدي وفي مدة وجيزة ربما لا تتجاوز 5 دقائق. كما تتميز بعض تقنيات الهيدروجين المستخدمة في صناعة السيارات النظيفة (تقنية خلايا الوقود)، بالقدرة على السير مسافات أطول بنسبة تتجاوز 50% مقارنة بقدرة البطارية الكهربائية المناظرة. قطع مسافات طويلة تستطيع عملية تموين واحدة للشاحنات العاملة بالهيدروجين قطع مسافات تصل إلى 600 كيلومتر، بينما لا تقوى المركبات الكهربائية على قطع مسافة أكثر من 400 كيلومتر في الشحنة الواحدة، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. وتمكّن هذه التقنية شاحنات وقود الهيدروجين الثقيلة من قطع مسافات طويلة دون القلق من النفاد السريع للوقود الأحفوري أو الحاجة إلى البحث عن نقطة شحن كهربائية قريبة. كما تمكّنها من العمل في المناطق البعيدة أو النائية عن العمران والتي لا تتوافر فيها محطات شحن كهربائية كافية، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. وتعمل شركة بي إم دبليو الألمانية، في الوقت الحالي، على تزويد أحد طرازاتها من سيارات خلايا وقود الهيدروجين الخاصة بخزانين مضغوطين من الهيدروجين؛ ما قد يشعل المنافسة بين الطرازات الهيدروجينية والكهربائية في عالم السيارات والنقل الثقيل. شاحنات وقود الهيدروجين الثقيلة 9.5 ألف دولار دعمًا تتوقّع الهيئة الاتحادية للمواصلات الآلية في ألمانيا أن يصل حجم المركبات الكهربائية على الطرق السريعة إلى مليون مركبة خلال عام 2023. وتستند الهيئة، في تقديراتها المتفائلة، إلى برنامج الإعانات الممنوح لمصنعي المركبات الكهربائية، الذي بلغ 9 آلاف يورو (9.5 ألف دولار) لكل مركبة؛ ما دفع إلى تسارع الشركات المنتجة لدخول المجال للاستفادة من حزم دعم تقدر بمليارات الدولارات. وتستعد شركة غي في جويل الألمانية، في الوقت الحالي، لتجهيز البنية التحتية اللازمة لتشغيل 5 آلاف شاحنة كهربائية من فئة 40 طنًا على الطرق السريعة بحلول 2027. 150 محطة تعبئة هيدروجين كما تخطط في الوقت نفسه لبناء 150 محطة تعبئة هيدروجين لتقديم خدمات تموين شاحنات الهيدروجين الثقيل بحلول 2027، وفقًا للرئيسة التنفيذية للشركة، أوفي بيترسون. وتتوقع الشركة تشغيل 500 من شاحنات الهيدروجين الثقيلة على الطرق السريعة، خلال عام 2024، بينما تقدر ارتفاع هذا العدد إلى ألف شاحنة سنويًا حتى 2027. وتراهن شركة اللوجستيات الألمانية "غي في جويل" على نجاح شركة كلين لوجستس ببلدة فينزن (لوهه)، صاحبة السبق في الإعلان عن أول شاحنة نقل كبيرة منعدمة الانبعاثات في يونيو/حزيران 2022. كما تراهن على شركة منطقة هامبورغ الحضرية شمال ألمانيا التي تُحَوِّل الشاحنات التقليدية العاملة بالوقود الأحفوري إلى شاحنات وقود الهيدروجين صديق البيئة. ويتوقع الرئيس التنفيذي لشركة كلين لوجستس الألمانية، دريك دراغ، ارتفاع الطاقة الإنتاجية لشركته في مجال طرح شاحنات الهيدروجين في ألمانيا وهولندا بحلول عام 2027. التكلفة 500 ألف يورو وقال دراغ إن شركته تتلقى كثيرًا من الاستفسارات اليومية من وكلاء الشحن الراغبين في تحويل أساطيلهم الضخمة من شاحنات الوقود التقليدي، ولا سيما في منطقة هامبورغ الحضرية. وأشار دراغ إلى ارتفاع تكاليف شاحنات الهيدروجين لتصل إلى 500 ألف يورو للشاحنة الواحدة مقارنة بنحو 120 ألف يورو للشاحنات التي تعمل بوقود الديزل الأشد تلويثًا للبيئة. وتعول الشركات الألمانية المنخرطة في هذا المجال الوليد على سخاء الدعم الحكومي المقدمة للسيارات النظيفة بنسبة تصل إلى 80% من إجمالي التكلفة بصور مختلفة. كما تأمل هذه الشركات في انخفاض التكلفة بصورة تدريجية مع الانتقال إلى نمط الإنتاج الكبير لمثل هذه الشحنات في المستقبل. تتسابق شركات السيارات الألمانية والأوروبية إلى تطوير تقنيات السيارات الكهربائية وخلايا وقود الهيدروجين؛ أملًا في إنتاج نماذج خاصة وبراءات اختراع حصرية قبل دخول الحظر الأوروبي على السيارات التقليدية عام 2035. في هذا الإطار تستعد شركة بي إم دبليو الألمانية لإطلاق طراز سيارات خاصة تعمل بالهيدروجين "آي إكس 5"، بحلول الربيع المقبل من عام 2023. وتخطط بي إم دبليو لتزويد هذا الطراز بخزانين من الهيدروجين ونظام كهربائي عالي الجودة بجهد 12 و400 فولت، إضافة إلى بطاريات عالية الكفاءة مع خلية وقود ذات سمات خاصة، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. وتمثّل مبيعات سيارات الهيدروجين في الوقت الحالي أقلّ من 0.1% من مبيعات السيارات في أوروبا، ومن المتوقع حدوث نقلة نوعية كبرى بمبيعاتها بحلول عام 2035. تستعد شاحنات وقود الهيدروجين الثقيلة لمزاحمة المركبات التقليدية على الطرق السريعة في ألمانيا بحلول منتصف العام الجاري (2023). وتخطط شركة غي بي جويل الألمانية لتشغيل أول شاحنة ثقيلة تعمل بخلايا وقود الهيدروجين على الطرق السريعة في ألمانيا، بحلول يونيو/حزيران 2023، وفقًا لموقع إنرجي نيوز (energy news). وتطمح الشركة الألمانية المتخصصة في لوجستيات الطاقة المتجددة إلى طرح 5 آلاف من شاحنات خلايا الهيدروجين الثقيلة في الأسواق الألمانية بحلول عام 2027، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. وتتسابق كبرى الشركات الألمانية المصنّعة للسيارات على الدخول في مجال النقل الثقيل بطرازات صديقة للبيئة تُطَوَّر في الوقت الحالي على قدم وساق. وتدور أغلب الخطط الألمانية في هذا المجال حول ابتكار طرازات خاصة من شاحنات وقود الهيدروجين الثقيلة المنافسة للمركبات الكهربائية ذات الاهتمام العالمي الواسع. شاحنات الهيدروجين أكثر جاذبية تكتسب شاحنات وقود الهيدروجين الثقيلة جاذبية أكثر من نظيرتها الكهربائية المعتمدة على بطاريات باهظة الثمن، وتحتاج إلى إعادة الشحن عبر نقاط بديلة لمحطات الوقود التقليدية في عملية قد تستغرق ساعات في حالة الشحن بالكامل. بينما لا يحتاج الهيدروجين سوى إلى ملء خزان الوقود المضغوط بصورة لا تختلف كثيرًا عن عملية تموين الوقود التقليدي وفي مدة وجيزة ربما لا تتجاوز 5 دقائق. كما تتميز بعض تقنيات الهيدروجين المستخدمة في صناعة السيارات النظيفة (تقنية خلايا الوقود)، بالقدرة على السير مسافات أطول بنسبة تتجاوز 50% مقارنة بقدرة البطارية الكهربائية المناظرة. قطع مسافات طويلة تستطيع عملية تموين واحدة للشاحنات العاملة بالهيدروجين قطع مسافات تصل إلى 600 كيلومتر، بينما لا تقوى المركبات الكهربائية على قطع مسافة أكثر من 400 كيلومتر في الشحنة الواحدة، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. وتمكّن هذه التقنية شاحنات وقود الهيدروجين الثقيلة من قطع مسافات طويلة دون القلق من النفاد السريع للوقود الأحفوري أو الحاجة إلى البحث عن نقطة شحن كهربائية قريبة. كما تمكّنها من العمل في المناطق البعيدة أو النائية عن العمران والتي لا تتوافر فيها محطات شحن كهربائية كافية، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. وتعمل شركة بي إم دبليو الألمانية، في الوقت الحالي، على تزويد أحد طرازاتها من سيارات خلايا وقود الهيدروجين الخاصة بخزانين مضغوطين من الهيدروجين؛ ما قد يشعل المنافسة بين الطرازات الهيدروجينية والكهربائية في عالم السيارات والنقل الثقيل. شاحنات وقود الهيدروجين الثقيلة 9.5 ألف دولار دعمًا تتوقّع الهيئة الاتحادية للمواصلات الآلية في ألمانيا أن يصل حجم المركبات الكهربائية على الطرق السريعة إلى مليون مركبة خلال عام 2023. وتستند الهيئة، في تقديراتها المتفائلة، إلى برنامج الإعانات الممنوح لمصنعي المركبات الكهربائية، الذي بلغ 9 آلاف يورو (9.5 ألف دولار) لكل مركبة؛ ما دفع إلى تسارع الشركات المنتجة لدخول المجال للاستفادة من حزم دعم تقدر بمليارات الدولارات. وتستعد شركة غي في جويل الألمانية، في الوقت الحالي، لتجهيز البنية التحتية اللازمة لتشغيل 5 آلاف شاحنة كهربائية من فئة 40 طنًا على الطرق السريعة بحلول 2027. 150 محطة تعبئة هيدروجين كما تخطط في الوقت نفسه لبناء 150 محطة تعبئة هيدروجين لتقديم خدمات تموين شاحنات الهيدروجين الثقيل بحلول 2027، وفقًا للرئيسة التنفيذية للشركة، أوفي بيترسون. وتتوقع الشركة تشغيل 500 من شاحنات الهيدروجين الثقيلة على الطرق السريعة، خلال عام 2024، بينما تقدر ارتفاع هذا العدد إلى ألف شاحنة سنويًا حتى 2027. وتراهن شركة اللوجستيات الألمانية "غي في جويل" على نجاح شركة كلين لوجستس ببلدة فينزن (لوهه)، صاحبة السبق في الإعلان عن أول شاحنة نقل كبيرة منعدمة الانبعاثات في يونيو/حزيران 2022. كما تراهن على شركة منطقة هامبورغ الحضرية شمال ألمانيا التي تُحَوِّل الشاحنات التقليدية العاملة بالوقود الأحفوري إلى شاحنات وقود الهيدروجين صديق البيئة. ويتوقع الرئيس التنفيذي لشركة كلين لوجستس الألمانية، دريك دراغ، ارتفاع الطاقة الإنتاجية لشركته في مجال طرح شاحنات الهيدروجين في ألمانيا وهولندا بحلول عام 2027. التكلفة 500 ألف يورو وقال دراغ إن شركته تتلقى كثيرًا من الاستفسارات اليومية من وكلاء الشحن الراغبين في تحويل أساطيلهم الضخمة من شاحنات الوقود التقليدي، ولا سيما في منطقة هامبورغ الحضرية. وأشار دراغ إلى ارتفاع تكاليف شاحنات الهيدروجين لتصل إلى 500 ألف يورو للشاحنة الواحدة مقارنة بنحو 120 ألف يورو للشاحنات التي تعمل بوقود الديزل الأشد تلويثًا للبيئة. وتعول الشركات الألمانية المنخرطة في هذا المجال الوليد على سخاء الدعم الحكومي المقدمة للسيارات النظيفة بنسبة تصل إلى 80% من إجمالي التكلفة بصور مختلفة. كما تأمل هذه الشركات في انخفاض التكلفة بصورة تدريجية مع الانتقال إلى نمط الإنتاج الكبير لمثل هذه الشحنات في المستقبل. تتسابق شركات السيارات الألمانية والأوروبية إلى تطوير تقنيات السيارات الكهربائية وخلايا وقود الهيدروجين؛ أملًا في إنتاج نماذج خاصة وبراءات اختراع حصرية قبل دخول الحظر الأوروبي على السيارات التقليدية عام 2035. في هذا الإطار تستعد شركة بي إم دبليو الألمانية لإطلاق طراز سيارات خاصة تعمل بالهيدروجين "آي إكس 5"، بحلول الربيع المقبل من عام 2023. وتخطط بي إم دبليو لتزويد هذا الطراز بخزانين من الهيدروجين ونظام كهربائي عالي الجودة بجهد 12 و400 فولت، إضافة إلى بطاريات عالية الكفاءة مع خلية وقود ذات سمات خاصة، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. وتمثّل مبيعات سيارات الهيدروجين في الوقت الحالي أقلّ من 0.1% من مبيعات السيارات في أوروبا، ومن المتوقع حدوث نقلة نوعية كبرى بمبيعاتها بحلول عام 2035. ? "أبرزها العمل من المنزل". 7 حلول يلجأ إليها العالم لمواجهة أزمة الطاقة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38829&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.masrawy.com/news/news_publicaffairs/details/2022/12/31/2348131/-%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%B2 Sun, 01 Jan 2023 00:00:00 GMT "أبرزها العمل من المنزل".. 7 حلول يلجأ إليها العالم لمواجهة أزمة الطاقةتابع صفحتنا على أخبار جوجلتابع صفحتنا على أخبار جوجلتابع صفحتنا على فيسبوكتابع صفحتنا على فيسبوكتابع صفحتنا على يوتيوبتابع صفحتنا على يوتيوبالأخبار المتعلقة مع بداية عام 2023 يواجه العالم أزمة كبرى في توفير مصادر للطاقة، خاصة بعد اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية، واشتعال أزمة الغاز بين دول الاتحاد الأوروبي وروسيا، وقرار روسيا بخفض إمدادات الغاز الطبيعي عبر خط أنابيب "نورد ستريم 1" ما دفع العديد من دول العالم للبحث عن مصادر أخرى للطاقة أو حتى التوجه نحو حلول مختلفة لتوفيرها، خاصة وأنّ التعامل مع الطاقة المهدرة يمثل أولوية بالنسبة للحكومات الأوروبية. وضع الاتحاد الأوروبي خطة لتقليل استهلاك الغاز بنسبة 15% هذا الشتاء، ولضمان امتلاء مخازنه من الغاز الطبيعي بنسبة 80 % بحلول الأول من نوفمبر. ووضعت ألمانيا وفرنسا وإسبانيا قواعد تُلزم المباني العامة بأن تكون درجة التدفئة 19 درجة مئوية كحد أقصى في فصل الشتاء. وحددت فرنسا وإسبانيا أيضا درجة الحرارة الأدنى لمكيفات الهواء في المباني العامة عند 26 درجة مئوية و 27 درجة مئوية على التوالي. كما سيتعين على المتاجر المكيفة في فرنسا أن تغلق أبوابها وإلا ستدفع غرامة قدرها 750 يورو (750 دولارا). وتقول الوكالة الدولية للطاقة: "يمكن لخطوات بسيطة مثل تقليل التدفئة بمقدار درجتين في أوروبا أن توفر نفس كمية الغاز الطبيعي التي يجري توفيرها خلال فصل الشتاء عن طريق خط أنابيب نورد ستريم". كما اتخذت الحكومة الألمانية قرارً، بفيد بأنّ المباني العامة والمعالم الأثرية لن تُضاء أثناء الليل بعد الآن، بينما في إسبانيا يجب إطفاء الأنوار في نوافذ المتاجر بعد الساعة العاشرة مساء. وتعتقد فرنسا أن إجراءاتها يمكن أن تقلل من استهلاك الطاقة بنسبة 10%، بالرغم من أنّ فرنسا لا تعتمد على الغاز الروسي بنفس القدر مثل ألمانيا المجاورة، لأن 42 % من إمداداتها من الطاقة تأتي من الطاقة النووية. لكن موجات الحر والجفاف أثرت على آليات التبريد في العديد من المحطات النووية، وهو ما أجبرها على خفض إنتاجها. تواجه الصين نوعا مختلفا من أزمة الطاقة. وفي حين أن إمداداتها من النفط والغاز من روسيا لم تتأثر بشكل خطير بسبب الحرب، فقد تعرضت البلاد أيضا للحرارة الشديدة والجفاف، وهو ما تسبب في جفاف الأنهار، وأثر بشكل كبير على قطاع الطاقة الكهرومائية. وفي مقاطعة سيتشوان، التي تحصل على 80% من طاقتها من السدود الكهرومائية، أجبرت السلطات المصانع على الإغلاق لمدة ستة أيام للحد من استهلاك الطاقة، وصدرت أوامر للمكاتب والمتاجر بإطفاء الأنوار ومكيفات الهواء. واتخذت مقاطعات مجاورة مثل تشونجتشينج تدابير مماثلة. وأعلن وزير الزراعة في البلاد عن خطط لـ "استمطار السحب"، من خلال إطلاق مواد كيميائية على السحب لتحفيز هطول الأمطار، على الرغم من عدم تقديم تفاصيل حول مكان حدوث ذلك بالضبط. وتوصلت باكستان إلى طرق مبتكرة لتوفير الطاقة أيضا، ففي يونيو، أعلنت البلاد أنها ستخفض أسبوع العمل في المكاتب الحكومية من ستة أيام إلى خمسة - وهو عكس الخطوة التي لجأت إليها البلاد قبل بضعة أشهر فقط، عندما تولت حكومة جديدة السلطة في إسلام أباد ووعدت بزيادة كفاءة الحكومة. وبعد أسابيع قليلة فقط، وصلت درجات الحرارة إلى 50 درجة مئوية في باكستان، مما أدى إلى الضغط على الشبكة الوطنية للكهرباء. وأدى الارتفاع الشديد في أسعار الطاقة العالمية إلى تفاقم الأمور، ويجري الآن النظر في خطط تسمح لموظفي الحكومة بالعمل من المنزل أيام الجمعة. واتخذت بنجلاديش تدابير مماثلة لباكستان، إذ ستُغلق المدارس ليوم آخر في الأسبوع - الآن أصبحت العطلة المدرسية يومي السبت والجمعة، وخُفضت ساعات العمل لموظفي الخدمة المدنية بمقدار ساعة في اليوم. وتعتمد بنجلاديش على استيراد الغاز الطبيعي المسال، وهو أحد أغلى أنواع الوقود. وهذا يعني أيضا أنه يتعين عليها التنافس مع الاقتصادات الأكثر ثراء في أوروبا للحصول على إمداداتها. في بعض الأماكن، تسبب ارتفاع تكاليف الطاقة في التحول إلى الوقود الأحفوري. ووصلت كمية الفحم التي استوردتها الهند إلى مستويات قياسية في يونيو، على الرغم من الخطط السابقة للحكومة لخفض واردات الفحم. لكن البلدان تبحث عن خيارات أخرى أيضا. وبعد توقف دام 11 عاما في أعقاب كارثة محطة فوكوشيما، تفكر اليابان في الاستثمار في المحطات النووية وتنشيط المفاعلات الخاملة. قد تكون هذه الأزمة بمثابة نعمة لمصادر الطاقة المتجددة أيضا، إذ تخطط فرنسا لزيادة إنتاج طاقة الرياح. وتشجع دول، مثل جنوب إفريقيا والصين، الشركات والأفراد العاديين على الاستثمار في الطاقة الشمسية على الأسطح، وتضع القواعد وهياكل التسعير للسماح للناس ببيع الطاقة مرة أخرى إلى شبكة الكهرباء. "أبرزها العمل من المنزل".. 7 حلول يلجأ إليها العالم لمواجهة أزمة الطاقةتابع صفحتنا على أخبار جوجلتابع صفحتنا على أخبار جوجلتابع صفحتنا على فيسبوكتابع صفحتنا على فيسبوكتابع صفحتنا على يوتيوبتابع صفحتنا على يوتيوبالأخبار المتعلقة مع بداية عام 2023 يواجه العالم أزمة كبرى في توفير مصادر للطاقة، خاصة بعد اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية، واشتعال أزمة الغاز بين دول الاتحاد الأوروبي وروسيا، وقرار روسيا بخفض إمدادات الغاز الطبيعي عبر خط أنابيب "نورد ستريم 1" ما دفع العديد من دول العالم للبحث عن مصادر أخرى للطاقة أو حتى التوجه نحو حلول مختلفة لتوفيرها، خاصة وأنّ التعامل مع الطاقة المهدرة يمثل أولوية بالنسبة للحكومات الأوروبية. وضع الاتحاد الأوروبي خطة لتقليل استهلاك الغاز بنسبة 15% هذا الشتاء، ولضمان امتلاء مخازنه من الغاز الطبيعي بنسبة 80 % بحلول الأول من نوفمبر. ووضعت ألمانيا وفرنسا وإسبانيا قواعد تُلزم المباني العامة بأن تكون درجة التدفئة 19 درجة مئوية كحد أقصى في فصل الشتاء. وحددت فرنسا وإسبانيا أيضا درجة الحرارة الأدنى لمكيفات الهواء في المباني العامة عند 26 درجة مئوية و 27 درجة مئوية على التوالي. كما سيتعين على المتاجر المكيفة في فرنسا أن تغلق أبوابها وإلا ستدفع غرامة قدرها 750 يورو (750 دولارا). وتقول الوكالة الدولية للطاقة: "يمكن لخطوات بسيطة مثل تقليل التدفئة بمقدار درجتين في أوروبا أن توفر نفس كمية الغاز الطبيعي التي يجري توفيرها خلال فصل الشتاء عن طريق خط أنابيب نورد ستريم". كما اتخذت الحكومة الألمانية قرارً، بفيد بأنّ المباني العامة والمعالم الأثرية لن تُضاء أثناء الليل بعد الآن، بينما في إسبانيا يجب إطفاء الأنوار في نوافذ المتاجر بعد الساعة العاشرة مساء. وتعتقد فرنسا أن إجراءاتها يمكن أن تقلل من استهلاك الطاقة بنسبة 10%، بالرغم من أنّ فرنسا لا تعتمد على الغاز الروسي بنفس القدر مثل ألمانيا المجاورة، لأن 42 % من إمداداتها من الطاقة تأتي من الطاقة النووية. لكن موجات الحر والجفاف أثرت على آليات التبريد في العديد من المحطات النووية، وهو ما أجبرها على خفض إنتاجها. تواجه الصين نوعا مختلفا من أزمة الطاقة. وفي حين أن إمداداتها من النفط والغاز من روسيا لم تتأثر بشكل خطير بسبب الحرب، فقد تعرضت البلاد أيضا للحرارة الشديدة والجفاف، وهو ما تسبب في جفاف الأنهار، وأثر بشكل كبير على قطاع الطاقة الكهرومائية. وفي مقاطعة سيتشوان، التي تحصل على 80% من طاقتها من السدود الكهرومائية، أجبرت السلطات المصانع على الإغلاق لمدة ستة أيام للحد من استهلاك الطاقة، وصدرت أوامر للمكاتب والمتاجر بإطفاء الأنوار ومكيفات الهواء. واتخذت مقاطعات مجاورة مثل تشونجتشينج تدابير مماثلة. وأعلن وزير الزراعة في البلاد عن خطط لـ "استمطار السحب"، من خلال إطلاق مواد كيميائية على السحب لتحفيز هطول الأمطار، على الرغم من عدم تقديم تفاصيل حول مكان حدوث ذلك بالضبط. وتوصلت باكستان إلى طرق مبتكرة لتوفير الطاقة أيضا، ففي يونيو، أعلنت البلاد أنها ستخفض أسبوع العمل في المكاتب الحكومية من ستة أيام إلى خمسة - وهو عكس الخطوة التي لجأت إليها البلاد قبل بضعة أشهر فقط، عندما تولت حكومة جديدة السلطة في إسلام أباد ووعدت بزيادة كفاءة الحكومة. وبعد أسابيع قليلة فقط، وصلت درجات الحرارة إلى 50 درجة مئوية في باكستان، مما أدى إلى الضغط على الشبكة الوطنية للكهرباء. وأدى الارتفاع الشديد في أسعار الطاقة العالمية إلى تفاقم الأمور، ويجري الآن النظر في خطط تسمح لموظفي الحكومة بالعمل من المنزل أيام الجمعة. واتخذت بنجلاديش تدابير مماثلة لباكستان، إذ ستُغلق المدارس ليوم آخر في الأسبوع - الآن أصبحت العطلة المدرسية يومي السبت والجمعة، وخُفضت ساعات العمل لموظفي الخدمة المدنية بمقدار ساعة في اليوم. وتعتمد بنجلاديش على استيراد الغاز الطبيعي المسال، وهو أحد أغلى أنواع الوقود. وهذا يعني أيضا أنه يتعين عليها التنافس مع الاقتصادات الأكثر ثراء في أوروبا للحصول على إمداداتها. في بعض الأماكن، تسبب ارتفاع تكاليف الطاقة في التحول إلى الوقود الأحفوري. ووصلت كمية الفحم التي استوردتها الهند إلى مستويات قياسية في يونيو، على الرغم من الخطط السابقة للحكومة لخفض واردات الفحم. لكن البلدان تبحث عن خيارات أخرى أيضا. وبعد توقف دام 11 عاما في أعقاب كارثة محطة فوكوشيما، تفكر اليابان في الاستثمار في المحطات النووية وتنشيط المفاعلات الخاملة. قد تكون هذه الأزمة بمثابة نعمة لمصادر الطاقة المتجددة أيضا، إذ تخطط فرنسا لزيادة إنتاج طاقة الرياح. وتشجع دول، مثل جنوب إفريقيا والصين، الشركات والأفراد العاديين على الاستثمار في الطاقة الشمسية على الأسطح، وتضع القواعد وهياكل التسعير للسماح للناس ببيع الطاقة مرة أخرى إلى شبكة الكهرباء. ? مشروعات الطاقة الشمسية في زيمبابوي تحظى بحوافز حكومية جديدة http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38828&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2022/12/31/%D9%85%D8%B4%D8%B1%D9%88%D8%B9%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A7%D9 Sun, 01 Jan 2023 00:00:00 GMT تشهد مشروعات الطاقة الشمسية في زيمبابوي توسّعًا في مختلف مناطق البلاد، وذلك في إطار جهود الحكومة الهادفة لتأمين إمدادات الكهرباء المحلية من المصادر المتجددة بأسعار ميسورة. وفي هذا الإطار، كشفت هراري النقاب عن حزمة من التحفيزات الممنوحة لـ27 مشروعًا تنفذها شركات الطاقة المستقلة في قطاع الطاقة الشمسية، في إطار مساعيها الرامية لتعزيز قدراتها الإنتاجية، وفقًا لما ذكرته مجلة "بي في ماغازين". ومنحت زيمبابوي الضوء الأخضر لاتفاقية تنفيذية من شأنها تسريع عملية تشغيل 27 منشأة تابعة لشركات إنتاج الطاقة المستقلة، والتي تصل سعتها مجتمعة إلى 1 غيغاواط، وبتكلفة إجمالية بلغت نحو مليار دولار. وتعهّدت الحكومة الزيمبابوية بالمساعدة على تمويل المشروعات التي تنفذها شركات إنتاج الطاقة المستقلة. اتفاقية إطارية تشتمل الاتفاقية التنفيذية الإطارية على اتفاقية لدعم تطوير مشروعات الطاقة الشمسية في زيمبابوي، واتفاقية شراء الطاقة، إلى جانب اتفاقية مع بنك الاحتياطي الزيمبابوي -البنك المركزي- بشأن مدفوعات الأرباح المضمونة، وإعادة سداد القروض الأجنبية إلى المستثمرين والمقرضين الأجانب. وقال وزير المالية الزيمبابوي، مثولي نكوبي، إن حكومة بلاده ستضمن تعرفة طاقة معقولة، واتفاقيات شراء طاقة للمشروعات التي ستجتاز عملية الفرز والتنقيح. وأوضح نكوبي، في بيان: "كلمة السر في نجاح تنفيذ مشروعات الطاقة الشمسية في زيمبابوي من قِبل منتجي الطاقة المستقلين، هي اتفاقية التنفيذ الحكومية القابلة للتمويل بتعريفة اقتصادية". هدف طموح تستهدف هراري توليد 1.1 غيغاواط من الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة بحلول 2025، إلا أن التقلبات التي تشهدها أسعار العملة المحلية الزيمبابوية، والتعرفات الكبيرة التي لا تروق للسواد الأعظم من الشركات، قد أجبرت منتجي الطاقة المستقلين على خفض وتيرة استثماراتها في هذا القطاع. وقال العضو المنتدب لشركة "آي بي بي ماتيشا إنرجي" لإنتاج الطاقة ومقرها جمهورية جنوب أفريقيا، ماتيشا كوكو، على حسابه الشخصي في موقع "تويتر"، الأسبوع الماضي، إن حزمة الحوافز الجديدة المعلنة ستغير "قواعد اللعبة" في قطاع الطاقة في البلد الواقع جنوب شرق أفريقيا. وأوضح كوكو، الذي كان يشغل في السابق منصب الرئيس التنفيذي لـ"إسكوم هولدنغ"، مرفق الكهرباء المملوك للدولة في جنوب إفريقيا: "نحن سعداء لأن الحكومة تعمل بطريقة متناغمة لتنفيذ اتفاقية الدعم الحكومية اللازمة لتمويل مشروعات الطاقة المستقلة في زيمبابوي". وبلغت سعة الطاقة الشمسية في زيمبابوي، في نهاية العام الماضي (2021)، 30 ميغاواط، بحسب أحدث التقديرات الصادرة عن الوكالة الدولية للطاقة المتجددة "إرينا". المشروعات الجديدة هي الأمل يعول قطاع الطاقة الشمسية في زيمبابوي على المشروعات الجديدة التي تنفذها الشركات الأجنبية، في إطار مساعي هراري الحثيثة لسد معدلات الطلب المتنامية على الكهرباء، في وقت تنحسر فيه إمدادات الطاقة الكهرومائية نتيجة الجفاف. فعلى سبيل المثال تتعاون "توتال إرين" عملاقة الطاقة الفرنسية وشريكتها البريطانية "شاريوت" التي تركز أعمالها في أفريقيا، في تمويل محطة للطاقة الشمسية في زيمبابوي وبنائها وتشغيلها وتطويرها، حسبما نشر موقع "إي إس آي أفريكا" ESI Africa. وتستقطب مشروعات الطاقة الشمسية في زيمبابوي العديد من شركات الطاقة العالمية، بفضل ما تحظى به الدولة الأفريقية من زيادة في معدلات سطوع الشمس معظم أوقات السنة. وتتيح محطة الطاقة الشمسية، التي ستبنيها توتال إيرين وشاريوت، الكهرباء بأسعار تنافسية وبطريقة مباشرة وحصرية لمشروع منجم "كارو بلاتينوم" المخصص لاستخراج معدن البلاتين في زيمبابوي، بحسب بيانات طالعتها منصة الطاقة المتخصصة. وفي البداية، يوفر المشروع الجديد طاقة كهربائية بسعة 30 ميغاواط، قد تزداد لتصل إلى 300 ميغاواط، وفق توقعات. معضلة الطاقة الكهرومائية تسابق السلطات الزيمبابوية الزمن من أجل تطوير الطاقة الشمسية على أراضيها عبر تعزيز الاستثمارات الأجنبية في هذا القطاع، لتأمين إمدادات الكهرباء المحلية، تزامنًا مع موجة الجفاف التي تضرب مجموعة من البلدان الأفريقية. يُشار هنا إلى أن الجهات المسؤولة عن نهر زمبيزي -رابع أطول نهر في عموم القارة السمراء- قد كشفت عن توقف عمليات توليد الكهرباء من سد كاريبا، بسبب شُح المياه؛ ما سيؤثر سلبًا بالطبع في إنتاج الطاقة الكهرومائية في زيمبابوي. واضطرت الجهات المسؤولة عن نهر زمبيزي لتعليق عمليات توليد الكهرباء من السد سالف الذكر، حتى شهر يناير/كانون الثاني المقبل (2023)، بعد انحسار المياه، إلى أقل من المستويات الضرورية لتوليد الكهرباء، بحسب ما أوردته شبكة "بلومبرغ" الأميركية. يُذكر أن زيمبابوي تولّد نصف احتياجاتها (نحو 1050 ميغاواط) من الكهرباء من الطاقة الكهرومائية، علمًا بأن إجمالي إنتاج الكهرباء في البلد الأفريقي يبلغ 2100 ميغاواط. تشهد مشروعات الطاقة الشمسية في زيمبابوي توسّعًا في مختلف مناطق البلاد، وذلك في إطار جهود الحكومة الهادفة لتأمين إمدادات الكهرباء المحلية من المصادر المتجددة بأسعار ميسورة. وفي هذا الإطار، كشفت هراري النقاب عن حزمة من التحفيزات الممنوحة لـ27 مشروعًا تنفذها شركات الطاقة المستقلة في قطاع الطاقة الشمسية، في إطار مساعيها الرامية لتعزيز قدراتها الإنتاجية، وفقًا لما ذكرته مجلة "بي في ماغازين". ومنحت زيمبابوي الضوء الأخضر لاتفاقية تنفيذية من شأنها تسريع عملية تشغيل 27 منشأة تابعة لشركات إنتاج الطاقة المستقلة، والتي تصل سعتها مجتمعة إلى 1 غيغاواط، وبتكلفة إجمالية بلغت نحو مليار دولار. وتعهّدت الحكومة الزيمبابوية بالمساعدة على تمويل المشروعات التي تنفذها شركات إنتاج الطاقة المستقلة. اتفاقية إطارية تشتمل الاتفاقية التنفيذية الإطارية على اتفاقية لدعم تطوير مشروعات الطاقة الشمسية في زيمبابوي، واتفاقية شراء الطاقة، إلى جانب اتفاقية مع بنك الاحتياطي الزيمبابوي -البنك المركزي- بشأن مدفوعات الأرباح المضمونة، وإعادة سداد القروض الأجنبية إلى المستثمرين والمقرضين الأجانب. وقال وزير المالية الزيمبابوي، مثولي نكوبي، إن حكومة بلاده ستضمن تعرفة طاقة معقولة، واتفاقيات شراء طاقة للمشروعات التي ستجتاز عملية الفرز والتنقيح. وأوضح نكوبي، في بيان: "كلمة السر في نجاح تنفيذ مشروعات الطاقة الشمسية في زيمبابوي من قِبل منتجي الطاقة المستقلين، هي اتفاقية التنفيذ الحكومية القابلة للتمويل بتعريفة اقتصادية". هدف طموح تستهدف هراري توليد 1.1 غيغاواط من الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة بحلول 2025، إلا أن التقلبات التي تشهدها أسعار العملة المحلية الزيمبابوية، والتعرفات الكبيرة التي لا تروق للسواد الأعظم من الشركات، قد أجبرت منتجي الطاقة المستقلين على خفض وتيرة استثماراتها في هذا القطاع. وقال العضو المنتدب لشركة "آي بي بي ماتيشا إنرجي" لإنتاج الطاقة ومقرها جمهورية جنوب أفريقيا، ماتيشا كوكو، على حسابه الشخصي في موقع "تويتر"، الأسبوع الماضي، إن حزمة الحوافز الجديدة المعلنة ستغير "قواعد اللعبة" في قطاع الطاقة في البلد الواقع جنوب شرق أفريقيا. وأوضح كوكو، الذي كان يشغل في السابق منصب الرئيس التنفيذي لـ"إسكوم هولدنغ"، مرفق الكهرباء المملوك للدولة في جنوب إفريقيا: "نحن سعداء لأن الحكومة تعمل بطريقة متناغمة لتنفيذ اتفاقية الدعم الحكومية اللازمة لتمويل مشروعات الطاقة المستقلة في زيمبابوي". وبلغت سعة الطاقة الشمسية في زيمبابوي، في نهاية العام الماضي (2021)، 30 ميغاواط، بحسب أحدث التقديرات الصادرة عن الوكالة الدولية للطاقة المتجددة "إرينا". المشروعات الجديدة هي الأمل يعول قطاع الطاقة الشمسية في زيمبابوي على المشروعات الجديدة التي تنفذها الشركات الأجنبية، في إطار مساعي هراري الحثيثة لسد معدلات الطلب المتنامية على الكهرباء، في وقت تنحسر فيه إمدادات الطاقة الكهرومائية نتيجة الجفاف. فعلى سبيل المثال تتعاون "توتال إرين" عملاقة الطاقة الفرنسية وشريكتها البريطانية "شاريوت" التي تركز أعمالها في أفريقيا، في تمويل محطة للطاقة الشمسية في زيمبابوي وبنائها وتشغيلها وتطويرها، حسبما نشر موقع "إي إس آي أفريكا" ESI Africa. وتستقطب مشروعات الطاقة الشمسية في زيمبابوي العديد من شركات الطاقة العالمية، بفضل ما تحظى به الدولة الأفريقية من زيادة في معدلات سطوع الشمس معظم أوقات السنة. وتتيح محطة الطاقة الشمسية، التي ستبنيها توتال إيرين وشاريوت، الكهرباء بأسعار تنافسية وبطريقة مباشرة وحصرية لمشروع منجم "كارو بلاتينوم" المخصص لاستخراج معدن البلاتين في زيمبابوي، بحسب بيانات طالعتها منصة الطاقة المتخصصة. وفي البداية، يوفر المشروع الجديد طاقة كهربائية بسعة 30 ميغاواط، قد تزداد لتصل إلى 300 ميغاواط، وفق توقعات. معضلة الطاقة الكهرومائية تسابق السلطات الزيمبابوية الزمن من أجل تطوير الطاقة الشمسية على أراضيها عبر تعزيز الاستثمارات الأجنبية في هذا القطاع، لتأمين إمدادات الكهرباء المحلية، تزامنًا مع موجة الجفاف التي تضرب مجموعة من البلدان الأفريقية. يُشار هنا إلى أن الجهات المسؤولة عن نهر زمبيزي -رابع أطول نهر في عموم القارة السمراء- قد كشفت عن توقف عمليات توليد الكهرباء من سد كاريبا، بسبب شُح المياه؛ ما سيؤثر سلبًا بالطبع في إنتاج الطاقة الكهرومائية في زيمبابوي. واضطرت الجهات المسؤولة عن نهر زمبيزي لتعليق عمليات توليد الكهرباء من السد سالف الذكر، حتى شهر يناير/كانون الثاني المقبل (2023)، بعد انحسار المياه، إلى أقل من المستويات الضرورية لتوليد الكهرباء، بحسب ما أوردته شبكة "بلومبرغ" الأميركية. يُذكر أن زيمبابوي تولّد نصف احتياجاتها (نحو 1050 ميغاواط) من الكهرباء من الطاقة الكهرومائية، علمًا بأن إجمالي إنتاج الكهرباء في البلد الأفريقي يبلغ 2100 ميغاواط. ? إسكتلندا تتطلع لريادة سوق الهيدروجين العالمية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38827&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2022/12/29/%D8%A5%D8%B3%D9%83%D8%AA%D9%84%D9%86%D8%AF%D8%A7-%D8%AA%D8%AA%D8%B7%D9 Sun, 01 Jan 2023 00:00:00 GMT تتبنّى إسكتلندا خططًا طموحة ترمي من خلالها إلى التوسع في إنتاج الهيدروجين، والتحول إلى سوق صادرات رئيسة، بما يمكّنها من أن تصبح لاعبًا رئيسًا في السوق العالمية. وتتهيأ إسكتلندا لأن تصبح رائدًا في مجال الطاقة المتجددة. ونظرًا لأن المواد الهيدروكربونية -مثل الفحم والغاز والنفط- تُلحق أضرارًا بالغة بالبيئة، فإنه لم يعد ثمة خيار أمام البلد الواقع شمال غرب أوروبا سوى تغيير نمط استخدام الطاقة من قبل مواطنيه، وفق ما أورده موقع "إنرجي نيوز" energy news المتخصص في أخبار الطاقة. وتمتلك إسكتلندا قدرات هائلة في مجال الطاقة المتجددة، التي قد تلبي كلًا من الاحتياجات المحلية، والطلب على الصادرات، وفق بيانات رصدتها منصة الطاقة المتخصصة. وشهدت إسكتلندا صدور أكبر جولة من منح تراخيص لطاقة الرياح البحرية في العالم، وبسعة إنتاجية لامست 27.6 غيغاواط. طموح عالمي عبر مبادرة "سكوت ويند"، قد تصبح إسكتلندا رائدًا عالميًا في إنتاج الهيدروجين الذي يمكن استعماله في خلايا الوقود لتوليد الكهرباء، أو حتى لإنارة البنايات وتدفئتها. وعلاوة على كونه مصدرًا للطاقة، فإن آفاق استعمال الهيدروجين في المنازل والقطاعات التجارية -ومن بينها النقل- واعدة جدًا. ويُعوَّل على الهيدروجين كثيرًا في تشغيل السيارات والشاحنات والحافلات والطائرات والقطارات1 والسفن. خطة عمل جديدة تمتلك إسكتلندا حاليًا خطة عمل جديدة تتعلق بالهيدروجين، والتي ترسم تفاصيل كيفية دعم تطوير هذه الصناعة، وإنجاز هدف إنتاج 5 غيغاواط من الهيدروجين المتجدد منخفض الكربون، بحسب أرقام طالعتها منصة الطاقة المتخصصة. وبحلول عام 2030، سيعادل الرقم سالف الذكر سُدس احتياجات الطاقة في البلد الأوروبي. وتسلّط هذه الإستراتيجية الضوء على هدف الحكومة الإسكتلندية المتمثل في إنتاج 25 غيغاواط بحلول عام 2045، في ظل قدرة الاقتصاد القائم على الهيدروجين على دعم توفير وظائف جديدة تربو على 300 ألف. وستكون أحجام واردات الهيدروجين الكبيرة ضرورية لتحوّل الطاقة في القارة العجوز، ونظرًا لأن إسكتلندا تبعد بمسافة تتراوح من 700 إلى 750 كيلومترًا عن الشواطئ الهولندية والألمانية، فإن فرص الشحن السريع والنقل منخفض التكلفة تزداد قياسًا بأماكن أخرى عديدة. وعلاوة على ذلك، ثمة إمكانات كبيرة للإمداد المباشر للهيدروجين عبر خط أنبوب من إسكتلندا إلى أوروبا، ناهيك عن تصدير الهيدروجين بحرًا. مستودع طبيعي للهيدروجين تحتلّ إسكتلندا مكانة تؤهلها فعليًا لإنتاج الهيدروجين، ولأن تكون بمثابة شبكة لتقنيات الطاقة، تشمل البنية التحتية والخبرات. وإسكتلندا هي مستودع طبيعي للهيدروجين والطاقة المتجددة في شمال أوروبا عمومًا؛ بفضل وضعها الجغرافي المتميز في القارة العجوز. ويحتاج البلد الخاضع للتاج البريطاني لأن يستغل حقبة جديدة من الطاقة المتجددة، يشهدها في الوقت الراهن، أحسن الاستغلال، وأن يبني عليها لترسيخ وضعه على خارطة الهيدروجين العالمية. وبالطبع ستستعين إدنبرة بكل ما أوتيت من إمكانات ضخمة في هذا الخصوص، في مسار التحول الاقتصادي والمجتمعي، والمساعدة على مكافحة ظاهرة الاحترار العالمي. شكوك بيئية حول الهيدروجين أثارت خطط الحكومة الإسكتلندية بشأن التوسع في استعمال الهيدروجين بمزيج الطاقة، موجة من الانتقادات من قبل النشطاء البيئيين؛ بسبب عدم جدواها على أرض الواقع، وفقًا لما ذكره موقع " ذا ناشونال" الإسكتلندي. وفي ديسمبر/كانون الأول (2022)، نشرت الحكومة الإسكتلندية خطة عمل الهيدروجين تتألف من 52 صفحة، في إطار مساعيها الهادفة إلى جعل البلد الأوروبي "رائدًا عالميًا" في إنتاج المواد الكيميائية، ولمساعدتها على أن تصبح سوقًا للصادرات في هذا الخصوص، وعلى تأسيس شبكات إنتاج إقليمية، وتوفير آلاف الوظائف الخضراء. ويرى سكرتير مجلس الوزراء للحياد الكربوني والطاقة والنقل مايكل ماثيسون أن الهيدروجين يمثّل "أعظم فرصة صناعية سنحت لإسكتلندا،منذ اكتشاف النفط والغاز في بحر الشمال". في مقابل ذلك، شككت منظمة "أصدقاء الأرض" الإسكتلندية في جدوى دعم الهيدروجين للاقتصاد عبر توفير ما يربو على 300 ألف وظيفة في البلاد، وتأسيس سوق صادرات. وبرّرت المنظمة موقفها هذا بأنه من غير المرجح أن يكون الهيدروجين فاعلًا في تقليص الانبعاثات الكربونية. وعلى المنوال نفسه، أثارت منظمة "غرينبيس" أيضًا مخاوف مماثلة بشأن استعمال الهيدروجين الأزرق، الذي يُحوَّل فيه الوقود الأحفوري إلى هيدروجين. وتجيء تلك الانتقادات في أعقاب توصيات رُفعت للحكومة، تطالبها بضرورة البدء الفوري في اتخاذ ما يلزم لتقليل الانبعاثات الكربونية، وتسريع تنفيذ خطط خفض مستويات غازات الدفيئة، أو المخاطرة بعدم القدرة على تلبية أهدافها في هذا الصدد. وتصف خطة العمل الحكومية كيفية استعمال الهيدروجين بصفته أداة مهمة للمساعدة على تقليل انبعاثات غازات الدفيئة، وتخفيف تأثيراتها في المناخ. تتبنّى إسكتلندا خططًا طموحة ترمي من خلالها إلى التوسع في إنتاج الهيدروجين، والتحول إلى سوق صادرات رئيسة، بما يمكّنها من أن تصبح لاعبًا رئيسًا في السوق العالمية. وتتهيأ إسكتلندا لأن تصبح رائدًا في مجال الطاقة المتجددة. ونظرًا لأن المواد الهيدروكربونية -مثل الفحم والغاز والنفط- تُلحق أضرارًا بالغة بالبيئة، فإنه لم يعد ثمة خيار أمام البلد الواقع شمال غرب أوروبا سوى تغيير نمط استخدام الطاقة من قبل مواطنيه، وفق ما أورده موقع "إنرجي نيوز" energy news المتخصص في أخبار الطاقة. وتمتلك إسكتلندا قدرات هائلة في مجال الطاقة المتجددة، التي قد تلبي كلًا من الاحتياجات المحلية، والطلب على الصادرات، وفق بيانات رصدتها منصة الطاقة المتخصصة. وشهدت إسكتلندا صدور أكبر جولة من منح تراخيص لطاقة الرياح البحرية في العالم، وبسعة إنتاجية لامست 27.6 غيغاواط. طموح عالمي عبر مبادرة "سكوت ويند"، قد تصبح إسكتلندا رائدًا عالميًا في إنتاج الهيدروجين الذي يمكن استعماله في خلايا الوقود لتوليد الكهرباء، أو حتى لإنارة البنايات وتدفئتها. وعلاوة على كونه مصدرًا للطاقة، فإن آفاق استعمال الهيدروجين في المنازل والقطاعات التجارية -ومن بينها النقل- واعدة جدًا. ويُعوَّل على الهيدروجين كثيرًا في تشغيل السيارات والشاحنات والحافلات والطائرات والقطارات1 والسفن. خطة عمل جديدة تمتلك إسكتلندا حاليًا خطة عمل جديدة تتعلق بالهيدروجين، والتي ترسم تفاصيل كيفية دعم تطوير هذه الصناعة، وإنجاز هدف إنتاج 5 غيغاواط من الهيدروجين المتجدد منخفض الكربون، بحسب أرقام طالعتها منصة الطاقة المتخصصة. وبحلول عام 2030، سيعادل الرقم سالف الذكر سُدس احتياجات الطاقة في البلد الأوروبي. وتسلّط هذه الإستراتيجية الضوء على هدف الحكومة الإسكتلندية المتمثل في إنتاج 25 غيغاواط بحلول عام 2045، في ظل قدرة الاقتصاد القائم على الهيدروجين على دعم توفير وظائف جديدة تربو على 300 ألف. وستكون أحجام واردات الهيدروجين الكبيرة ضرورية لتحوّل الطاقة في القارة العجوز، ونظرًا لأن إسكتلندا تبعد بمسافة تتراوح من 700 إلى 750 كيلومترًا عن الشواطئ الهولندية والألمانية، فإن فرص الشحن السريع والنقل منخفض التكلفة تزداد قياسًا بأماكن أخرى عديدة. وعلاوة على ذلك، ثمة إمكانات كبيرة للإمداد المباشر للهيدروجين عبر خط أنبوب من إسكتلندا إلى أوروبا، ناهيك عن تصدير الهيدروجين بحرًا. مستودع طبيعي للهيدروجين تحتلّ إسكتلندا مكانة تؤهلها فعليًا لإنتاج الهيدروجين، ولأن تكون بمثابة شبكة لتقنيات الطاقة، تشمل البنية التحتية والخبرات. وإسكتلندا هي مستودع طبيعي للهيدروجين والطاقة المتجددة في شمال أوروبا عمومًا؛ بفضل وضعها الجغرافي المتميز في القارة العجوز. ويحتاج البلد الخاضع للتاج البريطاني لأن يستغل حقبة جديدة من الطاقة المتجددة، يشهدها في الوقت الراهن، أحسن الاستغلال، وأن يبني عليها لترسيخ وضعه على خارطة الهيدروجين العالمية. وبالطبع ستستعين إدنبرة بكل ما أوتيت من إمكانات ضخمة في هذا الخصوص، في مسار التحول الاقتصادي والمجتمعي، والمساعدة على مكافحة ظاهرة الاحترار العالمي. شكوك بيئية حول الهيدروجين أثارت خطط الحكومة الإسكتلندية بشأن التوسع في استعمال الهيدروجين بمزيج الطاقة، موجة من الانتقادات من قبل النشطاء البيئيين؛ بسبب عدم جدواها على أرض الواقع، وفقًا لما ذكره موقع " ذا ناشونال" الإسكتلندي. وفي ديسمبر/كانون الأول (2022)، نشرت الحكومة الإسكتلندية خطة عمل الهيدروجين تتألف من 52 صفحة، في إطار مساعيها الهادفة إلى جعل البلد الأوروبي "رائدًا عالميًا" في إنتاج المواد الكيميائية، ولمساعدتها على أن تصبح سوقًا للصادرات في هذا الخصوص، وعلى تأسيس شبكات إنتاج إقليمية، وتوفير آلاف الوظائف الخضراء. ويرى سكرتير مجلس الوزراء للحياد الكربوني والطاقة والنقل مايكل ماثيسون أن الهيدروجين يمثّل "أعظم فرصة صناعية سنحت لإسكتلندا،منذ اكتشاف النفط والغاز في بحر الشمال". في مقابل ذلك، شككت منظمة "أصدقاء الأرض" الإسكتلندية في جدوى دعم الهيدروجين للاقتصاد عبر توفير ما يربو على 300 ألف وظيفة في البلاد، وتأسيس سوق صادرات. وبرّرت المنظمة موقفها هذا بأنه من غير المرجح أن يكون الهيدروجين فاعلًا في تقليص الانبعاثات الكربونية. وعلى المنوال نفسه، أثارت منظمة "غرينبيس" أيضًا مخاوف مماثلة بشأن استعمال الهيدروجين الأزرق، الذي يُحوَّل فيه الوقود الأحفوري إلى هيدروجين. وتجيء تلك الانتقادات في أعقاب توصيات رُفعت للحكومة، تطالبها بضرورة البدء الفوري في اتخاذ ما يلزم لتقليل الانبعاثات الكربونية، وتسريع تنفيذ خطط خفض مستويات غازات الدفيئة، أو المخاطرة بعدم القدرة على تلبية أهدافها في هذا الصدد. وتصف خطة العمل الحكومية كيفية استعمال الهيدروجين بصفته أداة مهمة للمساعدة على تقليل انبعاثات غازات الدفيئة، وتخفيف تأثيراتها في المناخ. ? مطورو الطاقة الشمسية في نيبال: لا مزايدات إلا بشرط واحد http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38826&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2022/12/29/%D9%85%D8%B7%D9%88%D8%B1%D9%88-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A7%D9%82%D8%A9-%D Sun, 01 Jan 2023 00:00:00 GMT اشترط عدد من مطوري مشروعات الطاقة الشمسية في نيبال على الحكومة رفع سعر شراء الكهرباء المولّدة من الطاقة المتجددة، للمشاركة في المزايدة التي طرحتها الدولة مؤخرًا. وطرحت هيئة كهرباء نيبال (إن إي إيه) مزايدة لمشروعات الطاقة الشمسية بقدرة 1 ميغاواط للمشروع الواحد من 100 ميغاواط تستهدف توليدها في 16 موقعًا في أنحاء البلاد، حسبما ذكرت مجلة "بي في ماغازين". وتعتمد الدولة الآسيوية على توليد الكهرباء من حرق الفحم بنسبة 75%، وقد عانت عجزًا في توفير الطاقة لمدة طويلة. ومنذ دخول مشروع تاماكوشي للطاقة الكهرومائية بقدرة 456 ميغاواط حيز التشغيل الكامل في أغسطس/آب (2021)، حققت فائضًا في الكهرباء، مكّنها من التصدير إلى الهند هذا العام، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. وضع مطورو مشروعات الطاقة الشمسية في نيبال شرطًا على الحكومة، يقضي بزيادة سعر الكهرباء في اتفاقيات الشراء من المشروعات التي طرحتها مؤخرًا، من 5.96 روبية إلى 7.30 روبية نيبالية لكل كيلوواط/ساعة، للمشاركة بها. وأشارت وسائل إعلام محلية إلى أن المطورين رفضوا المشاركة في المزايدات، بسبب خفض هيئة الكهرباء لسعر الشراء المُعلن في وقت سابق عند 7.30 روبية. وقال رئيس جمعية صناعة الطاقة الشمسية في نيبال، براكش بيكرام باسنت: "إن المجلس التنفيذي للجمعية عقد اجتماعًا ناقش فيه المسألة، وتوصل إلى أن سعر شراء الكهرباء من المشروعات يجب ألا يقل عن 7.30 روبية لكل كيلوواط/ساعة، حتى نتمكن من استرداد التكلفة خلال 10 سنوات من عمر المشروع". وتابع: "لقد قررنا عدم مشاركة الشركات الأعضاء في مزايدات مشروعات الطاقة الشمسية التي دعتنا إليها هيئة الكهرباء إلى أن تستجيب لمطلب زيادة سعر شراء الكهرباء". (الدولار = 135.4 روبية) أمر سابق أصدر مرفق كهرباء نيبال، في وقت سابق، أمرًا إلى هيئة الكهرباء التابعة له، بطلب عروض من الشركات المستقلة لبناء مشروعات للتوليد من الطاقة الشمسية بقدرة 100 ميغاواط. وقررت السلطات فتح الباب للمزايدات المرتقب طرحها لتلقي عروض تطوير مشروعات الطاقة الشمسية للشركات المحلية والأجنبية، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. ومن المقرر إغلاق باب تلقي العروض من الشركات الراغبة في المشاركة في إقامة مشروعات الطاقة الشمسية حتى 26 فبراير/شباط المقبل 2023. واشترطت الهيئة ألا يقل حجم طاقة توليد المشروع الواحد عن 1 ميغاواط في مواقع محددة، وقد تتراوح بين 10 و30 ميغاواط في مواقع أخرى. ومن المفترض أن توقّع الهيئة اتفاقيات شراء الكهرباء مع الشركات الفائزة بتطوير مشروعات المزايدة المطروحة، والتي تُعلَن أسماؤها في شهر مارس/آذار المقبل 2023. عدم الاستجابة الطاقة الشمسية في نيبال قالت هيئة كهرباء نيبال إن الشركات التي ستقدم عروضًا سعرية أقل أو تساوي العرض الحكومي في مزايدات مشروعات الطاقة الشمسية المطروحة عند 5.96 روبية لكل كيلوواط/ساعة، هي التي ستحظى بعقد شراء فقط. ورغم اعتراض المطورين على السعر وعزوفهم عن المشاركة في المزايدة إلى حين رفع سعر شراء الكهرباء من قبل الهيئة؛ فإن وسائل إعلام محلية ذكرت أن الهيئة لن تستجيب لهذا المطلب. وقال المتحدث باسم الهيئة، سورش بهادور باهاتاري، إن تحديد سعر شراء الكهرباء جاء بناء على الاتجاه العالمي في هذا المجال، مضيفًا: "من أراد المشاركة فهو مرحب به، لكننا لن نجبر من لا يريد على المشاركة في المزايدة". يُذكر أن نيبال كانت سبق أن ركبت عددًا من مشروعات الطاقة الشمسية بقدرة 93 ميغاواط في 2021، وفق بيانات وكالة الطاقة المتجددة الدولية (آيرينا). وتؤثر الرياح الموسمية في نيبال في قدرة محطات الطاقة الكهرومائية على توليد الكهرباء، وزيادة نشاطها بساعد البلاد في تحقيق فائض للتصدير. اشترط عدد من مطوري مشروعات الطاقة الشمسية في نيبال على الحكومة رفع سعر شراء الكهرباء المولّدة من الطاقة المتجددة، للمشاركة في المزايدة التي طرحتها الدولة مؤخرًا. وطرحت هيئة كهرباء نيبال (إن إي إيه) مزايدة لمشروعات الطاقة الشمسية بقدرة 1 ميغاواط للمشروع الواحد من 100 ميغاواط تستهدف توليدها في 16 موقعًا في أنحاء البلاد، حسبما ذكرت مجلة "بي في ماغازين". وتعتمد الدولة الآسيوية على توليد الكهرباء من حرق الفحم بنسبة 75%، وقد عانت عجزًا في توفير الطاقة لمدة طويلة. ومنذ دخول مشروع تاماكوشي للطاقة الكهرومائية بقدرة 456 ميغاواط حيز التشغيل الكامل في أغسطس/آب (2021)، حققت فائضًا في الكهرباء، مكّنها من التصدير إلى الهند هذا العام، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. وضع مطورو مشروعات الطاقة الشمسية في نيبال شرطًا على الحكومة، يقضي بزيادة سعر الكهرباء في اتفاقيات الشراء من المشروعات التي طرحتها مؤخرًا، من 5.96 روبية إلى 7.30 روبية نيبالية لكل كيلوواط/ساعة، للمشاركة بها. وأشارت وسائل إعلام محلية إلى أن المطورين رفضوا المشاركة في المزايدات، بسبب خفض هيئة الكهرباء لسعر الشراء المُعلن في وقت سابق عند 7.30 روبية. وقال رئيس جمعية صناعة الطاقة الشمسية في نيبال، براكش بيكرام باسنت: "إن المجلس التنفيذي للجمعية عقد اجتماعًا ناقش فيه المسألة، وتوصل إلى أن سعر شراء الكهرباء من المشروعات يجب ألا يقل عن 7.30 روبية لكل كيلوواط/ساعة، حتى نتمكن من استرداد التكلفة خلال 10 سنوات من عمر المشروع". وتابع: "لقد قررنا عدم مشاركة الشركات الأعضاء في مزايدات مشروعات الطاقة الشمسية التي دعتنا إليها هيئة الكهرباء إلى أن تستجيب لمطلب زيادة سعر شراء الكهرباء". (الدولار = 135.4 روبية) أمر سابق أصدر مرفق كهرباء نيبال، في وقت سابق، أمرًا إلى هيئة الكهرباء التابعة له، بطلب عروض من الشركات المستقلة لبناء مشروعات للتوليد من الطاقة الشمسية بقدرة 100 ميغاواط. وقررت السلطات فتح الباب للمزايدات المرتقب طرحها لتلقي عروض تطوير مشروعات الطاقة الشمسية للشركات المحلية والأجنبية، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة. ومن المقرر إغلاق باب تلقي العروض من الشركات الراغبة في المشاركة في إقامة مشروعات الطاقة الشمسية حتى 26 فبراير/شباط المقبل 2023. واشترطت الهيئة ألا يقل حجم طاقة توليد المشروع الواحد عن 1 ميغاواط في مواقع محددة، وقد تتراوح بين 10 و30 ميغاواط في مواقع أخرى. ومن المفترض أن توقّع الهيئة اتفاقيات شراء الكهرباء مع الشركات الفائزة بتطوير مشروعات المزايدة المطروحة، والتي تُعلَن أسماؤها في شهر مارس/آذار المقبل 2023. عدم الاستجابة الطاقة الشمسية في نيبال قالت هيئة كهرباء نيبال إن الشركات التي ستقدم عروضًا سعرية أقل أو تساوي العرض الحكومي في مزايدات مشروعات الطاقة الشمسية المطروحة عند 5.96 روبية لكل كيلوواط/ساعة، هي التي ستحظى بعقد شراء فقط. ورغم اعتراض المطورين على السعر وعزوفهم عن المشاركة في المزايدة إلى حين رفع سعر شراء الكهرباء من قبل الهيئة؛ فإن وسائل إعلام محلية ذكرت أن الهيئة لن تستجيب لهذا المطلب. وقال المتحدث باسم الهيئة، سورش بهادور باهاتاري، إن تحديد سعر شراء الكهرباء جاء بناء على الاتجاه العالمي في هذا المجال، مضيفًا: "من أراد المشاركة فهو مرحب به، لكننا لن نجبر من لا يريد على المشاركة في المزايدة". يُذكر أن نيبال كانت سبق أن ركبت عددًا من مشروعات الطاقة الشمسية بقدرة 93 ميغاواط في 2021، وفق بيانات وكالة الطاقة المتجددة الدولية (آيرينا). وتؤثر الرياح الموسمية في نيبال في قدرة محطات الطاقة الكهرومائية على توليد الكهرباء، وزيادة نشاطها بساعد البلاد في تحقيق فائض للتصدير. ? أكبر محطة للطاقة النووية في بنغلاديش تواجه أزمة بسبب العقوبات الأميركية http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38825&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2022/12/31/%D8%A3%D9%83%D8%A8%D8%B1-%D9%85%D8%AD%D8%B7%D8%A9-%D9%84%D9%84%D8%B7%D Sun, 01 Jan 2023 00:00:00 GMT منعت السلطات في دكا دخول سفينة روسية تحمل شحنة موجّهة إلى أكبر محطة للطاقة النووية في بنغلاديش بسبب العقوبات الأميركية. وكان من المقرر أن ترسو سفينة الشحن الروسية "أورسا ميجور"، المعروفة -أيضًا- باسم "سبارتا 3"، في ميناء مونغلا المحلي، يوم 24 ديسمبر/كانون الأول (2022)، وتفريغ الحمولة المتجهة إلى محطة روبور للطاقة النووية، التي تُعَد أول منشأة من نوعها في البلاد، بحسب ما رصدته منصة الطاقة المتخصصة، نقلًا عن موقع ماريتايم إكسكيوتف (The Maritime Executive) الأميركي. وتُعَد شركة روساتوم الروسية المقاول الرئيس للمحطة، واختارت نقل الشحنة على متن سفينة "أورسا ميجور" التي ترفع العلم الروسي. إلا أن حكومة بنغلاديش رفضت السماح للسفينة بالرسو في الميناء بعدما تلقّى المسؤولون خطابًا من السفارة الأميركية في دكا يفيد بأن السفينة ضمن قائمة السفن الروسية الخاضعة للعقوبات نتيجة الحرب في أوكرانيا. السفينة الروسية تخضع للعقوبات غيّرت السفينة الروسية اسمها من "سبارتا 3" إلى "أورسا ميجور"، وهي مرتبطة بشركة الشحن الروسية "إس سي ساوث"، المعنية بنقل البضائع نيابة عن وزارة الدفاع الروسية، وهي تابعة لشركة "أوبورون لوجيستيكا" –مزود لوجستي يخدم الجيش الروسي-. وكانت وزارة الخزانة الأميركية قد فرضت عقوبات على الشركتين، في مايو/أيار 2022، عقب الغزو الروسي لأوكرانيا. وبحسب بيانات التتبع؛ أبحرت السفينة من ميناء سان بطرسبرغ الروسي في 14 نوفمبر/تشرين الثاني (2022)، وكان من المفترض أن تصل إلى بنغلاديش في 24 ديسمبر/كانون الأول (2022). وقبل وصولها، أخطرت السفارة الأميركية وزارة الشؤون الخارجية في بنغلاديش، يوم 20 ديسمبر/كانون الأول (2022)، بأن السفينة غيّرت اسمها من "سبارتا 3". وقالت السفارة الأميركية إن أي نوع من التعاون مع السفن الخاضعة للعقوبات قد يؤدي إلى خطر الوقوع تحت العقوبات الأميركية أو العقوبات المالية. وبناءً على ذلك، قررت وزارة العلوم والتكنولوجيا في بنغلاديش منع السفينة من دخول البلاد وتسليم شحنتها. غضب روسي بعد انتشار الأنباء، أعربت السفارة الروسية في دكا عن انزعاجها، وقدّمت خطاب احتجاج رسمي إلى حكومة بنغلاديش، وفقًا لوسائل الإعلام المحلية. وسرعان ما عقدت السفارة الروسية اجتماعًا مع وزارة الخارجية ووزارة النقل ووزارة الشحن ووزارة العلوم والتكنولوجيا في بنغلاديش. غير أن بنغلاديش أوضحت أنها لن تتعاون مع أي سفينة تخضع للعقوبات الأميركية. وقال وزير الخارجية في بنغلاديش، أبوالكلام عبدالمؤمن، إن بلاده تحترم العقوبات، مضيفًا أن العلاقات بين البلدين لن تتأثر بسبب هذا القرار. بدوره، قال وزير العلوم والتكنولوجيا، يافيس عثمان، إن روسيا أخطرت بنغلاديش بأنها أرسلت السفينة عن طريق الخطأ، وستستبدل بها سفينة أخرى لنقل الشحنة لمحطة روبور، التي تُعَد أول وأكبر محطة للطاقة النووية في بنغلاديش. وتسلمت أكبر محطة للطاقة النووية في بنغلاديش شحنات سابقة بوساطة مزيج من السفن الروسية والمحايدة التي تحمل أعلامًا أجنبية. حل الأزمة أوضح وزير الدولة للشحن البحري، خالد محمود شودري، أن بلاده ستتخذ إجراءات تتماشى مع العقوبات، وستعمل على إيجاد حلول بديلة لتفريغ حمولة السفينة. وجاءت تصريحات شودري عقب اجتماعه مع المفوض السامي الهندي براناي فيرما في دكا. وقال شودري إن بلاده تعطي الأولوية القصوى لتفريغ الحمولة المخصصة لمحطة روبور للطاقة النووية. وتقع أكبر محطة للطاقة النووية في بنغلاديش غرب البلاد، ومن المقرر بدء تشغيلها في عام 2024. وتتولى هيئة تنظيم الطاقة الذرّية في بنغلاديش تنفيذ المشروع بدعم مالي وتقني من شركة روساتوم الروسية. منعت السلطات في دكا دخول سفينة روسية تحمل شحنة موجّهة إلى أكبر محطة للطاقة النووية في بنغلاديش بسبب العقوبات الأميركية. وكان من المقرر أن ترسو سفينة الشحن الروسية "أورسا ميجور"، المعروفة -أيضًا- باسم "سبارتا 3"، في ميناء مونغلا المحلي، يوم 24 ديسمبر/كانون الأول (2022)، وتفريغ الحمولة المتجهة إلى محطة روبور للطاقة النووية، التي تُعَد أول منشأة من نوعها في البلاد، بحسب ما رصدته منصة الطاقة المتخصصة، نقلًا عن موقع ماريتايم إكسكيوتف (The Maritime Executive) الأميركي. وتُعَد شركة روساتوم الروسية المقاول الرئيس للمحطة، واختارت نقل الشحنة على متن سفينة "أورسا ميجور" التي ترفع العلم الروسي. إلا أن حكومة بنغلاديش رفضت السماح للسفينة بالرسو في الميناء بعدما تلقّى المسؤولون خطابًا من السفارة الأميركية في دكا يفيد بأن السفينة ضمن قائمة السفن الروسية الخاضعة للعقوبات نتيجة الحرب في أوكرانيا. السفينة الروسية تخضع للعقوبات غيّرت السفينة الروسية اسمها من "سبارتا 3" إلى "أورسا ميجور"، وهي مرتبطة بشركة الشحن الروسية "إس سي ساوث"، المعنية بنقل البضائع نيابة عن وزارة الدفاع الروسية، وهي تابعة لشركة "أوبورون لوجيستيكا" –مزود لوجستي يخدم الجيش الروسي-. وكانت وزارة الخزانة الأميركية قد فرضت عقوبات على الشركتين، في مايو/أيار 2022، عقب الغزو الروسي لأوكرانيا. وبحسب بيانات التتبع؛ أبحرت السفينة من ميناء سان بطرسبرغ الروسي في 14 نوفمبر/تشرين الثاني (2022)، وكان من المفترض أن تصل إلى بنغلاديش في 24 ديسمبر/كانون الأول (2022). وقبل وصولها، أخطرت السفارة الأميركية وزارة الشؤون الخارجية في بنغلاديش، يوم 20 ديسمبر/كانون الأول (2022)، بأن السفينة غيّرت اسمها من "سبارتا 3". وقالت السفارة الأميركية إن أي نوع من التعاون مع السفن الخاضعة للعقوبات قد يؤدي إلى خطر الوقوع تحت العقوبات الأميركية أو العقوبات المالية. وبناءً على ذلك، قررت وزارة العلوم والتكنولوجيا في بنغلاديش منع السفينة من دخول البلاد وتسليم شحنتها. غضب روسي بعد انتشار الأنباء، أعربت السفارة الروسية في دكا عن انزعاجها، وقدّمت خطاب احتجاج رسمي إلى حكومة بنغلاديش، وفقًا لوسائل الإعلام المحلية. وسرعان ما عقدت السفارة الروسية اجتماعًا مع وزارة الخارجية ووزارة النقل ووزارة الشحن ووزارة العلوم والتكنولوجيا في بنغلاديش. غير أن بنغلاديش أوضحت أنها لن تتعاون مع أي سفينة تخضع للعقوبات الأميركية. وقال وزير الخارجية في بنغلاديش، أبوالكلام عبدالمؤمن، إن بلاده تحترم العقوبات، مضيفًا أن العلاقات بين البلدين لن تتأثر بسبب هذا القرار. بدوره، قال وزير العلوم والتكنولوجيا، يافيس عثمان، إن روسيا أخطرت بنغلاديش بأنها أرسلت السفينة عن طريق الخطأ، وستستبدل بها سفينة أخرى لنقل الشحنة لمحطة روبور، التي تُعَد أول وأكبر محطة للطاقة النووية في بنغلاديش. وتسلمت أكبر محطة للطاقة النووية في بنغلاديش شحنات سابقة بوساطة مزيج من السفن الروسية والمحايدة التي تحمل أعلامًا أجنبية. حل الأزمة أوضح وزير الدولة للشحن البحري، خالد محمود شودري، أن بلاده ستتخذ إجراءات تتماشى مع العقوبات، وستعمل على إيجاد حلول بديلة لتفريغ حمولة السفينة. وجاءت تصريحات شودري عقب اجتماعه مع المفوض السامي الهندي براناي فيرما في دكا. وقال شودري إن بلاده تعطي الأولوية القصوى لتفريغ الحمولة المخصصة لمحطة روبور للطاقة النووية. وتقع أكبر محطة للطاقة النووية في بنغلاديش غرب البلاد، ومن المقرر بدء تشغيلها في عام 2024. وتتولى هيئة تنظيم الطاقة الذرّية في بنغلاديش تنفيذ المشروع بدعم مالي وتقني من شركة روساتوم الروسية. ? يعادل زراعة مليوني شجر «كهرباء دبي» تخفض 44 ألف طن من انبعاثات الكربون http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38824&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.albayan.ae/uae/news/2022-12-29-1.4588720 Thu, 29 Dec 2022 00:00:00 GMT أوضحت هيئة كهرباء ومياه دبي، أن مشروع تبريد مداخل الهواء لـ 3 توربينات غازية بـ «المحطة L»، في مجمع محطات جبل علي لإنتاج الطاقة وتحلية المياه، تسهم في خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، بأكثر من 44 ألف طن سنوياً، وهو ما يعادل زراعة مليونيْ شجرة. وبيّنت أن المشروع هو الأول من نوعه على مستوى العالم الذي يعتمد نظاماً لتخزين الطاقة الحرارية، وتبريد مداخل الهواء للتوربينات الغازية من نوع 9F. وتتمثل الأهمية البيئية لهذا النظام المبتكر، في كونه يساعد على الحد من استهلاك الغاز الطبيعي في عملية إنتاج الكهرباء، وبالتالي، خفض انبعاثات الغازات الدفيئة. وقال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة: ندعم رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لجعل دبي مدينة ذكية ومستدامة، ومركزاً عالمياً للطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر، ونؤكد التزامنا بتحقيق التوازن بين التنمية والبيئة، للحفاظ على حق الأجيال القادمة في العيش في بيئة نظيفة وصحية وآمنة، انسجاماً مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة لعام 2030، واستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، واستراتيجية الحياد الكربوني 2050 لإمارة دبي، لتوفير 100 % من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050. وأضاف معاليه: أسهمت الهيئة في خفض الانبعاثات الكربونية في دبي بنسبة 21 % في عام 2021، لتتخطى بذلك النسبة المستهدفة في استراتيجية دبي، للحد من الانبعاثات الكربونية 2021، والتي هدفت إلى خفض الانبعاثات بنسبة 16 % بحلول عام 2021، ولا ندخر جهداً لجعل إمارة دبي نموذجاً يحتذى في مجال الطاقة النظيفة والمتجددة والاستدامة، والحد من الانبعاثات الكربونية، وإيجاد الحلول المستدامة للحد من غازات الدفيئة، وتداعيات التغير المناخي. ويهدف تنفيذ مشروع تبريد مداخل الهواء للتوربينات الغازية، لزيادة القدرة الإنتاجية للتوربينات الغازية خلال فترة ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف، من خلال الاستفادة من المياه المبردة في تبريد مداخل الهواء الخاصة بتلك التوربينات، في حين أن تبريد المياه المستخدمة، يستهلك طاقة قليلة نسبياً، مقارنة بالطاقة المستفادة من زيادة القدرة الإنتاجية للتوربين، وتمكنت الهيئة من زيادة القدرة الإنتاجية من الكهرباء لـ 3 توربينات، بإجمالي 111 ميغاوات من الكهرباء. أوضحت هيئة كهرباء ومياه دبي، أن مشروع تبريد مداخل الهواء لـ 3 توربينات غازية بـ «المحطة L»، في مجمع محطات جبل علي لإنتاج الطاقة وتحلية المياه، تسهم في خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، بأكثر من 44 ألف طن سنوياً، وهو ما يعادل زراعة مليونيْ شجرة. وبيّنت أن المشروع هو الأول من نوعه على مستوى العالم الذي يعتمد نظاماً لتخزين الطاقة الحرارية، وتبريد مداخل الهواء للتوربينات الغازية من نوع 9F. وتتمثل الأهمية البيئية لهذا النظام المبتكر، في كونه يساعد على الحد من استهلاك الغاز الطبيعي في عملية إنتاج الكهرباء، وبالتالي، خفض انبعاثات الغازات الدفيئة. وقال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة: ندعم رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لجعل دبي مدينة ذكية ومستدامة، ومركزاً عالمياً للطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر، ونؤكد التزامنا بتحقيق التوازن بين التنمية والبيئة، للحفاظ على حق الأجيال القادمة في العيش في بيئة نظيفة وصحية وآمنة، انسجاماً مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة لعام 2030، واستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، واستراتيجية الحياد الكربوني 2050 لإمارة دبي، لتوفير 100 % من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050. وأضاف معاليه: أسهمت الهيئة في خفض الانبعاثات الكربونية في دبي بنسبة 21 % في عام 2021، لتتخطى بذلك النسبة المستهدفة في استراتيجية دبي، للحد من الانبعاثات الكربونية 2021، والتي هدفت إلى خفض الانبعاثات بنسبة 16 % بحلول عام 2021، ولا ندخر جهداً لجعل إمارة دبي نموذجاً يحتذى في مجال الطاقة النظيفة والمتجددة والاستدامة، والحد من الانبعاثات الكربونية، وإيجاد الحلول المستدامة للحد من غازات الدفيئة، وتداعيات التغير المناخي. ويهدف تنفيذ مشروع تبريد مداخل الهواء للتوربينات الغازية، لزيادة القدرة الإنتاجية للتوربينات الغازية خلال فترة ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف، من خلال الاستفادة من المياه المبردة في تبريد مداخل الهواء الخاصة بتلك التوربينات، في حين أن تبريد المياه المستخدمة، يستهلك طاقة قليلة نسبياً، مقارنة بالطاقة المستفادة من زيادة القدرة الإنتاجية للتوربين، وتمكنت الهيئة من زيادة القدرة الإنتاجية من الكهرباء لـ 3 توربينات، بإجمالي 111 ميغاوات من الكهرباء. ? قادته للعالمية.. باحث مصري يبدع بمجال تطوير البطاريات http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38823&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://www.skynewsarabia.com/technology/1584273-%D9%82%D8%A7%D8%AF%D8%AA%D9%87-%D9%84%D9%84%D8%B9%D Thu, 29 Dec 2022 00:00:00 GMT قاد تفوق الشاب المصري، أحمد العبد، الذي لم يتجاوز الثلاثين من العمر للحصول على منح عديدة للدراسة في الخارج فاختار كوريا الجنوبية للدراسة فيها، لتصبح نقطة انطلاقه في بحوثه العلمية الدقيقة. تفوق العبد العلمي في الكيمياء جعل كبريات الشركات العالمية تستعين بأبحاثه التي طورت صناعة بطاريات الهواتف المحمولة، وتسعى لإحداث طفرة في صناعة السيارات وخلايا الطاقة الشمسية وما يتعلق بتخزين الطاقة المتجددة. وأوضح العبد في حديث لموقع "سكاي نيوز عربية": اخترت كوريا الجنوبية للدراسة بسبب ما عرفته عنها من دقة عالية، وقدرة صناعية متطورة. درست في كلية العلوم جامعة طنطا بمصر، وأصبحت معيدا في قسم الكيمياء الهندسية بالكلية، بها ثم انتقلت في منحة إلى كوريا الجنوبية حيث حصلت على الماجستير في تخزين الطاقة. انتقلت إلى سويسرا بعد ذلك وحصلت على الدكتوراة في نفس المجال، وبحثي حصل على ثالث أفضل دكتوراة في سويسرا في مجال الكيمياء، وأفضل بحث في تخزين الطاقة المتجددة. مشروعي حصل على موافقة الحكومة السويسرية لإجراء أبحاث ما بعد الدكتوراة، بالتعاون ما بين جامعة ستانفورد بالولايات المتحدة، وجامعة فريبورغ في سويسرا، وجامعة سول ناشيونال يوفيرستي بكوريا الجنوبية. قاد تفوق الشاب المصري، أحمد العبد، الذي لم يتجاوز الثلاثين من العمر للحصول على منح عديدة للدراسة في الخارج فاختار كوريا الجنوبية للدراسة فيها، لتصبح نقطة انطلاقه في بحوثه العلمية الدقيقة. تفوق العبد العلمي في الكيمياء جعل كبريات الشركات العالمية تستعين بأبحاثه التي طورت صناعة بطاريات الهواتف المحمولة، وتسعى لإحداث طفرة في صناعة السيارات وخلايا الطاقة الشمسية وما يتعلق بتخزين الطاقة المتجددة. وأوضح العبد في حديث لموقع "سكاي نيوز عربية": اخترت كوريا الجنوبية للدراسة بسبب ما عرفته عنها من دقة عالية، وقدرة صناعية متطورة. درست في كلية العلوم جامعة طنطا بمصر، وأصبحت معيدا في قسم الكيمياء الهندسية بالكلية، بها ثم انتقلت في منحة إلى كوريا الجنوبية حيث حصلت على الماجستير في تخزين الطاقة. انتقلت إلى سويسرا بعد ذلك وحصلت على الدكتوراة في نفس المجال، وبحثي حصل على ثالث أفضل دكتوراة في سويسرا في مجال الكيمياء، وأفضل بحث في تخزين الطاقة المتجددة. مشروعي حصل على موافقة الحكومة السويسرية لإجراء أبحاث ما بعد الدكتوراة، بالتعاون ما بين جامعة ستانفورد بالولايات المتحدة، وجامعة فريبورغ في سويسرا، وجامعة سول ناشيونال يوفيرستي بكوريا الجنوبية. ? أسعار النحاس تقفز لأعلى مستوى في أسبوعين http://moee.gov.eg/test_new/new_info.aspx?h_id=38822&call_p=news_f.aspx &pg_index=0 https://attaqa.net/2022/12/28/%D8%A3%D8%B3%D8%B9%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%AD%D8%A7%D8%B3-%D Thu, 29 Dec 2022 00:00:00 GMT سجلت أسعار النحاس أعلى مستوى لها في أسبوعين، بعد إعلان الصين خطة جديدة تستهدف تخفيف الإجراءات الاحترازية الصارمة من فيروس كورونا. وأعلنت بكين وقف إجراءات مطالبة المسافرين الوافدين بالحجر الصحي بداية من 8 يناير/كانون الثاني 2023، ما يعدّ تطورًا نوعيًا كبيرًا في تخفيف الإجراءات الاحترازية الصينية الصارمة منذ بداية الجائحة. وارتفعت أسعار النحاس للعقود الآجلة تسليم مارس/آذار 2023 بنسبة 3.7% في بورصة نيويورك للمعادن، الثلاثاء 27 ديسمبر/كانون الأول 2022، وفقًا لموقع مايننغ المتخصص(mining). أكثر من 8 آلاف دولار للطن أسعار النحاس بلغ سعر الرطل من النحاس في تداولات بورصة نيويورك للمعادن قرابة 3.94 دولارًا أميركيًا للرطل، و8 آلاف و668 دولارًا للطن، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. كما ارتفعت أسعار النحاس في بورصة شنغهاي للعقود الآجلة تسليم فبراير بنسبة 1.3%، لتسجل 666 ألفًا و60 يوانًا صينيًا، ما يعادل 9 آلاف و576 دولارًا، وهو أعلى مستوى منذ 14 ديسمبر/كانون 2022. (الدولار الأميركي = 6.96 يوانًا صينيًا) ويتوقع مراقبون استمرار ارتفاع أسعار النحاس خلال الأسابيع المقبلة، مع عودة النشاط الصناعي للانتعاش، وتوقعات الطلب المحلي المستندة إلى تخفيف إجراءات كورونا. ويقول محللو شركة هيواتي فيوتشر المتخصصة في الأسواق المالية، إن البيئة الحالية مواتية نسبيًا لانتعاش أسعار النحاس، رغم بعض المخاوف التي تنتاب التجّار من تباطؤ إجراءات التخليص الجمركي في شنغهاي، بسبب ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا. مستوى قياسي في مارس ارتفعت أسعار النحاس بنسبة 70% خلال وباء كورونا الذي أدى انتشاره بسرعة حول العالم إلى اضطراب سلاسل التوريد العالمية؛ ما دفع المعدن لدخول عام 2022 متحفزًا لأدنى الحوادث المزعزعة لاستقرار العالم. وتجاوزت أسعار النحاس في بورصة لندن حاجز 10 آلاف دولار للطن في مارس/آذار 2022، أي بعد شهر واحد من اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية، ثم تراجعت إلى مستويات 7500 دولار للطن منذ أكتوبر/تشرين الأول 2022، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. ويتزايد الطلب على النحاس في صناعات الطاقة المتجددة والسيارات الكهربائية التي يراهَن عليها في إطار سياسات التحول المناخي العالمية الرامية إلى تحقيق الحياد الكربوني في العالم بحلول 2050، أو 2070 بأقصى تقدير. السيارات الكهربائية والطلب على النحاس أسعار النحاس تستحوذ قطاعات تصنيع بطاريات السيارات الكهربائية ومحطات الشحن والبنية التحتية للشبكة الكهربائية، على 20% من استهلاك النحاس عالميًا، وفقًا لوحدة أبحاث بنك سيتي غروب. في الوقت نفسه، لا تشهد عمليات تعدين النحاس نموًا كبيرًا يوازي حجم الطلب المتوقع؛ ما دفع شركة أبحاث الطاقة ريستاد إنرجي إلى إصدار تقرير حديث تتوقع فيه عجز إمدادات النحاس العالمية عن تلبية الطلب بأكثر من 6 ملايين طن بحلول عام 2030. وتتوقع المؤسسة البحثية ارتفاع الطلب على النحاس بنسبة 16% على أساس سنوي، ليصل إلى 25.5 مليون طن سنويًا بحلول عام 2030، وفقًا لتفاصيل اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. وانعكست هذه التوقعات على تقديرات مؤسسة فيتش سوليوشنز، التي ترجّح ارتفاع الأسعار النحاس إلى 11.5 ألف دولار للطن بحلول عام 2031. 32 مليار دولار استثمارات لازمة تقدّر مؤسسة وود ماكنزي حجم الاستثمارات اللازمة لتعزيز مشروعات تعدين النحاس الجديدة بما يلبي الطلب العالمي بحلول 2050 بقيمة 32 مليار دولار أميركي. ومن المتوقع تضاعف معدل الاستهلاك العالمي للنحاس بنسبة تتجاوز 110% بحلول 2050؛ ما يعني أن العالم سيحتاج وقتها إلى 53 مليون طن، مقارنة بالاستهلاك الحالي عند 25 مليون طن. كما يُتوقع ارتفاع الطلب السنوي على النحاس من قبل مشروعات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، بمعدل 2.1 مليون طن سنويًا، بينما سيتركز أغلب الطلب على صناعة السيارات الكهربائية الناشئة. سجلت أسعار النحاس أعلى مستوى لها في أسبوعين، بعد إعلان الصين خطة جديدة تستهدف تخفيف الإجراءات الاحترازية الصارمة من فيروس كورونا. وأعلنت بكين وقف إجراءات مطالبة المسافرين الوافدين بالحجر الصحي بداية من 8 يناير/كانون الثاني 2023، ما يعدّ تطورًا نوعيًا كبيرًا في تخفيف الإجراءات الاحترازية الصينية الصارمة منذ بداية الجائحة. وارتفعت أسعار النحاس للعقود الآجلة تسليم مارس/آذار 2023 بنسبة 3.7% في بورصة نيويورك للمعادن، الثلاثاء 27 ديسمبر/كانون الأول 2022، وفقًا لموقع مايننغ المتخصص(mining). أكثر من 8 آلاف دولار للطن أسعار النحاس بلغ سعر الرطل من النحاس في تداولات بورصة نيويورك للمعادن قرابة 3.94 دولارًا أميركيًا للرطل، و8 آلاف و668 دولارًا للطن، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. كما ارتفعت أسعار النحاس في بورصة شنغهاي للعقود الآجلة تسليم فبراير بنسبة 1.3%، لتسجل 666 ألفًا و60 يوانًا صينيًا، ما يعادل 9 آلاف و576 دولارًا، وهو أعلى مستوى منذ 14 ديسمبر/كانون 2022. (الدولار الأميركي = 6.96 يوانًا صينيًا) ويتوقع مراقبون استمرار ارتفاع أسعار النحاس خلال الأسابيع المقبلة، مع عودة النشاط الصناعي للانتعاش، وتوقعات الطلب المحلي المستندة إلى تخفيف إجراءات كورونا. ويقول محللو شركة هيواتي فيوتشر المتخصصة في الأسواق المالية، إن البيئة الحالية مواتية نسبيًا لانتعاش أسعار النحاس، رغم بعض المخاوف التي تنتاب التجّار من تباطؤ إجراءات التخليص الجمركي في شنغهاي، بسبب ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا. مستوى قياسي في مارس ارتفعت أسعار النحاس بنسبة 70% خلال وباء كورونا الذي أدى انتشاره بسرعة حول العالم إلى اضطراب سلاسل التوريد العالمية؛ ما دفع المعدن لدخول عام 2022 متحفزًا لأدنى الحوادث المزعزعة لاستقرار العالم. وتجاوزت أسعار النحاس في بورصة لندن حاجز 10 آلاف دولار للطن في مارس/آذار 2022، أي بعد شهر واحد من اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية، ثم تراجعت إلى مستويات 7500 دولار للطن منذ أكتوبر/تشرين الأول 2022، وفقًا لما رصدته منصة الطاقة المتخصصة. ويتزايد الطلب على النحاس في صناعات الطاقة المتجددة والسيارات الكهربائية التي يراهَن عليها في إطار سياسات التحول المناخي العالمية الرامية إلى تحقيق الحياد الكربوني في العالم بحلول 2050، أو 2070 بأقصى تقدير. السيارات الكهربائية والطلب على النحاس أسعار النحاس تستحوذ قطاعات تصنيع بطاريات السيارات الكهربائية ومحطات الشحن والبنية التحتية للشبكة الكهربائية، على 20% من استهلاك النحاس عالميًا، وفقًا لوحدة أبحاث بنك سيتي غروب. في الوقت نفسه، لا تشهد عمليات تعدين النحاس نموًا كبيرًا يوازي حجم الطلب المتوقع؛ ما دفع شركة أبحاث الطاقة ريستاد إنرجي إلى إصدار تقرير حديث تتوقع فيه عجز إمدادات النحاس العالمية عن تلبية الطلب بأكثر من 6 ملايين طن بحلول عام 2030. وتتوقع المؤسسة البحثية ارتفاع الطلب على النحاس بنسبة 16% على أساس سنوي، ليصل إلى 25.5 مليون طن سنويًا بحلول عام 2030، وفقًا لتفاصيل اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة. وانعكست هذه التوقعات على تقديرات مؤسسة فيتش سوليوشنز، التي ترجّح ارتفاع الأسعار النحاس إلى 11.5 ألف دولار للطن بحلول عام 2031. 32 مليار دولار استثمارات لازمة تقدّر مؤسسة وود ماكنزي حجم الاستثمارات اللازمة لتعزيز مشروعات تعدين النحاس الجديدة بما يلبي الطلب العالمي بحلول 2050 بقيمة 32 مليار دولار أميركي. ومن المتوقع تضاعف معدل الاستهلاك العالمي للنحاس بنسبة تتجاوز 110% بحلول 2050؛ ما يعني أن العالم سيحتاج وقتها إلى 53 مليون طن، مقارنة بالاستهلاك الحالي عند 25 مليون طن. كما يُتوقع ارتفاع الطلب السنوي على النحاس من قبل مشروعات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، بمعدل 2.1 مليون طن سنويًا، بينما سيتركز أغلب الطلب على صناعة السيارات الكهربائية الناشئة.