A+ A- bookmark printed version email to friend

تصريحات السيد المهندس الوزير

إستقبل صباح اليوم الخميس الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة السيد جان تسيلف سفير السويد بالقاهرة ، والوفد المرافق له.
 
2018/6/28   عدد مرات القرآة : 419   HyperLink
 
إستمراراً لسلسلة الإجتماعات التى يتم عقدها لدعم وتعزيز التعاون وزيادة فرص الإستثمار على أرض مصر وخاصة فى مشروعات الكهرباء إستقبل صباح اليوم الخميس الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة السيد جان تسيلف سفير السويد بالقاهرة ، والوفد المرافق له. أكد الدكتور شاكر خلال الإجتماع على تطلع جمهورية مصر العربية لتعميق الروابط والعلاقات الاقتصادية والتجارية والاجتماعية مع كل دول الإتحاد الأوروبى وخاصة السويد حيث تحتل قضية تنشيط العلاقات المصرية مكانة متميزة لدى كافة الدوائر السياسية والدبلوماسية والشعبية المصرية. وأشار الوزير إلى التحديات التى واجهها القطاع خلال الفترة الماضية والمجهودات الكبيرة والاجراءات التى اتخذها فى مجال تامين التغذية الكهربية لسد الفجوة بين انتاج الكهرباء والطلب عليها ، كما أشار إلى حجم الجهود والإنجازات التى نجح قطاع الكهرباء فى تحقيقها في في مجال إنتاج الطاقة الكهربائية خلال الفترة من يونيو 2014 وحتى يونيو 2018: حيث تم إضافة قدرات خلال تلك الفترة تزيد عن 25 ألف ميجاوات من الطاقة التقليدية والطاقات المتجددة وأوضاف أنه تم التعاقد علي تنفيذ مشروعات محطات محولات علي الجهود الفائقة خلال آخر ثلاث سنوات السابقة (18 محطة محولات جهد 500 كيلوفولت) وهو ما يعادل إجمالي محطات المحولات جهد 500 كيلوفولت الموجودة بشبكة نقل الكهرباء حتي عام 2014، بالإضافة إلي مشروعات تطوير وإنشاء مراكز التحكم الجاري تنفيذها في شبكة نقل الكهرباء كل هذه الأعمال تمت بمشاركة العديد من الشركات المتخصصة في تلك المجالات. وعلى صعيد آخر وبالتوازى مع تدعيم شبكات نقل الكهرباء يتم التوسع أيضا فى شبكات توزيع الكهرباء من خلال خطة تستهدف زيادة عدد موزعات الجهد المتوسط والمحولات والخطوط والكابلات على الجهدين المتوسط والمنخفض حتى نهاية عام 2018 وأوضح الدكتور شاكر أنه تم مناقشة عدد من الموضوعات من بينها التعاون بين البلدين فى مجال تبادل الخبرات الخاصة بمشروعات استدامة الطاقة وتقديم الدعم الفنى والاستفادة من الخبرات السويدية لتحديث الشبكة طبقاً لأحدث التكنولوجيات . وأشار خلال الاجتماع إلى الأهمية التى يوليها القطاع لمشروعات الربط الكهربائى موكداً أن مصر تشارك مصر بفاعلية في جميع مشروعات الربط الكهربائي الإقليمية حيث ترتبط مصر كهربائياً مع دول الجوار شرقاً وغرباً مع كل من الأردن وليبيا ويتم حالياً إعداد دراسة جدوى لزيادة سعة خط الربط الكهربائى مع الأردن لتصل إلى 2000-3000 ميجاوات بدلاً من 450 ميجاوات حالياً وذلك من خلال الربط على الجهد الفائق المستمر HVDC. كما يتم حالياً المضي قدماً في استكمال مشروع الربط الكهربائي المشترك بين مصر والسعودية من خلال خطوط للربط الكهربائي بنظام التيار المستمر قدرة 3000 ميجاوات على جهد ± 500 ك.ف والتى يعتبر نموذج مثالى لمشروعات الربط الكهربائى نظراً لاختلاف ساعات الذورة بين الصباح والمساء فى البلدين والمتوقع بدء تشغيل المرحلة الأولي من المشروع في عام 2021، كما يتم دراسة الربط الكهربائى جنوباً في اتجاه القارة الإفريقية للاستفادة من الإمكانيات الهائلة للطاقة المائية في أفريقيا، ومن الجدير بالذكر أن الربط الكهربائى بين شمال وجنوب المتوسط سوف يعمل على استيعاب الطاقات الضخمة التى سيتم توليدها من الطاقة النظيفة ، بالإضافة إلى مشرع الربط مع السودان. كما أكد على الإهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لمشروعات الربط الكهربائى حتى تصبح مصر مركز إقليمى لتبادل الطاقة مع أوروبا والدول العربية والأفريقية. وأكد أن كل من مصر والمملكة العربية السعودية تعملا على استكمال مشروع الربط الكهربائى المشترك بينهما من خلال خطوط للربط الكهربائي بنظام التيار المستمر قدرة 3000 ميجاوات. وأكد أن مصر على أعتاب مصر على أعتاب الربط الكهربائى مع أوروبا من خلال قبرص بعد أن قامت شركة Euro Africa بتسليم الدراسة اللازمة لمشروع الربط الكهربائى بين مصر وأوروبا من خلال قبرص طبقاً للجدول الزمنى المعد لذلك وجارى التقييم من الجانب المصرى . أشاد سفير السويد بما يمتلكه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى من خبرات كبیرة فى كافة المجالات معرباً عن رغبة بلادهما فى الإستفادة منها. وأعرب السفير عن رغبتة بلاده فى التعاون مع قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى فى مجالات الدراسات وتقديم الدعم الفنى وسيتم التنسيق بين الجانبين لتحديد نقاط اتصال للبدء فى خطوات التعاون المرجوه. وتأتى هذه الإجتماعات فى إطار حرص مصر على تعزيز التعاون وتبادل الخبرات فى كافة المجالات، فضلاً عن حرص قطاع الكهرباء على تنفيذ خططه التوسعية لتدعيم والارتقاء بأداء الشبكة الكهربائية القومية لتواكب قدرات التوليد المضافة والأحمال الكهربائية المتزايدة. وأكد الدكتور شاكرعلى استمرار القطاع فى تنفيذ مشروعاته للوفاء باحتياجات كافة القطاعات من التغذية الكهربائية .